الرئيس تبون يشرف على مراسم تسمية مقر أركان الجيش باسم المرحوم قايد صالح    وليد عقون : لجنة الخبراء المكلفة بمراجعة تعديل الدستور سطرت عملها من منطلق مؤسساتي    إعتماد بروتوكول إعادة السنة بداية من منتصف شهر أكتوبر القادم    وزارة البريد و المواصلات: دليل لفائدة الأولياء لحماية الأطفال من مخاطر الانترنت    إصابة شخص إثر اصطدام شاحنة ودراجة نارية في الشلف    حبيب تيليوين يشارك في كتاب دولي حول الطفولة    بن بوزيد : ضرورة وضع إستراتيجية وطنية موحدة لتحويل المرضى للعلاج بالخارج    جمعية التجار والحرفيين تُعدّ بالاتفاق مع وزارة التجارة قائمة للنشاطات التجارية المعنية بالفتح قبل نهاية الأسبوع    أسعار النفط ترتفع قبيل اجتماع "أوبك"    بسكرة: خلو مستشفى عاشور زيان من جائحة كورونا    دفاع.. القضاء على إرهابيين اثنين واستسلام آخر خلال شهر ماي المنصرم    أعضاء مجلس الأمة يشرعون في مناقشة مشروع قانون المالية التكميلي ل2020    كناس: وضع جدول مناسب لدفع الإشتراكات لجميع المؤسسات المتأثرة بوباء كورونا    لجنة الفتوى لجنة الفتوى تدرس جواز صلاة الجماعة مع الالتزام بقواعد الوقاية    البنك الدولي يزيل الخرائط التي تنتهك القانون الدولي في الصحراء الغربية وسيادة شعبها    الطرفان المتحاربان في ليبيا يتفقان على محادثات هدنة    تواصل الاحتجاجات رغم تعهد ترامب بنشر الجيش    إندونيسيا تلغي الحج هذا العام بسبب كورونا    رئيس لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الشعبي الوطني،عبد اللاوي    الوطنية والأدب المفرنس..!؟    الشرطة تستمع إلى أقوال 4 شبان من وهران    خلال حفل تنصيب المدير الجديد ليومية الشعب،بلحيمر    وزارة التجارة: نحو استئناف بعض النشاطات التجارية والخدمات.. وهذه شروط فتح المحلات    الوزير المستشار للاتصال والناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية    “ريال مدريد” يستأنف الليغا بعيدا عن “البرنابيو” !    خلال الموسم الفلاحي الجاري بغيليزان    لفائدة سكان مناطق الظل بوهران    تجاه تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية    لجنة الفتوى تنظر في رأي فقهي حول صلاة الجماعة في إطار الالتزام بقواعد الوقاية    الطوابير لاتفارق مكاتب البريد؟    تبنى أبشع أنواع العمل الإجرامي غداة الاستقلال    بن دودة تفي بوعدها ل بنيبن    توقيف عدد من الإطارات بسبب سوء التسيير    إعادة بعث المشاريع التنموية المتوقفة    مخازن لاستقبال 820 ألف قنطار من الحبوب    المغرب يرى الجزائر ك"تهديد استراتيجي دائم"    مسودة مشروع الدستور تكرس حرية المعتقد وممارسة العبادات    تسجيل 10 آلاف مشترك هذا الموسم    ملتقى دولي افتراضي حول المجتمع والجائحة    ضباط مغربيون حاولوا توريط جبهة البوليزاريو في عمليات إرهابية    طريق العبور إلى الحداثة المسرحية    تقليص العقوبة على حصة "انصحوني" لقناة "النهار"    إيداع مدير الوكالة العقارية الحبس    الإيقاع ب14 متورطا في شبكة مخدرات    "جازي" تحتفل باليوم الدولي للوالدين    التجار يطالبون باستئناف النشاط    تكريم 80 طفلا مريضا وعائلة المهرج «زينو» وسط أجواء بهيجة    حروفك ماء    انقطاعات متكررة و تبريرات واهية    استياء من رداءة الخدمات بالأحياء الشرقية للولاية    عودة المنافسة بعد رفع الحجر الصحي    "الفيفا" تطالب ب9 آلاف أورو    30 مليار سنتيم لتسيير المرحلة    شبان سريع غليزان يمارسون مهن حرة لسد حاجياتهم    « الوزارة خطت خطوة عملاقة للقضاء على التلاعب في المباريات»    لعزيزي يريد بن عمارة في مولودية العاصمة    علاج مشكلة الفراغ    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رفع مستوى الخطاب الديني دفاعا عن المرجعية الوطنية
نشر في الشعب يوم 21 - 05 - 2019


بوابة إلكترونية للرد على تساؤلات المواطنين فوريا
كيف السبيل لحماية المرجعية الدينية الوطنية في ظل انتشار فضائيات ومواقع افتراضية تروج لمذاهب دينية غير مذهبنا المالكي المشدد على الوسطية والاعتدال والجدال بالتي هي أحسن بعيدا عن الغلو والتطرف ، مبدأه الثابت لا إكراه في الدين أي برامج اعتمدت لتطوير المنظومة الدينية ورفع مستوى التكوين لتخرج كفاءات يعول عليها في رسم خطاب ديني مناسب يمد جسور التواصل والاتصال مع عامة الناس والمواطنين الشغوفين بمعرفة مذهبهم المالكي والسير على نهجه وعقيدته وتحصين الذات من فتاوى التطرف والتكفير وأخرى تشجع على طرق التشيع وما إلى ذلك من مسائل غريبة عنا.؟
الإشكالية المروجة ،أجاب عنها وزير الشؤون الدينية والأوقاف يوسف بلمهدي من فضاء « ضيف الشعب»، مبرزا جهود الجريدة في الدفاع عن خصوصية المجتمع الجزائري، هويته ومرجعيته الدينية الوطنية وفاءا لخطها الافتتاحي الأصيل، مذكرا بالبرنامج المنتهج لتطوير المنظومة الدينية عبر تكوين الأئمة والموارد البشرية حيث يتولى مليون متمدرس عبر 19 ألف مدرسة قرآنية مسجدية وقنوات أخرى هذه المهمة التي تحتل حلقة مفصلية في جهود الجزائر لنشر قيم الإسلام السمحاء وإزالة عنه الشوائب وسوء الفهم والمغالطات.
إنها مهام قامت به منتديات الفكر الإسلامي سابقا وما يتولاه الأسبوع الوطني للقران الكريم منذ الألفية وكذا جائزة الجزائر الدولية للقران الكريم في طبعته 16 التي تفتتح هذا السبت بقصر المعارض الصنوبر البحري بمشاركة 50 منافسا، دون نسيان المؤتمرات والندوات المتعددة التي تعد حلقة مفصلية في هذا المسار.
وتعزز الوزارة جهودها في هذه المعركة التي تربط بين معادلة العبادة والأمن في توظيف شبكات التواصل الاجتماعي والتكيف مع مستجدات وانعكاسات عولمة الاتصال الرقمي ومواجهة منابر دينية مشبوهة غايتها جعل المرجعية الوطنية الدينية هدفا لها مخصصة ميزانية كبيرة لاستمال المواطنين والاستحواذ على عقولهم والنيل من وحدتها العقائدية والترابية.
أخذت الوزارة هذه التحديات التكنولوجية التي تستغل للتغلغل داخل المجتمع الجزائري واضعة برنامج غايتها الارتقاء بالخطاب الديني الى مستوى المواجهة ،ذكر بها بلمهدي مطولا ، مؤكدا إدراج منهج تكويني لدى الائمة حول التفاعل والتكيف مع تكنولوجيات الإعلام والاتصال واستعمال شبكات التواصل آلية في نشر خطب ومعلومات تنير الرأي العام وتحصن المواطن من فكر الاغتراب الديني والتطرف.
تحدث بلمهدي عن تجند مواقع الوزارة ومصالحها ومرافقها في فتح مواقع تواصل تهدي الى الدين السليم وتروج للمرجعية الوطنية الدينية باستقبال طلبات الفتاوي والاستفسارات عن المذهب المالكي.
واكبر خدمة في هذا الشأن، ما تقوم به بوابة الوزارة الالكترونية عبر موقعها الرسمي من جهد تنويري من خلال الرد المفصل على كل أسئلة ومسالة عبر البريد الالكتروني. وهي خدمة يتولاها أئمة لهم كفاءتهم المعرفي العلمي تحصلوا عليها من تكوين عالي المستوى بمعاهد مختصة ومدراس وجامعات لها صيتها. زادها قيمة اضافية، رجال الدين الأكفاء المجندين على مستوى مكتب الفتوى بالوزارة لاستقبال المواطنين والرد الفوري على أسئلتهم . وهي مهمة تؤدي ايضا عبر الخطوط الهاتفية المفتوحة.
انها الثورة التكنولوجية التي وضعت العالم الفسيح بين ايدي متصفح المواقع الافتراضية المتطلع للمزيد من المعرفة الدينية وثقافتها. ثورة مكنت 17 مليون مصلي تلقي خطبة الجمعة مختصرة في دقائق معدودة ويستمتع بالفتاوي والخطاب الديني المروج بالصوت والصورة عبر اليوتيب بطريقة مغزية وبأسرع ما يمكن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.