«الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    حسب مرسوم تنفيذي جديد    أكدت أن الندرة المفتعلة سببها المضاربة..وزارة الصناعة:    يربط بين المنيعة و حاسي الرمل    كوفيد-19: سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    خطر على الصحة العمومية    كرة القدم في طاجيكستان لا تتوقف    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    جراد يثني على جهود الجيش ويؤكد:    أكد على إعادة بناء النسيج الاقتصادي الوطني..العيشوبي:    إجلاء 740 رعية جزائرية عالقة بتركيا    السكانير للكشف عن الإصابة بالوباء    رئيس الجمهورية واطارات الرئاسة يتبرعون بشهر من رواتبهم    فوربس: رونالدو الملياردير    ألغام فرنسا تخلف 7300 ضحية جزائري    وزير التربية : سنفصل في مصير الموسم الدراسي بإشراك النقابات    شبكة إجرامية في قبضة الأمن الحضري الأول بالبرواقية    تخصيص 3 فضاءات إضافية لإستقبال الأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    نفطال تطمئن بتوفر المنتجات النفطية    القبض على 6 مروجين للكوكايين    الحبس لأفراد شبكة إجرامية متخصصة في السرقة بالاعتداء    شهران حبسا لبائع 1200 قارورة جعة بوادي تليلات    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    وضع الوكالة الوطنية لترقية الحظائر التكنولوجية تحت وصاية وزير المؤسسات الصغيرة    أشجار مكان الألغام    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    كورونا يفرض على لوف أقصر موسم    الإدارة تتستر على 1.5 مليار تدعمت بها الخزينة    أطلبوا العلم و لو عن بعد    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    الجزائر تدعو إلى خفض شامل كبير وفوري للإنتاج    نجاة ثلاثيني من الموت اختناقا بالغاز بالبويرة    منحة خطر استثنائية للعمال المتواجدين في الميدان    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    ولاة الجمهورية يتبرعون بشهر واحد من راتبهم لمكافحة كورونا    تفادي أخطاء الموسم الفارط في مجال تدعيم الفريق بعناصر جديدة    مختصون يطالبون بالابتعاد عن مصادر القلق ويحثون على التفكير الإيجابي    حملات التعقيم والتنظيف متواصلة    عدم تطبيق البرنامج الخاص يضع العوفي في ورطة    مشروع إنشاء أكاديمية لكرة القدم    البيّض: برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    تجميد تصوير الأعمال السينمائية والوثائقية    كورونا لم يشفع لأطفال فلسطين من بطش الاحتلال    الكرملين يحذر من زيادة حجم إنتاج النفط    المرأة في الفكر الإرهابي    هل صحيح أن السياسات الخارجية الأمريكية بدون أخلاق؟    خط موريس.. بعد الموت، الحياة تنبعث من جديد في تلمسان    العاهل المغربي يعفو عن 5654 معتقلا خوفا من تفشي كورونا    17 دولة لم يصلها الوباء    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    فتح باب التقديم لمنحة تطوير الأفلام الروائية والوثائقية والقصيرة    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هدّام: توظيف مباشر لخريجي الدفعة 4 لمدرسة الضمان الاجتماعي
نشر في الشعب يوم 01 - 07 - 2019

أكد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي تيجاني حسان هدام، أمس، بالجزائر العاصمة، أن الدولة تضمن منح ومعاشات المتقاعدين خلال السنوات المقبلة رغم الظروف المالية للصندوق الوطني للتقاعد.
وأوضح الوزير في تصريح للصحافة لدى إشرافه رفقة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطيب بوزيد على تخرج الدفعة الرابعة لطلبة المدرسة العليا للضمان الاجتماعي أن «الدولة تضمن منح ومعاشات المتقاعدين خلال السنوات المقبلة رغم الظروف المالية للصندوق الوطني للتقاعد».
وفي هذا السياق ذكر الوزير بالجلسات الوطنية للضمان الاجتماعي التي سيتم عقدها قبل نهاية السنة الجارية تتناول محاور حول التوازنات المالية للضمان الاجتماعي وآليات تحسين التسيير والخدمات لوضع إستراتيجية وطنية في هذا المجال.
وأشار هدام إلى أن هذه الجلسات ستعرف مشاركة كل الفاعلين وممثلي القطاعات والإطارات إلى جانب الشريك الاجتماعي وخبراء إلى جانب مرافقة الجمعية الدولية للضمان الاجتماعي والمنظمة الدولية للعمل.
ومن جهته، أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي أنه شرع في التحضير للدخول الجامعي المقبل 2019-2020 في خلال الندوة الوطنية التي تم تنظيمها والندوات الجهوية منذ شهر مارس لتحسين آليات هذا الدخول، مبرزا أنه تم التركيز على مجال الخدمات الجامعية لفائدة الطلبة على غرار الإقامات الجامعية.
وأكد الوزير أن الوزارة شرعت في العمل بمنهجية جديدة من أجل «وضع آليات جديدة للرقابة»، حيث تم إطلاق جلسات استماع للمديرين والطاقم التقني للخدمات الجامعية على المستوى الوطني لتقييم الأداء في التسيير في مختلف الاختصاصات المتعلقة بهذه الخدمات، مضيفا أن تعيين المسؤولين في القطاع يتم وفقا لمعايير وبعد دراسة مهارات التسيير.
وفي رده على سؤال حول الاتفاقية المبرمة مع مجمع طحكوت للنقل الجامعي إذا كانت سارية المفعول أشار الوزير إلى أنه «لا يمكن إلغاء اتفاقية دون سند قانوني»، مؤكدا أن ملف النقل الجامعي ستعطى له «الأهمية اللازمة» في إطار دراسة مختلف مجالات الخدمات الجامعية.
من جهة أخرى، أعلن هدام عن التوظيف المباشر لخريجي الدفعة الرابعة 2018-2019 من المدرسة العليا للضمان الاجتماعي وذلك على مستوى مختلف صناديق الضمان الاجتماعي التابعة للقطاع.
وأوضح هدام لدى إشرافه رفقة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطيب بوزيد على مراسم حفل التخرج وبحضور الأمين العام للفدرالية الوطنية لعمال الضمان الاجتماعي مصطفى غالمي أن هذه الدفعة المتكونة من 47 طالبا متخرجا للسنة الدراسية 2018-2019 والمتحصلين على شهادات ماستر مهني في تخصصات تتعلق بالحماية الاجتماعية «سيتم توظيفهم على مستوى مختلف صناديق الضمان الاجتماعي التابعة للقطاع».
من جهة أخرى، كشف الوزير أنه سيتم مع الدخول الجامعي المقبل «الشروع في التكوين باللغة الإنجليزية في هذه المدرسة كتجربة أولى لتمكين البلدان الإفريقية سيما تلك الناطقة بالإنجليزية من الاستفادة من خدمات هذه المدرسة العليا وذلك في إطار «المسعى الرامي إلى تعزيز دور هذا الصرح العلمي على المستوى الإقليمي والقاري في مجالات التكوين.
وكشف الوزير عن السعي في إطار «التنسيق والتعاون» بين قطاعي العمل والتعليم العالي الرامي ل»تمكين الطلبة المتخرجين من التأهل لتحضير دراسات الدكتوراه في التخصصات المتوفرة» بالمدرسة.
وأكد هدام أن هذه المدرسة العليا «التي مر على افتتاحها سبع سنوات تعد قطبا للتكوين والتخصص في مجال الضمان الاجتماعي وعصرنته على المستوى الوطني والإقليمي» و»تؤدي دورا محوريا» في تجسيد سياسة الدولة في ميدان تحسين أداء قطاع الضمان الاجتماعي بصفة عامة.
وعلى صعيد آخر، شدد هدام عن استعداد الوزارة للتشاور والحوار المستمر مع مختلف الشركاء الاجتماعيين والاستماع لانشغالات المؤمنين لهم اجتماعيا والمنتسبين الضمان الاجتماعي بصفة خاصة والمواطنين عموما، مبرزا أن طلبة المدرسة العليا للضمان الاجتماعي كانوا قد تقدموا للوزارة بجملة من المطالب سوف يتم دراستها للتكفل بها بالتنسيق مع القطاعات المعنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.