التعديل الدستوري يؤسس لجمهورية عصرية متشبثة بتاريخها    التأطير القانوني للمواقع الإلكترونية الأسبوع المقبل    مديرية الأمن تنفي ما تروّجه منشورات عبر «الفايسبوك»    الأجانب غير مجبرين على إيجاد شريك محلي للاستثمار    الجزائر لها رؤية اقتصادية جديدة    توحيد صفوف الأمة لمواجهة مايسمى «صفقة القرن»    وسام شرف من الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين للرئيس    وقفة ترحم على شهداء الثورة بوزارة الخارجية    هياكل تربوية وإدارية شرق العاصمة    مسجدان متقابلان لحي واحد!    "عماري: "نحو ادخال نظام الرقمنة لإحصاء القطيع الوطني من الابقار الحلوب    معاقبة آيت جودي وبسكري بالإيقاف مباراتين    «اللّعب إلى جانب ابراهيموفيتش حلم تحقق»    الخطوط الجوية الجزائرية: العدالة تأمر بالوقف الفوري لإضراب مستخدمي الملاحة التجارية    رئيس الجمهورية يُنهي مهام إطارات بوزارتي الخارجية والمالية    /دورة اتحاد شمال افريقيا للسيدات/الجولة الثالثة/: فوز المغرب على تنزانيا (3-2)    الديربي العاصمي سيلعب يوم 22 فبراير    حوادث المرور: وفاة 45 شخصا وإصابة 1494 آخرين في ظرف أسبوع    فايز السراج يشكر الجزائر على جهودها لحل الأزمة في ليبيا    إنشاء مجلس تنسيق أعلى جزائري سعودي    الأئمة في وقفة احتجاجية اليوم أمام مقر UGTA بالعاصمة    أمل الأربعاء في البوديوم وهزيمة تاريخية للازمو في بوسعادة    "الخضر" يتلقون هزيمة قاسية أمام "الفراعنة" في أولى لقاءات كأس العرب للشبان    اجتماع الحكومة بالولاة: تعزيز التنمية، محاربة البيروقراطية والاهتمام باحتياجات المواطن في صلب اللقاء    أم البواقي.. تفكيك شبكة تتاجر بالآثار في عين البيضاء    دورة تربصية لوفد من الحماية المدنية التونسية بالجزائر    المتحف المركزي للجيش يحيي اليوم الوطني للشهيد    المداخيل الجمركية تسجل ارتفاعا ب 7 بالمائة سنة 2019    المطالبةبتوثيق الشهادات الحية للمجاهدين لتكون في متناول الباحثين    جراد يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    ضرورة ترقية الخطاب الديني تماشيا مع مستجدات الواقع المعاش    المستفيدون من مشروع 42 مسكن تساهمي ببلدية تميزار يشتكون بتيزي وزو    عاملة نظافة تقود شبكة لترويج المهلوسات في تيبازة    سامسونج تطلق أحدث أجهزتها القابلة للطي Galaxy Z Flip    الشعب الجزائري قدّم قوافل من الشهداء دفاعا عن أرضه    وفاة الشاعر عياش يحياوي    اعادة بعث مدارس أشبال الامة كان لمسايرة التكنولوجيات الحديثة وعصرنة قوات الجيش الوطني الشعبي    التكفل بالقدم السكري بوهران: ضغط و نقص في الإمكانيات    تثبيت الهدنة في ليبيا: جولة جديدة من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5 + 5 اليوم في جنيف    الرئيس تبون يعرب عن ارتياحه لسلامة المرحلين من ووهان من وباء كورونا    "موبيليس" تعبر عن ارتياحها للعودة الآمنة للطلبة الجزائريين من ووهان الصينية    وهران: أكثر من 80 عارضا في الصالون الدولي الثاني للاستثمار في العقار والبناء والأشغال العمومية    رزيق: الفصل في منطقة التبادل الحر مع الاتحاد الأوروبي بعد استشارة المتعاملين الاقتصاديين والخبراء    وزارة الداخلية: 7 ألاف حافلة نقل مدرسي لفائدة تلاميذ المناطق النائية    الرئيس التونسي يلوح بحل البرلمان    آخر مستجدات وباء كورونا    "كورونا" يقتل مدير مستشفى في ووهان الصينية    توقيف 10 «حراقة» بعرض ساحل مستغانم    "الجمعاوة" في مهمة التأكيد والتعويض    رجراج يتراجع عن مقاضاة حلفاية    تصوير فيلم «علاء الدين» 2 قريباً    ... «كن قويا» واقهر الدّاء    السجن لشخصين سرقا 1 مليار سنتيم من منزل جارهم الطبيب    الشروع في تسجيل أغاني المرحوم بلاوي الهواري    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    لماذا “يفتون الناس”    كم في البلايا من العطايا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قتلى وجرحى ضحايا ارهاب الطريق بين الوادي وبسكرة
نشر في الشعب يوم 19 - 01 - 2020


مشاهد مرعبة بمستشفى المغير
توفي 12 شخصا وأصيب 46 آخر، بجروح متفاوتة الخطورة في حادث مرور مروع، وقع صباح أمس، على مستوى الطريق الوطني رقم 03 ببلدية اسطيل التي تبعد 140 كلم عن عاصمة ولاية الوادي وبلدية اوماش بولاية بسكرة في حصيلة هي الأثقل والأكثر دموية منذ بداية السنة الجديدة، حسبما أفادت به مصالح الحماية المدنية لولاية الوادي.
حسب ذات المصالح فإن الحادث وقع على الساعة 01:10 دقيقة إثر اصطدام مباشر بين حافلتين من نوع (هيقر) الأولى تعمل على الخط الرابط بين (حاسي مسعود جيجل)، تحمل ترقيم ولاية جيجل والثانية تعمل على خط سطيف ورقلة، تحمل ترقيم ولاية ورقلة، حيث أسفر عن وفاة اثني عشر شخصا في عين المكان، منهم امرأتان و10 رجال.
وقع الحادث على مستوى الطريق الوطني رقم (03) غير المزدوج الرابط بين بسكرة والوادي، على بعد نحو 05 كلم من المخرج الشمالي لبلدية اسطيل، إثر اصطدام عنيف بين الحافلتين كانتا تسيران في اتجاه متعاكس استنادا لتصريح مدير الحماية المدنية بالولاية أحمد باوجي.
توفي الضحايا 12 بعين المكان، مما اضطر فرق الإنقاذ التابعة للحماية المدنية إلى استعمال معدات خاصة لانتشال الضحايا من الحافلتين اللتين تحولتا إلى كومة من الركام المعدني.
وتم نقل جثث الضحايا إلى مصلحة حفظ الجثث بالمؤسسة الاستشفائية العمومية بالمقاطعة الإدارية بالمغير وهي المؤسسة الصحية الأقرب إلى مكان الحادث، كما تم إسعاف الجرحى من طرف الحماية المدنية في مكان الحادث، ثم نقلهم إلى المستشفى المذكور، في حين تم تحويل 05 حالات إلى إستعجالات 8 ماي بعاصمة الولاية لخطورة حالاتهم التي تستدعى طاقما طبيا جراحيا متخصصا.
موازاة مع ذلك، فتحت مصالح الدرك الوطني تحقيقا لمعرفة ظروف ووقائع هذا الحادث المروع، فيما أرجعت التحقيقات الأولية سبب الحادث إلى السرعة المفرطة والوضعية الكارثية لعدد من مقاطع هذا المحور، بالإضافة لعدم ازدواجيته رغم أهميته.
تواجد بعين المكان كل من مدير الحماية المدنية لولاية الوادي، ومدير الصحة لولاية الوادي، و35 عونا من مختلف الرتب، كما تم تسخير 10 سيارات إسعاف و04 شاحنات إطفاء تابعة لمصالح الحماية المدنية وسيارتي إسعاف تابعتين للصحة. كما تنقل وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، ووزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، إلى المؤسسة العمومية الاستشفائية بالمغير لزيارة المصابين ومعاينة وضعية الطريق واتخاذ الإجراءات اللازمة للتكفل بالجرحى وعائلات ضحايا الحادث.
يذكر أن الطريق الوطني رقم ( 03 )، الذي وقع به الحادث يعد شريانا حيويا، تمر به أغلب المركبات القادمة لولايات الوادي، تقرت، حاسي مسعود، ورقلة وإلى الجنوب الكبير، تعبره الآلاف من مركبات الوزن الثقيل يوميا، متسببة في حوادث السير وتضرر الطريق رغم الميزانيات التي تصرف على صيانته سنويا.
ورغم أن المجلس الشعبي الولائي بالوادي، خلال دورته العادية، التي خصصها لقطاع الأشغال العمومية، كان قد ناقش وضعية هذا الطريق الوطني، فيما يتعلق بالوضعية الكارثية التي بات عليها، والحاجة الماسة لازدواجيته، كونه الشريان الذي يربط كل الطرق الوطنية التي تمر بالولاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.