الخبير الاقتصادي مولود حدير: فيروس كورونا سيعجل بتنويع الاقتصاد الوطني    المخابز بوهران مجندة لتوفير الخبز طيلة الحجر الجزئي    توفير قارورات غاز البوتان بثلاث محطات بنزين بالبليدة    بسكرة...قافلة من 11 شاحنة محملة بأطنان من مختلف المواد الغذائية نحو البليدة    تنصيب عبد الرزاق هني أمينا عاما لوزارة البريد    وزارة الصناعة تأمر بتوفير السميد في أكياس 10 كيلوغرام لتفادي الندرة    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    تسجيل 57 حالة جديدة مؤكدة لفيروس كورونا وحالتي وفاة جديدتين في الجزائر    حوالي 320 ألف علبة دواء هيدروكسي كلوروكين متوفرة عما قريب    مالي تنتخب برلمانها.. رغم استمرار أعمال العنف وانتشار وباء كورونا    رياض محرز يخاطب الجزائريين .. “خليك بالبيت”!    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    المؤمنون شهداء الله في الأرض    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    مدوار: عودة منافسات البطولة متوقف على مدى تطور الوضع    دوناروما: “بن ناصر يملك كل الإمكانيات ليصبح لاعبا كبيرا”    استجابة تامة من قبل المواطنين للحجر الصحي الجزئي بالجزائر العاصمة    مسرح سكيكدة ينظم مسابقة وطنية للأطفال حول فيروس “كورونا”    “الإيسيسكو” تقترح مضامين رقمية في مجالات التربية والعلوم والثقافة    الدكتور عبد الحميد علاوي: الجمهور له أهمية في الإبداع المسرحي.. وكثير من المخرجين يسقطونه من الحسابات الفنية    إذاعة معسكر الجهوية في برامج تحسيسية عن وباء كورونا    تشافي: مستعد لتدريب برشلونة.. وأريد ضم نيمار    لازيو يضع فارس على رأس أهدافه القادمة    الحكومة تضع أولى خطوات القضاء على سوق "سكوار"!    ايداع الصحافي خالد درارني الحبس المؤقت    الاتحاد الأوروبي لا يستبعد إلغاء دوري الأبطال هذا الموسم    تعاونية «اكسلانس» الثقافية ببلعباس تطلق مسابقة الكترونية بشعار «من خشبة بيتنا»    تسجيل 51 اصابة جديدة بفيروس كورونا بتونس    عبد الحفيظ ميلاط:على الاسرة الجامعية التفكير في حلول لمواجهة شبح السنة البيضاء    الجيش يكشف مخبأ للإرهابيين بالأخضرية    سيال:دفع الفواتير سيكون على اساس الحصيلة السابقة للاستهلاك    حصري ل "الشعب" شقيق البروفيسور سي احمد المهدي ينفي خبر وفاته    مستغانم: حجز 440 قنطار من السميد والفرينة كانت موجهة للمضاربة    بجاية: تخصيص قاعة حفلات للتكفل بالأشخاص بدون مأوى    كوفيد -19 :الدكتور أحمد طالب الابراهيمي يدعو الى التضامن والأخذ بتوجيهات السلطات الصحية    حجز 230 قنطار فرينة و3 قناطير لحوم بيضاء فاسدة بمستغانم    "سيال": دفع الفواتير سيكون على أساس الحصيلة السابقة    معهد باستور: ارسال نتائج تحاليل كوفيد-19الى المؤسسات الإستشفائية عبر الأنترنيت    الصين تسجل حالات جديدة لفيروس كورونا    محرز: لم أمنح الجزائر 4.5 مليون يورو لمواجهة كورونا    انتحار وزير المالية الألماني توماس شيفر    الاستلاب الثقافي والحضاري..!؟    تلمسان: وفاة شخص وإصابة آخر في حادث مرور بمرسى بن مهيدي    نسبة التضخم في الجزائر تبلغ 1.8 بالمائة إلى غاية فيفري 2020    السعودية.. إعتراض صاروخ باليستي في سماء الرياض    الدولي الجزائري يثني على بلماضي    السفير الفلسطيني في الجزائر يؤكد:    يطالبون بضمان تكافؤ الفرص    أونيسي يعزّي منتسبي القطاع وعائلة المرحوم    الزئبق يستقر    5 سنوات حبسا لمروج 280 قرص مهلوس بالضاية    في ظل الجائحة ... فليسعُك بيتك !!    الأساتذة يدعون الطلبة لمتابعة الدروس عن بعد    الأعمال الخيرية والتحسيس في صلب الاهتمام    مفتشون ورجال الأمن في الميدان لتطبيق القرار    مساهمة فعالة للجامعة في معركة الوقاية من الفيروس    حجز 35 قنطارا من "الفرينة" المدعمة    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين أفعال لا أقوال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسيرات الجمعة 54: تجديد المطالبة بتكريس الديمقراطية، العدالة والقانون
نشر في الشعب يوم 28 - 02 - 2020

خرجت مجموعات من المواطنين في مسيرات شعبية للجمعة ال54 على التوالي بالجزائر العاصمة وبعض مدن الوطن, مجددين مطالبهم المألوفة بتكريس الديمقراطية و بناء دولة مؤسسات ترتكز على العدالة والقانون.
وقد جاءت هذه المسيرات في أعقاب إحياء الحراك السلمي لذكراه الأولى, يوم السبت الماضي 22 فيفري, متزامنة مع ترسيم هذا التاريخ من طرف رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون, "يوما وطنيا للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية".
ومثلما جرت العادة رفع المتظاهرون الذين تجمعوا على مستوى الفضاءات المحاذية لساحة البريد المركزي وساحة موريس أودان و مدخل شارع العقيد عميروش, لافتات وشعارات معتادة وأخرى تعكس تفاعلهم مع مستجدات الساحة الوطنية خلال الاسبوع الجاري.
ومن بين الشعارات التي تم ترديدها خلال هذه المسيرات --التي كان الحضور بها أقل مقارنة بالجمعة المنصرمة--"مواصلة محاربة الفساد" , "استمرار الحراك بسلمية", " الشعب حامي البلاد مما يحاك ضده خارجيا ", "عدالة مستقلة", "حوار حول مشاكل البلاد ومستقبلها", الدعوة الى "المحافظة على وحدة الوطن وسيادته إلى جانب " إطلاق سراح الأشخاص الذين تم توقيفهم في المسيرات".
وفي سياق متصل حافظت المسيرات -- التي جرت وسط تعزيزات أمنية, تفاديا لأي انزلاق-- على تقليدها الذي دأبت عليه من خلال رفع صور صانعي ثورة أول نوفمبر المجيدة من شهداء ومجاهدين, علاوة على الحضور اللافت للراية الوطنية.
كما خرجت مجموعات من المواطنين ببعض مدن البلاد في مسيرات سلمية مماثلة, للمطالبة بتعزيز دولة القانون ومواصلة محاربة الفساد.
فبشرق البلاد, جدد متظاهرون بقسنطينة, باتنة و عنابة مطالبهم بتعزيز الديمقراطية, استقلالية العدالة وحرية الصحافة, في حين أكد المسيرات بقالمة, أم البواقي , خنشلة وسطيف على ضرورة "حماية الوحدة الوطنية" و"مواصلة الحراك".
من جهتهم جدد متظاهرون بكل من ميلة و سكيكدة دعوتهم الى "مواصلة محاربة الفساد" و"الحفاظ على الوحدة الوطنية" و"إطلاق سراح المتظاهرين الذين تم توقيفهم خلال المسيرات السابقة".
أما بولايات الوسط فقد خرج العشرات من المتظاهرين بالبليدة, الشلف, الجلفة وعين الدفلى والمدية وسط "تراجع كبير في عددهم مقارنة مع الأشهر الماضية", في مسيرات سلمية, مرددين شعارات تدعو إلى احترام الإرادة الشعبية و مواصلة حملة مكافحة الفساد و محاسبة المتورطين فيه و استرجاع أموال الشعب المنهوبة, في حين رفع المشاركون في المسيرات بتيزي وزو, البويرة, بومرداس وبجاية لافتات تدعو إلى تعزيز الديمقراطية و استقلالية القضاء .
وبولايات الجنوب خرج مواطنون بالوادي في مسيرة دعوا من خلالها الى التغيير وتشييد دولة القانون, كما خرجت "مجموعات صغيرة" من المواطنين بورقلة, تقرت, غرداية و الاغواط في مسيرات جددت مطالبها ب"تغيير سياسي عميق".
بدورهم شهدت بعض ولايات غرب البلاد مسيرات سلمية ردد المشاركون فيها جملة من الشعارات على غرار تلك التي تؤكد على ضمان استقلالية العدالة وحرية الصحافة ومواصلة مكافحة الفساد.
فبوهران انتظمت مسيرة سلمية عرفت "تراجعا ملحوظا" في عدد المشاركين مقارنة بالأسابيع الماضية, رددوا خلالها شعارات تنادي ب"جزائر جديدة " و"جزائر حرة , ديمقراطية واجتماعية", مع التأكيد على ضمان الحريات واستقلالية العدالة وحرية الصحافة ومواصلة مكافحة الفساد.
أما بمستغانم فقد أكد المتظاهرون على السيادة الشعبية والوحدة الوطنية ونبذ كل أشكال التفرقة وخطاب الكراهية والتمييز على أساس جهوي أو ثقافي وبالمقابل "لم يتم تسجيل أية مسيرة" بولايات تيسمسيلت ,غليزان ,معسكر والنعامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.