وزارة العدل: متابعة 22 شخصا بتهمة الغش في إمتحانات البكالوريا عبر 7 ولايات    الأدبيّون والعلميّون متفائلون...    2334 غياب أغلبهم من الأحرار    «الشباك عن بعد» لإيداع مختلف الملفات    عرقاب يشدد على تسريع مشاريع انجاز محطات كهربائية عبر مختلف مناطق التراب الوطني    «برنت» يتجاوز مستوى 75 دولارا للبرميل    موافقة مبدئية على تخصيص معهد لمهن السياحة    مبادرة "استقرار ليبيا "على طاولة "برلين 2 " اليوم    مطالب بإنهاء اللامبالاة الدولية تجاه القضية الصحراوية    روسيا ترفض العقوبات الأمريكية    موريس أودان ضحّى من أجل الجزائر إلى غاية استشهاده    توقيف 18 شخصا الشّهر الجاري بالعاصمة    إعداد دليل للتّكفّل بالأطفال المصابين بالتّوحّد    ارتفاع حالات الغرق بالشّواطئ    سنتين حبسا نافذا وغرامة مالية في حق مير مستغانم    العطلة والأعراس تهدّدان استقرار الوضع الوبائي    وزارة الصحة تجدد دعوتها للمواطنين إلى التطعيم بلقاح كورونا    بن بوزيد يستقبل أعضاء مكتب الإتحاد العام للعمال الجزائريين    وزارة الاتصال تُعلّق اعتماد قناة الحياة لمدة أسبوع    بوقدوم يشارك في أشغال الاجتماع الوزاري للجنة فلسطين    الجزائر تطوي ملف شحنة القمح الفرنسي الفاسد    هكذا تحج وأنت في بيتك في زمن كورونا    هذه سياسات إيران الجديدة في المنطقة    توقيف 3 طلبة جامعيين بعد نشرهم أسئلة امتحان البكالوريا في سطيف    مخطط حكومي لخفض النفايات الصناعية    الغش جريمة..    الأحرار قد يتحالفون مع الأحزاب    فيلم عن الأمير عبد القادر    وزارة العدل تعلن عن النتائج النهائية لمسابقة التوظيف في أسلاك أمانات الضبط والأسلاك المشتركة والتقنية    كورونا في الجزائر..385 إصابة و9 وفيات خلال 24 ساعة    محرز يوجه رسالة مؤثرة لتايلور: " أنت الشخص الذي أحتاجه في حياتي"    حريّة «النّطيحة..»    السعودية تعلن عن إلغاء الرقابة المسبقة على الكتب    حوادث المرور تخلف 30 وفاة و1494 إصابة خلال أسبوع    خالدي يستقبل سفير اليابان بالجزائر    البيض: حجز 1644 قرص مهلوس وأكثر من 1 كلغ من المخدرات    موجة حر تجتاح الولايات الجنوبية    ساحلي: الأحزاب التي فازت بالتزوير لا تُشرف الوطن    ملوك: 855 مؤسسة فندقية عامة وخاصة موجهة لاستقبال السياح    هذا هو مصير شحنة القمح الفرنسية الفاسدة    المدرب سليماني يراهن على الفوز بالمباريات الثلاث المقبلة لتفادي السقوط    الألعاب المتوسطية 2022 : نشاطات متنوعة للاحتفال ببقاء 365 يوما عن انطلاق النسخة ال19 بوهران    هذه شروط الاستفادة من السكن الترقوي العمومي    "الفاف" تدعم لاعب "الخضر"    الجزائر في المركز الثالث بالبطولة العربية لألعاب القوى    حرب كلامية بين هواري الدوفان وبن شنات تنتهي بالعناق!    بن دودة: حماية التراث الثقافي من خلال تكوين الإطارات الأمنية    طاقة: ارتفاع ب5ر12 مليون طن من استهلاك الوقود في 2020    الدنمارك تعبر لتواجه ويلز، روسيا تقصى، وسويسرا تستفيد وتتأهل    قبول 233 ملفا إضافيا لتعويض ديون المؤسسات المتعثرة    680 شخصية عالمية تدعو جو بايدن لإنهاء القمع الصهيوني ضد الفلسطينيين    برنامج موسيقي منوّع في المهرجان الأوروبي 21    ماذا فعلت بنا وسائل التواصل؟    كتابان جامعان عن "..قلب اليتامى" و"نبع الفردوس"    وزير فلسطيني يحذر من تهويد القدس    اليوم أول أيام فصل الصيف    حتى تعود النعمة..    النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلسا النواب والأعلى للدولة يرفضان تدخل دُول غربية
نشر في الشعب يوم 08 - 05 - 2021

أثار بيان دول غربية حول موعد الانتخابات اللّيبية حفيظة مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة واعتبروه تدخلا في الشأن الداخلي. وأعلن المجلسين رفضهما لبيان سفارات 4 دول أوروبية وأمريكا في طرابلس، الذي حذّر من إجراء تغييرات بعد دعوات لانتخاب رئيس جديد للمفوضية العليا التي ستشرف على الانتخابات.
في بيان له اعتبر مجلس النواب اللّيبي ما صدر من بيان من سفارات الدول الغربية الخمس (الولايات المتحدة وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا وفرنسا)، تجاوزا مرفوضا من سفراء الدول التي أصدرته. وأضاف بيان النواب، إلى أن البيان الغربي لا يخدم التوافق الوطني الذي تحقق في ليبيا، والذي لاقى ترحيبا ودعما محليا ودوليا.
من جانبه، استغرب المجلس الأعلى للدولة في ليبيا بيان الدول الغربية الخمس، الذي دعا إلى عدم إجراء تغييرات في المناصب المتعلقة بالانتخابات، واعتبره تدخلا في شؤون البلاد الداخلية. معتبرا «أن انتهاك السيادة لا يكون عبر المرتزقة فقط، بل أيضا بمحاولة فرض إملاءات خارجية».
ورغم تشديد المجلس الأعلى للدولة في ليبيا على ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها المحدّد، فإن المجلس في نفس الوقت، أكد على أن استقلالية القرار اللّيبي أمر لا يقبل المساس به. ودعا المجلس سفراء الدول الأجنبية إلى عدم تجاوز مهام عملهم التي حدّدتها الأعراف الدبلوماسية، ومراعاة قوانين الدولة المستضيفة لهم والالتزام بها، وعدم القفز عليها تحت أية ذريعة كانت.
وتتمثل السلطة السياسية الجديدة في حكومة وحدة وطنية يرأسها عبد الحميد الدبيبة ومجلس رئاسي يقوده محمد المنفي، مكلفة -بموجب خارطة طريق ترعاها الأمم المتحدة- بإنهاء الانقسام السياسي وقيادة المرحلة الانتقالية، والتحضير لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في 24 ديسمبر المقبل.
«اقتحام مقر الرئاسي»
في سياق آخر فنّدت الناطقة باسم المجلس الرئاسي اقتحام مقر المجلس الرئاسي بالعاصمة طرابلس، داعية الجميع إلى تحرّي الدقة المعلومات من مصادرها. وقالت الناطقة باسم المجلس الرئاسي «نجوي وهيبة»، الليلة الماضية، إنه اقتحام لفندق، وليس لمقر المجلس الرئاسي الذي ليس له حتى الآن مقر دائم للاجتماعات، وإنما هو من المقرات التي يجتمع فيها المجلس.
أوضحت الناطقة أن السبت هو يوم عطلة أسبوعية وليس يوم عمل ولم يتعرض أحد لأذى، ونتمنى من الجميع تحرّي المعلومات من مصادرها.
وكانت مواقع إعلامية وصفحات على شبكة التواصل قد ذكرت أن فندق «كورنيتيا» قد تعرض اللّيلة الماضية لعملية اقتحام، مشيرة إلى أنه مقر المجلس الرئاسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.