10 آلاف مليار دينار في السوق الموازية    تأجيل الدخول الجامعي يدعم برنامج التلقيح    الطّابور    الإدماج المهني ل15٪ من تعداد المعنيين    مطلوب مراجعة أسعار المؤسسات الفندقية    هل تستدعي الجزائر شركاءها الأوروبيين لمراجعة أسعار الغاز ؟    سبقاق يستعرض المواعيد الرياضية القارية    تنصيب اللجنة الولائية التحضيرية بتمنراست    «كورونافاك»... خطوة هامة لبلوغ المناعة الجماعية    إنتاج اللقاح «مكسب» لقطاع الصحة    الانطلاق الرسمي في إنتاج لقاح «كورونا» من قسنطينة    فرنسا تتجه نحو تخفيض عدد تأشيرات الدخول للجزائريين    صفقة تبادل الأسرى المقبلة بين حركة حماس وإسرائيل    كيف نواجه تحديات التّعليم؟    خليفة سليماني في المنتخب بلماضي يُحضر مفاجأة للجماهير الجزائرية    رفع الحجر عن عدة ولايات    تخصيص إقامة لاستقبال السياح ببلدية منعة    الشروع في مراجعة القوانين لتجريم المضاربة    الفريق شنقريحة: المخزن تمادى في المؤامرات والدسائس    هذه مدرسة الأخلاق النبوية    توقعات بارتفاع أسعار النفط في 2022    90 مليار دولار متداولة في السوق الموازية    لعمامرة يبحث مع ولد السالك آخر تطورات القضية الصحراوية    الجزائر ستُنتج 95 مليون جرعة من كورونا فاك سنوياً    الفضيلة المطلوبة    رؤوف برناوي نائبا أولا لرئيس الكونفدرالية الإفريقية    مصالح أمن ولاية الجزائر توقف 10 أشخاص    عودة خدمات الدرجة الأولى ورجال الأعمال    نحو الانضمام إلى تكتّل تجاري عبر المحيط الهادئ    محرز يتغزل في باريس سان جرمان بعودة ميسي    إجراء الانتخابات في موعدها سيجنّب العودة للحرب    ربط 1140 عائلة بالغاز الطّبيعي    تواصل إقبال الأولياء على الأدوات المدرسية    ماكرون: واشنطن تركّز على مصالحها    فتح باب التسجيل لورشات «الغناء العربي والمنوعات»    كورونا: 168 إصابة جديدة و 11 وفاة خلال ال 24 ساعة الأخيرة في الجزائر    موعد منافسة البطولة الوطنية بوهران السبت    لعمامرة يرافع ل الجزائر الجديدة    عرقاب يلتقي خبراء من الصندوق النقد الدولي    الفريق السعيد شنڨريحة في زيارة إلى الناحية العسكرية الثانية بوهران: "كل المحاولات الخسيسة لدفع الجزائر إلى التخلى عن مبادئها ستبوء بالفشل"    الفاف يوجه تحذيرا للأندية    قسنطينة: انحراف حافلة لنقل المسافرين "بواد الحجر" يخلف 17 جريحا    وفاة 38 شخصا و جرح 1254 آخرين في 1097 حادث مرور    الهلال الأحمر يتعاون مع الصليب الأحمر للعثور على الحراقة المفقودين    برهوم وبارادو في برنامج الوديات: لوصيف وبوغدو جديد اتحاد الشاوية    لعمامرة أمام أعضاء الجالية في نيويورك: رئيس الجمهورية جعل مد الجسور مع الجالية توجها استراتيجيا    المخرج شوقي بوزيد يدخل "ليلة رمادة" لواسيني الاعرج إلى المسرح    العاب البحر المتوسط 2022 : المنتخب الوطني الجزائري لرفع الاثقال يواصل تحضيراته    الممثل الفكاهي محمد حزيم يغادر مستشفى سيدي بلعباس    لأول مرة.. "شبه راتب" للبطالين    ألمانيا تطوي حقبة أنجيلا ميركل    علّموهم التوحيد ومراقبة الله    "خيبات" عنوانٌ للأوجاع والأحزان    الباهية تكرم حسني    « لا يوجد اهتمام بفن «التهريج» رغم أهميته في حياة الطفل»    سون سافاج: حادث بيروت كان نقطة انطلاقي في الموسيقى    هكذا تستطيع تجديد إيمانك    رعيتين اجنبيتين فرنسي و ايطالي يشهران إسلامهما بتيزي وزو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



غلاء «بي سي آر » في المخابر الخاصة يمنع المواطنين من إجرائه
نشر في الشعب يوم 01 - 08 - 2021

توافد كبير على تحاليل الدم وفحص «أونتيجينيك» لأسعارها المعقولة
تشهد مخابر الكشف عن فيروس كورونا التابعة للقطاع الخاص إقبالا غير مسبوق من قبل المواطنين من مختلف الأعمار بسبب الارتفاع الكبير في عدد الإصابات بالفيروس وتزايد الشكوك من احتمال التقاطهم للعدوى، خاصة لدى الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراضا قد ترتبط بالكوفيد وآخرون يرغبون في التأكد من إمكانية حملهم للفيروس، بعد احتكاكهم بأشخاص مصابين به.
منذ دخول الجزائر في موجة ثالثة قوية من انتشار فيروس كورونا زادت المخاوف والشكوك لدى المواطنون الذين لديهم علامات الإصابة بالفيروس كالحمى والسعال وفقدان حاسة الشم والتذوق وضيق في التنفس، ما جعلهم يلجأون إلى المخابر الخاصة التي توفر فحوصات الكشف عن الفيروس باعتبار أن المراكز العمومية لم تعد قادرة على إجراء الفحوصات لعدد كبير من المواطنين سوى الحالات الضرورية.
ووجد المقبلون على هذه المخابر لإجراء تحاليل الكشف عن فيروس كورونا مشكلا في غلاء سعر فحص «بي سي آر « الذي تجاوز 8000 دج، بالرغم من فعاليته ودقة تشخيصه لوجود الفيروس في الجسم مقارنة بالفحوصات الأخرى المتوفرة، من بينها فحص الأجسام المضادة «أونتيجينيك «الذي يقدر سعره في أغلبية المخابر ب 3500 دج، بالإضافة إلى اختبار السيرولوجي للكشف عن نسبة الفيروس في الدم الذي يتوفر بسعر 2000 دج.
وبالرغم من تأكيد الأطباء بأن اختبار «بي سي آر « يعد الفحص الأفضل في تشخيص إصابة جميع الحالات حتى بالنسبة للأشخاص الذين لم تظهر عليهم بعد أعراض الإصابة ويكون الفيروس لديهم في فترة الحضانة، إلا أن أغلبيتهم يفضلون إجراء اختبار «أونتيجينيك « الأقل دقة من الأول نظرا لتوفره بسعر معقول وعدم استغراق وقت طويل للحصول على نتائجه حيث لا يتعدى مدة ساعة من الزمن.
وأجمع العاملون بمخابر الكشف عن الكوفيد الذين تقربنا منهم ببعض بلديات الجزائر العاصمة كباب الزوار وبرج الكيفان وعين البنيان أن توافد المواطنون في هذه الأيام لإجراء الفحص عن كورونا تضاعف أكثر من أي وقت سابق لدى الأشخاص من مختلف الأعمار والفئات وأغلبهم يقبلون على إجراء فحص الأنتيجينيك «، مؤكدين أن أزيد من 50 بالمائة من نتائج التحاليل تكون ايجابية.
من جهتها، أوضحت الدكتورة ليلى قبلي أن فحص «بي سي آر « هو الأدق في البحث عن وجود الفيروس إلى حد الآن ويعطي نتائج صحيحة 100 بالمائة في جميع الحالات، مشيرة إلى أن اختبار الأجسام المضادة «أونتيجينيك» يمكن استعماله للكشف عن الإصابة من عدمها في الأيام الأولى من بروز الأعراض على الشخص المصاب بالفيروس على أن لا تتعدى اليوم الخامس أو السادس كأقصى حد.
وفيما يخص تحاليل الدم «سيرولوجي»، أجابت الدكتورة قبلي إنها لا تكشف عن حقيقة الإصابة بالفيروس في وقت ظهور الأعراض، إلا بعد مرور 10 أيام أو أكثر، داعية إلى إجراء فحص «بي سي آر «في حال الاشتباه بالإصابة بالفيروس أو ظهور أعراض وعلامات قد ترتبط به، كونه الأكثر فعالية في الكشف عن الفيروس من جميع الاختبارات الموجودة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.