قافلة الجيش ومرسيدس في الولايات    بريكست: بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا يرسل خطابا غير موقع للاتحاد الأوروبي يطلب تأجيل الخروج    اتهمتها بنهب ثروات الصحراء الغربية‮ ‬    البطولة العربية للجمباز الفني‮ ‬والإيقاعي    في‮ ‬المجال الفلاحي‮ ‬الذي‮ ‬يتماشى مع معارفها المكتسبة    خلال تنظيم الملتقى الرابع للجمعية الوطنية لصيدلي‮ ‬المستشفيات    الأساتذة الجامعيون‮ ‬يطالبون بزيادات في‮ ‬الأجور‮ ‬    إثر عمليات بحث وتمشيط واسعة بشرق وجنوب البلاد    جزائرية ضمن‮ ‬100‮ ‬امرأة مؤثرة في‮ ‬العالم    بلعيد‮ ‬يرد على تصريحات سعيداني‮: ‬    قال أنه في‮ ‬انتظار رد السلطة المستقلة لضبط الموعد‮ ‬    بيراف‮ ‬يحافظ على منصبه    خلال الثمانية أشهر الأولى للسنة الجارية‮ ‬    عائشة بن شلبي‮ ‬نائبة رئيس بلدية جسر قسنطينة ل السياسي‮ :‬    سلّطوا الضوء على دوره في‮ ‬خدمة المرجعية الدينية    منع 56 عنوان كتاب "مشبوه" من الصالون الدولي للكتاب    وجبة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تثير التذمر    وزارة الصحة تتدارك تأخر إنطلاق العملية‮ ‬    وزارة الصحة تضرب بقوة    الرئيس التركي يتوعد ب "سحق رؤوس" المقاتلين الأكراد    وزارة الصحة تستلم أزيد من 800 ألف جرعة لقاح    60 بالمائة ضريبة على السيارات المستوردة وأجهزتها والكهرومنزليات    وقفة سلمية بباتنة لدعم الاستقرار في البلاد    التسجيلات من 22 أكتوبر إلى 10 نوفمبر    الجزائر تواجه الولايات المتحدة الأمريكية اليوم    زرواطي يُرسّم عودته على رأس الفريق    اللاعبون بدون أجور منذ الموسم الفارط    20 اتفاقية مع دول أجنبية لتطوير البحث العلمي    استلام الطريق السريع بين ميناء مستغانم و الطريق السيار في ديسمبر    وجبات رديئة ومديرون يعرقلون العملية    توقيف لصوص المحلات التجارية    3 سنوات حبس لمروج المؤثرات العقلية بالحمري    عيوب في أشغال بناء 800 مسكن «عدل 2»    29 بلدية تستفيد من الربط بشبكة الغاز    إحباط محاولتي إبحار 32 حراقا    تصدير 150 ألف طن من الأنابيب الحديدية قبل نهاية السنة    من هو الداي حسين ؟    ..الترميم البطيء    تكريمات وجداريات تزينية بمختلف المؤسسات الشبانية    التحفظ على 56 عنوانا في مجال العقيدة    طموحات جونسون تنكسر على جدران مجلس العموم    السياسة الاستعمارية القمعية فرضت الهجرة على الجزائريين    آلاف اللّبنانيّين في الشّارع لليوم الثّالث    مكاتب أعمال.. واجهات لكل الصفقات    مباركي وحدهوم و«علب" يمثلون الجزائر    المستوى الفني في تحسن ملحوظ    الرهان على ميدالية واحدة على الأقل في كل اختصاص    100 مليون دج لإعادة تأهيل 10 مكاتب    عروض أولى عالمية ل 27 فيلما    ‘'البعوض القاتل" يواصل حصد الأرواح    يصطادون سمكة قيمتها 3 ملايين دولار.. ويلقون بها في البحر    رهان على معالجة النفايات ذات خطر العدوى    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    دعاء اليوم    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تجار بالبويرة يرفعون سعر حليب الأكياس إلى 50 دج
ناقلون بالوادي يضربون للمطالبة برفع الأسعار

عادت مجددا أزمة الحليب لتفرض نفسها هذه الأيام على مستوى العديد من بلديات البويرة ما خلف استياء وتذمرا وسط السكان، الذين أكدوا بأنهم يجدون صعوبة كبيرة من أجل الظفر بكيس حليب، فيما استغل بعض التجار بعاصمة الولاية الفرصة من اجل رفع سعر كيس الحليب إلى 50 دج، وهذا بسبب التذبذب الذي تعرفه عملية توزيع هذه المادة بالمنطقة، وهو ما رفضه بعض الزبائن الذين قرر العديد منهم مقاطعة شراء أكياس الحليب إلى إشعار أخر.
ويعيش الكثير من سكان بلديات البويرة، على غرار الأصنام، حيزر، تغزوت، مشدالة، بئر اغبالو وغيرها هذه الأيام على وقع ندرة أكياس الحليب وارتفاع أسعارها، وأصبح المواطن يشتكي من نقص في حليب الأكياس وارتفاع أسعاره، إن وجد، مما يرغمهم يوميا على الوقوف في طوابير لساعات طويلة، للظفر بهذه المادة الحيوية، في ظل قلة الكمية الموزعة عبر معظم بلديات الولاية.
وقد عمد بعض التجار بعاصمة الولاية إلى تسقيف البيع بكيسين من الحليب للفرد الواحد، هذا التصرف الذي لم يتقبله الكثير من الزبائن، رغم أن أغلبية المحلات المكلفة ببيع الحليب لم تتمكن من تلبية حاجيات المواطنين وذلك لكثرة الطلب وقلة العرض، ما جعل بعض العائلات تستنجد بحليب الأبقار رغم التهاب أسعاره بالمزارع لتفادي الطوابير الطويلة أمام محلات بيع التجزئة، فيما فضلت عائلات أخرى اقتناء غبرة الحليب وحتى وإن كانت باهظة الثمن.
وبسبب الأزمة المفتعلة، يجد المواطن البويري نفسه يوميا يكرر نفس السيناريو السابق، أين يجد نفسه مشكلا طابور طويلا أمام محلات البيع، للحصول على كيس حليب، في مشهد ألفه الكثيرون بمختلف البلديات، ما ينذر بطول ندرة الحليب في الأيام القادمة، الأمر الذي يدخل العائلات الفقيرة وميسورة الحال، في أزمة حقيقية نظرا لغياب البديل، خاصة وان الكثير من العائلات لا يمكن لها أن تستغني عن هذه المادة أو تعويضها بأخرى.
في ذات السياق، أكد بعض تجار التجزئة بمدينة البويرة أن الموزعين يرفضون تزويدهم بالكميات التي يطلبونها، بحجة عدم توفر المادة في الوقت الحالي، حيث يفرضون عليهم كميات من عندهم لا تكفي، نظرا للطلبات الكثيرة من قبل المواطنين، ما يشكل طوابير طويلة أمام محلاتهم، منذ صلاة الفجر، في حين كشف تجار آخرون إن المادة لم تصلهم أصلا، بسبب سوء التوزيع، معتبرين أنهم غير مسؤولين عن ندرة أو سوء توزيع مادة حليب الأكياس، باعتبار أن أغلبية التجار لا تصلهم المادة أصلا، أو تصل إليهم مرتين في الأسبوع.
وفي سياق ذي صلة، شن صباح أمس الأحد، الناقلون العاملون بدائرة جامعة بالوادي، من أصحاب النقل العمومي والجماعي للمسافرين إضرابا جماعيا عن العمل، احتجاجا منهم على رفض الوصاية رفع التسعيرة.
وطالب الناقلون، عبر كامل الخطوط القصيرة والمتوسطة والطويلة، بالموافقة على رفع التسعيرة، تماشيا مع الزيادات الأخيرة في مادة الوقود والضرائب المماثلة لنشاط خدمات النقل باستثناء الضريبة الجزافية الوحيدة.
كما رفع الناقلون الذين تجمعوا في ساحة أمام مقر الدائرة لائحة تضم مطالب تتعلق بتخفيف حجم التكاليف التي على عاتقهم او السماح لهم برفع السعر للتذكرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.