اندماج الجيش مع الشعب أزعج الحاقدين على الجزائر    بالفيديو: دخول الإخوة كونيناف إلى سجن الحراش!    الأفلان أكبر من كل الأشخاص وسيتخطى الأزمة    نظموا مسيرات وتجمعات عبر مختلف المراكز الجامعية    تعيين بن عبد الواحد على رأس اتصالات الجزائر خلفا عادل لخمان    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    عمراني يطرد شتال من الفندق بسبب تسريحة الشعر !    واسيني الأعرج يميط اللثام عن فساد الرواية العربية    غوارديولا يمنح محرز جرعة معنوية قبيل “الداربي”    وطني هواة شرق: جمعية الخروب تستعيد الصدارة و تنتظر «بشرى» الصعود    أمن العاصمة يوقف 3 أشخاص ويحجز 1547 مؤثر عقلي و3.3 مليون سنتيم    بالصور..توقيف 8 منقبين عن الذهب و3 تجار مخدرات بتمنراست وبشار    مكتتبو “عدل 2” يحتجون أمام مقر الوكالة بالعاصمة    تعيين مدير جديد لمؤسسة الترقية العقارية    حصيلة جديدة لتفجيرات سريلانكا    بلدية قصر الصبيحي تلتحق بركب المقاطعين للانتخابات الرئاسية المقبلة    بعد تألقه مع نادي‮ ‬السد    الاتحادية الجزائرية للدراجات    المحطة الجديدة وخط السكة الحديدية يدخلان الخدمة الاثنين المقبل    إثر حادث مرور بتيزي‮ ‬وزو    متواجدة عبر إقليم ولاية تبسة    مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي    إقامة شراكات مع الجزائر إحدى أولوياتنا    حسب قرار صادر في‮ ‬الجريدة الرسمية    بعد دخول مشروع تحويل شبكة توزيع الغاز الخدمة    تسبب في‮ ‬إتلاف‮ ‬9‮ ‬محلات و22‮ ‬مربع تجاري    وكيل الجمهورية لدى محكمة باب الوادي يفتح تحقيقا    لتلبية الإحتياجات الطبية للسكان‮ ‬    رئيس الدولة يستقبل ساحلي    اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تشدد‮:‬    أنباء عن وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر    افتتحت بالمتحف الوطني‮ ‬عبد المجيد مزيان‮ ‬    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    حذر من إطالة الأزمة السياسية‮ ‬    500 مشروع سياحي معتمد لم تنطلق أشغاله    من عصبة الأمم إلى منظمة النهم    "الهدف واحد و إن اختلف الرؤى "    المحامون ينظمون مسيرة بوهران مساندة للحراك    تهافت على اقتناء لحم الدجاج    دعوة الباحثين إلى النهوض بالدراسات الحديثة والاهتمام علميا التراث    إبراز دور أسر العلماء في الفقه والتفسير والإفتاء    متحف " سيرتا " بقسنطينة يتعزّز بقاعة جديدة    محطة الصباح استثمار دون استغلال    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    كاتبة ضبط مزيفة رهن الحبس بمعسكر    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    انتخاب عبد الرزاق لزرق رئيسا جديدا    معسكر تحتضن الموعد    مسيرة علم وجهاد    أيل يقتل رجلا ويصيب زوجته    مسؤول في الحزب الشيوعي يتهم الغرب بإثارة القلاقل في إقليم شينجيان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تركيا مستعدة للعمل مع أمريكا لتحرير الرقة
نشر في الشروق اليومي يوم 07 - 09 - 2016

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تصريحات نشرت، الأربعاء، إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما طرح فكرة عمل مشترك مع تركيا للسيطرة على مدينة الرقة السورية من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).
وأضاف أردوغان، إن أنقرة لن تعترض على ذلك.
وشنت تركيا عملية في شمال سوريا الشهر الماضي بهدف إبعاد تنظيم "داعش" عن حدودها ومنع وحدات حماية الشعب الكردية السورية من توسيع الأراضي التي تسيطر عليها.
وتريد أنقرة الآن دعماً دولياً لعملية تسيطر من خلالها على قطاع من الأراضي يمتد نحو 40 كيلومتراً داخل الأراضي السورية مع إقامة منطقة عازلة بين منطقتين يسيطر عليهما الأكراد إلى الشرق والغرب وتستهدف أيضاً تنظيم "داعش" في الجنوب.
وقال أردوغان للصحفيين على طائرته أثناء عودته من قمة مجموعة العشرين في الصين، يوم الاثنين، إن الجيش التركي مستعد للمشاركة في أي هجوم على الرقة معقل تنظيم "داعش" في سوريا.
وقال أردوغان في تصريحات نشرتها صحيفة حريت بعد اجتماعات في الصين مع أوباما والرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزعماء آخرين "أوباما يريد أن نقوم بشيء معاً فيما يتعلق باستعادة الرقة".
وأضاف "أعلنا من ناحيتنا أننا ليس لدينا مشكلة في ذلك وقلنا فليجتمع جنودنا معاً وسيتم عمل كل ما يتطلبه الأمر".
وقال إن أي دور تركي يجب أن يحدد في محادثات أخرى. وتابع "لكن في هذه المرحلة يجب أن نثبت وجودنا في المنطقة. ليس بإمكاننا أخذ خطوة إلى الوراء. إذا أخذنا خطوة إلى الوراء ستستقر هناك جماعات إرهابية مثل داعش وحزب العمال الكردستاني وحزب الإتحاد الديمقراطي الكردي وحدات حماية الشعب الكردية".
وحزب الإتحاد الديمقراطي هو الجناح السياسي لوحدات حماية الشعب الكردية في سوريا الذي تقول أنقرة إنه امتداد لحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.
وكان وصف تركيا لحزب الإتحاد الديمقراطي ووحدات حماية الشعب بأنها منظمتان إرهابيتان وضعها على خلاف مع واشنطن التي تعتبر وحدات حماية الشعب حليف فعال ويحظى بالتقدير في حربها على تنظيم "داعش" في سوريا.
وتمكن مقاتلو وحدات حماية الشعب وحلفاؤهم بدعم أمريكي من السيطرة على مساحات كبيرة من الأراضي من المتشددين. وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة وهي تحالف يضم وحدات حماية الشعب على مدينة منبج السورية من تنظيم "داعش". وتتوقع وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أن تساعد قوات سوريا الديمقراطية في السيطرة على الرقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.