هذه هي العقوبات المنتظرة في حق التلاميذ المعتدين على المشرفة التربوية    هذه أهم المقترحات المقدمة للخروج من الأزمة السياسية    خبراء يدعون إلى إغلاق مصانع تركيب السيارات في الجزائر    براهيمي يخسر كل شيء مع بورتو    اتحاد العاصمة أمام فرصة للتتويج باللقب وصراع الهبوط مشتعل    بيريز يتلقى ضربة موجعة بعد محاولته التعاقد مع بديل راموس    شهادات التخصيص ل10 آلاف مكتتب بالعاصمة    اسم حراك الجزائر يزيّن مركبة فضائية    مدير جديد للتلفزيون الجزائري وآخر لسونلغاز    طلائع الحريات يدعو إلى حوار مستعجل    تجربة ناجحة تدعّم بالتكوين المتواصل    الفاف تأمل تأهيل ديلور على مستوى “الفيفا” قبل الكان    الرئيس ولد زمرلي يرمي المنشفة    الحكم أوقف مباراة نيس وموناكو لإفطار عطال        تجدد المواجهات بمحور طريق المطار جنوب العاصمة الليبية    توقيف إثنين مهربين وحجز 66 كلغ من الكيف المعالج بتلمسان    السفير طالب عمر: الشعب الصحراوي لن يتنازل عن حقه في تقرير المصير    ياسين براهيمي مرشح للالتحاق ب ليفربول    نشرية خاصة: أمطار تكون أحيانا مصحوبة برعود متوقعة بعديد ولايات وسط البلاد    40 حالة اعتداء على شبكة الكهرباء والغاز بتيارت    قادة الاحتجاج في السودان يصعدون ويدعون لإضراب عام    قسنطينة: هلاك شخصين وجرح اثنين آخرين في حادث مرور في الطريق السيار    الزّاوية العثمانية بطولقة قبس نوراني ... وقلعة علمية شامخة    بونجاح مرشح للعب مع نجم عالمي آخر الموسم القادم    150 مشارك في مسابقات حفظ القرآن والحديث النبوي بتيبازة    اليونيسيف : 600 طفل يعانون سوء التغذية الحاد بأفغانستان    توزيع نحو 18 ألف مسكن منذ 2007 بوهران    صيودة يؤكد ان الآجال التعاقدية محترمة عموما    Ooredoo تُطلق العملية المُواطنة ” كسّر صيامك ” لفائدة مستعملي الطريق    "حراك الجزائر" يصل إلى المريخ    تراجع كبير للسياحة الجزائرية    اللهم ولِّ أمورنا خيارنا..    المفوضية الأوروبية: استقالة ماي لن تغير شيئا بمفاوضات بريكست    النجمة سامية رحيم تتحدث عن “مشاعر” عبر قناة “النهار”    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    جهود الجيش مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    في تصعيد جديد بالمجلس الشعبي الوطني    13 جريح في انفجار طرد مفخخ بفرنسا والبحث جار عن مشتبه به    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    خلال موسم الحصاد الجاري    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يجب التخلي عن "السوسيال".. والحلّ في الإستدانة الخارجية
لمواجهة الأزمة المالية..شكيب خليل:
نشر في الشروق اليومي يوم 11 - 12 - 2016

قدم الوزير الأسبق للطاقة شكيب خليل، مقاربة اقتصادية للوصول إلى أهداف الإقلاع الاقتصادي في ظل التبعية للمحروقات الذي تنوي الجزائر الوصول إليه، وتتركز أساسا على تنويع الدخل القومي من العملة الصعبة عن طريق تحسين المنتوج الوطني والاستثمار الخارجي بالموازاة مع ضرورة إصلاحات اقتصادية تمس البنوك والبورصة وكذا الدبلوماسية الجزائرية.
وشدد شكيب خليل على حتمية رفع الدولة لدعمها المكلف وحصره لفائدة الفئات الفقيرة فقط، مقدما في محاضرة له السبت أمام طلبة من كلية الاقتصاد بجامعة البويرة، إضافة إلى مدعوين يتقدمهم المدير الولائي للصناعة نجيب عاشوري ممثلا لوالي الولاية، الأهداف المرجوة من طرف الحكومة الجزائرية قصد تحقيق إقلاع اقتصادي في ظل التبعية للمحروقات وتوابعها السلبية، كاشفا بان الجزائر استثمرت في كل الميادين بفضل مداخيل المحروقات فقط، قبل أن تواجه الأزمة الحالية.
وقال وزير الطاقة الأسبق، إن ذلك علمنا بان التبعية للمحروقات ترافقها أزمات لها تأثير اقتصادي واجتماعي وسياسي يسميه المختصون بالمرض الهولندي قياسا على التجربة الهولندية، معتقدا بأن الحل الأولي في سبيل تحقيق الإقلاع الاقتصادي يتمثل في اللجوء للاستدانة الخارجية بالموازاة مع الوصول إلى تنويع مضاعفة المداخيل في القطاعات الأخرى بما يجنبنا صدمة تذبذب أسعار البترول.
وحسب خليل فإن هذا الهدف المتمثل في الإقلاع الاقتصادي الذي وصفه بالصعب يتطلب أولا عزيمة وتوافقا سياسيا جديا إضافة إلى برنامج اقتصادي طويل المدى يرتكز أساسا على الزيادة في الإنتاج الوطني والتصدير نحو الخارج في قطاعات خارج المحروقات قصد زيادة الدخل بالعملة الصعبة مع الاستفادة من وجود الجزائر- حسبه - في إفريقيا باعتبارها اكبر سوق يعرف تنافس الدول الكبرى وهو ما يحتم تنشيط وإصلاح وزارة الخارجية والدبلوماسية في سبيل زيادة المبادلات التجارية والاستثمار بالجزائر، مضيفا بأنه يجب إصلاح هيكلي للبنوك والبورصة وتحسين الخدمات من نقل وإدارة والمنتوج المحلي للوصول للمعايير الدولية.
أما فيما يخص دعم الدولة للقدرة الشرائية، أكد شكيب خليل على ضرورة اعادة النظر فيها بالرغم من صعوبتها إلا أنها حتمية، مقدما تصوره بأنه يجب رفع الدعم عن طريق منح المنتوج المحلي لأسعاره الحقيقية وتفضيل المبالغ المصروفة بطريقة عشوائية من دون استفادة الفئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.