عرض حكواتي ثوري لفائدة الأطفال إحياء ليوم الهجرة بالعاصمة    الاتحاد الوطني للصحفيين والاعلاميين الجزائريين يندد بإشادة وكالة الأنباء الفرنسية بحركة "الماك" الارهابية    الجزائر تفنّد التمويل المزعوم لميليشيات في مالي    اللعنة تلاحق فرنسا الاستعمارية على مجازرها الوحشية    مستعدون للمساهمة في تلبية احتياجات أشقائنا الأفارقة من لقاح كورونا    رحم الله الشهيد و الشفاء لرفيقيه العريف الأول زبيري و العريف سفاري    استغلال أبحاث المخابر لفائدة الصالح العام    فتح مكتب خاص لتلقي الانشغالات    المؤامرات التي تحاك ضد الجزائر لن تنجح في تغيير موقفها الداعم لقضيتنا    مجازر أكتوبر ذكرى لمن اعتبر    المجلس الشعبي الوطني يكرم الرياضيين المتوجين    النسور لحسم تأشيرة التأهل قبل لقاء العودة    تشكيلة آيت جودي في آخر اختبار ودي اليوم    مزيد من الردع لفرملة الجرم    توزيع أزيد من 1800 مسكن اجتماعي قبل نهاية السنة    « معالجة 2.5 مليون حالة مساس بحقوق القُصَر »    14 عارضا بمعرض الفنون التشكيلية    السعيد بوطاجين ضيف ندوة «المثقف والعمل الإنساني»    «أُحضّر لشريط وثائقي ترويجي بعنوان «باب وهران»    في قلوبهم مرض    الجزائر نموذج للاحترافية في تسيير أزمة "كوفيد 19"    لقاء وطني قبل نهاية السنة لتجسيد قانون الصحة الجديد    طيف الحرب الأهلية يخيم على المشهد اللبناني    3 وفيات،، 101 إصابة جديدة و75 حالة شفاء    عودة قوية للدبلوماسية الجزائرية    قضية "أغنية فيروز" .. الإذاعة العمومية تخرج عن صمتها    محمد بلحسين مفوضا للتعليم والعلوم والتكنولوجيا والابتكار        استشهاد عسكري وإصابة اثنين آخرين    إعلام فرنسا يواصل التكالب على الجزائر    إيداع المتهمين الحبس المؤقت بباتنة    إطلاق دراسة لفك الاختناق المروري بالعاصمة    أسعار النّفط تقفز إلى أكثر من 3 %    تأمين السكنات.. 6 % فقط!    الشباب يسعى لاقتطاع نصف التّأشيرة    الجزائر في خدمة إفريقيا    إحباط ترويج 4282 وحدة مفرقعات    مهلوسات بحوزة مطلوب من العدالة    كشف 3560 قرص مهلوس    وفد روسي في رحلة استكشافية إلى تمنراست وجانت    تاسفاوت يرفض التعليق على إنجاز سليماني التاريخي    ما قام به ديلور هو "نكتة السنة"    انتخاب حماد في المكتب التنفيذي    الإعلان عن قائمة الفائزين    منحتُ المهاجرين صوتا يعبّر عن إنسانيتهم    احتفالية بالمولد النبوي    سليمان طيابي أمين عام    صور من حفظ الله للنبي صلى الله عليه وسلم في صغره    محطات بارزة ارتبطت بمولد النبي صلى الله عليه وسلم    أحداث سبقت مولد النبي صلى الله عليه وسلم    تثمين ومقترحات جديدة..    أسبوع للطاقة..    تعزيز الشراكة الاقتصادية    تموين الأسواق الوطنية بكميات معتبرة من البطاطا    هل يدخل محرز عالم السينما؟    تونس تعلن تخفيف شروط دخول الجزائريين    وزارة التربية تدعو إلى إحياء ذكرى المولد النبوي في المدارس    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفرج القريب ينطلق من مقر "الشروق" باتجاه أهالي غزة
صحفيان من "الشروق" يرافقان قافلة "شريان الحياة 4"
نشر في الشروق اليومي يوم 20 - 05 - 2010

تنطلق قافة "شريان الحياة 4" غدا السبت من الجزائر باتجاه غزة الأسيرة، وستنطلق تحديدا من مقر جريدة "الشروق" التي ترعى الحملة إعلاميا منذ انطلاقها وحتى وصولها بر الأمان وبرفقة صحفيين اثنيين من الشروق سيكونان في الصف الأول لهذا المشروع الانساني، حيث سيعقد أعضاء القافلة ندوة صحفية بمقر الجريدة، قبل توديعهم من قبل داعمي هذا المسعى.
"هدية بلد المليون ونصف مليون شهيد إلى بلد المليون ونصف مليون محاصر" هي الباخرة الجزائرية ضمن قافة "شريان الحياة 4" الراسية بميناء إيطاليا والحاملة للعلم الجزائري ستكون المنطلق الحقيقي للقافلة باتجاه غزة المحاصرة، وقبلها سيكون الانطلاق "مميزا وجزائريا" يوم السبت من مقر جريدة "الشروق" الراعي الإعلامي للقافلة، إذ سيعقد الوفد، المتكون من نحو 22 عضوا 10 منهم برلمانيين من مختلف الحساسيات السياسية ووجوه نضالية من أجل قضية الأمة "فلسطين"، ندوة صحفية يشرح فيها الخطوات التي تجسدت من خلالها مشاركة الجزائر الفعلية في قافلة "الحرية".
وحسب خطة الطريق التي سطرها رئيس الوفد الجزائري عبد الرزاق مقري فإن الطريق سيكون بحريا أمام قافلة "شريان الحياة3" والتي تضم هذه المرة إضافة غالية على الشعب الجزائري هي السفينة التي اقتنيت بتبرعات الشعب الجزائري، وستنطلق من تركيا باتجاه غزة.
وتكون خارطة الطريق لكسر الحصار على غزة، منذ انطلاق الوفد الجزائري المكوّن من 22 شخصا بين نواب من مختلف التيارات السياسية وممثلين للصحافة الوطنية، غدا السبت متجها إلى العاصمة التركية اسطمبول، ومنها إلى مدينة أنطاكيا ليركب الجميع البحر باتجاه قبرص التركية، وبالمقابل تتقدم الوفود الأوروبية التي تضم برلمانيين وشخصيات مرموقة إلى قبرص اليونانية، ويكون الالتقاء يوم 24 من الشهر الجاري ماي ليكتمل الأسطول بعشر بواخر على المياه الإقليمية تقطع في يومين اثنين.
وحددت اللجنة الشعبية لنصرة غزة، مع الأسطول البحري المتكوّن من 10 سفن تاريخ الوصول إلى غزة في 27 ماي القادم، ليستقر المقام بالوفد هناك حوالي ثلاثة أيام، يتم فيها تفريغ حمولة الأسطول من كل ما يساعد في إعمار غزة من مواد البناء وحديد وإسمنت وبنايات الجاهزة إضافة إلى مساعدات أخرى هدية وإعانة للأشقاء في غزة.
وذكر منسق اللجنة أن السفينة التي ترعاها الشروق إعلاميا ستسلم للمسؤولين في غزة، على اعتبارهم الأدرى بتسيير شأنها مستقبلا، مبديا ارتياحا كبيرا لخوض التجربة دون اكتراث للتخوفات التي يمكن أن تعرقل وصول الأسطول، حتى ولو كانت إسرائيل تهدّد بمنع دخول أية إعانات إلى غزة برا أو بحرا.
وسيشارك في هذه الهبة التضامنية 14 نائبا أوروبيا من بينهم النائب البريطاني جورج غالاوي الذي يدخل غزة للمرة الخامسة بإعانات مادية لإمداد المحاصرين هناك بما يسهل لهم العيش الكريم في ظل الحصار الإسرائيلي، كما ستحظى رحلة الأسطول والقافلة عموما بتغطية إعلامية واسعة، تضمنها "الشروق" أولا بصفتها الراعية الإعلامية والمرافقة للرحلة بفريق صحفي، إضافة إلى وسائل إعلام عالمية ستكون حاضرة في الحدث.
وكانت قافلة "شريان الحياة 3" التي حملت لسكان غزة المساعدات والأدوية والمواد الغذائية والسيارات قد مرت من التراب الجزائري شهر فيفري 2009، وقد لقيت كل التسهيلات والدعم الشعبي والحكومي اللازم، وكانت جريدة "الشروق" فاعلا نشطا في تسهيل مهمة القافلة التي قادها النائب البريطاني جورج غلاوي، حيث تكفلت بها ماديا في كل محطاتها عبر الوطن وضمنت المبيت وتنقل أعضائها ورعتها إعلاميا بتتبع أخبارها حتى غادرت الحدود الشرقية باتجاه الجارة تونس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.