استرجاع 50 ألف هكتار استفاد منها علي حداد بالبيض    محرز: “نسعى لإنهاء عقدة دامت 29 سنة” !    الوادي: الإطاحة بعصابة ترويج المخدرات بالحي العتيق الأعشاش    2500 زائر يهودي يحلون بتونس لأداء حج الغريبة    السعودية تعترض صاروخ باليستي كان متجها إلى مكة المكرمة    “ماركا” الإسبانية: “فيغولي يُعيد ذكريات الكابتن ماجد” !    طلبة 4 ولايات في مسيرة حاشدة بالعاصمة!    «تعويض عن الأضرار التي مسّت المركبات في الاحتجاجات وأعمال الشغب»    حجز أكثر من 16 قنطارا من الكيف على أظهر حمير في عين الصفراء بالنعامة    أكثر من 62 ألف شرطي لتأمين «الباك».. «البيام» و«السانكيام»    بين المجلس العسكري‮ ‬وقوى المعارضة الرئيسية    أكد أن مصيرها سيكون الفشل    تزامناً‮ ‬والذكرى ال63‮ ‬لعيد الطالب‮ ‬    منذ بداية الشهر الجاري    من أجل تجنب السقوط إلى القسم الثاني    لبحث تداعيات هجمات السعودية والإمارات    مختصون‮ ‬يؤكدون على أهمية إجراء التحاليل الطبية‮ ‬    تيزي‮ ‬وزو    تحضيراً‮ ‬لموسم الإصطياف    مطالب بالتحقيق في قطاع الري    أول بيان لسوناطراك..!    تنظم بالعاصمة إبتداء من‮ ‬10‮ ‬جويلية المقبل    دعا فيها لتأجيل الإنتخابات ورحيل الباءات    سيشرف على رمايات المراقبة    مرشحان لخلافة حداد في‮ ‬الأفسيو‮ ‬    حسب تصنيف لمجلة‮ ‬جون أفريك‮ ‬    الرئاسيات صمام أمان وعرّابو المراحل الانتقالية يراعون مصالحهم    زيتوني يؤكد شرعية مطالب الحراك    الجمارك الجزائرية تنشئ لجان مصالحة    تأكيد على مواصلة المسيرة إلى غاية دحر الغاصبين    100 أورو ب 21600 دينار    استئناف الدراسة بجامعة محمد بوضياف بعد عيد الفطر    فوز يوسف عدوش وكنزة دحماني    ترحيل 4 عائلات إلى سكنات جديدة و 19 أخرى قبل نهاية الأسبوع    6 جرحى في انقلاب سيارة بمزغران    الطرق الأنسب للتعامل مع الصيام    تسليم قلعة صفد للقائد صلاح الدين الأيوبي    انخفاض ما بين 10 و 15 مليون و ركود في البيع بسوق ماسرى بمستغانم    «براكودا» يبكي و يكسر بلاطو «حنا هاك»    رسائل هادفة من نبع الواقع و الحراك الشعبي    « أقضي السهرات الرمضانية رفقة الجالية في مطعم جزائري باسطنبول »    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    خبر سحب وثائق سفر لمسؤولي بنوك غير صحيح    جمعنا 12 طنا من الخبز في 26 بلدية منذ بداية رمضان    تبادل الاتهامات بين إدارتي الفريقين    ترحيل قاطني قصر عزيزة قبل نهاية السنة    صرح مهمل، ديون خانقة وعمال بلا أجور    تخصيص 15 نقطة لجمع الحبوب    حنانيك يا رمضان    أدعية رمضانية مختارة    المدرب كبير يطالب لاعبيه بالتركيز    تأسيس ودادية أنصار جمعية وهران في الأفق    نقابة الصيادلة تطالب المحكمة العليا بانصاف الصيدلانية في ميلة    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    عمار تو‮ ‬يؤكد بعد استدعائه للتحقيق‮:‬    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    هديُه صلى الله عليه وسلم في رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكيون وبريطانيون يحاربون تركيا في عفرين
مسؤول كردي:
نشر في الشروق اليومي يوم 24 - 01 - 2018

نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول في قوات سوريا الديمقراطية قوله، الأربعاء، إن متطوعين أمريكيين وبريطانيين وألماناً حاربوا تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) إلى جانب القوات التي يقودها الأكراد متواجدون الآن في منطقة عفرين للمشاركة في التصدي للهجوم التركي.
وقال ريدور خليل المسؤول الكبير في قوات سوريا الديمقراطية لرويترز: "كانت هناك رغبة من المقاتلين الأجانب الذين قاتلوا في الرقة ويقاتلون في دير الزور للتوجه إلى عفرين".
ورفض تحديد متى وصل المقاتلون الأجانب لعفرين، لكنه قال إن أعدادهم تقدر بالعشرات. وقال "سيأخذون المعارك للاتجاه التركي".
وبدأت عملية "غصن الزيتون" التركية على عفرين، السبت الماضي، بهدف القضاء على عناصر وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة امتداداً لحزب العمل الكردستاني الذي يقود تمرداً ضد الدولة التركية منذ عقود.
وقال مسؤول أمريكي طلب عدم ذكر اسمه، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيتحدث هاتفياً مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، للتباحث بشأن الحملة العسكرية التركية ضد المسلحين الأكراد في عفرين.
مقتل 260 مسلحاً
أعلن الجيش التركي، الثلاثاء، أن الحملة تمكنت من قتل ما لا يقل عن 260 مسلحاً كردياً وعناصر تنتمي لتنظيم "داعش" في سوريا.
ورد المسؤول الكردي خليل، أن الجيش التركي يبالغ كثيراً في عدد القتلى في صفوف قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب غير أنه أكد سقوط قتلى ولكنه رفض ذكر عددهم.
وقال "نعم هناك شهداء وهناك قتلى في صفوف وحدات حماية الشعب وقوات سوريا الديمقراطية ولكن أتحفظ على الرقم".
وذكر أيضاً أن قوات سوريا الديمقراطية قتلت العشرات من الجنود الأتراك والمقاتلين المتحالفين معهم من الجيش السوري الحر، إلا أنه لم يتمكن من ذكر عدد محدد.
كما قال خليل، أن الجيش التركي زعم أن لتنظيم "داعش" وجوداً في منطقة عفرين التي يستهدفها بعمليته واتهمه بتضليل الرأي العام العالمي، مضيفاً أن "العالم كله يعرف إن داعش غير موجود في عفرين".
وعلى الرغم من التأكيدات التركية السابقة بأن الحملة على عفرين ستكون سريعة ومحددة، قال متحدث باسم الرئيس أردوغان، الثلاثاء، إن العملية لن تنتهي إلا حين يعود 3.5 مليون لاجئ سوري يعيشون في تركيا حالياً إلى بلادهم سالمين.
ومن شأن الحملة على عفرين أن تغير من الوضع على الأرض في سوريا، حيث ستمكن السيطرة على عفرين تركيا وقوات الجيش السوري الحر الموالية لأنقرة والمناهضة لنظام بشار الأسد من الاستحواذ على شريط بعرض 200 كيلومتر شمال سوريا.
ويظل الأسد على مشارف تحقيق الانتصار بالحرب الأهلية السورية الدائرة منذ سبع سنوات وذلك بمساعدة روسيا وإيران.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.