الرئيس تبون بالمستشفى المركزي للجيش وحالته لا تستدعي لأي قلق    وهران تكرّم نوابغها    تنظيم أبواب مفتوحة على قيادة الحرس الجمهوري    شقق ترقوية بأسعار خيالية رغم تراجع الطلب    الدستور الجديد يتضمن موادا تحمي العقار الفلاحي    عام حبسا نافذا لسائق حطم مركبة الضحية بسبب حادث مرور    أخصائيون يدعون إلى ضرورة التقيّد بإجراءات الوقاية    3 بالمائة من الفلاحين يحوزون على بطاقة "شفا"    مجلس الوزراء السعودي يندد بالرسوم الكاريكاتيرية المسيئة    الموسم الرياضي 2019-2020    الكونفدرالية الإفريقية للكرة الطائرة    لعقد مؤتمر دولي للسلام    كانت موجهة للتسويق بالبيض    لبعث سوق الكتاب في ظل انتشار وباء كورونا    تحدث عن مستقبل بلماضي مع الخضر ..زطشي يكشف:    تحادثا عبر تقنية التواصل المرئي    وسيط الجمهورية يؤكد من البليدة:    الدستور الجديد يقر بدور ريادي للنخب الجامعية    إيبو ترتقي للمرتبة ال620    دعم الشباب لمشروع تعديل الدستور هو دعم للإصلاحات    التصويت للدستور الجديد واجب وطني    الاجراءات الوقائية تغيب في بلديات؟    عهد "الحڤرة" انتهى..والمال الفاسد أخطر من كورونا    خلال إشرافه على ندوة وطنية    المعرض التاريخي للجيش يلقى الاقبال    الجزائر تشارك في انتخاب رئيس البرلمان العربي    أكد أن الخطر الصحي قائم وموجود.. البروفيسور بركاني:    الشروع في استغلال فوسفات "بلاد الحدبة" في الثلاثي الأول من 2021    ثورة تنموية بمناطق الظل    إعداد قوانين لمعاقبة السلوكيات الاستهلاكية المنحرفة    الصحراء الغربية : منظمة فرنسية تدعو مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته إزاء التوتر في منطقة الكركرات    إصابة رئيس الفيفا إنفانتينو بكورونا    تطاول مقيت ووصمة عار    دفع للتعاون المتميّز    9 وفيات.. 287 إصابة جديدة وشفاء 171 مريض    واشنطن: مبادرة السلام العربية لم تعد ضرورية    رفع دعوى قضائية ضد «تشارلي إيبدو»    إطلاق مشاريع الصيغة الجديدة للترقوي المدعم بمستغانم    انطلاق تربص " جياساس" بالعاصمة    سد النهضة: مصر والسودان وإثيوبيا تستأنف المفاوضات بعد تحذير دونالد ترامب من تسبب الأزمة في عمل عسكري    3 % من الفلاحين يحوزون على بطاقة الشفاء و التقاعد منعدم    حفلات أندلسية و مدائح دينية    الألعاب الشعبية القديمة في عرض مسرحي جديد    حاجي محمد المهدي يفوز بجائزة لجنة التحكيم    نشاطات متنوعة لفرع أم البواقي    حمادي يقترح "الدر المنظم في مولد النبي المعظم"    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    الطاقم الطبي لجمعية وهران جاهز لتطبيق البروتوكول الصحي    كازوني مستاء من عدم برمجة أي مباراة ودية    أغصان الأشجار المقطوعة تغلق أرصفة شارع باب الجياد    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء ..    إصابات كورونا تواصل الإرتفاع في الجزائر.. 287 حالة خلال 24 ساعة    المولد الشّريف.. ومنهجية الاقتداء    حجز 150 ألف قرص مهلوس    الأمن ينخرط في حملة "أكتوبر الوردي"    ما بين باريس ولندن    سياسي هولندي يدعم حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية    القرضاوي يدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أعلن عن تقدم في ملفات التعاون الاقتصادي مع باريس:رافران يعلن عن زيارة جديدة للجزائر نهاية ماي
نشر في البلاد أون لاين يوم 21 - 02 - 2011

أعلن أمس جون بيار رافران، المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي إلى الجزائر، عن تحقيق تقدم مهم في الملفات قيد البحث بين البلدين في مجال التعاون الاقتصادي والاجتماعي· وأشار إلى قيامه بجولة جديدة في أواخر ماي المقبل لتقييم العمل المنجز منذ مهمته الأولى في نوفمبر الماضي، قائلا إن المفاوضات بين الجانبين بلغت مرحلة متقدمة، وإنه تم قطع شوط معتبر في طريق إنجاز المشاريع·
وأكد خلال لقاء صحفي مشترك مع وزير الصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الاستثمار، محمد بن مرادي، نظم عقب جلسة عمل بين المتعاملين الاقتصاديين للبلدين، أن هدف الطرف الفرنسي المشاركة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للجزائر لأن الحديث عن التنمية الاقتصادية يعني خلق مناصب شغل جديدة من منطلق أن المشاريع التي تم تسجيلها وشرع في التفاوض حولها ستسمح بإنشاء أكثر من 20 ألف منصب شغل مباشر حسب المسؤول الفرنسي· وبهذا الخصوص قال بن مرادي إن ''المحادثات حول مشاريع الشراكة الجزائرية الفرنسية التابعة لقطاعات مثل الطاقة والسيارات ومواد البناء والصناعة الصيدلانية تتقدم بشكل جيد، وتم رفع العديد من الصعوبات·وأوضح أن استكمال هذه المحادثات سيمكن من استحداث أزيد من 20.000 منصب شغل مباشر وغير مباشر''·وتحجج رافاران من جانبه بأن قضية المشاكل القنصلية ليس من صلاحياته في دره على سؤال على الإجراءات التمييزية المتخذة من الجانب الفرنسي تجاه رجال الأعمال الجزائريين في مجال منح تراخيص السفر إلى بلاده، مؤكدا أن هذا الملف تتم معالجته في إطار آخر بالتنسيق بين الحكومتين الجزائرية والفرنسية، مشيرا إلى أن مهمته اقتصادية بالدرجة الأولى وتنحصر في تحريك المشاريع التي تم تسطيرها·ونفى رافاران في مجمل رده تأثير الإجراءات الحمائية التي اعتمدتها الحكومة الجزائرية على الاستثمارات الفرنسية، مستدلا بارتفاع المبادلات بين البلدين سنة بعد سنة·وقد تضمن اللقاء الذي جمع المتعاملين الاقتصاديين للبلدين، استعراض عدة ملفات اقتصادية فرنسية في الجزائر· ومن بين هذه الملفات، مشروع شراكة بين المجمع الفرنسي ''توتال'' والشركة الوطنية للمحروقات سوناطراك لإنجاز مصنع لتقطير الإيثان في منطقة أرزيو الصناعية، بالإضافة إلى استعراض مشروع المجمع الفرنسي ''لافارج'' المتخصص في صنع مواد البناء وتعزيز وجوده في الجزائر من خلال توسيع وتنويع استثماراته·فضلا عن مشروع إنجاز مصنع ثان للأدوية للمجمع الفرنسي ''سانوفي أفنتيس'' ومركز للتخزين وتوزيع المنتجات الصحية في المدينة الجديدة سيدي عبد الله على مساحة قدرها 3,6 هكتارات·وجدد رافاران رغبته في إتمام أشغال ميترو الجزائر وتسوية المشاكل القائمة بين مؤسسة الميترو والمجمع الفرنسي الإيطالي الذي يتولى إنجاز المشروع، وتعهد بأن يوظف كل ثقله لدى الطرف الفرنسي حتى يتم تشغيل الميترو قبل نهاية العام الجاري·

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.