لعمامرة يصل القاهرة في زيارة عمل بصفة مبعوث خاص للرئيس تبون    رابطة الطلبة ترافق حاملي البكالوريا الجدد    قرار جديد لمستغلي النقل بالميترو والترامواي    مدارس أشبال الأمة.. مفخرة الجزائر    سحب اعتماد قناة العربية بالجزائر    سيدار الحجار يؤكد مواصلة إنتاج الأكسيجين    أكثر من 134500 هكتار للزراعات الاستراتيجية بالجنوب    حسب النشرية الشهرية للديوان الوطني للإحصائيات تراجع أسعار الاستهلاك ب 1،1 % خلال شهر جوان    عمليات تصدير كبرى مُنتظرة بداية من سبتمبر    وزير الصناعة يجتمع بمسؤولي مجمع جيتيكس    الاحتلال يواصل حملة الاعتقالات بحق الفلسطينيين بالضفة الغربية    مسؤول سوداني: الجزائر ستعرض وساطتها في ملف "سد النهضة"    شخصيات أمريكية تدعو للتحقيق في الانتهاكات المغربية    هزتان أرضيتان بتيبازة وعين الدفلى    على مستوى مرتفعات الحظيرة الوطنية للشريعة بالبليدة الحماية المدني تتمكن من إخماد 70% من حريق الغابة    هل تنتهي أزمة الماء قريبا؟    هبة تضامنية في معظم بلديات تيزي وزو    كلمات    الوباء    موقف المؤمن من وباء كورونا ومن كل بلاء..    وصول مليون جرعة من اللقاح إلى مطار بوفاريك    تراجع محسوس في عدد إصابات كورونا    وصول شاحنة محملة بالأكسجين الطبي    المحسنون والمجتمع المدني يد واحدة لمواجهة الموجة الثالثة    أولمبياد طوكيو.. إسبانيا تدمر مفاجأة كوت ديفوار بريمونتادا قاتلة    إسماعيل بن ناصر ممنوع من التدرب مع ميلان    الشعبية ترحب بموقف الجزائر الداعم لطرد الاحتلال من الاتحاد الإفريقي    تأجيل الجولة ال 35 الى 9 أوت وتقديم لقاء اتحاد الجزائر/شبيبة القبائل ليوم 3 أوت    اليابان: قفزة قياسية لإصابات كورونا في طوكيو تخيم على الأولمبياد    مهرجان الفيلم الفرانكفوني لأنغوليم بفرنسا يحتفي بالسينما الجزائرية    جائحة كورونا… تعيد النشاطات الثقافية إلى الشبكة العنكبوتية    تحذير أممي من ارتفاع انعدام الأمن الغذائي الحاد    سأعمل جاهدا لرفع الراية الوطنية في طوكيو    سكان سور الغزلان يطالبون بمشاريع تنموية    هكذا توزعت مواقف الدول العربية من أحداث تونس    أخبار اليوم ترصد الإبداع الأدبي قِطاف من بساتين الشعر العربي    الوقايات العشر من طاعون العصر    "الغارديان" تنصح كريستال بالاس وليدز بعطال وبولاية    براهيمي يتبرع بسيارة إسعاف لمستشفى عزازقة    ستصدر قريبا عن دار المثقف بالجزائر و ببلومانيا بمصر: عبد الرزاق طواهرية ينتهي من روايته الجديدة "اتش بلاس"    بوهران و مستغانم: الأسرة المسرحية تودع الفنان تواتي و الكاتب العربي مفلاح    تحكي عن الجفاف و الشتات    وفاة الفنانة الكويتية انتصار الشراح    زيادة الطلب على اللقاح محليا: تلقيح 20 ألف شخص و توقّع ارتفاع العدد إلى 34 ألفا في أسبوع    "مثاقفات".. ترصد "النقد الثقافي والدراسات الثقافية وما بعد الكولونيالية"    صدمة في الجزائر بعد إقصاء فليس    الإسهام في إنقاذ مرضى الجائحة والأخذ بالاحتياطات واجب الوقت    المكتتبون يلوحون باقتحام شققهم    خدمات النقل تُحجب مرة أخرى    وفاة الصحفي سالم عزي عن عمر ناهز 62 سنة    الجزائر هنا دائما..    إدماج المنتوج الوطني "ضرورة حتمية"    جائحة كورونا رفعت من جريمة الاتجار بالبشر    ضمان نقل عمال الصحة خلال العطلة الأسبوعية    تفكيك شبكة احتالت على 800 ضحية واستولت على 40 مليار سنتيم    خائن الأمانة وراء القضبان    جهود كبيرة لتفادي الأزمة    الإيقاع بمروج مهلوسات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تأجيل قضايا هامل إلى تاريخ 11 مارس المقبل
نشر في البلاد أون لاين يوم 19 - 02 - 2020

البلاد.نت- حكيمة ذهبي- تشرع اليوم، محكمة سيدي امحمد، في معالجة ملف الفساد الذي يتورط فيه المدير العام الأسبق للأمن الوطني، عبد الغني هامل، رفقة أفراد عائلته وإطارات سابقين في الدولة.
ويتابع عبد الغني هامل، الموجود رهن الحبس المؤقت، منذ تاريخ 5 جويلية الماضي، في قضيتين أولاهما تتعلق بتبييض الأموال والثانية تتعلق بنهب العقار، والتي يتورط فيها الوزيران السابقان عبد الغني زعلان وعبد المالك بوضياف، بصفتهما واليين سابقين بوهران، فضلا عن الواليين السابقين لتيبازو موسى غلاي وزوبير بن صبان.
ومثل هامل، رفقة أفراد من عائلته، ثلاثة من أبنائه الموجودين رهن الحبس وابنته وزوجته، اللتين استفادتا من الرقابة القضائية. إلى جانب الوزير الأول السابق عبد المالك سلال وعدد من الوزراء السابقين بصفتهم ولاة.
ومن بين التهم التي يواجهها عبد الغني هامل، تبييض أموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية، الحصول على أوعية عقارية بطرق غير مشروعة، استغلال النفوذ.
كما تم توجيه الاتهام ل 13 شخصا معنويا، وهي عبارة عن شركات تجارية ملك لأبنائه، بالإضافة إلى ستة موظفين ومرق عقاري.
9:00 حضور عائلة هامل إلى المحكمة، أبنائه أميار، مراد وشفيق وزوجته سليمة لعناني وابنته شهيناز، المتهمتين في حالة رقابة قضائية، أشقائه الذين يتابعون أطوار المحاكمة.
9:15 إخراج المتهمين من حبس الحراش باتجاه محكمة سيدي امحمد، المدير العام للأمن الوطني الأسبق عبد الغني هامل، ثلاثة أبنائه، الوزير الأول السابق عبد المالك سلال وأربع ولاة: عبد الغني زعلان، عبد المالك بوضياف، موسى غلاي وزوبير بن صبان
9:26 وصول المتهمين إلى محكمة سيدي امحمد
9:30 المدير العام السابق للجمارك عبدو بودربالة، شاهد في قضية عبد الغني هامل
10:05 دخول المتهمين إلى قاعة الجلسات
10:10 القاضية تعلن عن افتتاح الجلسة
10:13 القاضية تشرع في المناداة على المتهمين الشخصيين والمعنويين (شركات أبناء هامل) في القضية الأولى المتعلقة بتبييض الأموال
10:18 المحامون يطلبون بجلسة خاصة مفصولة عن باقي قضايا المواطنين، لكن القاضية ترفض وتقول إنها ستكون جلسة واحدة فقط والمحاكمة تنتهي في يوم واحد
10:18 محامو المتهمين يطلبون تأجيل القضية الأولى المتعلقة بتبييض الاموال
10:20 القاضية تقرر تأجيل أول قضية لهامل إلى تاريخ 11 مارس المقبل
10:30 القاضية تشرع في المناداة على المتهمين والشهود في القضية الثانية المتعلقة بنهب العقار
10:30 انيابة والمحامون يطلبون دمج القضيتين في ملف واحد
10:35 محامي والي تيبازة السابق موسى غلاي يطلب الإفراج المؤقت
10:35 القاضية تقرر رفع الجلسة للحظات للنظر في طلب دمج القضيتين وتأجيلهما معا
10:39 القاضية تقرر ضم القضيتين في ملف واحد وتعلن تأجيلهما إلى تاريخ 11 مارس المقبل وترفض الإفراج المؤقت عن والي تيبازة السابق موسى غلاي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.