التسجيل الصوتي: الرابطة تستدعي رئيسي اتحاد بسكرة وأهلي البرج    سكيكدة: قتيل و3 جرحى في إنحراف وإنقلاب سيارة بقرية صالح الشبل    حلفاية يرد على تصريحات سعداوي ويؤكد تعرضه لمؤامرة !!    حركة البناء : بعض الأطراف الفرنسية تريد استدعاء “حادثة المروحة”    وزيرة الثقافة تزور الفنان محمد بوخديمي في منزله    سجلت خلال ال 24 ساعة الماضية    تمديد إجراءات الحجر الصحي إلى 13 جوان    ما يجب أن يقال حول التعديل الدستوري في الجزائر        سعداوي: التسجيل "غير مفبرك"    بوقادوم يحضر اجتماعًا برلمانيًا هامًا الاثنين القادم    وضع 5 متهمين في قضية حفل فندق الزينيت بوهران تحت الرقابة القضائية    الفيلم الوثائقي الفرنسي “الجزائر حبي” مستفز بنكهة الحنين إلى الماضي    أسعار النفط تتراجع بسبب ارتفاع مخزونات الخام    الرابطة المحترفة الأولى تحتل المركز الثالث عالميا من حيث عدد إقالة المدربين!    8997 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 630 وفاة.. و5277 متعاف    التحضير لمشروع مرسوم تنفيذي منظم لمهن الفنانين والكوميديين    هذا هو موعد استئناف الدوري الإنجليزي الممتاز    اتفاق أوبك+: مستوى عال من الالتزام بتطبيق تخفيضات الإنتاج    طيران الإمارات ترسي معايير رائدة لضمان سلامة الركاب    مجلس قضاء تيبازة:”كريم طابو رفض بمحض إرادته إجراء مكالمة هاتفية”    برامج تلفزيونية فرنسية ضد الجزائر : الجزائر تستدعي سفيرها في باريس للتشاور    حذف وزيرة الخارجية الإسبانية لعلم الجمهورية الصحراوية من خارطة إفريقيا يشكل إستفزازًا لكل بلدان القارة    اجلاء الجزائريين العالقين بلندن: وصول 300 مسافر الى الجزائر يوم الاربعاء    بشار: تفكيك شبكة دولية للمتاجرة بالمخدرات بحوزتها أكثر من 80 كلغ من الكيف المعالج    رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    الحماية المدنية: تنفيذ 23.000 عملية تعقيم لمختلف المؤسسات ما بين الفاتح مارس و 27 مايو    توسيع مهام اللجنة الوطنية لحماية الغابات يسهم في تعزيز الوقاية من الحرائق    اجتماع المكتب الفدرالي للفاف يوم الأحد عبر تقنية الفيديو عن بعد    الحماية المدنية تفرغ برك مائية لمنع سباحة الاطفال بتيارت    بالصور..هكذا أصبحت طائرات الجوية الجزائرية بعد إعادة تجهيزها    شريط حول الحراك: الصحافة الوطنية تندد بحملة حاقدة وعنيفة تستهدف الجزائر ومؤسساتها    استقرار أسعار الخضر والفواكه ابتداء من الأسبوع القادم    المتعافون من "كورونا" يجب عليهم قضاء الصوم    انتقدوا طريقة تعاطي الحكومة مع البرلمان.. النواب يعارضون الزيادات الضريبية    الأميرعبد القادر: السباق في تقنين القانون الإنساني المعاصر    بن قرينة : "بعض الأطراف الفرنسية تريد استدعاء حادثة المروحة ولكن هيهات"!!    مشروع قانون المالية التكميلي: معالجة آثار الأزمة مع دعم القدرة الشرائية    كوفيد-19: الوضعية الوبائية بالجزائر "مستقرة و تحت السيطرة"    المحلل السياسي أحمد بن سعادة يرافع من أجل التأطير القانوني للتمويل الخارجي للمنظمات غير الحكومية    إسماعيل مصباح: قرار رفع الحجر الصحي ليس سهلا وعلى المواطنين تغيير سلوكياتهم    الجيش الوطني الشعبي وقف إلى جانب شعبه بتجنيد كل طاقاته البشرية والمادية    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    دعوة إلى الاستلهام من تضحيات جيل الثوار لبناء الجزائر الجديدة    مع بداية فترة الحر    بلمهدي يرد على شمس الدين    خبراء يحذرون من تحويل مسار الحراك..ويكشفون:    السودان يجدد المطالبة برفع اسمه    فنون البيت ثمرة وباء كورونا    مخطط الضم الإسرائيلي يستهدف كامل الضفة الغربية    روسيا تدعو الرئيس تبون لزيارتها    جمال للروح وتوازن للمشاعر    تثمين تراث مليانة.. شرط أساسي لتنميتها    وخير جليس في زمن « الكورونا » كتاب    منتخب ألعاب القوى عالق بكينيا منذ قرابة الأربعة أشهر    « ندمت على عرض الوفاق و بلومي أرادني في المولودية عام 2002»    بلمهدي: “لا دخل للوزارة في إيقاف برنامج شمس الدين”    صيام الست من شوال والجمع بينها وبين القضاء بنية واحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عروض فكاهية من الحجر
عائلة الفنان «حميد طايوان » تلتزم بالتعليمات و تقدم الجديد عبر الفايسبوك
نشر في الجمهورية يوم 29 - 03 - 2020

فرضت جائحة كورونا منطقها وحتمت على العائلات العباسية التزام بيوتهم والامتناع عن الخروج إلا في حالات الضرورة مما أثر على حرية تنقلاتهم و قيد تحركاتهم،كما اخلط هذا الوباء الذي تفشى في دول عديدة من العالم حسابات و أوراق عديد العائلات التي كانت تخطط لعدة مشاريع خلال العطلة الربيعية التي يقضيها سكان ولاية سيدي بلعباس بالحجر الصحي شأنهم شان كل الجزائريين.
عائلة داود إحدى العائلات العباسية التي دخلت الحجر الصحي طواعية التزاما منها بأن تحمي نفسها من فيروس كورونا إيمانا منها بأنه إجراء وقائي وأساسي مهم يجب القيام به من طرف كل مواطن متحضر و واعي بالمسؤولية الملقاة على عاتقه كونه مساهم أساسي في نجاح المجهودات لمكافحة هذا الوباء الخطير،لاسيما وأن العائلة تضم أطفالا صغارا وجب وقايتهم و حمايتهم من أي خطر داهم.
الجمهورية اختارت هذه العائلة التي تعتبر من أكثر المتضررين من الحجر الصحي كونها عائلة نشاطها فني فالوالد هو فنان كوميدي يُعرف في الوسط الفني باسم «حميد طايوان» وزوجته أيضا الفنانة الكوميدية «شهيناز حضري» واللذان لديهم نشاطات وأعمال فنية تتطلب الخروج المستمر والدائم لإتمامها لا سيما وأنها مصدر رزق العائلة ولكن رغم ذلك أبت إلا أن تسلك سلوكا حضاريا وعيا منها بخطورة المرحلة وصعوبة الوضع الصحي العام.
سكاتشات من المنزل للترفيه عن الجمهور
فالعائلة استطاعت التكيف مع الوضع ولم يوقف الحجر الصحي نشاطها الفني بحيث قامت بأداء عدة سكاتشات في المنزل وعرضها للجمهور بطلب منهم على صفتحها الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي كان آخرها سكاتش «الطمع» الذي حاز على إعجاب الجمهور عبر الفضاء الأزرق،وذلك للترفيه على الجمهور الذي يتابع باهتمام أعمال فرقة «غير الضحك» و إخراجهم من الملل الذي قد يعتريهم بسبب الامتناع عن الخروج وعدم وجود وسائل الترفيه لذلك قررت الفرقة ضمان الفرجة والمتعة لكل متتبعيها وعدم التوقف عن النشاط حتى ولو كان من المنزل.
الحجر الصحي لمّ شمل العائلة
وحسب رب العائلة حميد داود فأن الوضع الصحي فرض علينا المكوث في المنزل وهو ما زاد من لمة العائلة وتقربنا أكثر من أبنائنا الأربع نهاد،نهى وإياد وميليسا لاسيما مشاغل وأعباء الحياة والمعيشة باعدت بين أفراد كل العائلات لذلك فهي فرصة أتيحت لنا لخلق الجو المريح و المسلي داخل الأسرة ومنح وقت أكثر للأبناء واللعب معهم والتحدث إليهم ومعرفة بشكل أعمق ميولاتهم وطبائعهم وما يفكرون به.
فرصة لتحضير الأكلات التقليدية
أما الفنانة «شهيناز حضري» فأكدت أن هذا الوضع أجبرها على التزام البيت ليلا ونهارا و الحرص على إرضاء كل فرد من العائلة و توفير كل متطلباتهم وتحضير ما لذ وطاب من مختلف أنواع الأطباق والمأكولات التقليدية،مصرحة بأن زوجها انفتحت شهيته على الأكل المنزلي وأصبح متطلبا أكثر ويشتهي أطباقا معينة خاصة التقليدية منها،و أنا بالطبع أحضر كل ما يشتهيه أفراد عائلتي و نجتمع في طاولة مزينة بمختلف الأطباق وذلك لإراحة نفوسهم و إبعادهم عما يجري في العالم من هلع وخوف من وباء كورونا الذي هز العالم بأسره خاصة الأطفال الصغار الذين يجب أن نبعدهم عن التهويل لان ذلك يتسبب لهم في مشاكل نفسية،لذلك تقول شهيناز أحاول قدر المستطاع خلق جو عائلي مميز خلال هذه الفترة العصيبة التي نمر بها والتي تلزمنا بالمكوث بمنازلنا وعدم الخروج إلى الشارع إلا في حالات الضرورة القصوى،وكنت أنا و زوجي تردف شهيناز قد اشترينا كل ما نحتاجه في المنزل وقمنا بالتبضع من أجل توفير كل الاحتياجات من مواد غذائية،خضر،مستلزمات التنظيف بشتى أنواعها من أجل التقليل من الخروج إلى الخارج وحتى الخبز أنا أقوم بعجنه في المنزل بشكل يومي حتى لا نجد سببا للخروج من المنزل والاحتكاك بالآخرين لان ذلك يشكل خطرا علينا وعلى أبنائنا خاصة وأننا واعون بأن هذا الفيروس سريع الانتشار ويهدد حياة الإنسان لأنه خطير جدا وفتاك.
كورونا يؤجل رحلات العائلات في عطلة الربيع
فيروس كورونا أخلط حساباتنا حقا لأننا كنا نستعد لزيارة الجزائر العاصمة وبالتحديد منطقة الشراقة خلال عطلة الربيع يقول حميد بحيث برمجت رحلة لعائلتي من أجل الترفيه والترويح عن النفس بعد فصل كامل من الدراسة للأبناء والعمل والنشاط وبذل الجهد،ولكن قلب هذا الوباء كل الموازين شأننا شأن العائلات الجزائرية التي تنتظر موسم العطل بشغف وبفارغ الصبر من أجل الخروج والسياحة والتنزه والاستجمام ولكن قدر الله وما شاء فعل،وفي الأخير أتمنى أن يمتثل كل الشعب الجزائري للتوصيات التي تدعوا إلى المكوث في المنازل إلى حين أن يرفع عنا المولى القدير هذا الوباء و يمن علينا بالفرج،لأن في ذلك وقاية لهم من هذا الوباء وللمحيطين بهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.