إصلاحات الرئيس تبون شجاعة وتزعج فرنسا    الوضعية الصحية والذاكرة ورقمنة الإدارة في جدول الأعمال    تناشد الصليب الأحمر التدخل العاجل للإفراج عن الأسرى    بعد المستويات العالية التي قدماها    لفك العزلة على العائلات المعوزة    بعد سقوطه على كهف    إثر أزمة قلبية مفاجئة    يعتبر صديقا للجزائر    في إطار خطة لتوفير ملياري يورو    هل سيستقيل زطشي ومدوار؟    بموجب تعديل في مشروع قانون المالية التكميلي    أوقف ثلاثة أشخاص بجنوب البلاد    هكذا فضحت مظاهرات 17 أكتوبر فرنسا الاستعمارية    ارتكبتها فرنسا الاستعمارية في حق الجزائريين    اشادة بالوزيرة بن دودة    خلال شهر رمضان المنقضي    المديرية العامة للوظيف العمومي تكشف:    التصعيد في ليبيا يهدّد استقرار المنطقة    أمين عام جديد ل “الأفلان” بولادة قيصرية ومفاجئات فاقت كافة التوقعات في إجتماع اللجنة المركزية    نقص في الكمامات ومضاربة في أسعارها    458 مخالفا للحجر خلال رمضان    مصادرة 3.4 كلغ كيفا    تعيين نائب الرئيس يتعارض مع الإرادة الشعبية    النادي الاقتصادي الجزائري يستقبل 200 مشروع    أعتقد أنه لا يمكننا استئناف البطولة    فرصة للسينمائيّين الجزائريين للمشاركة    30 ألف أورو للإبقاء على بن عيادة    مشروعان لتحويل الكهرباء    سوناطراك مساهما رئيسيا في شركة "ميدغاز"    السعودية تعتزم تنظيم مؤتمر افتراضي لمانحي اليمن هذا لثلاثاء    زوجة الشرطي المتهم تطلب الطلاق وتقدم التعازي    سوناطراك مساهم رئيسي في شركة «ميدغاز»    "رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية"    الإطاحة بسارق طيور    زوجة قاتل "فلويد" تطلب الطلاق    ترامب يعلن القطيعة مع منظمة الصحة العالمية    سيول الأمطار تغمر الشوارع و تسدّ مداخل المباني بتيسمسيلت    سنابل الخير توزّع 3500 قفة على المعوزين    بن يمينة يدخل مخططات تيطاوين التونسي    « إستدعائي للمشاركة في «كان « الغابون اكبر نجاح بالنسبة وحلمي إنهاء مسيرتي مع الحمراوة»    «الوثائقي خرج عن نطاق الأدبيات واحترام الغير»    سيادة وشعب الجزائر خط أحمر    « القيطنة » زاوية العلماء ومشايخة الفقه    «قطار الدنيا» إنتاج جديد لمسرح علولة بوهران    راحة الزائر في مسجد «سيدي الناصر »    وفاة الفنان المصري حسن حسني إثر أزمة قلبية    من أفطروا في رمضان وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    توقيف مهربين ومهاجرين غير شرعيين    توقيف "مير" زموري    دعوات إلى الاعتماد على الترتيب الحالي و إلغاء السقوط    78 مليار سنتيم للتكفل بمناطق الظل    تثبيت ممر تعقيم بمدخل المؤسسة الاستشفائية دحماني سليمان    «نون يا رمز الوفاء»    لجنة المالية في البرلمان توافق على تخفيف الزيادات على رسوم السيارات الصغيرة    خفيف الظل    تساؤلات حول إمكانية التواصل بين الأحياء والأموات؟    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    روسيا وألمانيا تؤكدان على الحل السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصالح الأمن المشتركة تعزّز من الإجراءات الحمائية:
المطارات والمواقع النفطية تحت حراسة مشددة
نشر في الحياة العربية يوم 21 - 03 - 2016

وضعت مصالح الأمن المشتركة-الشرطة والدرك- مخططات إضافية لتعزيز الإجراءات الحمائية، على عدد من المنشات الهامة الحيوية إضافة إلى المواقع النفطية سواء في الشمال أو الجنوب.
الخطة الأمنية الجديدة، بحسب مصادر مطلعة، لا تخص فقط المنشات النفطية بل امتدت إلى المنشآت الحساسة حيث عرف مطار هواري بومدين الدولي هو الأخر تعزيزات أمنية في محيط المطار وداخله حيث تم نشر فرق دورية إضافية في محيط المطار فضلا عن تلك الثابتة، وذلك في إطار الخطة الأمنية الإستثنائية التي فرضتها مستجدات الساحة بعد العملية الإرهابية الأخيرة بمنطقة الخريبشة،والتي تصدت لها قوات الجيش وأعقبتها لعمليات دقيقة تمكنت من خلالها من توقيف عدد من الجماعات الإرهابية استرجاع كميات من الأسلحة والذخيرة.
وتأتي هذه التعزيزات بالموازاة مع الإجراءات الأمنية المتخذة بالجنوب الكبير لقطع الطريق أمام أي اعتداءات إرهابية محتملة بسبب الأوضاع الأمنية المتوترة التي تمر بها بعض دول الجوار. حيث تم اتخاذ إجراءات أمنية جديدة بقاعدة سوناطراك سيدي ارزين ببراقي، وأسندت مهام حمايتها وتأمينها إلى قوات التدخل السريع التابعة للدرك الوطني وسبق أن وضعت مصالح الدرك منذ أشهر مخططا جديدا لتأمين المواقع البترولية والمنشآت النفطية في العاصمة بعد معلومات باستهدافها من قبل الجماعات الإرهابية. وتهدف الخطوة المتخذة إلى حماية أكثر للمنشأة النفطية والتي تعد واحدة من أهم المنشآت كما هو الحال مع مصفاة ارزيو بوهران ومصفاة سكيكدة ومصفاة أدرار، وتأمين الرعايا الأجانب خاصة بعد أن أعطت وزارة الدفاع الوطني تعليمات صارمة لكل قوات الجيش والدرك الوطني من أجل توخي الحذر والحيطة على مستوى المناطق البترولية والشركات النفطية الوطنية والأجنبية من أجل ضمان سلامة هذه المنشآت وتجنيبها أي مخاطر ممكنة تتعلق بهجمات إرهابية محتملة من طرف جماعات إرهابية خارجية أو داخلية مثلما وقع مع منشأة تيغنتورين، حيث تم تعزيز الرقابة بمصفاة سيدي رزين النفطية داخليا وعبر الدوريات، مع مراقبة العمال ولو عن بعد، وكذا حركة دخول وخروج الآليات.
وجندت القيادة العامة للدرك الوطني، عناصرها لحماية وتأمين منشاة سيدي رزين الواقعة ببلدية براقي، بعد نصب حاجز ثابت بالقرب من المنشأة،وذلك بعد أشهر فقط من قطع الطريق أمام المارة في إطار خطة تأمين المنشات النفطية. وتأتي هذه الخطوة خوفا من استهداف هذه المنشأة من قبل الجماعات الإرهابية، لا سيما أنها تتعامل مع شركات أجنبية وموظفين أجانب تتولى توسيع المصفاة. وسبق أن فككت فرقة مكافحة الإرهاب والتحريض بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية الجزائر خلية إرهابية كانت تخطط لضرب هذه المصفاة ، فضلا عن الهجوم الإرهابي الأخير الذي استهدف منشات نفطية بالجنوب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.