البيجامة الذكية هي الحل    نفوق 3 نسور تثير طوارئ وسط محافظة الغابات    السكان يقتنون صهاريج المياه بأسعار باهظة    المسيرات الشعبية السلمية تتواصل لتاسع جمعة عبر الوطن للمطالبة بإحداث القطيعة مع النظام    رونالدو ينقلب على زملائه في جوفنتوس    اجتماع طارئ ببيت الوفاق: حمّار «يعلق» تسوية المستحقات بعد هزيمة الكأس    السنغال يواجه نيجيريا وديا تحضيرا لكان 2019    توقف استثنائي للمصعد الهوائي الرابط بين بلوزداد والمدنية ابتداء من هذا الأحد    منتخب السنغال يحضر للخضر بمواجهة نيجيريا    ما تبقى من المسار يسلم خلال الثلاثي الأخير من العام الجاري    وزارة المالية ترفع اللبس    لطرح مطالب مهنية: عمال جامعة قسنطينة 2 يحتجون    أمطار غزيرة بعدة ولايات غربية من الوطن    وزارة الدفاع: كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة ببومرداس    نبهت إلى عدم المساس بسمعة الأشخاص: سلطة الضبط تدعو القنوات التلفزيونية لالتزام الموضوعية والحياد    الناطق الرسمي باسم الحكومة يؤكد: لا وجود لأي تعليمة لاستعمال القوة في المسيرات    تسجيل ارتفاع بأكثر من 300 حالة ليشمانيا جلدية منذ بداية العام    غياب المرافق الترفيهية جعل منها هواية الأطفال و الشباب        موسى تواتي يرفض المشاركة في الندوة التشاورية الإثنين المقبل    الأفافاس يكشف تفاصيل الهجوم على مقره بالأسلحة البيضاء والكريموجان    ليبيا: ارتفاع حصيلة قتلى معارك طرابلس إلى 213    رغم استقالته.. ولد عباس يطلب رخصة عقد الدورة الاستثنائية للجنة المركزية للأفلان؟ !    رئيس “نجم مقرة” :”عضو من الرابطة أكد تعرضنا لمؤامرة”    محرز يروج لحملة “البريميرليغ” ضد العنصرية    أمن بومرداس يلقي القبض على عصابة أشرار سرقت مؤسسات خاصة وسلاح شرطي    قريب الشهيد عبان رمضان: هذه الشخصيات الكفيلة لقيادة المرحلة الانتقالية    “بن زية” يقضي أوقاتا رائعة في مطعم الطباخ التركي “بوراك”!    حوالي 3 ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    صحفي سوداني يكشف عن تصريحات صادمة للبشير دفعت لخلعه!    ولاية الجزائر: مواصلة هدم البنايات الفوضوية ورفع دعاوى قضائية ضد أصحابها    بالفيديو.. الجيلالي يتألق مع شباب “اليوفي”..!    30 سنة سجن لشقيق منفذ هجوم تولوز محمد مراح    حكومة الوفاق تقرر وقف التعامل مع فرنسا وتأمر باعتقال حفتر    القارئ الجزائري أحمد حركات يكرم في مسابقة حفظ القرآن الكريم بالكويت    استحداث جائزة وطنية لتكريم أحسن ابتكار لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    إختيار فيلم “بابيشا” لمونية مدور في مهرجان كان 2019    لجنة اليقظة ليست بديلا لبنك الجزائر    المحامون يواصلون مقاطعة جلسات المحاكم دعما لمطالب الحراك الشعبي    20 ألف طالب عمل مسجل بوكالة التشغيل في سوق أهراس    نفط: خام برنت يصل إلى 43ر71 دولار للبرميل يوم الخميس    المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى‭:‬    عن عمر ناهز ال67‮ ‬عاماً    محمد القورصو‮ ‬يكشف‮:‬    تيارت    ‮ ‬طاسيلي‮ ‬للطيران توسع أسطولها    للتحقيق في‮ ‬عرقلة مشاريع‮ ‬سيفيتال‮ ‬    وزير الصحة الجديد‮ ‬يقرر‮:‬    فيما نشر قائمة الوكالات المعنية بتنظيم الحج    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    الطريق الأمثل للتغيير    ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن    كراهية السؤال عن الطعام والشراب    احتفاءٌ بالمعرفة واستحضار مسار علي كافي    ذاكرة تاريخية ومرآة للماضي والحاضر    تأكيد وفرة الأدوية واللقاحات    عامل إيطالي يشهر إسلامه بسيدي لحسن بسيدي بلعباس    ‘'ثقتك ا لمشرقة ستفتح لك كل الأبواب المغلقة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انتحار 945 جزائري.. و700 جريمة يوميا خلال 2018!
نشر في الهداف يوم 09 - 12 - 2018

نشرت : المصدر موقع "الشروق" الجزائري الأحد 09 ديسمبر 2018 10:00 حذرت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان في تقررها السنوي عشية الاحتفال بالذكرى السبعين لإطلاق الإعلان العالمي لحقوق الإنسان من تراجع الجزائر وإخلالها بالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان وعدم تقيدها بالتشريعات الواقعية في عدة مجالات.
وكشفت الرابطة في تقرير بحوزة الشروق، عن تراجع لأبسط حقوق المواطن الجزائري سواء في مجال العمل أم الحريات وغيرها من المجالات خلال سنة 2018، حيث تم تسجيل أكثر من 11 ألف احتجاج في الجزائر خلال عشرة أشهر فقط، حيث عرفت عدة قطاعات إضرابات متكررة بسبب سياسة التجاهل والتماطل التي تنتهجها الحكومة في مواجهة مطالب المضربين، واعتمادها أسلوب الاقتطاع كأسلوب وحيد للرد على تلك المطالب، وهو ما يمثل خرقا للحقوق والحريات النقابية، ومن بين أهم الإضرابات التي شهدتها الجزائر سنة 2018، إضراب الأطباء المقيمين الذي امتد لأزيد من 9 أشهر، وإضراب نقابات قطاع التربية وعمال الموانئ والخطوط الجوية الجزائرية وإضراب طلبة المدارس العليا وعمال البلديات، وإضراب حاملي شهادة التكوين المتواصل، وحاملي شهادة الدراسات الجامعية التطبيقية.
وأشار التقرير إلى مشكل السكن الذي رغم محاولة الدولة التخفيف من حدته إلا أنه كان سببا في اتساع رقعة الاحتجاجات على توزيع السكنات الاجتماعية في مختلف الولايات منها الجنوبية على غرار ولاية بشار وورقلة وأدرار، بالإضافة إلى تغول مافيا العقار والمضاربين في هذا المجال.
كما سجلت الرابطة نقصا كبيرا في مجال الخدمات الصحية، خاصة بسبب ندرة الأدوية التي حولت حياة المرضى إلى جحيم، فضلا عن ضعف التمويل العمومي للصحة، وارتفاع نصيب النفقات الذاتية من جيوب الأسر الجزائرية، بما يعادل 46% من النفقات الإجمالية على الرعاية الصحية.
عودة أمراض الفقر والأوبئة
وكشفت المنظمة الحقوقية عن تدهور واضح في الحقوق الصحية للمواطن، حيث تم تسجيل تراجع في الخدمات الصحية الوقائية، في مقابل عودة العديد من الأوبئة التي ضربت قطاع الصحة بقوة مؤخرا، حيث أثبتت بما لا يدع مجالا للشك أن المنظومة الصحية باتت مريضة وعادت أدراجها إلى الوراء، ويمكن القول -تضيف – أن الحالة الوبائية بالجزائر حاليا تهيمن عليها مجموعة أمراض وهي: مرض السل – التهاب السحايا الجرثومي – بوحمرون -حمى التيفوئيد – القمل والجرب وحتى الكوليرا، وكل هذا أمام تردي الأوضاع داخل المستشفيات العمومية بفعل عدة عوامل مالية وبشرية.
13 ألف حالة اعتداء ضد الأطفال
وسجلت الرابطة بخصوص تدهور حقوق الطفل في الجزائر أزيد من 13 ألف حالة اعتداء يشمل مختلف أشكال العنف خلال العشرة أشهر من سنة 2018، من بينها العنف الجسدي وسوء المعاملة والضرب المبرح والجنح والقتل العمدي، بالإضافة إلى تفاقم ظاهرة التسرب المدرسي، حيث تسجل الجزائر، سنويا ما يقارب 350 ألف حالة تسرب من المدرسة، لا يذهب منهم أقل من 250 ألف إلى التكوين المهني.
ويشير التقرير إلى ارتفاع حالات العنف ضد المرأة، حيث سجلت مصالح الأمن الوطني خلال 9 أشهر الأولى من السنة الجارية 2018 تعرض أزيد من 7061 امرأة ضحية مختلف الاعتداءات، رغم دخول قانون العقوبات لحماية المرأة من العنف والتحرش بداية السنة الجارية حيز التنفيذ، كما لفت إلى تجاهل السلطات لمعاناة 4 ملايين شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة، كما أن نسبة إدماج التلاميذ المعاقين في الوسط المدرسي والاجتماعي، لا تتعدى 60 بالمائة بالمقارنة بعدد الأطفال المعاقين في الجزائر.
ورصدت المنظمة الحقوقية تدهورا ملحوظا لحرية الصحافة في الجزائر، حيث تم تصنيفها في مرتبة متأخرة ضمن تصنيف دولي شمل 180 دولة، حيث احتلت المرتبة 136 في سنة 2018، بسبب "المشهد الإعلامي القاتم"، كما كانت هذه السنة سنة الاعتقالات في حق الصحفيين.
وكشف التقرير تسجيل أكثر من 945 حالة انتحار، خلال 2017/2018 وتغلب على فئة المنتحرين الشباب والمراهقون، في حين تذهب تقديرات منظمة الصحة العمومية إلى إحصاء 4 منتحرين في كل 100 ألف شخص سنويا، كما تم تسجيل ارتفاع في معدلات الجريمة، حيث عالجت الشرطة أكثر من 211 ألف جريمة، أي ما يعادل 700 جريمة يوميا، وظهور ظاهرة حرب العصابات في السنوات الأخيرة التي أخذت منعرجا خطيرا في الأحياء الجديدة، ما يستوجب تشجيع إنشاء جمعيات لمحاربة هذه الآفة التي تهدد الأمن وسلامة المواطنين، بالإضافة إلى تفاقم ظاهرة "الحرقة"، حيث أوقفت فرقة السواحل البحرية الجزائرية أزيد من 2402 مهاجر غير شرعي حاولوا العبور إلى البحر الأبيض المتوسط ما بين 5 ديسمبر 2017 و5 ديسمبر 2018.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.