بلعابد يدعو إلى تلقيح موظفي وأساتذة وعمال التربية    الفريق شنقريحة: علينا الاستعداد لإفشال كل المخططات المعادية    إيتوزا تضمن نقل جميع العاملين في القطاع الصحي    إنشاء خلية إصغاء لمتابعة وتنسيق مبادرات الاستثمار    غالي يطلع الأمم المتحدة على الأوضاع المأساوية    درّاج جزائري يتعرّض للعنصرية في طوكيو    اقتراح جديد من أجل تقنية الفيديو في ملاعب الكرة..    الأمن الوطني يشيد بسلوك أحد المواطنين    هاري كين متهم بقضية قتل... ما القصة؟    تحية إلى جنود الخير..    كوفيد-19: تلقيح نحو 3.5 مليون شخص إلى غاية اليوم بالجزائر    عملية التلقيح في 4500 صيدلية قريباً    منظومة صحية للتكفل النفسي بالمصابين بكورونا    عرقاب: المحطات ستنجز بصفة استعجالية وبطرق حديثة    السلاح النووي الإيراني واحتمالات عملية عسكرية    وزارة الصحة تكذب الإشاعات والأكاذيب المتداولة على صفحات التواصل الاجتماعي    مخطط استعجالي يتضمن حلولا لجميع الاختلالات    رونالدو يطمئن عشاق جوفنتوس    لعمامرة في زيارة عمل إلى السودان    «إيتوزا» تضمن النقل خلال يومي العطلة الأسبوعية    أزمة عطش حادّة بقرية القطفة بالمسيلة    الفلاحون يفضلون بيع الشعير بالسوق السوداء    فلسفة الصورة    توزيع الأقنعة الطبية على المواطنين    مهرجان فرنسي يحتفي بالسينما الجزائرية    قيس سعيّد: ليطمئن الجميع في تونس وخارجها على الحقوق والحريات    هذه قصة لقمة بلقمة..    المرض بين البلاء والابتلاء    رحلة البحث عن الأوكسجين لا تزال مستمرة    الاتحاد الدولي يوجه تحذيرا لمدرب ألماني    مسابقة «الرسام الشاب» تبلغ آجالها الأخيرة    «شرف محارب» يستحضر تضحيات الجزائريين إبان الثورة    مربّع استنزاف    جنوب إفريقيا تعترض على منح الكيان الصهيوني صفة مراقب    اللجنة العسكرية تعلن فتح الطريق الساحلي    تحديد ممثلي الجزائر في المنافسات القارية في 10 أوت    سيطرة امريكية – صينية على المنافسة    عون يعلن استعداده للإدلاء بإفادته في قضية مرفأ بيروت    أسعار النفط تحقّق مكاسب    تبسة : تحديد يوم 7 أوت موعدا لتوزيع 3240 وحدة سكنية من برنامج عدل    البرج: وفاة شاب وإصابة 09 أشخاص آخرين في حادث مرور تسلسلي    بالصور.. اخماد حريق غابة جبل دوار الفايجة بالحويجبات في تبسة    فتح معبري "كيل تنالكم" و"الدبداب" واستئناف الرحلات الجوية قريبا    وفاة النائب عن ولاية عين تيموشنت دومة نجية متأثرة بفيروس كورونا    الدكتور السعيد يدعو لإعلان حالة الطوارئ الصحية    وزير خارجية الكيان الصهيوني في المغرب يومي 11 و 12 أوت    الالعاب الاولمبية (السباحة): اقصاء الجزائريين اسامة سحنون و امال مليح في الدور الاول    بريطانيا تفتح أبوابها أمام الطلبة الجزائريين    بطلة الكاراتي "أمال بوشارف" تورى الثرى بجانب قبري شقيقتها وأمها    سقوط طفل داخل بئر عمقه 10 أمتار بباتنة    بأصابع مقطوعة ولحية غزاها الشيب.. أول ظهور لسيف الإسلام القذافي    اطلاق الشبكة الإفريقية للتصدير هذا الأحد… عمليات تصدير كبرى بداية من شهر سبتمبر المقبل    العداء بلال ثابتي للنصر: كورونا بخرت أحلامي وقدر الله ما شاء فعل    تنظيف المنبع الأثري الروماني "عين البلد"    الثورة الرقمية هل تؤدي إلى ثورة في الأدب؟    نصب للفيلسوف أبوليوس بالمجر    فضائل الذكر    سعيدة محمد تطلق مشروع: "نور لحاملات السيرة النبوية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



و. سطيف – و. تلمسان الوفاق عاد ويريد التأكيد أمام الوداد
نشر في الهداف يوم 26 - 11 - 2011

للمرة الثالثة في ظرف أسبوع واحد، يجد الوفاق نفسه أمام موعد جديد في إطار البطولة الوطنية، وهذه المرة عندما يستقبل وداد تلمسان أمسية اليوم لحساب الجولة 11 من الرابطة الأولى المحترفة، في مباراة يلعبها السطايفية وهم يمرون بأحلى الفترات على الإطلاق منذ بداية الموسم.
يسعى إلى الفوز الرابع على التوالي
وفي ظل الوضعية المعنوية الرائعة التي يتواجد عليها الوفاق بفضل النتائج الإيجابية المسجلة مؤخرا، سيبحث الفريق عن الفوز أمام تلمسان من أجل مواصلة المسيرة الإيجابية وحصد رابع انتصار على التوالي، بعد 3 انتصارات سابقة أمام بلوزداد، الكاب والحمراوة، فالفوز الرابع سيحسن الوضعية أكثر ويرفع المعنويات ويؤكد النتائج السابقة، وبالتالي يكون له أكثر من انعكاس إيجابي في المرحلة المقبلة.
...واللقاء السابع دون خسارة
وموازاة مع البحث عن رابع انتصار على التوالي والسادس في المجموع، فإن الوفاق سيكون أمام فرصة للوصول إلى اللقاء السابع على التوالي دون خسارة، بعد مسيرة 6 لقاءات لم يتجرع فيها أشبال ڨيڨر ذوق الخسارة، وبالتحديد منذ لقاء الحراش لحساب الجولة الرابعة، إذ يجب تحسين الرقم وكسب ثقة إضافية من خلال تفادي الخسارة للقاء السابع، وهو ما من شأنه إعطاء هيبة أكبر للوفاق أمام بقية المنافسين.
الدفاع يريد الحفاظ على عذرية الشباك
من جهة أخرى، سيبحث الوفاق ميدانيا على تحسين بعض النقاط وخاصة السلبية منها، إذ سيكون الدفاع بدرجة أولى أمام تحد المحافظة على نظافة الشباك لأول مرة منذ بداية الموسم، بعد أن عرفت كل اللقاءات العشرة الماضية تلقي شباك الوفاق أهدافا باستمرار وصلت حتى إلى 3 أهداف في لقاء الحراش، وهو ما لا يتماشى والقوة الهجومية التي أظهرها الوفاق لحد الآن في البطولة.
الفوز سيحقق أهداف الذهاب
وفي انعكاسات الفوز في مباراة اليوم على مستقبل الوفاق، فإن الإبقاء على النقاط الثلاث في سطيف سيكون معناه أن الفريق حقق أهداف مرحلة الذهاب، لأن الإدارة كانت قد اتفقت مع ڨيڨر على إنهاء النصف الأول من البطولة ب 20 إلى 22 نقطة، والوفاق يملك حاليا 17 نقطة وتنقصه 3 نقاط فقط على تحقيق الهدف ومواصلة المشوار بضغط أقل.
حتى وإن تغيّر الهدف فإن الضغط يجب أن لا يكون
وإذا كان الطموح لن يتوقف بالتأكيد عند مجرد حصد 3 نقاط أمام تلمسان والوصول إلى تحقيق ال 20 نقطة المتفق عليها في مرحلة الذهاب، فإن ذلك ليس معناه نهاية الطموح، بما أن الوفاق سيبقى له بعد تلمسان 4 لقاءات أخرى، لكن حتى وإن تغير الهدف وطمح الوفاق إلى الأحسن، فإن ذلك لا يجب أن يكون سببا في تشكيل ضغط إضافي على اللاعبين من الآن.
تلمسان لم تنهزم في 8 جولات...لكن لم تفز في 5
وقبل الحديث عن الفوز والأهداف وغيرها من الأمور السابقة لأوانها، فإن الواقع على أرضية الميدان يحمل منافسا صعبا، إذ يكفي التذكير بأن تلمسان لم تنهزم منذ 8 جولات متتالية، لكنها في المقابل لم تفز منذ 5 جولات وبالتحديد منذ فوزها في وهران بمناسبة الجولة الخامسة، في حين تعادلت في كل اللقاءات الأخيرة.
الوفاق أمام مهمة تحطيم صمودها
وبغض النظر عن السلسلة التي قطعها الوداد دون خسارة، فإنه سيكون لزاما على الوفاق تحطيم هذا الصمود مثلما فعلت تلمسان في موسم 2006/2007، عندما فازت على وفاق بلحوت آنذاك بعد 10 لقاءات دون هزيمة للوفاق بهدف وقعه طبال آنذاك.
"الكاب" أيضا سقط في سطيف بعد 7 جولات
ولن يكون سيناريو مواجهة فريق يملك سلسلة طويلة من اللقاءات دون خسارة- مثلما هو الحال مع تلمسان- بجديد على الوفاق، فقد سبق له في الجولة التاسعة فقط وأن استضاف "الكاب" وفي رصيده 7 لقاءات متتالية دون هزيمة، لكن الوفاق حطّم هذا الصمود وهو ما يبين أنه قادر على تحطيم صمود الزيانيين أيضا.
الجميع يعرف أن اللقاء صعب وكيف يجب التصرف
وسيبقى اللقاء- مهما كانت المعطيات التي تخدم الوفاق- صعبا للغاية لأن الوفاق لم يلعب أي لقاء سهل منذ بداية الموسم ووجد مشاكل كثيرة حتى في لقاءات سطيف. وعلى هذا الأساس، فإن المناصر قبل اللاعبين والمدرب والإدارة يعلم جيدا كيفية التصرف في هذا اللقاء ومن ذلك تفادي السلوكات السلبية، "الفيميجان" والضغط على اللاعبين مهما تأخر هدف الفوز، لأن الوفاق الحالي قادر على التسجيل في أي لحظة مثلما فعلها مرات عديدة، على غرار النصرية ومباراة العلمة، والتي حُرم فيها الوفاق من ركلة جزاء شرعية في الثواني الأخيرة.
--------
تغييران في تشكيلة الوفاق أمام تلمسان
بالنظر إلى بعض الغيابات الموجودة في تشكيلة الوفاق بسبب الإصابات والعقوبات ستعرف التشكيلة الأساسية تغييرين في مواجهة اليوم أمام وداد تلمسان وذلك مقارنة بالمواجهة الأخيرة أمام مولودية وهران.
زعبوب سيعوّض بن شادي
وسيكون التغيير الأول والاضطراري على مستوى منصب الظهير الأيسر وذلك بعودة المغترب سفيان زعبوب أساسيا خلفا ل رياض بن شادي الذي يغيب عن هذه المواجهة بسبب العقوبة بعد تلقيه الإنذار الثالث في وهران.
حشود يعود مكان مڤني
وسيكون التغيير الثاني الذي ستعرفه تشكيلة الوفاق على مستوى منصب الظهير الأيمن وذلك بعودة حشود عبد الرحمان أساسيا في مكان مڤني الذي يغيب بسبب الإصابة، بعد أن كان قد عوّض حشود في منصب الظهير الأيمن في المواجهة الأخيرة.
عودته ستعطي قوة إضافية للوفاق
وإذا كان الوفاق قد تمكّن من سحق مولودية وهران برباعية في غياب حشود فإن عودة هذا الأخير أمام تلمسان ستعطي قوة أكبر للوفاق في مواجهة اليوم خاصة أننا نعرف جيدا الدور الكبير للمعني في الرواق الأيمن للوفاق.
تيولي يُستدعى وسيبقى في الاحتياط
كما عرفت قائمة 18 التي وجّه لها المدرب السويسري ألان ڤيڤر الدعوة عودة تيولي أمين بعد أن غاب عن مواجهة وهران بسبب الإصابة، لكن عودة المعني لن تكون إلى التشكيلة الأساسية مباشرة بل سيجلس على كرسي البدلاء بالنظر إلى عدم جاهزيته بشكل كامل لمواجهة تلمسان.
تيولي: "من المحال أن أشارك أساسيا"
وفي حديث معه حول وضعه الصحي ومدى جاهزيته للعب لقاء اليوم أجاب تيولي قائلا: "المدرب استدعاني ولا أعرف إن كان سيعتمد عليّ أو لا، لكن من المحال أن أشارك أساسيا لمدة 90 دقيقة لأنني غير جاهز بعد".
برڤيڤة حارسا ثانيا
وستعرف مباراة تلمسان كما أشرنا أيضا غياب الحارس محمد بن حمو، وهو ما يفسح المجال للمرة الثالثة أمام بن خوجة ليكون حارسا أساسيا فيما سيكون برڤيڤة طارق حارسا ثانيا بديلا ل بن خوجة.
بن حمو: "أنا متأثر كثيرا لهذا التوقّف"
وفي حديث هاتفي مع الحارس محمد بن حمو حول وضيعته قال: "أنا متأسف على هذه الوضعية لأنني كنت أساسيا وأدّيت لقاءات في المستوى قبل أن تأتي الإصابة وتحرمني من مواصلة اللعب، بصراحة لقد تأثرت كثيرا وآمل أن أعود بسرعة إلى ما كنت عليه".
هذه هي التشكيلة الأساسية المرتقبة أمام تلمسان
وبناء على المعطيات المتوفرة فإن التشكيلة الأساسية المرتقبة أمام تلمسان في مباراة اليوم ستكون على النحو الآتي: بن خوجة، زعبوب، حشود، ديس، بلقايد، دلهوم، ڤورمي، بن موسى، جحنيط، ناجي، جابو.
-----------
الأمور التنظيمية تبقى نفسها
ستحافظ إدارة الوفاق على الإجراءات التنظيمية التي كانت في مواجهة شباب باتنة ومن بين ذلك دخول أنصار الوفاق إلى المدرجات المغطاة عبر بوابة الرسميين، في حين أن دخول الأنصار إلى المدرجات المكشوفة سيتم عبر بقية المداخل القديمة وفي حال تنقل أنصار وداد تلمسان فإنه سيخصّص لهم المدخل الجديد الذي تم فتحه في مواجهة مولودية العلمة.
الإدارة مطالبة بتعامل ذكي في المنصة الشرفية
وبالحديث عن الإجراءات التنظيمية فإنّ إدارة الوفاق ستكون مطالبة هذه المرة بتعامل ذكي فيما يخص دعوات المنصة الشرفية، حيث يُطلب منها أن تترك عددا كافيا للضيوف والشخصيات المدعوة ولا يحدث ما حدث في مواجهة "الكاب" عندما اضطر مدير الشباب والرياضة لمتابعة المواجهة من غرفة الصحافة بسبب اكتظاظ المنصة الشرفية.
---------
الأواسط "أ" يفوزون على العلمة
في مقابلة لعبت صبيحة أمس بملعب 500 مسكن في سطيف تغلّب أواسط وفاق سطيف فئة "أ" على نظرائهم من مولودية العلمة بهدف دون رد، ليستعيدوا بذلك صدارة الترتيب ب 15 نقطة مع لقاء متأخر أمام شباب قسنطينة.
اللقاء أداره حكم متطوّع
وعرفت مواجهة أواسط الوفاق مع أواسط العلمة تأخرا بنصف ساعة بسبب عدم حضور الحكام الذين كان من المفترض أن يديروا اللقاء، مما اضطر أحد الأشخاص للتطوّع وإدارة اللقاء لتبقى مشكلة الحكام والملاعب لغزا حقيقيا في بطولة الشبان لهذا الموسم.
-------
رابطة سطيف تضبط قائمة الدفعة الأولى من متربص "فاف 1"
ضبطت رابطة سطيف القائمة الأولى من المتربصين الذين سيخضعون لتربص نيل شهادة مدرب "فاف 1" في الفترة بين 17 و22 ديسمبر، وقد حملت القائمة المكونة من 40 متربص العديد من الأسماء المعروفة التي سبق لها اللعب للوفاق على غرار جمال دربال، دبوشة عمار، خالد اسماعيل، خسراني سكندر، مشحوب سفيان وعمر بن رايس.
التسجيلات الخاصة بالدفعة الثانية مفتوحة
وبعد أن تم إرسال قائمة ال 40 الأولى إلى المديرية الفنية الوطنية، تم فتح التسجيلات بخصوص الدفعة الثانية التي ستضم 40 متربصا جديدا سيخضعون لتربص يدوم من 24 إلى 29 ديسمبر، وستنتهي فترة التسجيلات بمجرد الوصول إلى 40 مسجل.
الدفعتان الثالثة والرابعة في شهر مارس
ولن يقتصر الأمر على الدفعتين اللتين ستتربصان في نهاية ديسمبر فقط، بل سيكون هناك تربصان آخران في عطلة مارس، وهذا بعد أن منحت المديرية الفنية الاستثناء لسطيف بحكم أنها مدينة رياضية ولها وزنها في الساحة الرياضية الجزائرية، بطلب من رئيس رابطة سطيف كوسة وبولحجيلات.
المطلوب مستوى ثانوي + حقوق التربص
وللراغبين في التسجيل، فإن شرط الحصول على شهادة مدرب "فاف 1" هو أن يكون المترشح ذو مستوى ثانوي على الأقل، إضافة إلى كونه مارس كرة القدم في إحدى الجمعيات الرياضية، زائد حقوق التربص المقدرة ب 15000 دج.
-----------
حشود يعزي صديقه حجوج
تلقى لاعب الوفاق عبد الرحمان حشود بكثير من الحزن والأسى، خبر وفاة والد صديقه في العطاف حجوج حجيمي المرحوم الحاج بلقاسم. وبهذا المصاب الجلل، يتقدم لاعب الوفاق بأصدق تعازيه إلى كل عائلة الفقيد، راجيا من الله عز وجلّ أن يتغمد روحه بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جنانه...إنا لله وإنا إليه راجعون.
----------
جابو: "تلمسان حجرة في الصباط ويجب التسجيل عليها من أول فرصة"
كيف هي أحوال الوفاق قبل موعد تلمسان؟
كما تعلمون فالوفاق حقق 3 انتصارات متتالية وسنستقبل تلمسان على أرضنا، ونحن مطالبون بالتأكيد وأعتقد أننا مستعدون للمهمة، لأنه لا معنى أن تفوز خارج الديار وتضيع نقاطا داخل ملعبك.
وكيف ترى المواجهة في حد ذاتها؟
أرى أنه لقاء صعب وتلمسان أصلا "حجرة في الصباط" منذ المواسم الماضية عندما يتعلق الأمر بتنقلها إلى سطيف، لكننا جاهزون لكل شيء ولا يجب أن نأخذ الأمر باستهزاء، لأننا نعلم أن الأنصار سيكونون معنا بقوة ولن يرضيهم سوى الفوز.
الوفاق سيكون في حاجة إلى فعالية وهران، أليس كذلك؟
الأكيد أننا مطالبون بنفس الفعالية التي كانت أمام وهران والتسجيل من الفرصة الأولى في لقاء كهذا، من أجل تسهيل الأمور علينا وتفادي أي سيناريو مغاير.
لكن الوفاق يتلقى الأهداف باستمرار وهذا هو مشكله الأول...
هذا الأمر لا يجب أن يحدث مجددا أمام تلمسان، إذ يجب أن يكون التركيز عاليا وننجح في التسجيل دون تلقي أهداف قد تخلط الأوراق.
ما مدى جاهزيتك للمساهمة مجددا في فوز الوفاق؟
جميعنا جاهزون، سواء تعلق الأمر بي أنا أو زميلي حشود أو أي لاعب آخر، إلا إذا "جات حاجة من عند ربي".
ما هو الهدف الذي أصبحتم تتحدثون عنه بعد سلسلة النتائج الإيجابية الأخيرة؟
أعتقد أنه يجوز الحديث عن هدف طموح، ولو تتذكر فقد سبق لي وأن قلت لك أننا نملك فريقا جيدا ويلزمه الصبر فقط وها هي النتائج تتحقق، لكن الحديث عن أي هدف مازال سابقا لأوانه، والمهم أن نواصل على هذا المنوال بأن لا نتعثر على أرضنا ونتفاوض جيدا خارج الديار.
المتتبع لمشوار لوفاق يحس أن شيئا ما تغيّر، ما هو؟
الشيء الجميل هو المجموعة التي نملك، كما أن المدرب لا أحد ينكر مساهمته في تحسين الأمور، لكن الإدارة هي التي جعلت الأمور تتحسن بالدرجة الأولى بعد أن أزالت الخلط السابق وأصبحنا نعرف من هو الرئيس ومن هو المسير، فقد ساعدنا الاستقرار كثيرا على الوصول إلى ما نحن عليه الآن.
على الصعيد الفردي، الأمور تبدو تحسنت معك، أليس كذلك؟
الحمد لله على فضله، لقد سبق وأن صرحت لك أنني أريد أداء موسم أفضل من سابقيه وأنسي الأنصار في الموسم الماضي الذي لم يكن جيدا، وهذا بفضل العمل وبمساعدة زملائي خاصة المحضر البدني محمدي الذي حضّرنا جيدا، وبمعنى آخر فالجهود كانت مشتركة وليس الفضل لجابو أو حشود فقط، بل من أول عضو في الطاقم الفني إلى آخر لاعب في الاحتياط مرورا بآخر مسير ومناصر.
ماذا عن احترافك، هل من جديد؟
إن شاء الله الأمور قريبة هذه المرة، ويبقى كل شيء بيد الله وسنرى أين سيقودني القدر.
------------
الوفاق سيُرسل الدعوة لكامرونيي "ليو" اليوم، مهاجم كامروني من "سبارتا براها" غدا، واهتمام ب فلاح
بدأت إدارة الوفاق في الأمور الجدية الخاصة بمرحلة الانتقالات الشتوية من الآن، حيث وإضافة إلى الأسماء المطروحة على الطاولة، ظهرت أسماء أخرى في الساعات الماضية، وهو ما يتيح فرصة أكبر للقيام باختيارات في المستوى.
الجديد مع مهاجم كامروني يلعب في التشيك
وكان الجديد في ال24 ساعة الماضية يتمثل في لاعب كامروني يلعب في البطولة التشيكية، اسمه "آبينا آشيل ماترن"، من مواليد 14 جوان 1986 وينشط في خط الهجوم.
يلعب في "سبارتا براها" والإدارة سترسل له الدعوة
وينشط المهاجم الكامروني الجديد "مارتن آشيل آبينا" في الفريق التشيكي الشهير "سبارتا براها" المتعوّد على المشاركة في المسابقات الأوربية، وسترسل له إدارة الوفاق الدعوة اليوم أو غدا، ليشرع في إجراءات استخراج التأشيرة للحلول بالجزائر.
مقترح آخر لكامروني ثانٍ يلعب في التشيك
وإضافة إلى "ماترن آشيل"، تلقت إدارة الوفاق مقترحا لكامروني آخر يلعب في البطولة التشيكية وفي نفس الفريق "سبارتا براها"، وهو "ليوناردو كويك"، ولكن إدارة الوفاق متحمّسة للأول أكثر.
مصير الكامروني الثاني مرتبط ب "ياكوبا"
وبخصوص الكامروني الثاني "ليوناردو كويك"، فإن إدارة الوفاق تضعه في قائمة الانتظار وتنتظر أوّلا ما ستسفر عنه الأمور مع المالي "ياكوبا ديارا" لاعب النجم الساحلي التونسي، حيث وفي حال لم ينضمّ هذا الأخير إلى الوفاق، فسيتم اللجوء إلى ورقة "ليوناردو".
سرار أو رجراج غدا في سوسة لحسم مسألة "ياكوبا"
وبالنسبة لورقة المالي "ياكوبا ديارا"، فكما ذكرنا سيتنقل رئيس مجلس الإدارة عبد الحكيم سرار أو الأمين العام رشيد رجراج إلى سوسة، لالتقاء اللاعب ومسؤولي النجم وحسم المسألة نهائيا، وسيكون محور النقاش حول مدّة إعارة "ديارا" إلى الوفاق الذي يريده لعام، في حين تريد إدارة النجم 6 أشهر.
كامرونيا "ليو" ستُرسل لهما الدعوة اليوم
كما ستقوم إدارة الوفاق اليوم بإرسال الدعوة للاعبين الكامرونيين اللذين اقترحهما المناجير "ليو"، ويتعلق الأمر ب "باشتور إيسار" و"ندايلي سيريل"، بغرض القدوم لإجراء التجارب.
"أونداما" محلّ صراع كبير بين الترجي والنجم الساحلي
وبالحديث عن الأفارقة والنجم الساحلي، يدور صراع كبير هذه الأيام بين إدارتي الترجي التونسي والنجم الساحلي حول ضمّ اللاعب الكونغولي "فابريس أونداما" الذي يلعب للوداد البيضاوي المغربي.
هذا اللاعب كان محلّ اهتمام الوفاق في 2010
ويعود سبب تطرّقنا إلى هذا اللاعب لأنه كان محلّ اهتمام من طرف الوفاق في 2010، بعد أن أعجب به سرار كثيرا في مواجهة الوفاق مع "الشياطين السود" نهاية شهر فيفري 2010، ولكن القوانين آنذاك لم تكن تسمح باستقدام أجانب، وفوّتت على الوفاق لاعبا من العيار الثقيل.
على الوفاق ألا يتسرّع في الأجانب
وإذا كانت قوانين "الفاف" هي التي حرمت الوفاق في وقت سابق من استقدام "أونداما"، فإن قرارات الإدارة أحيانا تكون سببا في تضييع لاعبين أفارقة كبار، وهو ما يحدث حاليا مع "أسامواه" و"أوبونغ"، ويكفي أن نذكر أن الأول كان هداف بطولة غانا في 2008، فيما شارك الثاني في كأس العالم للشباب في كوريا 2007، ولكن إدارة الوفاق وضعتهما في قائمة المسرّحين، رغم أن المعروف هو ضرورة منح وقت طويل للأفارقة، حتى يندمجوا بشكل جيّد مع الأجواء الجديدة.
سرار مازال يبحث عن أوراق محلية
وموازاة مع الأوراق الأجنبية التي بدأ الوفاق اتصالاته معها، بدأ سرار يتحرّك للظفر بخدمات بعض اللاعبين المحليين بغض النظر عن الأسماء المتداولة من قبل مثل واضح، فراجي وغيرهما...
بعد واضح.. الجديد مع فلاّح
وبعد أن دار مؤخرا اسم الحارس العنابي الحالي الهادي واضح في محيط الوفاق، ظهر اسم جديد في الساحة ويتعلق الأمر ب فلاّح حارس مولودية وهران، الذي وضعه رئيس مجلس الإدارة عبد الحكيم سرار في قائمة اللاعبين المحليين المطلوبين.
سرار يميل أكثر إلى فلاّح
وإذا كان استقدام واضح مرتبطا بهدف اتحاد عنابة في مرحلة الإياب وإعارة برقيقة بالمقابل، في حين تبقى ورقة فراجي ممكنة مع أن الأهلي من الصعب أن يتخلّى عنه، فإن سرار أصبح أكثر ميلا إلى حارس مولودية وهران فلاّح من بين بقية الحراس.
العياطي أيضا محلّ اهتمام
ومن الأسماء الجديدة التي وردت في قائمة الوفاق، يوجد العياطي الظهير الأيسر لاتحاد الحراش الذي قد يفكّر الوفاق في استقدامه ليشكل ثنائي الجهة اليسرى من الدفاع رفقة بن شادي، في ظل تسريح زعبوب.
رئيس اتحاد مغنية شكره ل سرار
ويعود سبب اهتمام سرار ب العياطي إلى التشجيع الذي وجده من رئيس اتحاد مغنية، الذي جاء إلى سطيف في إطار مهمة عمل (إطار في الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط)، واستغلّ رئيس اتحاد مغنية الفرصة ليؤكد ل سرار أن العياطي يملك مستوى جيّدا بحكم أنه سبق له أن لعب عنده في مغنية.
العيب في فتح التجارب أمام لاعبين "نكرة"
وإذا كان الوفاق يستهدف عدّة أسماء من الأفارقة واللاعبين المحليين، فإن الأمر سيكون مقبولا إذا ما نظرنا إلى الأسماء وطبيعة الفرق التي تلعب لها، ولكن العيب يكمن في قيام الإدارة بفتح باب التجارب أمام لاعبين مغمورين بعيدين كلّ البعد عن المستوى الكروي المطلوب، حيث أن كل من هبّ ودبّ يأتي لتجريب حظه، وهو ما يمثل إساءة للوفاق.
مهاري رُفض في مستغانم وسطيف قبلته للتجارب
وبلغة الأدلة، فإن اللاعب المغترب مهاري على سبيل المثال الذي تمّ إخضاعه نهاية الأسبوع إلى تجارب كانت فاشلة على طول الخط، سبق له أن خضع الموسم الماضي لتجارب مع ترجي مستغانم وتمّ رفضه هناك لتدني مستواه، فما بالك بأن يلعب للوفاق مع مراعاة الفارق الموجود بين الوفاق ومستغانم حاليا.
الوفاق لا يحتاج إلى ورشة كبيرة
وعلى الإدارة أن تعلم مسبقا أنه لا جدوى من فتح ورشة كبيرة لتجارب اللاعبين وخسارة الوقت والجهد مجانا، لأن الفريق الحالي أبان إمكانات لا بأس بها، وهناك بعض المناصب فقط تحتاج إلى تدعيم في مرحلة الانتقالات الشتوية.
المطلوب لاعبين أو 3 من المستوى الجيّد وفقط
وبصورة أدقّ، فإن الوفاق يحتاج إلى حارس مرمى متمكن وأكثر خبرة، إضافة إلى مدافع آخر ومهاجم جيّد، ما يعني أن حاجة الفريق هي 3 لاعبين أو 4 لا أكثر، وعلى الإدارة أن تراعي القيمة الفنية للمستقدمين الجدد حتى إن كانت التكلفة مرتفعة، أفضل من جلب "طزينة" من اللاعبين المغمورين الذين يُسرّحون فيما بعد.
-----------
"ڨيڨر" يفضل إراحة دلهوم من مواجهة اليوم
قرّر المدرب السويسري "ڨيڨر" إعفاء القائد مراد دلهوم من لقاء تلمسان اليوم، وذلك بسبب الآلام التي يعاني منها على مستوى الفخذ. وبذلك ينضمّ دلهوم إلى قائمة الغائبين التي تضمّ: مقني، بن شادي، بن حمو وعودية.
الفحوص أوضحت بقعة دم بحجم (1.5 سم)
وكان دلهوم تنقل يوم الخميس لإجراء الكشوف التي أوضحت تواجد بقعة دم بحجم (1.5سنتم) في الفخذ الأيمن دون وجود تمزّق، وقرّر الطاقم الفني إخضاعه لاختبارات في حصة أمس، قبل الحكم على مشاركته أمام تلمسان.
الآلام عاودته في تمارين أمس والطبيب نصح بإراحته
وخضع دلهوم، في حصة أمس، لاختبارات التجاوب مع المحضر البدني محمدي، فشعر ببعض الآلام وهو ما جعل الطبيب كاري ينصح "ڨيڨر" بإعفائه من لقاء تلمسان اليوم، وهو الأمر الذي استجاب له المدرب، حتى يسترجع لاعبه في حال أفضل بعد تلمسان.
فراحي سيعوّضه في التشكيلة الأساسية
وأمام غياب دلهوم عن مواجهة اليوم أو إعفائه،فإن المج ال سيكون مفتوحا أمام فراحي رشيد ليعوّضه في وسط الميدان خلال هذه المباراة.
----------
كلام أعراب في الإذاعة يُغضب حمّار
يبدو أن الأمور عادت لتختلط بين حمّار وأعراب مجدّدا، وهذا بعد أن تسبّب كلام أعراب أمس على أمواج إذاعة "الهضاب" في حصة "القعدة"، عندما قال إنه لا يحقّ للنادي الهاوي التدخل في الشركة التجارية، وأن هذه الأخيرة هي المسؤولة عن كلّ شيء في التسيير، وهو الكلام الذي أغضب حمّار وجعله يعبّر عن ذلك بإغلاقه لهواتفه النقالة مساء أمس، بعد أن اتصل ب سرار واستفسره عن الأمر، وأكد له سرار أنه "خاطيه".
الإدارة تؤكد أن الرابطة أخطأت فقط في دراس
أكدت إدارة الوفاق أن الرابطة الوطنية أخطأت فقط عندما وضعت دراس في قائمة اللاعبين المؤهلين، وهذا بدليل أن اللاعب ينشط حاليا في البطولة الإسبانية، ما يعني أن "Tms" الخاصّ به لم يصل من إسبانيا، وتريد إدارة الوفاق استغلال الإجازة المتبقية في "الميركاتو"، ولو أن الخطأ كان أيضا منها لأنها لم تسحب ملف دراس من الرابطة الوطنية.
.. وغير مستعدّة للتفريط في فراحي
من جهة أخرى، أكدت إدارة الوفاق عدم استعدادها للتفريط في لاعبها رشيد فراحي رغم أنه لا يلعب كثيرا ولديه اتصال من مولودية وهران.
عملية فتح حسابات للاعبين يساعد الإدارة
بعد أن وجدت إدارة الوفاق مشكلة في ضخّ المنح في ظلّ عدم توفر البعض على حسابات بنكية، ستأتي عملية فتح أرصدة للمعنيين لتساعد الإدارة كثيرا في ضخّ المستحقات دفعة واحدة وللجميع.
الرابطة تقرّر إعادة لقاء الأواسط "أ" أمام شباب قسنطينة
قرّرت الرابطة الوطنية بعد دراستها لملف مواجهة أواسط الوفاق "أ" التي توقفت قبل أسابيع أمام شباب قسنطينة في ملعب الدقسي بسبب الأمطار بعد 10 دقائق من بدايتها، أن تتمّ إعادة هذه المواجهة، في انتظار تحديد التاريخ والتوقيت الجديدين.
.. وتقرّر خسارة لقاء عنابة على البساط
كما أقرّت الرابطة المحترفة خسارة أواسط الوفاق "أ" على البساط وحصول اتحاد عنابة على النقاط الثلاث، بسبب عدم إجراء المواجهة التي كانت مقرّرة بين الفريقين أمام غياب ملعب يحتضن اللقاء، وعدم سماح إدارة ملعب 8 ماي باحتضان المواجهة.
فضيحة كبرى في مدينة رياضية
ومن دون شك، فإن الأمر مهما يمكن تبريره فإنه لا يبرّر، لأن الأمر يتعلق بمدينة رياضية لها ثقل كبير في الساحة الرياضية الجزائرية، ولكن أن يصل الأمر إلى خسارة أواسط فريق بحجم الوفاق على البساط بسبب عدم إيجاد ملعب، فهذه فضيحة كبرى ووصمة عار في جبين المسؤولين (إدارة مركب 8 ماي، مديرية الشباب والرياضة وإدارة وفاق سطيف).
المرّة الأولى والأخيرة التي حصل في هذا الأمر كانت في 1992
وما يجعل الأمر غير مقبول هو أنه لم يسبق أن خسرت الوفاق إحدى مواجهاتها على البساط سوى مرّة واحدة في تاريخ الفريق من قبل وكان ذلك سنة 1992، عندما شارك برناوي في ثمن نهائي الكأس أمام مولودية وهران وهو معاقب، وتم إثر ذلك حرمان الوفاق من التأهّل بعد أن فاز بركلات الترجيح عقب نهاية اللقاء (0 0). لكن إذا كان الأمر مقبولا بسبب خطأ إداري، فإنه لا يمكن أبدا أن تقبل خسارة على البساط بسبب غياب ملعب.
لقاء الأشبال "أ" أمام العلمة لم يُفصل فيه بعد
إذا كانت الرابطة المحترفة فصلت بخسارة الأواسط "أ" على البساط للقائهم أمام عنابة، فإن لقاء الأشبال "أ" أمام العلمة الذي لم يُلعب في ملعب 500 مسكن بسبب غياب الحكام والأمن ما زال لم يُفصل فيه بعد، وهذا من اختصاص الرابطة الجهوية.
------------
بن موسى: "مواجهة تلمسان خاصّة لي ويجب أن نؤكّد النتائج الأخيرة"
ماذا تقول عن المشوار الجيّد الذي يؤديه الوفاق مؤخرا؟
النتائج الإيجابية الأخيرة تؤكد أننا في الطريق الصحيح، ولكن علينا أن لا نكتفي بهذا الحدّ ونواصل المشوار بتحقيق نتائج جيّدة أخرى بدءا من مواجهة تلمسان، خاصة أننا نملك مجموعة رائعة وهذا ما جعل الوفاق يحقق هذه النتائج، كما أن لمسة المدرب واضحة جدا، ومنذ مجيئه تحسّن الفريق كثيرا.
كيف ترى مواجهة تلمسان؟
نعترف أن المنافس وداد تلمسان سيكون صعب المنال، وقد سبق لي أن لعبت هناك وأعرف الوداد جيدا، حيث يؤدّي مشوارا طيبا ولا يهزم في اللقاءات الأخيرة، وهذا يتطلب بذل مجهود كبير إذا ما أردنا أن نحقق الفوز.
كيف يجب أن يتعامل الوفاق مع هذا اللقاء؟
لا نستطيع أن ننكر وجود أخطاء سابقة في أداء الوفاق وصعوبات عديدة لتحقيق الفوز، لكن لولا وجود الأخطاء في كرة القدم لن تكون هناك أهداف، وإذا كان الوفاق قادرا على تسجيل من هدفين إلى 3 أهداف في اللقاءات الواحدة، إلا أننا سنحاول تصحيح أخطائنا قدر المستطاع، ونضع اليد في اليد لتحقيق المطلوب في هذا اللقاء.
ماذا تقول عن أدائك في لقاءي "الكاب" ووهران؟
الحمد لله على ما وصلت إليه، حيث كانت أمنيتي من قبل أن ألعب لقاءين متتاليين وقد جاءت الفرصة التي لم أحصل عليها في الموسم الماضي وفي بداية هذا الموسم، والآن تحسّنت أموري "ونحمد ربي".. حيث لعبت وبرهنت أنني أستحق مكانة في التشكيلة الأساسية، وبقي أن أحافظ على هذا المكسب وإذا لم أفعل، فإن المكان سيعود إلى لاعب أفضل مني بكل تأكيد.
هل بقيت بعض الخصوصية في مواجهتك لتلمسان بعد أن تعوّدت على ذلك من قبل؟
بالتأكيد، ستبقى مواجهتي للوداد دائما خاصة لأنه فريقي السابق الذي عشت فيه أياما جميلة كما أنه فريق المدينة التي أسكن فيها، وهو ما يفرض عليّ احترام الوداد، ولكنني سأواجهه بصفة أكثر من عادية مع كلّ احتراماتي له، وأتمنى أن تسود الروح الرياضية في هذه المواجهة.
هل يمكن القول إنك افتتحت العدّاد في وهران؟
إن شاء الله، فقد كان هدفي في وهران هو الأول هذا الموسم، وهو ما من شأنه أن يرفع معنوياتي ويجعلني أطمح إلى الأحسن في اللقاءات المقبلة.
ماذا تقول لأنصار الوفاق في الأخير؟
أعدهم أننا سنُسعدهم، ولكن يجب الصبر على هذا الفريق المكون أساسا من الشبان، وخاصة في أوقات الشدّة التي نحتاج فيها لأنصارنا أكثر، وأرى أننا هذا الموسم "نديرو حاجة".
----------
الوداد في دورية صعبة نحو الشرق و"ربي يجيب الخير"
سيكون عشية اليوم وداد تلمسان في مهمة صعبة، عندما ينزل ضيفا على ملعب الثامن ماي بسطيف بداية من الساعة السادسة لمواجهة الوفاق المحلي، برسم الجولة 11 من الرابطة الأولى المحترفة، إذ يسعى الوداد لتدارك تعثره الأخير أمام نصر حسين داي أمام منافس عاد بقوة في الجولات الثلاثة الماضية وحقق نتائج ايجابية، آخرها فوزه الباهر في وهران برباعية كاملة، وهو ما يتطلب بذل مجهودات مضاعفة لتفادي الانهزام.
تلمسان دون سيدهم، بن مغيث، طراوري ومعزوزي.. وزحزوح يستنفد العقوبة
سيكون الوداد في لقائه اليوم أمام الوفاق محروما من خدمات أربعة لاعبين أساسيين، ويتعلق الأمر بكل من سيدهم، بن مغيث، طراوري ومعزوزي، فسيدهم يعاني من إصابة تعرض لها في مباراة النصرية الماضية، والتي حتمت عليه ترك الميدان والخضوع لفحوص طبية، أما بن مغيث فلم يستطع إنهاء الحصة التدريبية الأخيرة التي أجراها الفريق مساء أول أمس بميدان العقيد لطفي بعد شعوره بآلام في الفخذ، فيما لم يشف طراوري بعد من الإصابة ويكتفي بالتدرب على انفراد، أما معزوزي فهو متواجد رفقة المنتخب الوطني الأولمبي في المغرب للمشاركة في الدور الأخير المؤهل لأولمبياد لندن الصائفة المقبلة. في المقابل، سيستفيد الفريق من عودة المدافع زحزوح بعد أن استنفد العقوبة الآلية التي كانت مسلطة عليه من قبل، بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثالثة أمام قسنطينة.
جميلي سيكون الحارس الأساسي
لن يجد الحارس جميلي أية مشكلة في الحفاظ على مكانته الأساسية للمرة الثانية على التوالي، في ظل غياب منافسه الأول معزوزي المتواجد بالمغرب رفقة المنتخب الوطني، وكذا بعد تماثله للشفاء من الإصابة التي كان قد تلقاها أمام سعيدة خاصة أنه شارك في الجولة الماضية، بالرغم من وجود بريكسي الذي سيكون الحارس الثاني.
زحزوح وتيزة على الطرفين وبوجقجي ومسعودي في المحور
أما على مستوى الخط الخلفي، فسيعرف تغييرين اثنين مقارنة بلقاء النصرية، بعودة زحزوح إلى منصبه على الجهة اليمنى، وتيزة لشغل الجهة اليسرى مكان كل من مباركي وبلقروي اللذين سيعودان للاحتياط، فيما سيكون بوجقجي ومسعودي في المحور، وهما اللذان تعودا على اللعب سويا في هذا المنصب بالنظر إلى الدور الكبير الذي يقدمه كل واحد منهما.
بلغري، رشروش، زواوي وسامر رباعي الوسط
وبالنسبة لخط الوسط الذي تبقى فيه الخيارات عديدة ومتنوعة بالنظر إلى نوعية اللاعبين الموجودين، فسيتشكل من الرباعي بلغري، رشروش اللذين سيكونان في مهمة الاسترجاع، في حين يتكفل زواوي وسامر بصناعة اللعب، على أن يكون حاجي وضيف ورقتين مربحتين.
أندريا وطويل لقيادة الهجوم
أما على مستوى القاطرة الأمامية، فستوكل المهمة للثنائي أندريا وطويل الذي سيعود إلى التشكيلة الأساسية، بعد أن كان غائبا عنها في الجولتين الماضيتين أمام قسنطينة والنصرية التي شارك فيها مع الآمال، في ظل غياب طراوري وبن مغيث المصابين، على أن يكون بن شريف احتياطيا.
-------
عمراني: "مباراة مهمة جاءت في ظروف صعبة"
أكد مدرب الوداد عمراني بعد نهاية آخر حصة تدريبية بخصوص مباراة فريقه اليوم أمام سطيف قائلا: "مقابلة سطيف مهمة وجاءت في ظروف صعبة بعد تعادلنا في ملعبنا، أقول من الناحية المعنوية حاولت تحسين بعض النقاط، والآن التعادل ليس نهاية العالم رغم أنه اللقاء الرابع داخل الديار، علينا بالعمل أكثر فغياب اللمسة الأخيرة جعلتنا نضيع نقاط داخل قواعدنا في حين يظهر الفريق خارج الديار بوجه آخر، نتمنى أن نكون في يومنا من الناحية المعنوية ونحقق ما نصبو إليه في هذه المقابلة".
"غياب سيدهم سيؤثر والفريق بحاجة إلى لاعبين مثله"
وعن التغييرات المحتملة في التشكيلة بالنظر لمردود بعض اللاعبين، قال عمراني: "بن مغيث اشتكى من آلام ولن يشارك في اللقاء، طراوري لم يسترجع إمكاناته بعد، وغياب سيدهم سيؤثر كثيرا، فقد تلقى إصابة ستحرمه من لقاء سطيف، أظن أن الفريق بحاجة إلى لاعبين مثله، لكن الآن سنلعب بالتعداد الحاضر سواء داخل الديار أو خارجه، ولا يمكن على الفريق أن يتركز على عنصر واحد أو اثنين".
"كل واحد له واجبات تجاه الفريق مثلما له حقوق"
وعما إن كان اللاعبين محفزين، قال الرجل الأول على رأس العارضة الفنية للوداد: "تكلمت مع لاعبي وعقدت اجتماعا مصغرا، وقلت لهم بأن لديهم واجبات تجاه الفريق مثلما لهم حقوق، لكن واجبات الفريق لا يمكن الاستغناء عنها وأنا المسؤول الأول عنها، وهو ما يجعل كل واحد معني بالمسؤولية". أما عن حظوظ فريقه أمام سطيف، فقال: "حظوظنا صعبة لكن علينا أن نبقى متفائلين ونعمل على تحقيق نتيجة إيجابية".
---------
حلالشي لإدارة اللقاء
عينت اللجنة المركزية للتحكيم التابعة للرابطة الوطنية، مهمة إدارة مباراة اليوم بين الوداد ومضيفه وفاق سطيف في إطار الجولة 11 للحكم حلالشي، وسيساعده في مهامه على الأطراف كل من دولاش وإبراهيم، فيما سيكون بوشامة الحكم الرابع. في حين تلعب مباراة الآمال الافتتاحية بداية من الساعة الثالثة ويديرها الثلاثي قوادرية، بحات وبابوش من رابطة باتنة الجهوية.
بن موسى وتيولي في مواجهة فريقهما السابق، وبن شريف يعود إلى سطيف
سيجد ثنائي وفاق سطيف حاليا بن موسى وتيولي نفسيهما في مواجهة فريقهما السابق الوداد، والذي سبق لهما وأن حملا ألوانه من قبل، فبن موسى غادر الفريق قبل موسمين، فيما غادر تيولي قبل ثلاث سنوات وهو الذي كان الجميع يتنبأ له بأن يكون مستقبل الوداد. في المقابل، سيعود المهاجم بن شريف مجددا إلى ملعب الثامن ماي أمام فريقه الأسبق الوفاق الذي لعب له، في الوقت الذي سيكون فيه طراوري الغائب الأكبر عن المباراة، خاصة أنه لعب للوفاق الموسم الماضي.
--------
رشروش: "سنعمل على إيقاف الوفاق وقادرون على إعادة سيناريو بجاية وقسنطينة"
تنتظركم مباراة أمام سطيف، كيف تتوقعها؟
مباراة سطيف صعبة بعد تعثر نصر حسين داي الذي لم نكن ننتظره، وسنذهب إلى سطيف من أجل التدارك، فالمنافس يوجد في وضعية جيدة بعد عودتهم بالنقاط الثلاث من وهران، وبدورنا نسعى إلى العودة بنتيجة ايجابية.
وما هو هدفكم في هذه المباراة؟
ليس لدينا خيار آخر سوى نتيجة ايجابية لتعويض النقاط الضائعة، اللاعبون واعون بالمسؤولية بعد أن اجتمعنا بالرئيس يحلى، وتعاهدنا على طي صفحة التعادلات والانطلاق من جديد.
وكيف هي الأجواء داخل المجموعة؟
الأجواء مريحة رغم أن التعثر الأخير أمام نصر حسين داي أثر علينا، فقد تكلم الطاقم الفني معنا وشدد على التفكير في لقاء سطيف، تجاوزنا المرحلة الماضية والمعنويات عادت وعلينا التفكير في اللقاءات المقبلة، خاصة أن المشوار طويل والتدارك يبقى ممكنا.
وهل ترى أنكم جاهزون؟
الحمد لله نحن جاهزون، سنتعامل مع المباراة كما يجب وندخل اللقاء مركزين مثل بقية اللقاءات الماضية، رغم أن الضغط سيكون على المنافس خاصة بعد النتيجة التي عادوا بها من وهران، وهو ما يجب استغلاله جيدا.
وهل ترى أنه بإمكانكم تحقيق نتيجة؟
بالطبع، بإمكاننا تحقيق نتيجة ايجابية بفضل إرادة اللاعبين، خاصة أننا محفزون بعد كلام الرئيس معنا عقب تعثر النصرية.
كيف يبدو لك المنافس؟
المنافس فريق كبير لم يبدأ البطولة جيدا، لكنه عاد بنتائج من خارج دياره في الجولات الأخيرة، وبدورنا سنعمل المستحيل لإيقافه ونحن قادرون على إعادة سيناريو بجاية وقسنطينة أمام سطيف.
من الممكن أن تكون أساسيا في هذا اللقاء، كيف تعلق على عودتك؟
أنا جاهز إذا احتاجني المدرب لأداء ما علي ومساعدة الزملاء، أنا أعمل بجدية في التدريبات ودائما في خدمة الفريق.
هل أنت قادر على تعويض سيدهم المصاب؟
زميلي سيدهم له وزن كبير في الفريق، فهو يؤدي دور محارب في الميدان وإصابته تؤثر علينا، وبالمناسبة نتمنى له الشفاء، إن شاء الله سأعوضه بتقديم أداء كبير وفي المستوى المطلوب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.