دراسة الأمر المتضمن القانون العضوي للانتخابات    استعراض سبل التعاون بين البلدين    رد الاعتبار للصحافة العمومية لمواجهة التحديات الخارجية    الرئيس تبون يترأس غدا الأحد اجتماعا لمجلس الوزراء    «الذاكرة لا تمحى ولا تنسى بالاعتراف وإنما بإطلاع الرأي العام بالحقائق»    استغلال المنصات الرقمية لتسهيل تسويق منتجات المستفيدات من القروض    اكتشاف موقع أثري روماني بقرية متيرشو ببلدية عين الطويلة    الرئيس تبون يعزي عائلات ضحايا فيضان وادي مكناسة    سفرية أشبال "الخضر" إلى المغرب تأجّلت    ميلاد تكتل "نداء الوطن"    3 وفيات.. 156 إصابة جديدة وشفاء 122 مريض    الترجي يفوز على الزمالك في لقاء ثأري    بابا الفاتيكان يرافع لأجل السلام من بلاد الرافدين    خرق المغرب اتفاق وقف إطلاق النار فضيحة أظهرت فشله الذريع    دعوة الفعاليات النسوية في العالم للتدخل لحماية المرأة الصحراوية    الباب مفتوح أمام الخواص للاستثمار في قطاع الثقافة    إشادة بالدور الحيوي للعنصر النسوي في الحماية المدنية    الإسراع في التلقيح يكبح سرعة انتشار كورونا المتحورة    عدل: تعليمات للمدراء الجهويين من اجل تسريع وتيرة الاشغال    شباب بلوزداد يقلّص حظوظ تأهله لربع النهائي    زطشي: أنتظر الضوء الأخضر من الوزارة لتكييف القوانين    الرائد يسقط في بسكرة والكناري يقترب من الريادة    حزب الوسيط السياسي يدعو لتعزيز مشاركة المرأة في السياسة    "اتصالات الجزائر" بقسنطينة تحسن نوعية خدماتها    50 وكالة سياحة في حملات تنظيف وتشجير عبر الوطن    ڨالمة: قتيل وجريحان في إنقلاب سيارة وسقوطها في واد جاف بتاملوكة    80 بالمائة من مذابح الدواجن غير مطابقة للمعايير    أزمة تموين بالماء عبر 14 بلدية منذ 10 سنوات    أسعار الزيت لم ترتفع والندرة مستبعدة في رمضان    لاعبو «المكرة» ينتفضون ويستنجدون بالوالي    آثار منصورة .. صورة تنطق إهمالا    تتويج» ساقي مارادونا « كأحسن فيلم قصير    قصيدة" أم العظماء بوسعادة"    وزيرة الثقافة بن دودة من وهران "أدعوا الجمعيات المحلية إلى الاهتمام أكثر بالتراث"    2000 متمدرس من أجل تأشيرة التأهل للسباق الوطني    أكابر «جياساس» يتعادلون مع الرديف    فريق طبي متعدد الاختصاصات بالمستشفيات    أسبوع آخر للحسم    ويل للمطففين    قالمة: عودة ازمة حليب الأكياس وفرض التجار على الزبائن كيس اللبن    "أسعار محدّدة" للمواد واسعة الاستهلاك في شهر رمضان    الصّحراء الغربية قضية تصفية استعمار    عائلة بومنجل تجسد جريمة الاختفاء القسري    حرائر المقاومة    باتنة: اسدال الستار على فعاليات الطبعة الاولى للمهرجان السينمائي الدولي "امدغاسن"    يا رب.. أغثنا    توقيف شخص مطلوب لدى العدالة    أيام إعلامية حول تطوير المقاولاتية بالجامعة    فيما ستواصل السعودية الخفض الإضافي: «أوبك+» تقرر الإبقاء على مستويات الإنتاج في أفريل    سامِحْ    باحثون يوصون بتبني الاجتهاد الجماعي داخل الهيئات الفقهية في قضايا النوازل    تسجيل 3 وفيات 156 اصابة جديدة بفيروس كورونا و 122 حالة شفاء    السلطات تشدّد على المواطنين التقيد الصارم بتدابير الوقاية:: 6 حالات جديدة للسّلالة البريطانية وتحذيرات جدّية من التّهاون    المجتمع ملزمبردع المعترضين ومقاطعتهم والتشهير بمعصيتهم    المناضلة الصحراوية سلطانة خيا تتعرض إلى محاولة تصفية جسدية بمادة خطيرة    الفاتحة.. من نور القرآن    «الزواج بالأجانب جائز مادامت تحكمه الشريعة الإسلامية»    2500 موال ببلعباس يشكون ندرة العلف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المؤرخ الفرنسي جيل مانسيرون: على فرنسا ان تكف على وضع العراقيل في طريق الديمقراطية
نشر في الحوار يوم 17 - 10 - 2019

نشر المؤرخ الفرنسي جيل مانسيرون على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي دعوة لفرنسا للتخلي عن التعنت في وضع العراقيل امام سبل الديمقراطية المعرفية وهذا بعدم ترك مساحة المعرفة المطلوبة في دراسة التاريخ ومواراة الارشيف وتخبئته مما يتنافى مع أحكام قانون الجمهورية الأولى الصادر في‮ ‬24‮ ‬جوان‮ ‬1794‮ ‬المتعلق بالأرشيف الوطني، والذي يقول أنه‮ ‬يحق لأي‮ ‬مواطن طلب الاطلاع على وثائق‮ ‬يتم الاحتفاظ بها في‮ ‬خزائن الأرشيف في‮ ‬الأيام والساعات المحددة،‮ ‬مع تكريس مبدأ الاطلاع على الأرشيف الذي‮ ‬يعد حقا مدنيا.
وخص مانيسرون الذكر ارشيف حرب الجزائر ،‬موصيا باصدار قرار استثناء عام‮ ‬يقضي‮ ‬بفتحه لفائدة المواطنين، لقد حان الأوان لتكف فرنسا عن التميز ضمن الديمقراطيات بالعراقيل التي‮ ‬تضعها أمام حرية تصفح هذا الأرشيف‮. ‬فإذا كانت العراقيل التي‮ ‬لطالما حالت دون الاطلاع على أرشيف الحرب العالمية الثانية قد رُفعت شيئا فشئيا،‮ ‬فان هناك عراقيل هامة تعيق الأرشيف المتعلق بصفحة أخرى من تاريخها التي‮ ‬تخص الحروب الاستعمارية لاسيما في‮ ‬الجزائر، كما أنه لا‮ ‬ينبغي‮ ‬لبلده أن‮ ‬يخجل من تاريخه،‮ ‬إذ هناك العديد من المشاهد التاريخية التي‮ ‬تعتبر اليوم مصدر فخر لمواطنيه،‮ ‬مشيرا إلى أن هذا الأرشيف‮ ‬يجب أن‮ ‬يكون‮ ‬في‮ ‬متناول جميع‮ ‬المواطنين.
‬واسترسل المؤرخ قائلا أنه الحاجة اليوم باتت جلية لقرار استثناء عام‮ ‬يخص فتح أرشيف حرب الجزائر‮ ‬يحاكي‮ ‬ذلك الذي‮ ‬صدر في‮ ‬ديسمبر‮ ‬2015‮ ‬المتعلق بالحرب العالمية الثانية،‮ ‬مذكرا بتصريح الرئيس الفرنسي‮ ‬ايمانويل ماكرون لدى زيارته لأرملة موريس أودان في‮ ‬13‮ ‬سبتمبر‮ ‬2018،‮ ‬حيث أطلع هذه الأخيرة بأن زوجها قد قُتل فعلا على‮ ‬يد الجيش الفرنسي‮ ‬الذي‮ ‬احتجزه،‮ ‬وان موته شرعه نظام‮ ‬يسمح للجيش باحتجاز واستجواب أي‮ ‬متهم‮. ‬واضاف ‬يقول أن هذا النظام نجم عنه الآلاف من الاختفاءات الأخرى التي‮ ‬طالت الجزائريين،‮ ‬مذكرا بأن اليوم الدراسي‮ ‬الذي‮ ‬نظم بتاريخ‮ ‬20‮ ‬سبتمبر‮ ‬2019‮ ‬بفرنسا للتطرق إلى مصير مفقودي‮ ‬حرب الجزائر على‮ ‬يد قوات الأمن الفرنسية‮. ‬وهو لقاء حظي‮ ‬بدعم كبرى منظمات الدفاع عن حقوق الانسان ومناهضة التعذيب‮. ‬وأضاف‮: ‬هناك بالطبع مفقودين آخرين خلال هذه الحرب،‮ ‬لكن الذين اختفوا على‮ ‬يد قوات الأمن الفرنسية،‮ ‬كون هذه الأخيرة تابعة لقوات الجمهورية،‮ ‬يخصون أمتنا ودولتنا بشكل مباشر من وجهة نظر التاريخ والذاكرة والقانون والأرشيف‮.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.