استمرار تساقط الأمطار الرعدية الغزيرة على المناطق الشرقية    مالديني: "بن ناصر لم يخيب ظني"    تعزيز النظام الوطني لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب وانتشار أسلحة الدمار الشامل    حملة كولونيالية لابتزاز الجزائر اقتصاديا و سياسيا    عودة المدافع مباركي بعد استنفاد العقوية    الفريق شنڤريحة يعزي عائلة الشهيد للماية سيف الدين    مصر: قتلى في انهيار مبنى بالاسكندرية    «لم يسبق للجزائر أن بلغت مثل هذا المستوى من ندرة الأدوية»    «لن نقتني أي لقاح غير معتمد من الصحة العالمية"    رحيل الرئيس الفرنسي الأسبق فاليري جيسكار ديستان    مباريات الرابطة المحترفة الأولى    جديد "أونساج": إلغاء شرط البطالة في الحصول على قروض    بوقادوم: الجزائر تسجل "ببالغ الاسف" تجدد بؤر التوتر المسلح في القارة الافريقية    استئناف الدروس يتم بالاحترام الصارم للبروتوكول الصحي    متفائل بمستقبل الجزائر الاقتصادي وتمديد سياسة أوبك    30 ألف طلب لجدولة ديون "أونساج"    صلاحيات وزير الانتقال الطاقوي تحدّد بمرسوم تنفيذي    رئيس المجلس الشعبي يعزي عائلة النائب لخضر دهيمي    الاحتفالات الوطنية بعيد رأس السنة الأمازيغية يناير2971 "ستكون من منعة بولاية باتنة"    عملاء الصهاينة وحتمية السقوط    ما أجمل أن تحيَا هيّنًا خفيفَ الظلّ!    دين الحرية    سيد عمار يندّد بصمت مجلس الأمن الدولي    التجاوزات في الكركرات تقوّض السلم في المنطقة    من يرفع همّة «أصحاب الهمم»    معاناة ازيد من 300 طفل مصاب بالشلل الدماغي    سكان قرية الملعب بتخمارت يطالبون بغازالمدينة    وفد من الوزارة بتيزي وزو لدراسة وضعية "أونيام"    الانطلاق في زراعة 200 هكتار من السلجم الزيتي    الإقصاء في زمن الوباء    كرة الجحر لكسر الحجر    د.فوزي أمير.. قصة حياة    رئيس مجلس الأمن: "خذلنا شعب الصحراء الغربية و أرجأنا تقرير مصيره أكثر من اللازم"    وصول أكثر من 50 مركبة قادمة من ميناء «أليكانت»    جرّاد يعزّي الأسرة التيجانية    أسئلة ل6 وزراء اليوم    ساند بإخلاص ثورة نوفمبر    الاستثمارات وفق الشفافية والمرونة    4537 مخالفة للوقاية من "كوفيد 19"    أنغام من أيام الرحالة    أساتذة وباحثون جامعيون: دعوة إلى مراجعة برامج تكوين طلبة علوم الإعلام والاتصال لمواكبة العصرنة    فوز بسمة عريف في فئة القصة القصيرة    لجان القرى تفرض عقوبات مالية على مخالفي الحجر    سكنات راقية تغرق في النفايات    غرس 26 ألف شجيرة زيتون    2400 طلب سكن تحاصر "المير"    "آلان بورت" يستدعي 21 لاعبا لتربص العاصمة    الإدارة تستدعي اللاعبين المعنيين بلجنة المنازعات    بوغرارة يلوح بالاستقالة    وضعية مالية حرجة في انتظار عودة النقل الجوي    البوابة الرقمية للفيلم الدولي القصير بعنابة: تتويج فيلم " شحن " من لبنان بذهبية الطبعة الثامنة    مبادرة لتسويق الكمامات دون هوامش ربح    متحف الخط الإسلامي بتلمسان ينظم مسابقة وطنية حول "الفن التيبوغرافي"    الحكومة الإيرانية: وزارة الأمن تعرفت على أشخاص على صلة باغتيال فخري زادة    عارضة أزياء مهددة بالسجن بسبب الزي الفرعوني!    وفاة أسقف الجزائر السابق هنري تيسيي : رجل السلام الذي لطالما سعى لتكريس العيش معا    شخصية ظلت تحت مجهر الاحتلال    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤسسات تتهرب من سداد قروض بنكيةب 100 مليار دينار
نشر في الحوار يوم 10 - 06 - 2010

أفاد المفوض العام للجمعية المهنية لمؤسسات البنوك والمالية عبد الرحمن بن خالفة، أن البنوك ضخت نحو 230 مليار دينار لتمويل قطاع التشغيل بالجزائر عبر الصيغ الثلاثة المقترحة من طرف الدولة، والتي مكنت من استحداث قرابة 300 ألف منصب شغل خلال الخمسة سنوات الماضية. وأوضح، المتحدث، أمس، لدى نزوله ضيفا على برنامج ''ضيف التحرير'' للقناة الإذاعية الثالثة، أن المؤسسة البنكية مولت 150 ألف مشروع اقتصادي منذ 2004 في إطار جهاز الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب، والوكالة الوطنية للقروض المصغرة، والتي استفاد منها نحو 70 في المائة من الشباب الحاملين لشهادة جامعية. وأضاف المتحدث أن التمويل البنكي لمثل هذه المشاريع المدرجة ضمن تشغيل الشباب قد يصل مستوى 70 في المائة من الحجم الكلي للمشروع المقترح من قبل الشاب، بعد إثبات الجدوى الاقتصادي للمشروع، وشريطة أن يتوفر على معايير الآمان البنكية بما يضمن للمقرض استرجاع أمواله، من شاكلة مقاييس التنافسية ونظام تسيير داخلي يتماشى مع محيط اقتصادي في تطور مستمر. وحسب عبد الرحمن بن خالفة حجم القروض البنكية الممنوحة لتمويل الاقتصاد السنة الماضية ب 2700 مليار دينار، 80 في المائة منها توجهت لتمويل المؤسسات وثلثها لتغطية حاجيات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة أي نحو 900 مليار دينار، ومن مجموع 5 ألف مليار دينار ودائع السيولة لدى محافظ البنوك أي ما يعادل 50 مليار دولار، مرشحا أن ترتفع حجم التمويلات البنكية الموجهة للاقتصاد في 2010 بنسبة 10 إلى 15 في المائة بالمقارنة مع الحجم الممنوح العام الفارط، أي بزيادة 150 مليار دينار.
ووصف مسؤول ''آبيف'' حجم القروض غير المسددة والعالقة على عاتق المؤسسات بالمقلق، خاصة وأنها تساوي 100 مليار دينار، أي ما يمثل نسبة 25 في المائة من إجمالي القروض الممنوحة سنة ,2008 إلا أن المتحدث استدرك ذلك بالقول أن معظم قضايا التأخر أو التهرب من التسديد تسوى بصيغة التراضي بين الطرفين ونادرا ما يتم اللجوء إلى العدالة للنظر فيها. وذكر المفوض العام للجمعية المهنية لمؤسسات البنوك والمالية أن القطاع يستهدف الحفاظ على معدل نمو بنسبة 18 في المائة خلال الخمس سنوات المقبلة، عن طريق التركيز على التمويل المؤسساتي وتوجيه محافظها نحو القطاعات الإستراتيجية المحدثة للثروة الرامية إلى تطوير مجالات تنويع الاقتصاد الوطني خارج دائرة المحروقات، اعتمادا على أربعة محاور هي: زيادة حجم التمويل، وعصرنة النظام المصرفي والرفع من نسبة الكثافة البنكية، والتقليص من حجم التحويلات للعملة الصعبة نحو الخارج.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.