غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    أثنى على أداءه في‮ ‬افتتاح الكان    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    الطبعة الثانية لتظاهرة الرياضة والطبيعة    في‮ ‬مجال الغاز الطبيعي‮ ‬والغاز المميع    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    بعد إضراب الصيادلة نظير تعرضهم لمتابعات قضائية    للإشتباه في‮ ‬تورطهما بقضايا فساد    تعهد بتطليق السياسة ومراجعة الأخطاء السابقة‮ ‬    عدم استشارة الخبراء وراء سوء ترشيد استعمال الطاقات    نحو إنشاء مركز لعلوم وتقنيات الفضاء    البرلمان‮ ‬يشارك في‮ ‬قمة طوكيو    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    عالم جزائري‮ ‬رئيساً‮ ‬في‮ ‬يونيسكو‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    رئيس الدولة يشرف على التوقيع على المراسيم    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    وحدات الحماية المدنية في حالة استعداد تام    فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بالانتخابات المعادة    إيران تعتبر العقوبات الأمريكية الجديدة غير مؤثرة    مواصلة إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    كاميرات مراقبة بمكاتب البريد    وزير الخارجية المصري : لهذا السبب ستشارك مصر في مؤتمر المنامة حول "مشروع القرن"    إتلاف 4 هكتارات من الغابات    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    .. كمن يخشى الغرق في كوب ماء    مجلس الادارة يوافق على استقالة حمري    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    بكم تفتخر الجزائر    «تقييم محاربي الصحراء منطقي وبلايلي كان الأحسن»    تكريم عائلة شهيد الواجب تواتية محمد    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    مخطط استعجالي لتزويد بالطاقة في فصل الصيف    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    قرين يجدد الثقة في المدرب الحاج مرين    الفصل قريبا في منح الصفقة لمتعامل خاص    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    هدفنا القادم بطولة إفريقيا بأوغندا    جولة أمريكية ل "رولينغ ستونز"    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السباعي الجزائري في مهمة مستحيلة للاحتفاظ باللقب
نشر في الخبر يوم 14 - 01 - 2016

أنهى المنتخب الجزائري لكرة اليد (ذكور) تحضيراته بالخارج ليستعد لحزم أمتعته، محولا وجهته إلى مصر بمناسبة احتضانها بطولة أمم إفريقيا ما بين 20 و31 جانفي الجاري، وسط مؤشرات تدل أن “الخضر” سيكونون أمام مهمة مستحيلة للاحتفاظ باللقب القاري.
سيكون الفريق الجزائري لكرة اليد أمام أحد أكبر التحديات في مشوار مشاركاته في دورات بطولة أمم إفريقيا عندما يكون مضطرا للدفاع عن لقبه القاري الذي توج به قبل عامين في الجزائر، ولسوء حظه، فإن المدرب صالح بوشكريو، لن يكون في وضع مريح لقيادة الفريق إلى أدوار متقدمة بعكس المناسبات الماضية، برغم التطمينات التي أكد عليها المدرب في أكثر من مناسبة للرفع من معنويات أشباله وتجربته الطويلة كمدرب للفريق الذي دربه في أربع مناسبات، وسيكون الفريق الجزائري مستهدفا من طرف المنتخبات المعروفة، مثلما هو الحال بالنسبة لمنتخبات تونس وأنغولا وخاصة منتخب البلد المنظم، ما يزيد الضغط على رفقاء القائد، مسعود بركوس.
ورغم تجربته وتحقيقه للعديد من النجاحات والتتويجات مع “الخضر”، إلا أن بوشكريو سيكون أمام امتحان صعب لتكرار الإنجازات الماضية، بسبب تأثر معنويات اللاعبين، جراء صدمة نتائج المونديال بقطر، وتأخر تحضيرات الفريق الوطني الحالي، وخاصة تجدد تشكيلة الفريق بنسبة كبيرة، ودخل بوشكريو في سباق ضد الزمن لشحن بطاريات اللاعبين وتعزيز الانسجام بين اللاعبين الجدد والقدماء في التحضيرات الأخيرة، وبخلاف ما كان متوقعا، حقق بوشكريو العديد من النتائج المطمئنة على حالة الفريق، أيام قليلة قبل انطلاق الموعد القاري بالنظر إلى النتائج الإيجابية التي سجلها الفريق أمام منتخبات وأندية معروفة في تربصات الخارج. ولسوء حظه، فإن الفريق الجزائري سيكون ملزما بمواجهة الفريق المصري يوم 21 جانفي في إحدى أقوى مقابلات افتتاح دورات بطولة إفريقيا للأمم، ومثلما بدا، فإن “الفراعنة” يعلمون أن “الخضر” ما يزالوا تحت وقع صدمة الهزيمة التي تلقوها أمام النظير المصري في مونديال قطر بفارق 14 هدفا. ويريد “الفراعنة، حسب اعتقادهم، استغلال التبعات النفسية للهزيمة النكراء لإلحاق هزيمة مماثلة بالجزائريين، لكن المصريين تناسوا أن “الخضر” أصبحوا مهووسين أكثر من أي وقت مضى بالرغبة في الثأر لهذه الهزيمة حتى وسط آلاف الأنصار المصريين بقاعة مملوءة عن آخرها.
وإذا كان التأهل إلى الألعاب الأولمبية، سيكون بعيد المنال، فإن التتويج بإحدى تأشيرات المشاركة في مونديال فرنسا 2017، سيكون بمنزلة إنجاز كبير لا يمكن الخجول منه، بالنظر إلى الظرف الخاص الذي عاشه هذا الفريق، منذ إنهائه المشاركة في بطولة العام بقطر.
وباتت الجزائر ثاني أحسن منتخب إفريقي من حيث الألقاب بسبع إنجازات، خلف تونس الحائزة على 9 ألقاب.
وتوجد الجزائر في المجموعة الأولى رفقة مصر (البلد المنظم) والمغرب ونيجيريا والكاميرون والكونغو والغابون، فيما تضم المجموعة الثانية منتخبات تونس وكينيا والكونغو الديمقراطية وليبيا والكونغو وأنغولا.
هل تعاد أفراح الجزائر؟
سؤال يطرحه كل عاشق للكرة الصغيرة وأيضا محبو الأفراح التي يصنعها أبطال الجزائر في المنافسات الرياضية، بعد الفرجة الكبيرة التي عاشتها العاصمة الجزائرية، قبل عامين عندما اكتسح “محاربو الصحراء”، “التوانسة” في نهائي مثير جمعهم في القاعة الأسطورية (حرشة حسان)، ووقتها استرجع الجزائريون أمجاد الماضي وذكريات إنجازات الجزائريين في مختلف الرياضات التي كانت تقام في نفس القاعة، وليس سرا إن تمكن “الخضر” من الإطاحة بالمصريين، في عقر دارهم، مثلما فعلوها في دورة المغرب عام 2012، عندما أزاح أشبال المدرب صالح بوشكريو المصريين من المقابلة نصف النهائية، وسط دهشة مدربهم الألماني وأنصار “الفراعنة”، فهل سيوظف بوشكريو نفس الوصفة في “بلاد الأهرامات” لإعادة سيناريو الرباط؟
“الفراعنة” يستنجدون بالقدامى في الترويج للدورة
حفل عالمي في لقاء الافتتاح بين الجزائر ومصر
يراهن المصريون كثيرا على بطولة أمم إفريقيا لكرة اليد لإعادة الكرة الصغيرة الفرعونية إلى الواجهة بعد إخفاقات في أكثر من مناسبة، وأيضا إعادة السياحة إلى مصر بعد الاعتداءات الإرهابية التي تعرضت لها، فقد بدأت اللجنة المنظمة للبطولة بوضع اللمسات الأخيرة والنهائية على حفل الافتتاح، خاصة أن البدايات القوية دائماً ما تترك انطباعات إيجابية لدى المنتخبات المشاركة، فقد برمجت لجنة التنظيم إقامة حفل كبير لإبهار الضيوف، باستخدام أحدث التقنيات قبل لقاء الافتتاح بين الفريقين المصري والجزائري. وانطلقت حملة إعلامية إعلانية واسعة لمدة شهر سيطوف خلالها قدامى منتخب مصر جميع المدن المصرية وهم يحملون نسخة لكأس إفريقيا للترويج للبطولة والتعريف بها وجذب الجماهير من كل مكان.
البلدان المحتضنة للدورة منذ انطلاقها
تونس 1974 • الجزائر 1976 • جمهورية الكونغو 1979 • تونس 1981 • مصر 1983 • تونس 1985 • المغرب 1987 • الجزائر 1989 • مصر 1991 • ساحل العاج 1992 • تونس 1994 • بنين 1996 • جنوب إفريقيا 1998 • الجزائر 2000 • المغرب 2002 • مصر 2004 • تونس 2006 • أنغولا 2008 • مصر 2010 • المغرب 2012 • الجزائر 2014 • مصر 2016


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.