بلغت‮ ‬64‮ ‬دولاراً‮ ‬للبرميل‮ ‬    أكد تنسيق الجهود لوقف إطلاق النار في‮ ‬ليبيا‮.. ‬لودريان‮:    مجمع خبراء البناء والمهندسين‮ ‬يدق ناقوس الخطر ويكشف‮:‬    مرمموري يشرف الأسبوع المقبل على تنصيب خلية إصغاء وتشاور في القطاع السياحي    الكاميرون وكوت ديفوار ضمن مجموعة الموت وصدام عربي في ثلاث مجموعات    تبون يلتقي اليوم مدراء مؤسسات إعلامية    متوسطة الشهيد القندوز أبو الأرباح بحاسي بحبح تنظم "مسابقة النخبة" للمتفوقين    حان الوقت لوضع دستور على مقاس الشعب    إعداد المخطّط الوطني للتّصدير وإطلاق مساحات تجارية كبرى    اللّجوء إلى الشّركات الخاصّة سيتم استثنائيا    أكثر من 6,4 مليون مركبة في الجزائر    الطالب عمر: فتح قنصليات بالأراضي المحتلة يعرقل مسار الحل    الجزائر مؤهلة لقيادة مسار سياسي حقيقي    وفاة أحمد بن نعوم مؤسس مجمع "الرأي"    الجيش يوقف تجار مخدرات ويفكك شبكة تتاجر بقطع أثرية    11 جريحا يغادرون المستشفى بالمغير    رئيس الجمهورية يستقبل وزير الشؤون الخارجية الفرنسي    مدير مستشفى بأدرار يستقيل مستندا لآية قرآنية    إيفاد لجنة تفتيش لتقييم القطاع بالوادي    السفير الصحراوي يتهم المغرب بنسف ما تبقى من مسار السلام    ترامب، جسده في دافوس وتفكيره في واشنطن    إنشاء تعاونيات تشاركية لتفعيل القطاع    هل ينجح إلياس الفخفاخ حيث فشل حبيب الجملي،،،؟    تفكيك شبكة لسرقة توابع المركبات    العثور على جثة طالب داخل غرفته    حجز 2 كلغ من الكيف المعالج    الجزائر الشبح الأسود لبوركينافاسو في تاريخ المواجهات    فرنسا.. تسهيلات لفئات من الجزائريين في منح التأشيرة    سعدو يعيد "الحمراوة" إلى نقطة الصفر    "دعم الجمهور الجزائري حفزني وأسعى للمزيد**    يدروج يرسم إنضمامه وتربص العاصمة يؤجل    عام حبسا نافذا لمقتحم منزل جاره    عين تموشنت... مرضى السرطان في رحلة بحث مضني عن العلاج بالأشعة    ضبط قائمة المستفيدين من 163 مسكن اجتماعي ببئر الجير    فرحي ودرامشي يلتحقان بجمعية وهران    إيقاف مفتاح لثلاث مباريات    التلميذ أمام مصير مجهول    30 اصابة بالربو شهريا    4410 شباب معنيون بإجراءات الإدماج المهني    ميلاد "بيت السرد" بالمركز الجامعي للنعامة    "أنا ذكرى" بمهرجان "نيكون" بفرنسا    صدور المجلد الرابع من "الكلم"    الأرضية غير مهيأة بعد لإنجاح المبادرة    صلاح العبد بصلاح القلب    ما بال أقوام يفعلون كذا وكذا ؟    جاهد نفسك ترزق سبل الهداية    المختصون يحذرون من تنامي الظاهرة    عودة التزويد بنظام "ماو" بمستغانم    إيليزي: وصول المساعدات الإنسانية الموجهة إلى ليبيا إلى مطار عين أميناس    وزارة الصحة تعتمد مخططا استعجاليا يستجيب لتطلعات المواطنين على المدى القصير    تكريم المجاهدة جميلة بوحيرد في تظاهرة أفلام المقاومة بتونس    حكومة الوفاق تثمن دعوة الجزائر لحوار يجمع الفرقاء الليبيين    موسم الحج 2020: رفع حصة الجزائر إلى 41 ألف و 300 حاج    مهرجان وهران للفيلم الجامعي يختتم فعالياته باكتشاف مواهب جديدة    جثمان الفنانة لبنى بلقاسمي يوارى الثرى بمقبرة بوزوران بباتنة    تم تصويره بوهران    مدير مستشفى بأدرار يستقيل من منصبه تطبيقا لآية قرآنية!    بلمهدي في زيارة رسمية إلى السعودية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عريضة للمنظمات الدولية لكشف القمع المغربي ضد الصحراويين
صحفيون يتضامنون مع تكبر هدي المضربة عن الطعام
نشر في المساء يوم 21 - 06 - 2015

وقّعت مجموعة من الصحفيين الجزائريين عريضة تضامن مع المناضلة الصحراوية تكبر هدي، أم المواطن الصحراوي محمد لمين هيدالة، بعد الصمت الذي أحاط إضرابها عن الطعام. وستوجه هذه العريضة المرفوقة بنداء إلى الأمين العام للأمم المتحدة، الاتحاد الأوروبي، الجامعة العربية، واتحاد دول أمريكا اللاتينية لكشف القمع المغربي ضد الشعب الصحراوي، والمطالبة بتمكينه من تقرير مصيره في إطار الشرعية الدولية.
وسيساهم التوقيع على هذه العريضة في الكشف للعلن التحرك الشرعي لتكبر هدي، وكذلك اختفاء وسجن الصحراوي صالح لبصير، وحالة 600 مفقود صحراوي منذ الغزو المغربي. حيث ستوسع هذه العريضة لكل الصحفيين والمواطنين الراغبين في ضم صوتهم لصوت المتضامنين مع الشعب الصحراوي لكسر الصمت الذي يحيط بالقضية منذ أكثر من 40 سنة، ومطالبة الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات لجعل المغرب يخضع للقوانين ويطبّق اللوائح الأممية الصادرة عنها والتي تؤكد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره حسبما أكدته المجاهدة لويزة ايغيل أحريز، خلال الوقفة التضامنية التي نظمتها مجموعة من الصحفيين المتضامنين مع القضية أمس، بدار الصحافة طاهر جاووت بالجزائر، والتي عبّرت عن أملها في أن يتحرك المجتمع الدولي لحل النزاع الصحراوي المغربي، وإنصاف تكبر هدي، التي تقوم بإضراب عن الطعام منذ أكثر من شهر مطالبة بإظهار حقيقة قتل ابنها على يد مستوطنين مغاربة بمدينة العيون المحتلّة، وتسليم جثته ومعاقبة المتسبّبين في هذه الجريمة.
وذكر الصحفيون المساندون للقضية الصحراوية بأن نضال الشعب الصحراوي ضد الاحتلال العسكري والإداري المغربي القائم منذ سنة 1975، لا يلقى اهتمام وسائل الإعلام العالمية، خاصة في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية الواقعة تحت تأثير اللوبيات الموالية للمغرب المسيطرة على النظام الإعلامي العالمي. مشيرين إلى أن الانتهاكات اليومية لحقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية المحتلّة كالمحاكمات الصورية للمدنيين من قبل المحاكم العسكرية، الاختفاء القسري، التحرش الجنسي، السجن، التعذيب، والاعتقال التعسفي، وخنق الحريات الأساسية كحرية التعبير وحق تقرير المصير والاستقلال يقابلها صمت دولي وتجاهل وسائل إعلام الدول التي تنصب نفسها مدافعة عن حقوق الإنسان.
وأضاف المتدخلون في الوقفة التضامنية أن حالة الأم تكبر هدي، ليست الأولى، فالجريمة المرتكبة من طرف السلطات المغربية المحتلّة تضاف إلى قائمة طويلة لخروقات حقوق الإنسان والجرائم المرتكبة في حق الصحراويين التي أدانتها المنظمات الدولية، وقيّدتها تقارير لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة. مضيفين أن الصمت المخجل حيال قضية أم هيدالة، والمعركة البطولية التي تقودها يذكر مجددا بالسلبية التي تصل إلى حد التواطؤ للدول الأعضاء في مجلس الأمن مع المحتل المغربي، وخاصة من طرف فرنسا والولايات المتحدة وإسبانيا.
كما ندّد الحاضرون بسياسة الكيل بمكيالين التي ينتهجها مجلس الأمن وسكوت المجموعة الدولية التي يقع على عاتقها إنهاء مسلسل تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية آخر مستعمرة في القارة الإفريقية عبر استفتاء تقرير المصير الذي التزمت به سنة 1991. مؤكدين دعمهم لخطوة الاتحاد الإفريقي خلال الدورة الأخيرة المنعقدة في جوهانسبورغ بجنوب إفريقيا والذي جدد دعمه لمبعوثه الخاص إلى الصحراء الغربية جواكيم شيسانو، ودعوته مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته وكذا الجمعية العامة لتحديد تاريخ تنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.