أزمة كبيرة في نادي “الشباب” بسبب بن العمري    مصائب “الكورونا” عند البعض ” فوائد” ..    أكثر من مليون و200 ألف مصاب ونحو 65 ألف حالة وفاة بكورونا في العالم    ترامب يقيل المسؤول الاستخباراتي الذي حرّك الدعوى لعزله    متعاملون اقتصاديون ببلدية وادي الشعبة في باتنة    نشاطها بات مهددا بالزوال و زاد عليه تفشي فيروس كورونا    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تبرع ب 20 طن مواد غذائية للبليدة    أحزاب لا تغرد رغم الربيع..!؟    إعفاءات خاصة بأعمال التضامن    التجار مدعوون للتصريح بجميع المخازن و المستودعات    هل يستعيد سوق النفط توازنه ؟    الوزير الأول يقرر تمديد الترخيص لعدة نشاطات مهنية    عملية الإجلاء تنتهي اليوم    النرويج مستعدة لتقليص إنتاجها من النفط في حالة اتفاق المنتجين الكبار    حجز 1505 كلغ من السميد كانت موجهة للبيع عن طريق المضاربة بالقالة    تونس: البرلمان يفوض الفخفاخ صلاحيات لمواجهة كورونا    عمال معهد باستور في حالة تأهب قصوى    وزارة الثقافة تجمد نشاطات التصوير السينمائي والأفلام الوثائقية    وزارة التربية تعد مسودة لمختلف الاحتمالات بإشراك الشركاء الاجتماعيين    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    إطلاق تطبيق جزائري جديد لتحديد الموقع    توقيف تجار مخذرات وآخرين بحوزتهم بنادق صيد دون رخصة    وزارة التربية تعلن عن الرزنامة    الجمارك تشرع في تطبيق الإجراءات الاستثنائية    مليونا لغم فرنسي لا تزال تهدد حياة الجزائريين    مسودة تتضمن مختلف الاحتمالات    250 شخصا يغادرون فندق رونيسونس بتلمسان    اللاعبون والأنصار يباشرون حملات التوعية والوقاية    الممثلة أمينة بلحسين من وهران : « الحجر المنزلي قربني أكثر من عائلتي»    .. الاستهتارُ القاتل    أشجار مكان الألغام    عودة كريستيانو غير مستبعدة    «توقفنا عن النشاط المهني تطبيقا للحجر المنزلي ونسأل عن اللاعبين باستمرار»    إقبال للمتسوقين رغم التحذيرات    .. برامج تحسيسة عبر الأثير    دعوة للترشح لمهرجان افتراضي للفيلم المنزلي    تثبيت مغاسل وقائية    قوافل مساعدات غذائية وإنسانية من عدة ولايات تضامنا مع سكان البليدة    توقيف 52 مهربا وحجز مواد غذائية وتنظيف ووقود    جهود كبيرة للدولة الصحراوية لازالة الالغام وحماية حياة أبناء بلدها    انتعاش التجارة الإلكترونية    برنامج ثقافي عن بعد للأطفال    الظرف فرصة لإعادة النسيج الاجتماعي    "كورونا" تؤثر على عمل الجمعيات.. وعلى المحسنين تقديم المساعدات    هذه حلولي لتجاوز مشاكل كورونا رياضيّاً    فتح باب المشاركة بداية من اليوم    لغة الجسد على الخشبة لا تلغي الحوار بل ترفض الثرثرة    أندية البطولة المحترفة تسعى لتفادي المتاعب المالية    صنابي مستاء من مسيّريه ويدعو إلى التزام الحجر الصحي    لاجئ سوداني يقتل شخصين بسكين في وسط فرنسا    فرنسا: قتيلان في حادث طعن بمدينة ليون    وزارة الشؤون الدينية تؤكد جوازه:    كفاكم عبثا    « أطمئِنُ أهلي في وهران وأدعو الجميع للبقاء في البيت »    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    المحبة من شروط لا إله إلا الله    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مستقبل جمعية وهران على كف عفريت
في ظل الغموض على مستوى الإدارة
نشر في المساء يوم 27 - 05 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
كما توقّع كثيرون ومعهم الأنصار، دخلت جمعية وهران بداية هذه الصائفة، فصلا جديدا من مسلسل تنازع مأمورية تسيير النادي بعد موسم شاق وصعب كاد يعصف بمن تسمى بالمدرسة، وتستقر بقسم الهواة لأول مرة في مشوارها الكروي.
لا يخفى على أحد الغموض الذي أصبح يلف مستقبل جمعية وهران بعد قرار رئيس النادي الهاوي مروان باغور، الانسحاب من تسيير الفريق الأول وجميع فئاته العمرية وسير مسؤولي الشركة الرياضية على نفس المنوال، بغسل أيديهم من أي صلاحيات لهم بشأن النادي. وأكد على ذلك نائب رئيس مجلس إدارة الشركة الرياضية العربي أومعمر، عندما كشف عن قراره الاستقالة من منصبه هو وكل مسؤولي الشركة، ودعوته إلى عقد جمعية عامة للمساهمين لترسيم هذه الاستقالة، وفي نفس الوقت فتح رأسمال الشركة. وأوضح في هذا الخصوص قائلا: "سنعقد جمعية عامة عادية للمساهمين في غضون أسبوعين، وسنحل مجلس الإدارة الحالي، بعد أن تتحول هذه الجمعية العادية إلى استثنائية. وسنناقش فيها كل القضايا المطروحة"، مضيفا: "أولى القرارات التي ستشهدها الجمعية العامة العادية للمساهمين، تقديمي استقالتي بصفة رسمية من مجلس الإدارة الحالي، والتخلص من كل الصلاحيات التي أحوز عليها في النادي. مستحيل أن أبقى متمسّكا بمنصبي في ظل ما حدث لنا في الموسم المنقضي، حتى الرئيس مورو أبلغني بأنه لن يواصل مهامه رئيسا للشركة الرياضية، وهو بصدد البحث عن خليفة له".
وحسب مصادر مقربة من محيط إدارة الجمعية الوهرانية، فإن العربي أومعمر شرع اعتبارا من أول أمس، في إرسال دعوات للمساهمين في انتظار عقده ندوة صحفية بمعية رئيس النادي الهاوي مروان باغور، كان من المفروض أن يعقدها هذان المسيران نهاية الأسبوع الماضي، وأُجلت بسبب ارتباط أومعمر باجتماع للمكتب الفيدرالي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم.
اللاعبون يورّطون باغور وحاشيته
في سياق ذي علاقة بالوضع المتردي للجمعية الوهرانية، أقدم خمسة لاعبين يُعدون من الكوادر، على اتّخاذ أولى الإجراءات القانونية التي تسبق رفع شكوى إلى لجنة فض النزاعات التابعة للرابطة الوطنية المحترفة؛ من أجل قبض أموالهم المتأخرة، والتي هي في حدود 8 رواتب شهرية، وهؤلاء اللاعبون هم الحارس علاوي، والمدافع المحوري ساسي، ولاعب الوسط بن ويس أسامة، والمهاجمان فرحي وخلف الله، حيث قام خمستهم بتوكيل محام مشترك متخصّص في مثل هذه القضايا، والبداية كانت بإرسال إعذارات أخيرة إلى الإدارة يوم الخميس الماضي، غير أنّ المحضر القضائي لم يتمكّن من تبليغها المسيرين، حيث وجد باب الشركة الرياضية مقفلا. وبناء على ذلك، فإنّ إدارة الجمعية الوهرانية سيكون أمامها 15 يوما للاجتهاد وحلّ هذه القضية بالتفاوض وديا مع اللاعبين المشتكين ومنحهم جزءا من مستحقاتهم، وإلاّ فإنّ شكواهم ستصبح رسمية على مستوى لجنة فكّ النزاعات التابعة للرابطة الوطنية الاحترافية؛ ما يؤشّر بصيف حار جدا على فريق "المدينة الجديدة" على غير العادة، ويضع مستقبله على كف عفريت.
وقد كشف المهاجم خلف الله أنّ خطوته ورفاقه بتوكيل محام مشترك للتكفل بقضيتهم، كانت ضرورية وهم مجبَرون عليها. وأضاف: "لقد انتظرنا أموالنا مطوّلا، وتلقينا وعودا أكيدة من رئيس النادي الهاوي مروان باغور، بتسوية وضعيتنا قريبا، لكن لا شيء تجسّد على أرض الواقع. وبقيت قضيتنا تراوح مكانها، ورغم ذلك فضلنا التريث، غير أن الوقت نفد، وأُجبرنا على التحرك للحصول على مستحقاتنا المتراكمة. وما على المسيّرين إلا لوم أنفسهم في هذه الحال".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.