تثبيت الفريق السعيد شنقريحة في منصب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي    وزارة الدفاع : إنشاء مستشفى عسكري بالبليدة واخر للأمومة والطفولة بالعاصمة    تثبيت الفريق السعيد شنقريحة في منصب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي    هذا هو برنامج إستقبال رفات المقاومة الشعبية    إلقاء نظر إكبار وتبجيل على رفات أبطال المقاومة    توقيف محتال خطير يقوم بالنصب على ضحاياه من خلال إيهامهم بتنظيمه لرحلات عمرة    هكذا استعادت الجزائر رفات شهداء المقاومة الشعبية    وفاة الشاعر وكاتب الكلمات محمد عنقر    رفات شهداء المقاومة الشعبية في طريقها إلى الجزائر    هكذا سيتم إستقبال رفات قادة المقاومة الشعبية    بعد تمديد الحجر الصحي إلى 13 جويلية الجاري ... الاتحادية الجزأئرية لكرة السلة تعلن موسم أبيض    ولد قابلية: إسترجاع جماجم الشهداء يعتبر حدثا تاريخيا    فتوحي: ترشيد النفقات في سوناطراك لن يؤثر على مكتسبات العمال    موجة حر تلفح 6 ولايات في الجنوب    بهذه الطرق الناجعة تتخلصين من شخير زوجك؟    رئيس الوزراء الفرنسي يستقيل    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب وحكومته    رئيس الجمهورية في استقبال رفات شهداء الجزائر وهكذا سيتمكن المواطنون من إلقاء النظرة الأخيرة    الجزائري يوسف بعلوج يحتل المركز الأول بمسابقة "القصة القصيرة للأطفال"    ساني جديد بايرن ميونيخ لغاية 2025    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب    انخفاض أسعار النفط    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة ميد تسو    ناشط مغربي يدعو لعدم الزواج بالمرأة المتعلمة!    التجمع الوطني الديمقراطي: زيتوني يشدد على أهمية العمل الجماعي في الحفاظ على استقرار الحزب    محرز لم يكتفي برباعية في شباك ليفربول !    ميسي يقرر الرحيل عن برشلونة    "غلطة سراي" يُقدّم أول عرض ل "بلايلي"    إعادة جماجم قادة المقاومة الشعبية: أحد المطالب الرئيسية للدولة الجزائرية حول مسألة الذاكرة    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين "حدث تاريخي"    مخرجان جزائريان يلتحقان بأكاديمية الأوسكار    رفات المقاومين الجزائريين تصل غدا الجمعة من فرنسا    وفاة "مير" بنهار بالجلفة متأثرا بإصابته بكورونا    الفاو.. إرتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي    هذا هو سبب إستقالة رئيس الوزراء الفرنسي    الشلف: حجز أزيد من 6 قناطير من الدجاج الفاسد    عملاق إنجلترا جاهز لخطف بن ناصر    وزارة الداخلية: حملة لتوزيع 750 ألف كمامة عبر 15 ولاية    والي بسكرة يغلق الأسواق الاسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما    الشرطة تسطر برنامجا ثريا للإحتفال بالذكرى ال 58 لعيد الإستقلال    بالفيديو.. مراوغة "محرز" العالمية تصنع الحدث في "إنجلترا"    تسجيل 8 وفايات جديدة و385 إصابة مؤكدة    إيداع نائب الرئيس المدير العام الأسبق لسوناطراك الحبس المؤقت بالحراش    تركيا : آيا صوفيا ستصبح مسجدا من جديد..وواشنطن "تعترض"    1485 إصابة جديدة بكورونا في مصر و86 حالة وفاة        تركيا تطالب فرنسا بالاعتذار عن اتهامات "خاطئة"    أسعار النفط تتحسن بفضل تراجع مخزونات الخام الأمريكي    موجة حر تصل إلى 44 درجة تضرب الولايات الشمالية ابتداء من الأحد    نمو رقم أعمال الشركة المركزية لاعادة التأمين ب 11.6% في 2019    مجلس الأمن يتبنى قرارا يدعم نداء لغوتيريس لهدنة عالمية من أجل التصدي لكورونا    إصابة عشرات الفلسطينيين بالاختناق خلال توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي في الخليل    السيناتور بن زعيم يدعو لإسقاط شعيرة ذبح الأضحية    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    عطار يعتبر ايني شريكا تاريخيا للجزائر    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التكفل العاجل بتعويض المتضررين
الوزير الأول يقرّر بشأن فيضانات إليزي:
نشر في المساء يوم 18 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
قرّر الوزير الأول نور الدين بدوي خلال اجتماع مجلس الوزراء المشترك الذي عقد، مساء أول أمس الأحد، وخصص لبحث التدابير التي يتعين اتخاذها على إثر الفيضانات الأخيرة التي شهدتها ولاية إليزي، التكفل العاجل بتعويض كل المواطنين المتضررين.
وأوضح بيان للوزارة الأولى أنه تم خلال الاجتماع الذي شارك فيه كل من وزراء الداخلية والمالية والسكن والموارد المائية والصحة والأشغال العمومية والطاقة، عرض التقرير التقييمي الذي أعدته اللجنة الوزارية المشتركة التي تم إيفادها بتعليمات من الوزير الأول، والتي وقفت رفقة السلطات المحلية على حجم الخسائر، وكذا الانشغالات المعبر عنها من قبل المواطنين المتضررين واقتراحات فعاليات المجتمع المدني وأعيان المنطقة.
وأكد الوزير الأول أثناء اللقاء الذي حضره ممثلو قطاعي البيئة والتضامن ثم توسع إلى المندوب الوطني للمخاطر الكبرى ومسؤولي المؤسسات العمومية المعنية، على «المتابعة اليومية» للحكومة وانشغالها بخصوص ما خلفته الفيضانات، منوها بالهَبَة التي ميزت تجنّد كل مؤسسات الدولة وعلى رأسها الجيش الوطني الشعبي في مساعدة المواطنين المتضررين وإعادة الوضع إلى ما كان عليه وكذا مظاهر التضامن والتلاحم التي عبر عنها المواطنون، عبر كافة ربوع الوطن من أجل تقديم يد العون والمساعدة.
وأضاف البيان أنه «نظرا للطابع الاستعجالي» لجل العمليات المقترحة والمدعومة من طرف القطاعات المعنية، قرر الوزير الأول «التكفل العاجل» بتعويض كل المواطنين المتضررين وكذا تعويض كل الخسائر المسجلة في الثروة الحيوانية ومن الأشجار المثمرة.
كما تم إقرار 400 إعانة مالية لفائدة المواطنين المتضررة منازلهم جراء الفيضانات مع إزالة كل البنايات المتواجدة على ضفاف الوديان والتكفل بترحيل قاطنيها إلى مناطق آمنة ومنحهم إعانات لبناء سكنات جديدة.
وقرّر الوزير الأول أيضا الشروع في دراسة شاملة لحماية مدينة جانت من أخطار الفيضانات مع تسخير مكتب دراسات متخصص بالتعاون مع الوكالة الجزائرية للفضاء وتسجيل عملية تخص دراسة وإنجاز 3 منشآت فنية (جسور) بمدينة جانت بكل من مدخل المدينة أجاهيل وإن أبربر.
كما تضمنت القرارات إعادة تهيئة كل المؤسسات والهياكل التابعة لقطاع التربية الوطنية على مستوى كل البلديات المعنية وإعادة تأهيل شطر الطريق الوطني رقم 3 الرابط بين جانت وبرج الحواس إلى جانب إطلاق دراسة ومتابعة تهيئة 6 وديان ثانوية وهي وادي إيفري تسويني بني وسكني أغومي تين ألكوم وأركي على مستوى جانت.
وطالب الوزير الأول أيضا بالتكفل بعملية تنظيف ورفع مخلفات الفيضانات بالإضافة إلى اقتناء شاحنات للتطهير ومضخات ومولدات كهربائية ورفع التجميد عن برنامج التحسين الحضري لفائدة الأحياء القديمة عبر بلدية جانت.
ومن بين التدابير التي اتخذها الوزير الأول كذلك، تكليف وزارة الطاقة بتنصيب مجموعات الطاقة الشمسية لفائدة التجمعات السكنية على مستوى مناطق الجنوب، للتكفل بالحاجيات الأساسية للمواطنين وكذا مزاولة نشاطاتهم الرعوية والفلاحية، فضلا عن تسخير شركة كوسيدار من أجل تنصيب ورشاتها للبدء الفوري في إنجاز مختلف العمليات الكبرى المقررة.
وأشار البيان أن السيد بدوي نصب في ختام اجتماع مجلس الوزراء المشترك لجنة متعددة القطاعات برئاسة المندوب الوطني للمخاطر الكبرى، من أجل المتابعة الدورية والميدانية لتنفيذ مجمل هذه القرارات المتخذة. كما كلف وزير الداخلية من أجل تقديم عرض تقييمي في الاجتماعات القادمة حول مدى تنفيذ كل القرارات التي تم اتخاذها على مستوى الولايات التي عرفت فيضانات السنة الماضية وكذا الجارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.