إرسال مساعدات جزائرية إلى بيروت    وزير الداخلية: "لا خطر على سد بني هارون وإجراء خبرة تقنية ثانية هذا السبت"    عنتر يحيى منتظر هذا الأحد بالجزائر    بودبوز خارج حسابات مدرب نادي سانت إيتيان الفرنسي    تسجيل أول لقاح لفيروس كورونا في العالم الأسبوع المقبل    تحطّم طائرة ركاب لدى هبوطها في مطار بالهند    الجيش يدق ناقوس الخطر    برنامج وطني خاص لتنظيم ملاجئ الصيد الحرفي    بيلسا يُشعل الصراع على ضم بن رحمة    هلاك طفل غرقا بمجمع مائي بوادي جر    حركة واسعة في سلك الرؤساء والنواب العامين بمجالس القضاء    شرطة المسيلة تشدد المراقبة على المحلات التجارية        12.7 مليون قنطار إنتاج الطماطم الصناعية في الجزائر    351 حبة" هندي "تقود شخص لغرفة العمليات بأم البواقي !    مجلس الأمة يصدر ملحقا خاصا بمجلته لشهر جويلية    فرانسوا سيكوليني يعد أنصار الاتحاد بالألقاب    أنصار شباب بلوزداد يلهبون العاصمة احتفالا بالبطولة    توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    تراجع ملحوظ في نسبة شغل الأسرّة المخصصة لمرضى كوفيد-19    حركة البناء تطلق مبادرة القوى الوطنية للإصلاح لتكون "قوة اقتراح"    غليزان:مروجا السموم في قبضة الأمن    القيام ب98 عملية تعقيم في 57 بلدية عبر الوطن    BRI الطارف يوقف 03 مسلحين ويحجر مسدسات و680 خرطوشة    حصيلة الاضرار التي تسبب فيها زلزال ميلة اليوم    نفط: سعر خام برنت يتراجع الى ما دون 45 دولارا    الجزائر تتجه نحو استغلال تجاري أمثل للمواقع التراثية    الطريقة التجانية.. دور بارز في نشر تعاليم الإسلام    المساجد تقود الوعي والوقاية في زمن الوباء وفُتحت بيوت الله..    هذه قصة أغلى ثوب في العالم    سنن مهجورة التداوي بالدعاء    بيروت.. النكبة الكبرى    لبنان: 154 فقيد و 5000 جريح جراء إنفجار بيروت    الجزائر تبقى ملتزمة بنهج نزع السلاح النووي    إنشاء خلية للإصغاء والوساطة لفائدة حاملي المشاريع المبتكرة    "الحديث عن كتابة مُشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا غير ممكن"    مجلة الجيش تؤكد على "ضرورة إيجاد حل سلمي" للأزمة الليبية    تعويضات متضرري الحرائق لن تكون نقدا    هذه قائمة الشواطئ المسموحة للسباحة لهذا الصيف    تقليص مدة الحجر الصحي على الرعايا الجزائريين إلى 7 أيام    مصادر إسبانية: اختيار بلد مثل الإمارات كمنفى سيزيد من متاعب الملك السابق خوان كارلوس    ورقلة: تجربة رائدة لزراعة السترونال والستيفيا    وزير المالية يشارك في أشغال اجتماع مجموعة المحافظين الأفارقة    محاضرات وندوات تفاعلية حول التراث الثقافي اللامادي بداية من الاثنين المقبل    الأسير ماهر الأخرس يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم ال (14)    القنوات الناقلة لقمة ريال مدريد و " السيتي"    بوصوف: هدفي تمثيل المنتخب الأول ومزاملة محرز    الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر    وزبر النقل في زيارة تفقدية إلى ميناء الجزائر غدا    توقيع برنامج جزائري-أمريكي لحفظ وترميم التراث الثقافي    "عنابي لافاتشا" الكليب الجديد ل "BLACK OUDINI"    اطلاق مسابقة "الرسام الصغير" تحت شعار "مواهبنا ثروتنا"    الشابة خيرة تتذكر ابنتها وتكتب:"ملي راحت الدنيا سماطت عليا"    عودة الطوابير والتدافع بمراكز بريد ولاية تبسة        بن عبد الرحمان يكشف ان تعويضات المتضررين من الحرائق لن تكون مالية    شيخي: كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا "غير مستحبّ وغير ممكن"    وزير التعليم العالي يبحث سبل التعزيز العلمي مع سفير فلسطين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعزيز النظرة الإستراتيجية لمواكبة التطور الاقتصادي
عرقاب يبرز أهمية مشاريع إنتاج الطاقة الكهربائية
نشر في المساء يوم 17 - 07 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد وزير الطاقة، محمد عرقاب أمس، أنه يتوخى من تعزيز سبل توفير وإنتاج الطاقة الكهربائية عبر المشاريع الكبرى، تجسيد نظرة إستراتيجية لمواكبة ديناميكية التطوير الاقتصادي بالجزائر، مضيفا أن المشاريع الضخمة لإنتاج الكهرباء التي تشتغل على الغاز والبخار ستساهم بشكل كبير في تقليص استغلال الغاز في عملية الإنتاج بنسبة 30 بالمائة بفضل التكنولوجيات العالية وتعزز موارد الطاقة بالجزائر
وأوضح الوزير لدى معاينته لمشروع محطة توليد الطاقة الكهربائية ببلدية عين وسارة بالجلفة أن الرقي بالجانب الاقتصادي يستدعي توفير الطاقة من خلال برامج إنجاز محطات ضخمة لتوليد الكهرباء، على محطة عين وسارة التي تنجز بقدرة 1200 ميغاواط ومثيلاتها من المشاريع التي تقدم مستوى انجازها والمتمركزة بكل من النعامة (1200 ميغاواط) ومستغانم (1400 ميغاواط) وكذا بولاية خنشلة (1200 ميغاواط) والأمر نفسه بكل من ولايتي ببسكرة وجيجل .
وأضاف السيد عرقاب أن هناك اتجاه نحو الطاقات المتجددة في سبيل إنتاج الطاقة، إضافة إلى تلك البرامج التي ستنجز في آفاق 2028 لتوفير 5600 ميغاواط، مؤكدا ضرورة إدراج هذه البرامج ضمن الرؤية الإستراتيجية للجزائر من ناحية النجاعة والإنتاج الطاقوي.
وذكر في سياق متصل بتوفر الجزائر على قدرات في الطاقة النووية ببعدها السلمي، «حيث سيتم تشغيلها لإنتاج الطاقة من خلال إنجاز محطات لتوليد الكهرباء في المستقبل»، وكل هذا يرمي، حسبه، إلى تعزيز مورد الطاقة الكهربائية وكذا في سبيل تقليص استغلال الغاز في إنتاج الكهرباء، مما يسمح باستعماله في الصناعة البتروكيماوية».
وبعد أن استمع لشروحات وافية من القائمين على مشروع محطة توليد الكهرباء بعين وسارة والتي رصد لها غلافا ماليا بقيمة 93 مليار دينار، أكد السيد عرقاب على ضرورة استلام هذا المشروع الهام الذي يتوسط البلاد ويكتسي أهمية من حيث تعزيز استهلاك الطاقة ودعم الشبكة الوطنية في آجاله المحددة وذلك قبل نهاية صائفة 2020.
وأضاف أن استلام المحطة في مرحلة أولى قبل صائفة 2020، سيدعم الشبكة الكهربائية بهذه الولاية بقدرة إنتاج (795 ميغاواط)، تمون مراكز الضغط الثلاث الجاري إنجازها، على أن يمكن المشروع لدى انتهائه كلية في 2021 من توفير ما يزيد عن 1200 ميغاواط.
وعبر الوزير عن امتنانه لعمال وإطارات مجمع «سونلغاز» على هذا الجهد وتعزيز الخبرات الوطنية، مشيرا إلى أن هذه المحطة سيكون لها شأن في توفير الطاقة بهذه الولاية ومواكبة روافدها الاقتصادية، من حيث ترقية الاستثمار بمناطقها الصناعية».
للإشارة وفر مشروع محطة توليد الكهرباء ببلدية عين وسارة زهاء 2000 منصب عمل في الورشة، فيما ستعمل هذه النواة الإنتاجية على توفير 350 منصب عمل عند دخولها مرحلة الإنتاج الفعلي.
وعاين الوزير في نهاية زيارته للولاية مركز البحث النووي ببلدية البيرين، حيث تلقى شروحات حول نشاطه البحثي في الطاقة النووية لأغراض سلمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.