رغم جائحة كورونا .. نحو 11500 تاجرا جديدا في الجزائر خلال مارس    توقيف شخص قام بنشر مقطع فيديو يحرض على خرق اجراءات الحضر الصحي    فيروس كورونا: الخطوط الجوية الجزائرية تطمئن زبائنها المتضررين اثر تعليق الرحلات الجوية    لجنة الإفتاء تحرم التعدي على إجراءات الحجر    ميلة: قافلة تضامنية لمناطق الظل    البوليساريو تتأسف "لتقاعس" مجلس الأمن لتجاوز الجمود الحاصل في مسار التسوية    قرارات هامة يخرج بها اجتماع أوبك    بجاية: زيدان يتبرع ب5 أجهزة للإنعاش    تنصيب محمد نيبوش وظريفة خوذير في منصبيهما الجديدين بوزارة الصحة    مجلة الجيش تبرز "الانسجام الكامل" مع الرئيس    عطال يتحصل على الضوء الأخضر لمباشرة التدريبات!    جورج وأمل كلوني يعلنان التبرع بأكثر من مليون دولار لمكافحة كورونا    فيروس كورونا: 94حالة مؤكدة جديدة و 30 حالة وفاة في الجزائر    وفاة الممثل الأمريكي المخضرم ألين غارفيلد بفيروس كورونا    إجلاء الجزائريين العالقين بالإمارات غدا    كشف وتدمير 6 مخابئ للإرهابيين بالمدية وسكيكدة    محاكمة عن بعد للهامل و براشدي    المنتخب الوطني يحافظ على مركزه ضمن تصنيف "الفيفا"    بسبب كورونا.. الفاف تؤجل تسديد اشتراكات وغرامات الأندية    جيجل: وفاة شخص بعد سقوطه من سقالة بناء    برمجة 4 رحلات لإجلاء المواطنين العالقين في الامارات من مطار دبي الدولي    السيد بلحيمر يعزي عائلة المرحوم محمد بغدادي    نفط: الأسعار ترتفع قبيل اجتماع "أوبك+"    بوسحابة : ” متأسف للإستهتار في التعامل مع الكورونا و اتمنى تتويج “السياربي” باللقب “    أمير سعودي يرد على خبر وجود إصابات بكورونا في العائلة الحاكمة    محامون وحقوقيون يصدرون بيانا رافضا لمحاولات إقحام المهنة في التجاذبات السياسية    1000 طبيب تحت تصرف وزارة الصحة الجزائرية    أمطار رعدية على هذه الولايات    تكليف رئيس المخابرات العراقية مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة    الاحتلال المغربي يتجاهل بشكل خطير مطالب الأسرى الصحراويين بتوفير التدابير الوقائية من الفيروس    البنوك تضع حيز التنفيذ تدابير حماية المؤسسات و وسائل الانتاج    الجيش مستعد لإسناد المنظومة الصحية    رئيس الجمهورية يعين العميد عبد الغني راشدي نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    أزمة جديدة تضرب الحمرواة    خلال الثلاثي الرابع من 2019    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة لرئيس الوزراء البريطاني    سيشرع في توزيعها بداية من الاسبوع المقبل    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    اللجنة الوزارية للفتوى تؤكد:    وزارة الثقافة تنظم ندوات عبر الفيديو    بمناسبة يومهم العالمي    تحية للأم رفيقة الإبداع    انطلاق المحاكمات عن طريق الفيديو بمجلس قضاء وهران    كتاب في الأفق وذكريات لا تُنسى    المسرح الوطني يفتح باب المشاركة لحاملي المشاريع    الإطاحة بعصابة "زينو"    «هذه هي النصائح لمحافظة اللاعبين على 70% من لياقتهم»    الحياة بنمط آخر    إطلاق الاستشارة الطبية عن بعد قريبا    الأندية ترفع مساهمة الرابطة إلى 30 مليون دينار    5سنوات حبسا لمروّج 200 قرص مهلوس لقاصر بكافنياك    103 مخالفين لحظر التجوال    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أردوغان وبوتين يدعوان لوقف إطلاق النّار في ليبيا
حددا يوم الأحد القادم موعدا لبدء سريانه
نشر في المساء يوم 09 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
وجه الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، أمس، دعوة للالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا، بداية من ليلة السبت إلى الأحد القادمين، في أول خطوة عملية لإنهاء الحرب الأهلية في هذا البلد.
أكد ذلك وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في ختام القمة التي جمعت الرئيسين أردوغان وبوتين بالعاصمة التركية أنقرة، حيث تم تدشين خط أنبوب نقل الغاز الروسي إلى تركيا "تركيش ستريم" والتوقيع على اتفاق آخر لإقامة أنبوب بين تركيا وليبيا.
فإلى أي حد سيحالف الحظ نجاح هذا التحرك التركي الروسي في ظل التدخلات الدولية والإقليمية في الأزمة الليبية، والتي حالت دون الاستجابة لكل النداءات لتهدئة الأوضاع في ليبيا؟
ويمكن القول إن المبادرة قد تكلل بالنجاح إذا علمنا أن تركيا وروسيا من بين الدول التي تدخلت بشكل مباشر في الحرب، حيث تدعم الأولى حكومة الوفاق الوطني الليبية بقيادة فايز السراج، بينما وقفت الثانية إلى جانب رجل الحرب وقائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر.
وجاء تحرك أنقرة وموسكو في نفس اليوم الذي تعهد فيه الاتحاد الأوروبي لفايز السراج، بتكثيف جهوده لصالح تسوية سياسية، ولكن هذه التحركات التي يمكن إدراجها في خانة المبادرات الإيجابية على طريق إنهاء الحرب الأهلية في ليبيا، لم تمنع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، من إبداء مخاوف من تحول ليبيا إلى سوريا ثانية.
وأكد الاتحاد الأوروبي من جهته بعد لقاءات مع فايز السراج، أنه يدعم بشكل كلي مسار برلين وكل مبادرات الأمم المتحدة الهادفة إلى التوصل إلى حل سياسي شامل للأزمة الليبية.
والتقى السراج، خلال زيارته إلى العاصمة الأوروبية بروكسل، برئيس الدبلوماسية الأوروبي جوزيف بوريل، ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، بالإضافة إلى وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الذي أكد أن برلين تريد منع تحول ليبيا إلى مسرح لحرب بالوكالة.
وجاءت تصريحات رئيس الدبلوماسية الألماني، غداة اجتماع عقده ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء، مع نظرائه الفرنسي والبريطاني والإيطالي لبحث الأوضاع في ليبيا، ومباشرة بعد إعلان خليفة حفتر، سيطرة قواته على مدينة سرت واسترجاعها من قوات حكومة الوفاق الوطني.
وحسب هايكو ماس، فإن فايز السراج، عبّر عن دعمه لمسار برلين وكل النتائج التي قد ينتهي إليها بما فيها الالتزام بوقف إطلاق النّار، واحترام حظر السلاح على ليبيا تطبيقا لقرارات مجلس الأمن الدولي ومسار التسوية الأممي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.