الرئيس التونسي‮ ‬يؤكد‮:‬    شبيبة القبائل تضيّع الوصافة    بسبب انتقادهم للرابطة في‮ ‬وسائل الإعلام    بطولة اتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم    سيتم عرض‮ ‬10‮ ‬أفلام وطنية ثورية‮ ‬    أكد التحضير لمنشور‮ ‬يوضح آليات إستيرادها‮.. ‬وزير الصناعة‮:‬    دعوة للاستلهام من قيم وتضحيات شهداء الثورة التحريرية    فيما تم اتخاذ إجراءات قضائية بحق متهمين    أكدت أن التحقيقات جارية لكشف كل المتورطين    كشف عن تنظيم ورشة إصلاح لقطاع الصحافة الإلكترونية‮.. ‬بلحيمر‭: ‬    في‮ ‬انتظار تساقطها خلال الأيام القليلة المقبلة‮ ‬    إطلاق العديد من المشاريع لتحسين التموين بالماء الشروب    ضد الحمى القلاعية    نتيجة القبضة الحديدية بين مضيفي‮ ‬الطيران والجوية الجزائرية‮ ‬    وفاة 3 مصابين بالإنفلونزا الموسمية في وهران..المركز الاستشفائي الجامعي يوضّح..    مصيطفى: مستقبلها في الجزائر رائد وواعد    وسام شرف للرئيس تبون    ميهوبي‮ ‬ينشر صورة تذكارية مع‮ ‬يحياوي‮ ‬    الجزائر حاضرة في‮ ‬دورة اليونيسكو    وقفة ترحم على شهداء الثورة بوزارة الخارجية    مسجدان متقابلان لحي واحد!    إعادة انتخاب لزهاري‮ ‬في‮ ‬سويسرا    لفائدة خمسة آلاف حاج    الأمن الوطني يعرض خدماته لصالح الحجاج الميامين    اكتظاظ كبير بمتوسطة "بن يمنة"    إتلاف 580 لتر حليب بملبنة ايدوغ    إطلاق جائزة أحسن مشروع مبتكر    340 عاملا في بطالة ومواطنون عالقون بأحياء وهران    دم الشهادة.. حبر الإبداع    المثقف لسان حال أمته له دور في تكوين وعيها والدفاع عن كينونتها    شيء صادم" داخل ثمرة فلفل    بسكرة تناقش "رياض الأطفال والتوجهات التربوية المعاصرة"    البطالون يطالبون بإعادة فتح دورات التكوين    البيروقراطية .. الوجه الآخر للفساد    أسد جبال «الظهرة»    7سنوات سجنا ل 3 أشخاص على رأس عصابة سرقة السيارات    إلتماس 5و6 سنوات حبسا في حق محتالين أنشأوا شركتين وهميتين    يحتال على 100 متربصا بمدرسة تعليم السياقة    إدمان الأطفال على الشاشات يصيبهم باضطراب خطير    فك شيفرة رقصة النحل    بطولة وتضحيات في معركة «اللبة» بالحساسنة    رفع العلم الوطني بمغارة «الفراشيح» التاريخية    محاكمة أسترالي بتهمة قتل زوجته    يطلب حبيبته للزواج ب 16 دبابة    الإدماج يطلب الإفراج    تسليم أشغال تهيئة منطقة النشاطات ب «يوب» في الثلاثي الثاني    المجاهد «بن عبّورة» يتحدث عن شهداء مقصلة «المقطع»    أعمال مولود فرعون مفعمة بالثورة الجزائرية    إدماج 57 عاملا من بين 4 آلاف    زاوي : الفوز على بسكرة أبعدنا عن المؤخرة    الساورة تضطر للبقاء في العاصمة لإقامة تربص قصير    بلحوسيني يتصدر عرش هدافي البطولة    الرئيس تبون يعرب عن ارتياحه لسلامة المرحلين من ووهان من وباء كورونا    "موبيليس" تعبر عن ارتياحها للعودة الآمنة للطلبة الجزائريين من ووهان الصينية    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    لماذا “يفتون الناس”    كم في البلايا من العطايا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جبهة البوليزاريو تبدي استغرابها واستياءها
بعد تصريحات المتحدث باسم الأمم المتحدة حول منطقة الكركرات
نشر في المساء يوم 18 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
عبرت جبهة البوليزاريو عن "استغرابها واستيائها" من مضمون البيان الذي أصدره المتحدث باسم الأمم المتحدة، بشأن المرور غير القانوني لما يسمى ب«سباق إفريقيا البيئي" الذي رعته سلطات الاحتلال المغربية، مرورا بأراضي الصحراء الغربية المحتلة.
ووجه الرئيس الصحراوي، إبراهيم غالي رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس في هذا الاتجاه، عبر له فيها عن استغراب السلطات الصحراوية لمضمون البيان الذي أصدره الناطق باسم الأمين العام حول الصحراء الغربية بتاريخ 11 جانفي 2020 بشأن المرور غير القانوني ل«سباق إفريقيا البيئي"، مرورا بالأراضي الصحراوية المحتلة والذي لمح فيها إلى أن السباق أمر عاد.
وأكد الرئيس الصحراوي أن البيان عزز الانطباع لدى الشعب الصحراوي بأن ما يسمى بالحركة المدنية والتجارية المنتظمة، التي أقامها المغرب في المنطقة العازلة بمعبر "الكركرات" هي أكثر أهمية بكثير من ضمان التقييد التام ببنود وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1.
وأضاف الرئيس الصحراوي أنه، من غير المقبول أن تظل الأمم المتحدة صامتة حتى الآن في مواجهة التصعيد والاستفزازات المستمرة من جانب المغرب، القوة المحتلة للصحراء الغربية، والتي تهدد السلم والأمن في كل المنطقة.
وقال إنه بدلا من تحميل المغرب المسؤولية عن تصرفاته العدوانية والمزعزعة للاستقرار، اختارت الأمانة العامة للأمم المتحدة الدعوة إلى "ممارسة أقصى درجات ضبط النفس" حتى يتسنى لما يسمى ب«سباق إفريقيا البيئي" أن يمر "بسلام" عبر الثغرة غير القانونية التي أقامها المغرب في المنطقة العازلة بالكركرات في جنوب الصحراء الغربية.
وأوضح الرئيس الصحراوي أن "الثغرة التي فتحها المغرب عبر الجدار العسكري المغربي بالكركرات تبقى غير قانونية لأنها لم تكن موجودة وقت بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار في 6 سبتمبر 1991، تماما كما كان عليه الأمر يوم التوقيع على الاتفاقية العسكرية "رقم 1" بين جبهة البوليزاريو وبعثة "مينورسو" في 24 ديسمبر 1997، وبين هذه الأخيرة والمغرب يوم 22 جانفي 1998.وذكر بأن "أي من هذه الاتفاقات لم يتضمن أي أحكام تجيز إنشاء ثغرات أو نقاط عبور للحركة التجارية والمدنية أو أنشطة أخرى على طول الجدار العسكري المغربي.
ودعا الرئيس غالي، الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى تحمل المسؤوليات المنوطة بهما، بإصدار أوامر لإغلاق هذه الثغرة غير القانونية والاستفزازية التي تشكل تهديداً ليس فقط للوضع في المنطقة العازلة، بل أيضاً للأساس الذي يرتكز عليه وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة التي اتفق عليها الطرفان وصادق عليها مجلس الأمن.
وأشار إلى أن "محاولات المغرب لتوريط كيانات أجنبية لفتح ما يسمى بقنصليات وتنظيم أحداث رياضية في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية ليست سوى أمثلة قليلة على ذلك، وتشكل انتهاكا للقانون الدولي وخرقا خطيرا للوضع القانوني لإقليم الصحراء الغربية كإقليم ينتظر تقرير مصيره.
وختم الأمين العام لجبهة البوليزاريو رسالته بالتحذير من أن المغرب يلعب بالنار وسيرتكب خطأً لا يغتفر إن هو تمادى في اختبار صبر الشعب الصحراوي الذي هو الآن مصمم أكثر من أي وقت مضى على الدفاع بكل الوسائل المشروعة عن حقوقه المقدسة وتطلعاته الوطنية في الحرية والاستقلال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.