"الكويت مطالبة بفرض ضرائب على الأثرياء"    7 لاعبين للبيع    حجز قنطارين و51 كلغ من القنب الهندي بولاية النعامة    مصادرة أكثر من 75 قنطارا من الفرينة و 400 كلغ من البن    أزيد من 4400 شخص يغادرون الفنادق ابتداء من الغد    لأول مرة بسبب كورونا    رامي بن سبعيني:    خلال ال20 سنة الأخيرة    عبر أرضية رقمية    وزير الصناعة يأمر بمضاعفة الإنتاج    في مجالات مختلفة    وفاة 6 أشخاص وإصابة 7 آخرين    التلفزيون الجزائري يخيّب مشاهديه    يترأس اجتماعا مع قيادة القطاع    وصلت لأدنى مستوياتها منذ 2002    أمر بمحاربة المضاربة بالوسائل الأمنية... جراد يؤكد من البليدة:    إستحداث منصة إلكترونية للأطفال    الفلسطينيون يحيون الذكرى 44 ليوم الأرض «إلكترونيا»    اللواء شنڤريحة في زيارة عمل للناحية العسكرية الأولى بالبليدة    البروفيسور سي أحمد مهدي كان في الخط الأول لمواجهة وباء كورونا    استئناف الدراسة بجامعة هواري بومدين يوم 5 أفريل    الرئيس تبون يعزي عائلة البروفيسور سي أحمد مهدي    عبّاس يشرف على تدريب اللاعبين عبر الفيديو    شنين يجدد الدعم لصمود الشعب الفلسطيني    أوروبا تشهد "ركودا عميقا" عام 2020    تخصيص إعانة مالية من صندوق الزكاة لدعم الجهود المبذولة لمجابهة فيروس كورونا    مروجة المخدرات بمقهى مهددة بالسجن    متطوّع يصنع 150 غطاء واقٍ للوجه يوميا و يُوزّعها على الولايات المتضررة    ادفع عن بعد.. تدفع عنك الوباء    إجراءات الوقاية مرحب بها ونطالب بتوسيع الحجر الشامل    «منازلنا في زمن الكورونا»    تخصيص قاعات مهرجان "كان" للأشخاص بدون مأوى    «أقضي وقتي في نشر فيديوهات تحسيسية ومشاهدة الأفلام»    انقطاع مفاجئ للشبكة وراء توقف الخدمة    عبدلي صخرة دفاع لوما يحي عن يومياته بالحجر الصحي    لاعبو شبيبة تيارت تحت المجهر    النتائج الإيجابية ل «كلوروكين» تظهر على المصاب بعد 10 أيام    إنتاج 500 ألف وحدة من المسكنات والفيتامينات لمواجهة الوباء    جراد يطمئن: الدولة قادرة على ضمان غذاء أبنائها    "الطبيب دي زاد" للاستشارة الطبية عبر الفيديو    الإعلان عن إنشاء الهيئة الشرعية للصناعة المالية الإسلامية وشيك    "باركور" ينال جائزتين    الكثير من المخرجين يُسقطون الجمهور من حساباتهم الفنية    تجهيز قاعة "الصومام"    استغلال المرحلة الاستثنائية وتخصيص وقت للمراجعة    اللجنة الدولية اتخذت قرارا حكيما    حجز مواد غذائية مخزَّنة    4 جرحى في حادث مرور    تأجيل احتفالات الذكرى 58 لتأسيس النادي    لازيو يهتمّ مجددا بمحمد فارس    برطانيا تعيين “كين مكالوم” رئيسا لجهاز المخابرات الداخلية    منظمة عدالة البريطانية تدعو الأمم المتحدة إلى التدخل لإطلاق سراح الأسرى الصحراويين في السجون المغربية    مفاتيح البركة والتّوفيق والرّزق الحسن    التقدم الأعرج    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    المؤمنون شهداء الله في الأرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمهال واعلي 10 أيام للتنازل عن الحصانة
اللجنة القانونية بالمجلس الشعبي الوطني
نشر في المساء يوم 28 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
كشفت رئيسة لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات، سعاد لخضاري، في تصريح ل"المساء" أمس، أن أعضاء اللجنة أمهلوا النائب عبد القادر واعلي، 10 أيام للتنازل عن الحصانة البرلمانية تفاديا لتنظيم جلسة علنية مخصصة لهذا الغرض، وذلك في إطار دراستها لإحالة ملف المعني من قبل المكتب على اللجنة، تبعا لطلب وزارة العدل المرتبط بتقديم النائب المعني أمام العدالة.
وأوضحت رئيسة اللجنة، أن الاجتماع الذي عقده أمس، أعضاؤها، يأتي تلبية للإحالة التي قدمت لها من مكتب المجلس تطبيقا لطلب وزارة العدل المتضمن الشروع في إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن النائب عن ولاية مستغانم عبد القادر واعلي، من أجل التمكين من مثوله أمام العدالة، مشيرة إلى أن النائب طلب مهلة 15 يوما للمثول للمرة الثانية أمام اللجنة، لتقديم التبريرات المتعلقة بتمسكه بحصانته البرلمانية، "غير أن المداولات داخل اللجنة انتهت إلى منحه مهلة مدتها 10 أيام فقط، ما يعني أن برمجة الجلسة الثانية ستكون يوم 5 فيفري القادم".
وأكدت النائب لخضاري أن اللجنة تأكدت من أن التهم الموجهة إلى عبد القادر واعلي "غير كيدية" بمعنى أنها ليست سياسية، وليس الغرض من ورائها منعه من تأدية مهامه البرلمانية، مشيرة في سياق متصل إلى أن النائب اعترف بالطابع التقني للتهم المنسوبة إليه "وهو ما سهل عمل أعضاء اللجنة في دراسة إحالة المكتب".
تجدر الإشارة، إلى أن النظر في هذه الإحالة يأتي تطبيقا لنص المادة 72 من النظام الداخلي للمجلس، حيث لا تعقد اللجنة القانونية جلسة مع المعني بإجراءات رفع الحصانة للنظر فيما إذا كان متهما أو بريئا من التهم المنسوبة إليه، لأن ذلك من اختصاص الجهات القضائية، وإنما ينصب اهتمامها الأول والأخير على النظر في طبيعة الإحالة "إن كانت كيدية أو غير كيدية".
وقالت عضو اللجنة إن جلسة الاستماع للنائب تمت في جو من التفاهم، خاصة وأن النائب المعني تم إخطاره بتاريخ الجلسة في اليوم الموالي لتاريخ الإحالة التي قام بها مكتب مجلس في 21 جانفي الجاري، "وهو ما مكنه من تحضير نفسه بشكل جيد".
من جانبه، قال مقرر لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات، منور الشيخ ل"المساء"، إنه طلب من النائب واعلي عبد القادر التنازل عن الحصانة بدون المثول أمام الجلسة العلنية، "لكنه تمسك بحصانته البرلمانية، ملتمسا تمكينه من مهلة إضافية..أملا في أن يتمكن من تقديم التبريرات القانونية التي تجعله يحتفظ بحصانته البرلمانية وتضمن له نقاط قوة في التقرير النهائي للجنة، تمكنه من الصمود أمام الجلسة العلنية التي تعقد آليا، باعتبار أن المرور أمام اللجنة القانونية هو إجرائي بالدرجة الأولى، من أجل منح فرصة للنائب للتنازل الطوعي عن الحصانة قبل الدفع بالملف أمام الجلسة العلنية وتضييع المزيد من الوقت"..
يذكر أن النائب عبد القادر والي متابع ب3 تهم تتعلق جميعها بسوء التسيير خلال توليه تسيير وزارة النقل والأشغال العمومية حتى سنة 2016، علما أنه النائب السادس بالمجلس الشعبي الوطني، المعني بطلب رفع الحصانة البرلمانية، بعد كل من محمد جميعي الذي تنازل عنها كتابيا ومثل أمام العدالة، بوجمعة طلعي الذي انتهى به الأمر إلى التنازل عنها أيضا، ونفس الإجراء قام به ساكر بري، فيما تمسك كلا من بهاء الدين طليبة واسماعيل بن حمادي بحصانتهما إلى غاية الجلسة العلنية، التي أسقطت الحصانة عن الأول وأبقتها بالنسبة للثاني.
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
المحكمة العليا: مباشرة المتابعة القضائية ضد عبد الوحيد طمار
أعلنت النيابة العامة لدى المحكمة العليا، أمس الاثنين، أنها ستباشر إجراءات المتابعة القضائية ضد والي مستغانم السابق، عبد الوحيد طمار، بخصوص "أفعال تحتمل وصفا جزائيا لها صلة بمنح العقار العمومي" وذلك طبقا لأحكام قانون الإجراءات الجزائية.
وأوضحت النيابة العامة لدى المحكمة العليا أنها "تلقت من النائب العام لدى مجلس قضاء مستغانم ملفي اجراءات تم التحقيق فيهما حول أفعال تحتمل وصفا جزائيا لها صلة بمنح العقار العمومي ضد طمار عبد الوحيد، والي ولاية مستغانم سابقا".
وأضافت النيابة العامة لدى المحكمة العليا أنها "ستباشر اجراءات المتابعة القضائية وفقا للأشكال والاوضاع المنصوص عليها في قانون الاجراءات الجزائية".وأ


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.