توقيف 5 عناصر دعم للجماعات الإرهابية    إدانة محمد لوكال ب6 سنوات سجنا نافذا    توجيه قرابة 6 آلاف طالب جديد نحو جامعة وهران 1    قمّة الجزائّر محطة لإعادة الزخم لقضية العرب الأولى    كأس ديفيس للتنس يعود إلى باش جراح    لحولو يحرز برونزية سباق 400م / حواجز    الأندية الجزائرية تتعرّف على منافسيها    توقيف شخصين وحجز كمية من القنب الهندي    اتصالات الجزائر تعلن عن شراكة مع «كاسبرسكي»    قوات الاحتلال المغربي تحاصر منزل عائلة الناشطة الصحراوية مريم بوحلا    نفوق الأسماك ببريحان سببه نقص الأوكسجين في الماء    هل حققت وزارة الصحة الجزائرية وعودها للمستخدمين؟    جدري القردة ينتقل بين البشر ولا علاقة للقرود به    لعمامرة يسلم رسالة خطية من الرئيس تبون لنظيره الاذربيجاني    بغالي: هذا جديد الإذاعة الجزائرية    الكاف يطلق "السوبر الإفريقي" بجوائز مالية تصل الي 100 مليون دولار    النقل الجوي للمسافرين : بدء برنامج تكميلي للرحلات اليوم    الجزائر: 106 إصابة جديدة بفيروس كورونا    إصابات كورونا حول العالم تتجاوز 586 مليون حالة    تلمسان: حملة تطوعية لتنظيف محيط بلدية مرسى بن مهيدي    وهران: نداء بخصوص شخص متابع قضائيا    المجلس الأعلى للقضاء: انتخاب أعضاء المكتب الدائم    الطبعة ال21 للصالون الدولي للسياحة والأسفار من 29 سبتمبر إلى 2 أكتوبر المقبل    مأساة مليلية: جرائم جديدة للمخزن بحق المهاجرين الأفارقة    حرائق تتلف 43 هكتارا من الأحراش والأشجار بالبويرة    حوادث المرور: وفاة 61 شخصا وإصابة 1831 آخرين خلال أسبوع    القراءة العميقة.. كيف نعززها في العالم الرقمي؟    وزيرة الثقافة تقف على التحضيرات الخاصة بعملية إعادة تهيئة ديوان رياض الفتح    علاج الإحباط    على قدر النوايا تكون العطايا    اليمن: الحوثيون يتهمون التحالف العربي باحتجاز سفينة نفط    القارة العجوز سجلت درجات حرارة قياسية: جفاف الأنهار قد يكبد الاقتصاد الأوروبي 80 مليار دولار    الغنوشي: مستعد لترك رئاسة "النهضة" ضمن "تسوية للمشكل التونسي"    مهران سالمي مسؤول بالمديرية الولائية للثقافة والفنون: قطاع الثقافة والفنون بولاية تبسة يسعى إلى الرفع من عدد المواقع المصنّفة    بن بوزيد يشدد على ضرورة تظافر الجهود من أجل النهوض بقطاع الصحة    استقبال محاصيل الفلاحين من القمح والشعير إلى نهاية شهر سبتمبر    صيغة تمويلية جديدة ل إقتناء "المنازل" و "المعدات"    الصومال: مقتل 8 من عناصر حركة الشباب الإرهابية في عملية أمنية    خنشلة: ضبط 120 كلغ من اللحوم البيضاء المتعفنة    الباحث الأكاديمي الدكتور عبد القادر فيدوح للنصر: حضارتنا لم تُقدم ما يلزم من وعي ثقافي للعالم الاِفتراضي    أيمن بن عبد الرحمان: العلاقات الجزائرية التركية تعرف تطورا هاما    منجم المواهب الجزائرية نادي بارادو يواصل تصدير نجومه إلى أوروبا    بلماضي يربط الاتصال بموهبة جزائرية جديدة أملا في إقناعها باختيار الخضر    حول سبل تعزيز التعاون بين البلدين: بوغالي يتباحث ببوغوتا مع عدة مسؤولين كولومبيين    إجراءات لتطهيره من القوارب المشبوهة: إزالة 5 أطنان من النفايات وحطام السفن القديمة بميناءالقالة    بلدية بني حميدان: مساع لربط قرى بالمياه وإصلاح الطرقات    الجزائر تستضيف تدريبا مشتركا مع القوات الروسية لمكافحة الإرهاب    مدرب المنتخب الأولمبي نور الدين ولد علي للنصر: دورة «قونيا» فرصة لاكتساب ثقافة تسيير المنافسات الدولية    سورة الإخلاص.. كنز من الجنة    الوزير الأول في تركيا ممثلا لرئيس الجمهورية    هذه الأوقات المنهي عن الصلاة فيها    رسالة مؤثرة من والدة الشهيد النابلسي    الجزائر فاعل رئيسي في الدبلوماسية النفطية    مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص    كتاب المسرح في الجزائر موضوع نقاش    حدث ثقافي هام ومحطة للترويج السياحي    مقاولات أثبتن قدرتهن على صنع التغيير    مناسبة لتأكيد جزائرية الشعر الملحون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تجربة بلارة لن تتكرر والصفقات العمومية تمنح في إطار القانون
حق الامتياز مرتبط بدفتر شروط.. رزيق:
نشر في المساء يوم 29 - 06 - 2022

تعهد وزير التجارة وترقية الصادرات، كمال رزيق، أمس، بعدم تكرار التجربة الفاشلة للمنطقة الحرة لبلارة بجيجل، مشيرا إلى أن جميع الصفقات العمومية التي ستمنح للأجانب والمتعاملين المحليين ستكون مستقبلا في إطار القانون والشفافية التامة، بالإضافة حق الامتياز، الذي سيكون هو الآخر وفق لدفتر شروط.
في رده على أسئلة أعضاء مجلس الأمة، بمناسبة مناقشة مشروع المناطق الحرة، شدّد السيد رزيق، على ضرورة القضاء على البيروقراطية، في إنشاء المناطق الحرة، مشيرا إلى أن هذه الأخيرة، ستكون وفقا لاقتراحات القطاعات الوزارية المشتركة، حسب خصوصيات كل منطقة والاحتياجات الوطنية للتصدير في مجال الخدمات والفلاحة والصناعة وغيرها وذلك بالتنسيق مع الولاة.
وبعد أن أشار إلى أن بداية الشروع في تجسيد المناطق الحرة 39 سيكون تدريجيا، أي بمنطقة أو اثنين في البداية، أكد السيد رزيق أن نص هذا القانون يحيل إلى نص تنظيمي وحيد من أجل تحديد شروط تطبيقه، "وهو جاهز ويخضع في الوقت الحالي للإثراء على مستوى الحكومة، حتى تعطي كافة القطاعات الوزارية رأيها في الموضوع". ويقترح النص حسب الوزير، إنشاء المنطقة الحرة بموجب مرسوم تنفيذي بناء على اقتراح وزير التجارة والوزراء المعنيين، حيث يتولى تحديد موقعها الجغرافي. كما يضبط حدودها ومساحتها ومكوّناتها وسيرها وطابعها، فضلا عن النشاطات المرخصة فيها. وأكد الوزير أن حق الامتياز سيتم منحه وفق الإجراءات المعمول بها في مجال الصفقات العمومية، بالصرامة التي تكفل شفافية الإجراءات والمعاملة العادلة بين المتنافسين، فضلا عن إرفاق منح الامتياز بدفتر أعباء يحدد حقوق صاحبه ومهامه وواجباته، كضمانة ضد المخاوف المعبر عنها لضمان نزاهة واحترافية صاحب الامتياز.
في نفس السياق، سيتم، حسب رزيق، إنشاء مؤسسة تكلف بتسيير المناطق الحرة تدعى "الشركة الجزائرية للمناطق الحرة"، فضلا عن لجنة وطنية للمناطق الحرة التجارية.
وذكر الوزير بأن إنشاء المناطق الحرة يندرج في صلب الاستراتيجية الوطنية للتصدير، موضحا بأن المناطق الحرة ستدخل حيز التنفيذ قريبا، تزامنا مع التصديق على اتفاقية منظمة التجارة الحرة القارية الإفريقية "زليكاف" في الفاتح جويلية المقبل. وتوقع الوزير أن تشكل هذه الاتفاقية فرصة كبيرة لترقية الصادرات، "خاصة باتجاه إفريقيا الغربية التي تعد سوقا واعدة بامتياز". كما ستساهم في تعزيز المبادلات التجارية مع الدول الموقعة عليها.
وأشار رزيق إلى أن المستثمرين الأجانب يدركون الموقع الهام الذي تمثله الجزائر بالنسبة للسوق الإفريقية، متوقعا في هذا الإطار، توافدا كبيرا على الجزائر، وهذا بغض النظر عن التسهيلات الضريبية التي منحت لهم بموجب النص الجديد والتي تعتبر، حسبه، تحفيزات ومزايا إضافية مع تلك التي يمنحها مشروع قانون الإستثمار الجديد. وتطرق وزير التجارة وترقية الصادرات، في عرضه مشروع قانون المناطق الحرة الذي يندرج في سياق ترقية الصادرات لا سيما نحو إفريقيا، إلى أهدافه الأساسية التي تشمل بعث الديناميكية الاقتصادية وخلق مناصب شغل وتعزيز مداخيل الجماعات المحلية الحاضنة لهذه المناطق، معددا المزايا التي يستفيد منها الناشطون بها، إذ تشمل الإعفاءات، الحقوق والضرائب والرسوم والاقتطاعات ذات الطابع الجبائي وشبه الجمركي.
وأبرز رزيق أهمية الإعفاءات، التي تعتبر أهم محفز بالنسبة لقرار المستثمرين لدخول هذه المناطق، فضلا عن الإمكانيات الكبيرة التي تزخر بها الجزائر، كالبنى التحتية والموارد الطبيعية، وكذا الموقع الاستراتيجي الذي يسهل الوصول للأسواق الإفريقية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.