الرئيس تبون يستقبل وزير الداخلية الإسباني    اللواء عمراني يشرف على تخرج دفعات من الضباط بالمدرسة العليا للدفاع الجوي عن الإقليم بالرغاية    عين الدفلى : تنصيب الرئيس والنائب العام الجديدين لدى مجلس قضاء عين الدفلى    جراد يستقبل السفير الأمريكي إثر انتهاء مهامه    ترحيب بقرار إلغاء الانتقاء في مسابقات الدكتوراه    الخبير والمحلل الإقتصادي، محفوظ كوبي: "الإستراتيجية الجديدة للمؤسسات المصغرة تتفاعل مع مقتضيات المرحلة الجديدة"    تكريم مكتب المنظمة الوطنية للكفاءات العلمية والمهنية لبلدية عصفور    وزير الفلاحة: استخدام التقنيات الجيو- فضائية لتحديد الوعاء العقاري الموجه للزراعات الصحراوية    وزارة التجارة: رفع تعليق التصدير عن المنتجات المحلية باستثناء المواد المدعمة    ميلة تستفيد من 100 سكن إضافي و إعانات مالية    أيام ساخنة في بيروت    عطال يجدد رغبته في مواصلة المغامرة مع نيس    سليماني بدون فريق    علينا أن نكون في المستوى على كل الجبهات    مولودية الجزائر يفتح النار على رضواني    حريق يأتي على 15 هكتارا من غابة بمعسكر    تحضيرات مكثّفة لاستقبال الزبائن في ظروف صحية    3 سنوات سجن ضد درارني ووسنتين منها اربعة اشهر نافذة ضد بلعربي وحميطوش    مرسى الحجاج تختنق بالمشاكل    أمن ولاية الجزائر: حجز مسحوق خاص بمادة الإكستازي و150 قرص مؤثر عقلي    الفنانة نورية قزدرلي في ذمة الله    الممثل الفكاهي بشير بن محمد في ذمة الله    من وصايا القرآن    حكم لعن الدهر    هذه حقوق الضيف في الإسلام    إعادة فتح مسمكة الجزائر بعد غد الأربعاء    وزارة التربية تقرر استرجاع السكنات الوظيفية الشاغرة قبل 30 أوت    صادرات الغاز الجزائرية تتراجع    رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يعلن استقالة حكومته    شريف الوزاني: «تعيين محياوي رئيسا لمجلس الإدارة لا يخدم النّادي»    التشكيلي عبد الحليم كبيش.. انفجار بيروت وصل مرسمي    أتليتيكو مدريد يؤجّل سفره إلى البرتغال    أبو الغيط يحذّر من تكرار سيناريو بيروت في اليمن    جسر جوي وبري لإرسال مساعدات مستعجلة إلى ميلة ومناطق الظل ولبنان    توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    وزارة التجارة تعلن رفع تعليق التصدير على العديد من المنتجات    هبة تضامنية لتحضير المساجد لاستقبال المصلين    الأيام الوطنية للباس الجزائري تحت شعار "لباسي ذاكرتي وثقافتي"    المساجد العتيقة بباتنة.. تحف أثرية بحاجة إلى تثمين    ميلة: هزة أرضية جديدة بمنطقة قرارم قوقة    شبيبة القبائل تتدعم بمدير رياضي جديد و مناجير عام!    فدرالية المستهلكين تدعو إلى مراجعة البروتوكل الصحي للمساجد    إستقالة الحكومة اللبنانية برئاسة حسان دياب    جمهورية الصحراء الغربية: تنديد بإنشاء مقر للشبكة الافريقية للفرانكفونية بمدينة الدخلة    الجامعة الصيفية ل "حمس" من 26 إلى 29 أوت الجاري    في هذه الحالة يمكن استئناف صلاة الجمعة    498 إصابة جديدة بكورونا في الجزائر و10 وفيات و414 حالة شفاء    تيارت: أكبر معمرة في ذمة الله عن عمر يناهز 123 سنة    الشرطة تحجز 13 ألف وحدة من المشروبات الكحولية بجيجل    رئيس "أرامكو": ماضون نحو رفع طاقة إنتاج النفط إلى 13 مليون برميل يوميا    عنتر يحي يصل إلى أرض الوطن    الفنان " حميدو" يعلن شفاءه من فيروس كورونا    الطبيب الداعية    موجة حر تتعدى 45 درجة تجتاح 4 ولايات اليوم    اتفاقية تعاون بين جامعة هواري بومدين ومركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية    الكتابة عندي متنفس وملجأ وليس كل من يكتب الشعر شاعرا    يا الله    تجربة رائدة في لزراعة السترونال والستيفيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزراء يردون على استفسارات النواب في إطار مشروع قانون المالية
نشر في المساء يوم 24 - 11 - 2009

الطريق السيار شرق غرب جاهز في 2010 والتكفل بالسكن الهش سيتواصل
رد كل من وزراء الأشغال العمومية والنقل والسكن والعمران والمجاهدين والصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، أول أمس، على استفسارات النواب التي تم طرحها في إطار مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2010 .
ففي رده عن سؤال بخصوص مناصب الشغل التي انشئت في قطاع الاشغال العمومية خلال السنوات الخمس الماضية، اوضح السيد عمار غول انه تم انشاء ما يفوق561 الف منصب شغل منذ سنة 2005 منها 200 ألف في اطار مشروع الطريق السيار شرق-غرب.
وأضاف السيد غول انه تم خلال ذات الفترة خلق اكثر من 000 4 مؤسسة وطنية ونحو 350 مكتب دراسات تكفلت بتنفيذ ما يقارب 99 بالمائة من المشاريع المسجلة في القطاع خلال الفترة الممتدة من 2005 إلى 2009.
وبخصوص مشروع الطريق السيار شرق-غرب، أشار الوزير إلى أن الآجال التعاقدية الخاصة به تنص على تسليمه في شهر جويلية 2010 أي ما يعادل 40 شهرا في حين تقدر كلفته الإجمالية ب 11 مليار دولار.
وفيما يخص برنامج القطاع خلال السنوات الخمس المقبلة ذكر الوزير ان البرامج المسجلة ستمكن من خلق نحو 900 ألف منصب شغل منها أكثر من 200 ألف في إطار تنفيذ باقي الخدمات المتعلقة بمشروع الطريق السيار شرق-غرب.
من جهته، جدد وزير النقل السيد عمار تو تأكيده على عدم إمكانية فتح المجال الجوي أمام القطاع الخاص في ظل غياب الشروط التنافسية اللازمة خاصة بالنسبة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية التي لم تتمكن بعد من تجديد أسطولها بما يسمح لها بمنافسة باقي المتعاملين، مضيفا أن التجربة السابقة في هذا المجال أثبتت عدم نجاعتها.
وبالنسبة للنقل بالسكك الحديدية أشار الوزير إلى تواصل الجهد الرامي إلى تعزيز الشبكة الوطنية من خلال فتح خطوط جديدة وكهربتها وكذا إعادة فتح أو تجديد تلك التي أنجزت من قبل.
من جهته، أكد وزير السكن والعمران السيد نور الدين موسى أن البرنامج الخماسي السابق والمتضمن انجاز أكثر من مليون وحدة سكنية قد بلغ نسبة جد متقدمة من الإنجاز، حيث ينتظر تسليم ما تبقى من برامج قبل نهاية السنة الجارية.
وبالنسبة للسكن الهش أشار الوزير إلى أن التكفل بهذا المشكل سيتواصل على مدى السنوات الخمس المقبلة موازاة مع استمرار عمليات تطهير النسيج العمراني من الاكواخ القصديرية من خلال إعادة اسكان قاطنيها في منازل لائقة وكذا استعادة الاوعية العقارية التي انشئت عليها هذه الاكواخ واستغلالها في مشاريع عمرانية واجتماعية.
وبخصوص برنامج القطاع للفترة 2010 - 2014 فقد تم تسجيل نحو 2،1 مليون وحدة سكنية بغلاف مالي اجمالي يقدر بأكثر من 1.440 مليار دينار دج.
من جهته؛ أكد وزير المجاهدين السيد محمد الشريف عباس أن قطاعه درس لحد الآن أكثر من 27 ألف ملف خاص بتحويل المنحة بعد وفاة أرملة الشهيد.
وأوضح وزير المجاهدين في رده على تساؤلات النواب أن الوزارة "درست لحد الآن أكثر من 27 ألف ملف متعلق بتحويل المنحة بعد وفاة أرملة الشهيد فصل في 90 بالمائة منها سواء بالقبول أو بالرفض" .

منحة أبناء الشهداء بأثر رجعي
وقال السيد الشريف عباس في جلسة علنية ترأسها رئيس المجلس السيد عبد العزيز زياري بأن وزارته "ساهرة على تنفيذ كل أحكام قانون المجاهد والشهيد وتذليل كل العقبات التي تحول دون تمكين شريحة أبناء الشهداء أو غيرها من ذوي الحقوق من الحصول على حقوقها كاملة في اطار ما يسمح به القانون" .
وبالمناسبة أكد بأن كل أبناء الشهداء المستحقين لهذه المنحة "سيتسفيدون منها بأثر رجعي ابتداء من جانفي 2008 ولا داعي للقلق" .
وفي معرض رده على سؤال آخر يتعلق بالمتاحف، قال الوزير بأن قطاعه برمج انجاز متحف في كل ولاية "حفاظا على الذاكرة الجماعية" مشيرا في نفس الاطار الى وجود 35 متحفا في الوقت الحالي على المستوى الوطني.
وأضاف بأنه يتم انجاز 8 متاحف في ولايات مختلفة اضافة إلى برمجة انجاز7 متاحف أخرى ومتاحف جهوية ثانية في كل الولايات التاريخية الستة.
وفي السياق، أعلن بأن البرنامج الخماسي القادم يتضمن انجاز مجمع تاريخي وثقافي كبير بالجزائر العاصمة زيادة على بناء متحف وطني يكون في مستوى "عظمة نضال الشعب الجزائري" .
كما تطرق وزير المجاهدين، من جهة أخرى، إلى ما أثاره أحد النواب بشأن ارتفاع ميزانية وزارة المجاهدين حيث أرجع ذلك الى "الأهمية التي تقتضيها عملية تحسين القدرة الشرائية للمجاهدين وذوي الحقوق في خضم ارتفاع مستوى المعيشة" ، وأعلن في هذا الصدد بأن منح أرامل الشهداء ستشهد زيادات ابتداء من سنة 2010.

50 بالمائة من مجموع الأدوية المستوردة هي أدوية سرطان
من جهته أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات السيد سعيد بركات أن قيمة إستيراد الأدوية المضادة لداء السرطان بلغت خلال السداسي الاول للسنة الجارية 65 مليون أورو.
وأوضح الوزير في رده على تساؤلات النواب أن هذه القيمة تعادل 50 بالمئة من مجموع الادوية التي استوردتها الصيدلية المركزية للمستشفيات، منوها بالإجراءات التي اتخدتها الحكومة للخفض من فاتورة استيراد الأدوية كمنع استيراد الأدوية المنتجة بكفاية محليا وكذا تعميم استهلاك الأدوية الجنيسة.
ولدى تطرقه إلى ميزانية القطاع المخصصة فى قانون المالية لسنة 2010، أشار المتدخل إلى أن الدولة رصدت مبلغ 195 مليار دينار جزائري لميزانية التجهيز و129 مليار دج بالنسبة لميزانية التسيير.
وقال في هذا الإطار أن ميزانية القطاع عرفت "تطورا بصفة منتظمة" خلال السنوات الأخيرة مما سمح - كما قال- بترقية الصحة وتحسين الخدمات الصحية، مشيرا في هذا السياق إلى أن معدل الأمل في الحياة أصبح اليوم يعادل 76 سنة في حين كان يقارب 48 سنة غداة الإستقلال.
وبغية تدارك العجز المسجل في عدد الأطباء وأعوان السلك الشبه الطبي أكد السيد بركات أنه تم رصد مبالغ مالية لدراسة وإنشاء 24 مدرسة للتكوين شبه الطبي.
كما تطرق الوزير الى برنامج القطاع خلال الخماسي 2010 - 2014 مبرزا في هذا الإطار أنه يعتزم إعطاء الأولوية إلى المرافق الصحية الجوارية والمستشفيات المتخصصة.
وذكر في هذا الصدد أنه تم إدراج 812 مشروع قطاعي خلال المخطط الخماسي 2005 - 2009 تم إنجاز 70 بالمئة منها والبقية في طور الإنجاز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.