بوقدوم في زيارة عمل اليوم الاثنين إلى تونس    الرئيس تبون: لا أنوي الخلود في الحكم وسأواصل سياسة التهدئة    الوزير الأول: الاستيراد من الخارج كسر للإقتصاد الوطني    توقيع اتفاقية بين بريد الجزائر والصندوق التقاعد تهدف لوضع رزنامة جديدة لصب المعاشات    هزة أرضية بشدة 3،2 درجات بولاية الجزائر    "الكاس" تسقط عقوبة مانشستر سيتي الأوروبية    سنة سجنا من بينها ستة أشهر غير نافذة ضد ناشر فيديو يسيء للمركز الإستشفائي الجامعي بقسنطينة        الفتح    ميناء الجزائر: انخفاض النشاط خلال الثلاثي الأول    إعدادا دفتر شروط استيراد السيارات قبل 22 جويلية    الوزير الأول يشرع في زيارة عمل بولاية سيدي بلعباس    ولاية الجزائر: حظر دخول شاحنات المواشي ومنع بيع المواشي والأعلاف خارج النقاط المرخصة    بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية    رئيس الجمهورية يأمر باقتناء وحدات انتاج مستعملة من الشركاء الأوروبيين    وزير السياحة في زيارة عمل لولايتي سطيف وبرج بوعريريج    الرئيس تبون يقر إجراءات تمكن من إقتصاد 20 مليار دولار قبل نهاية السنة    سطيف: تنصيب عميد أول للشرطة نور الدين بوطباخ رئيسا جديدا لأمن الولاية    جماهير "البلوز" تُطالب بالتعاقد مع "بن رحمة"    كوفيد-19: مكافحة الوباء تتطلب مشاركة "فعلية" لعدة قطاعات    الرئيس تبون يأمر باستعادة احتياطات الذهب المحجوزة بالجمارك    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    رحابي يقدم قراءة للتعديل الدستوري والتحول الديمقراطي    الرئيس تبون يتلقى تهاني رؤساء العديد من الدول    الجزائر تعمل من أجل السلامة الترابية ووحدة واستقرار ليبيا    وسائل الإعلام العمومية مدعوة لإعادة تنظيم نفسها    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    حظر تصنيع وحيازة الطائرات الورقية في القاهرة والاسكندرية    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    الأخوة في الله تجمع القلوب    إثر نشوب حريق بغابة بني لحسن    لتلبية حاجيات المواطنين وتجسيد برنامج توزيع السكنات    قدم أداء رائعا    ألقى القبض على إرهابي وعنصري دعم بتمنراست    المجلس المستقل للأئمة يؤكد:    الأندلس تنتفض دعما للشعب الصحراوي    وفاة مدير المؤسسة الاستشفائية المتخصصة "الأم-الطفل"    مستشفى وهران يقاضي مغنية    وفاة مدير الثّقافة    كوسة يتوغل في عوالم النص القصصي الجزائري    حملة عالمية لمكافحة التمييز والعنصرية    حمزة بونوة يضيء عتمة الحجر الصحي    المخازن تستقبل مليون و300 ألف قنطار من الحبوب    أسسنا جيلا يكتب نص الهايكو العربي    اللاعبون يهددون باللجوء إلى لجنة فض النازعات    محاربة الجراد بتحويله إلى كباب    18 ألف دولار غرامة .. والسبب 20 وجبة    اجتماع الإدارة وعبّاس مؤجّل إلى موعد لاحق    وداعًا أيّها الفتى البهي    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    بن حمو لاعب مولودية وهران: «لا خيار أمامنا سوى الانتظار»    حظوظ كبيرة لمدرستي جمعية وهران وشبيبة الساورة    «الفيروس انتقل بيننا بسرعة فانعزلنا كليا حتى شُفينا»    علماء الدين يرفضون دعوات إلغاء شعيرة الأضحية    دعم الأحياء ومناطق الظل بمصادر جديدة    مشاريع تنموية استجابة لانشغالات القرويين    إصابة أميتاب باتشان وابنه بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السكر و الزيت
تجار الجملة ينتظرون الأسعار الجديدة
نشر في المساء يوم 10 - 01 - 2011

قرر العديد من تجار الجملة بالجزائر العاصمة تعليق -مؤقتا- بيع السكر والزيت إلى حين تطبيق الأسعار الجديدة التي حددتها الحكومة بالتشاور مع المنتجين والمستوردين قبل نهاية الأسبوع الجاري.
وكان وزير التجارة السيد مصطفى بن بادة أكد أول أمس الأحد أن أسعار السكر ستعرف انخفاضا إلى 90 دج للكلغ و600 دج ل5 لترات من الزيت قبل نهاية الأسبوع الجاري.
وفي تصريح ل(وأج) أوضح تجار الجملة الناشطين بحي المنظر الجميل بالقبة أنه ''تم الاتصال بنا من قبل الممونين الذين طلبوا منا الشروع في تطبيق الأسعار الجديدة للسكر والزيت لكننا فضلنا الانتظار إلى غاية اليوم أو غد للشروع في ذلك''.
ومن جهته أشار ''سعيد'' أحد أقدم تجار الجملة بهذا الحي إلى أنه ''تم إبلاغ باعة الجملة بالإجراءات التي تم اتخاذها بالتشاور مع الحكومة وهم لا ينتظرون سوى الإشارة الخضراء من قبل الممونين (المنتجين والمستوردين) للشروع في بيع السكر والزيت بالأسعار التي تم تحديدها''.
واعتبر أنه ''يجب الانتظار يومين أو ثلاثة أيام قبل الشروع في تطبيق واسع للأسعار الجديدة للسكر والزيت''.
أما ''علي'' تاجر جملة بنفس الحي، فقد أكد أن ممونه الرئيسي بالزيت المتمثل في مجمع ''سفيتال'' طلب منه ''تقليص أسعار المخزون الذي يتوفر عليه مقابل تعويض على شكل سلع أو نقدا''.
وأضاف قائلا ''منذ أن اطلعت على الإجراءات الجديدة شرعت مباشرة في الاقتراح على تجار التجزئة العودة بعد أيام للتزود والاستفادة من الأسعار الجديدة التي تعتبر أقل بكثير من المعمول بها حاليا''.
وبقيت أسعار الزيت والسكر على حالها لدى تجار التجزئة، بحيث أن معظم محلات بيع المواد الغذائية العامة بعدة أحياء من العاصمة تقترح فقط قارورات زيت المائدة بسعة 2 لتر من نوعية متوسطة بأسعار تتراوح بين 320 دج و330 دج أي نفس الأسعار المطبقة منذ ارتفاع الأسعار الذي لوحظ في اليوم الأول من هذه السنة.
وقال مسير محل لبيع المواد الغذائية بباب الوادي إنه ''بالنسبة لقارورة الزيت من سعة 5 لترات أفضل عدم شرائها لدى تجار الجملة لأنهم لم يطبقوا بعد القرارات التي اتخذتها الدولة من أجل تخفيض سعر هذا المنتوج''.
من جهته، قال بائع مواد غذائية بالتجزئة بحي القصبة ''لم أرد المخاطرة بالتموين بقارورات زيت المائدة بسعة 5 لترات على مستوى أسواق الجملة وهذا منذ 4 أو5 أيام بسبب السعر المرتفع من جهة وجراء نقص الطلب من جهة أخرى، لأن تجار الجملة والتجزئة ينتظرون''.
وتجدر الإشارة إلى أن القليل من محلات التجزئة تقترح قارورات زيت المائدة بسعة 5 لترات باختلاف العلامات والأنواع وبسعر 780 دج بالنسبة لزيت من نوعية متوسطة وبسعر 670 دج بالنسبة لزيت من نوعية عادية.
وفيما يتعلق بالسكر المتوفر بمحلات التجزئة لوحظ أنه لازال يباع بسعر 125 دج للكيلوغرام الواحد. (وأج)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.