كريم جودي يمثل امام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    بونجاح يُوجّه رسالة للجمهور الجزائري    بلعابد يشرف على إنطلاق شهادة إمتحان البكالوريا من العاصمة    غول مخير بين التخلي عن الحصانة أو اتباع الإجراءات القانونية هذا الأسبوع    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    النيران تلتهم 40 محلا داخل سوق الخضر و الفواكه بيلل    هامل يتراجع عن تصريحاته حول حيازة ملفات فساد «البوشي”    وفاة جزائري بعد سقوطه من الطابق الثالث بألمانيا..!    “توزيع 4 آلاف مسكن بالعاصمة يوم 4 جويلية”    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    سيحضر كأس إفريقيا بمصر    الجزائر‮ - ‬مالي‮ ‬اليوم على الساعة‮ ‬19‭:‬00    إدارة مولودية العاصمة طلب خدماته    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    الوادي‮ ‬    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    عبر مختلف المراكز الإستشفائية بالجلفة‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    في‮ ‬اجتماع شاركت فيه‮ ‬70‮ ‬جمعية ومنظمة ونقابة    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    قوري‮ ‬يطيح بعمر بن عمر    مطلع الأسبوع المقبل    أمر بالحرص على التطبيق الصارم لقوانين الجمهورية    أكد أن العدالة تحارب الفساد ضمن الإطار القانوني‮.. ‬براهمي‮:‬    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    الشعب الفلسطيني أسقط الصفقة الأمريكية    بحث فرص الشراكة بين صربيا وإفريقيا    هزة أرضية بقوة 3,5 درجات عين تموشنت    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    انطباعات رؤساء غرف التجارة والصناعة الولائية    بصمات حذاء تقود سارق جاره بكنستال إلى السجن    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    عودة الطوابير أمام التعاونيات الحبوب والبقول الجافة    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    توقيف اللاعب بن تيبة    «الآبار" ستتفاوض مع اللاعبين وعبيد باق    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    الوالي ينصب "دريكتوار" لتسيير الفريق    السودان وإريتريا يتفقان على فتح الحدود بينهما    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الباحثون يثمّنون الموروث ويدعون إلى إعادة إحيائه    قتل ملايين الكتاكيت الذكور يثير جدلاً واسعاً    فتاة تصدم الأطباء    أمشي من دون حذاء… هي معاناتك مع التقاعد    أتبّع خطى سيد الخلق… تسير على نهج رسول الله    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    حكم من توفي خلال أداء مناسك الحج أو العمرة    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الامن يرحل تجار " سوق النساء" بالعلمة
يظم أزيد من 300 تاجر غير شرعي
نشر في المسار العربي يوم 08 - 09 - 2012

في إطار مكافحة ظاهرة تفشي الأسواق الفوضوية واحتلال الأرصفة والمساحات العمومية، من قبل الباعة غير الشرعيين وعلى غرار العمليات التي تؤطر حاليا بعاصمة الولاية من قبل مصالح أمن ولاية سطيف والتي أسفرت عن تطهير عدة فضاءات أهمها الفضاء الخارجي لسوق حي " 1014"، التجار الفوضوين على طول شارع " زعباط رمضان" التجارة الفوضوية على مستوى سوق ترقية موساوي " 1006"، سوق السمك " بخوش عمار"، شرعت مصالح أمن دائرة العلمة هي الأخرى بداية الأسبوع الجاري في حملة تطهير واسعة، مست عدة نقاط سوداء تعرف بظاهرة الإتجار غير الشرعي على الأرصفة والمساحات العمومية، الأولى تمت على مستوى حي "قوطالي" ومست التجارة الفوضوية مقابل مسجد علي "بن أبي طالب" بالعلمة، الثانية مست السوق الفوضوي المتواجد بالطريق المؤدي إلى ولاية باتنة، والثالثة تمت على مستوى حي 152 مسكن مقابل حظيرة البلدية وشملت باعة اللحوم البيضاء بطريقة غير شرعية المتواجدين هناك، علما أنهم كانوا يمتهنون هذه المهنة منذ أزيد من عشرين سنة.
أهم العمليات التي تدخل في إطار محاربة التجارة الفوضوية، تمت صبيحة اليوم 07 سبتمبر 2012 ومست التجارة الفوضوية المتواجدة بالسوق الشعبي المسمى: " سوق النساء" المتواجد على مستوى ساحة الثورة بالعلمة، حيث جند لها تعداد أمني جد هام ضم عناصر أمن دائرة العلمة، مدعمين بعناصر أمن الولاية وعناصر مكافحة الشغب، حيث عمدت مصالحنا إلى احتلال الميدان مسبقا بدء من الساعة الثانية وخمسة وأربعون دقيقة صباحا.
العملية أسفرت عن إزالة أزيد من 300 خيمة فوضوية و 150 مظلة وطاولة كانت بالسوقة المذكور إزالة 15 مظلة حديدية غير مطابقة للقوانين كانت موضوعة من قبل تجار السوق المغطاة المحاذي للسوق، مع التطهير الكلي للمكان.
السوق الشعبي المذكور والمتواجد بوسط مدينة العلمة، إحدى أهم دوائر الولاية، بإعتبارها تعد قطبا إقتصاديا جد هاما، وتعرف حركة واسعة للتجار والمواطنين الوافدين من جل ولايات الوطن، كان يلقى إستياء وتذمر العديد من المواطنين والعائلات وحتى أغلب سكان مدينة العلمة، مما يتسبب فيه من أوساخ وتشويه لمظهر المدينة، وبعد العملية التي أطرت من قبل مصالحنا بإحترافية عالية، ولم نسجل خلالها أية أحداث سلبية تذكر لقيت إستحسانا وإرتياحا عميقين في وسط سكان المدينة، الذي عبروا عن مساندتهم لمصالح الأمن في هذا المسعى الذي يعتبر الأم لحد الساعة، بعد تبني مصالح أمن الولاية حملة واسعة للقضاء على ظاهرة الإتجار غير الشرعي عبر تراب الولاية، والتي تتواصل لحد الساعة بالموازاة مع عمليات تحسيسية يؤطرها عناصر الشرطة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.