توجيهات مستمدة من تجربة ميدانية طويلة    جراد يعلن عن 3 ورشات استعجالية    العقار الصناعي ..الملف الذي يُؤرق الحكومة    الجزائر تحذّر من "حرب بالوكالة" في ليبيا    تدعيم الرحلات إلى الجزائر العميقة    شباب بلوزداد يغرق النصرية ويعزز صدارته    الشاعر والصحفي عياش يحياوي في ذمة الله    مراقبة صارمة على مستوى المطارات    تبون مرتاح لأخبار الطلبة    مفارز الجيش توقف تجّار مخدرات ومهاجرين غير شرعيّين    الشعب الجزائري قدّم قوافل من الشهداء دفاعا عن أرضه    تحويل حركة المرور نحو الطريق الوطني رقم 5    أكثر من 40 بالمئة من رحلات الجوية الجزائرية تم إلغاؤها بسبب إضراب المضيفين    أوروبا توافق على قوة جديدة لوقف تدفق السلاح إلى ليبيا    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    «كتاب بدلا من تذكرة» في مارس بالعاصمة    فخفاخ.. مشاورات ماراطونية لإنقاذ حكومته من الانهيار    الرئيس تبون يستقبل الولاة بمقر رئاسة الجمهورية    وفاة ممرضة وامرأة وطفل بأنفلونزا حادة    تجند تام من أجل صحة الطلبة المرحلين من ووهان    رسالة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيونى لوسائل الاعلام والصحافة الجزائرية    دورة تكوينية ل 80 مشاركا بإليزي    آدم وناس والمغربي منير شويعر يزينان التشكيلة المثالية للدوري الفرنسي    جهاز المراقبة ضد الجراد الجوال في حالة نشاط    المركز الجهوي لمكافحة السرطان إمكانيات وطموحات    مكتتبو التساهمي يطالبون بتدخل الوالي    مدريد تخصص 4 ملايين دولار لإعدام الببغاوات    قتلوه لأنه يعمل كثيرا    ندوة تاريخية وطنية حول «الثورة التحريرية بمنطقة عشعاشة وجبال الظهرة»    تونس: قيس سعيد يهدد بحل البرلمان وانتخابات مبكرة    40 طالبة أجنبية بإقامة "2000 سرير"    ورشات متواصلة وتعزيز أكثر للمواهب الشابة    مواطنو العاصمة يستحسنون الخطوة    رجراج يتراجع عن مقاضاة حلفاية    ‘'أسبوع فن الأوريغامي" بعين الصفراء    لا إجازة لنغيز بسبب كازوني    الرابيد لبعث حظوظ لعب ورقة الصعود    نوعية رديئة ب 35 دج للكيس الواحد    اقتراح انجاز سدود صغيرة محاذية لسهل ملاتة لإنقاذ الموسم    « عازم على مواصلة التهديف وتحقيق حلم الصعود »    تسوية منحة الفوز على سكيكدة قبل موقعة الحراش    الشروع في تسجيل أغاني المرحوم بلاوي الهواري    تصوير فيلم «علاء الدين» 2 قريباً    ... «كن قويا» واقهر الدّاء    الدرك الوطني يحجز عتادا لحفر آبار بدون رخصة    السجن لشخصين سرقا 1 مليار سنتيم من منزل جارهم الطبيب    حادث مرور يخلف 4 جرحى    9 تخصّصات جديدة بالقطاعات المنتجة    الرئيس تبون يجتمع بالولاة بمقر الرئاسة    بطاقية وطنية للمنتج الوطني بغضون ستة أشهر    الرئيس تبون : استقبلت بكل ارتياح خبر خروج أبنائي سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي    دعتها لتحمّل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الامن يرحل تجار " سوق النساء" بالعلمة
يظم أزيد من 300 تاجر غير شرعي
نشر في المسار العربي يوم 08 - 09 - 2012

في إطار مكافحة ظاهرة تفشي الأسواق الفوضوية واحتلال الأرصفة والمساحات العمومية، من قبل الباعة غير الشرعيين وعلى غرار العمليات التي تؤطر حاليا بعاصمة الولاية من قبل مصالح أمن ولاية سطيف والتي أسفرت عن تطهير عدة فضاءات أهمها الفضاء الخارجي لسوق حي " 1014"، التجار الفوضوين على طول شارع " زعباط رمضان" التجارة الفوضوية على مستوى سوق ترقية موساوي " 1006"، سوق السمك " بخوش عمار"، شرعت مصالح أمن دائرة العلمة هي الأخرى بداية الأسبوع الجاري في حملة تطهير واسعة، مست عدة نقاط سوداء تعرف بظاهرة الإتجار غير الشرعي على الأرصفة والمساحات العمومية، الأولى تمت على مستوى حي "قوطالي" ومست التجارة الفوضوية مقابل مسجد علي "بن أبي طالب" بالعلمة، الثانية مست السوق الفوضوي المتواجد بالطريق المؤدي إلى ولاية باتنة، والثالثة تمت على مستوى حي 152 مسكن مقابل حظيرة البلدية وشملت باعة اللحوم البيضاء بطريقة غير شرعية المتواجدين هناك، علما أنهم كانوا يمتهنون هذه المهنة منذ أزيد من عشرين سنة.
أهم العمليات التي تدخل في إطار محاربة التجارة الفوضوية، تمت صبيحة اليوم 07 سبتمبر 2012 ومست التجارة الفوضوية المتواجدة بالسوق الشعبي المسمى: " سوق النساء" المتواجد على مستوى ساحة الثورة بالعلمة، حيث جند لها تعداد أمني جد هام ضم عناصر أمن دائرة العلمة، مدعمين بعناصر أمن الولاية وعناصر مكافحة الشغب، حيث عمدت مصالحنا إلى احتلال الميدان مسبقا بدء من الساعة الثانية وخمسة وأربعون دقيقة صباحا.
العملية أسفرت عن إزالة أزيد من 300 خيمة فوضوية و 150 مظلة وطاولة كانت بالسوقة المذكور إزالة 15 مظلة حديدية غير مطابقة للقوانين كانت موضوعة من قبل تجار السوق المغطاة المحاذي للسوق، مع التطهير الكلي للمكان.
السوق الشعبي المذكور والمتواجد بوسط مدينة العلمة، إحدى أهم دوائر الولاية، بإعتبارها تعد قطبا إقتصاديا جد هاما، وتعرف حركة واسعة للتجار والمواطنين الوافدين من جل ولايات الوطن، كان يلقى إستياء وتذمر العديد من المواطنين والعائلات وحتى أغلب سكان مدينة العلمة، مما يتسبب فيه من أوساخ وتشويه لمظهر المدينة، وبعد العملية التي أطرت من قبل مصالحنا بإحترافية عالية، ولم نسجل خلالها أية أحداث سلبية تذكر لقيت إستحسانا وإرتياحا عميقين في وسط سكان المدينة، الذي عبروا عن مساندتهم لمصالح الأمن في هذا المسعى الذي يعتبر الأم لحد الساعة، بعد تبني مصالح أمن الولاية حملة واسعة للقضاء على ظاهرة الإتجار غير الشرعي عبر تراب الولاية، والتي تتواصل لحد الساعة بالموازاة مع عمليات تحسيسية يؤطرها عناصر الشرطة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.