27ر8 بالمائة نسبة الاستجابة لإضراب تكتل النقابات المستقلة لقطاع التربية    الجلسات الوطنية للسياحة : تحديد النقائص و الصعوبات التي يعاني منها القطاع    كرة القدم/كأس الجزائر: شباب بلوزداد أول المتأهلين الى الدور ربع النهائي    الكونفدرالية الإفريقية ترفع العقوبة المسلطة على الحكم عبيد شارف    عين الدفلى: قتيل و جريح في حادث مرور    وصول أولى اللقاحات بداية من الأسبوع المقبل    لهذا السبب أعطى “شارف” موافقته ل”السياربي”    الرابطة تجتمع برؤساء الأندية المحترفة هذا الأربعاء    أبو جرة يواصل إزعاج خلفه بتصريحات مستفزة صراع الديكة بين مقري وسلطاني يتواصل    كأس “الكاف” : برنامج ومواعيد مباريات نصر حسين داي في المجموعة الرابعة    وصف الجنة وأبوابها و كيفية الدخول إليها و صفات أهل الجنة    وزارة الدفاع: كشف مخبأ للأسلحة بتمنراست يحتوي على صواريخ وذخيرة    نحو إنشاء قطب وطني جزائي مالي ووكالة وطنية لتسيير العائدات المحجوزة    الصالون الدولي الثالث للنسيج : إبراز مهارات المهنيين في مختلف شعب القطاع    *الهدف هو الخروج بورقة طريق قابلة للتجسيد محليا*    سوناطراك توقع عقد مع مجمع صيني لتوسيع الميناء البترولي بسكيكدة    وزارة الصحة تذكر بالإرشادات والاحتياطات الوقائية الواجب اتخادها    قسنطينة: إنقاذ شابة من الاختناق بالغاز    عثر بحوزته على 1860 قرصا مهلوسا: توقيف مروج خطير للمؤثرات العقلية و المخدرات    الشيخ شمس الدين “حكم افطار الحامل بالسكري في رمضان”    مرسوم استدعاء الهيئة الانتخابية يصدر في الجريدة الرسمية    بن صالح يشيد بالانجازات المحققة تحت قيادة الرئيس بوتفليقة    قتلى بتفجير استهدف رتلاً أمريكياً في سوريا    توصيات المنتدى الوطني حول الهجرة غير الشرعية ستعزز خطة عمل السلطات في مواجهة الظاهرة    الأمطار تفاقم مشكل التهيئة بمنطقة غابوشة    أمطار رعدية مرتقبة شرق و وسط البلاد إلى غاية صبيحة الثلاثاء    تيسمسيلت : تنظيم الطبعة الأولى من التظاهرة الأدبية و الفكرية *المقهى الثقافي الونشريسي* الثلاثاء    الفرنسيون يُقدمون خدمة ل”الخضر” دون قصد    نشاط جديد للفريق قايد صالح    بحث متواصل عن الصحفي المفقود في عرض البحر بوهران    الأمراض الصدرية والقلب وشريحة الأطفال هم أكثر المتوافدين على مصالح الاستعجالات بالعاصمة خلال 2018    مارسيلو يتخذ قرار مفاجئ ويصدم ريال مدريد    يوسفي: 4000 مشروع استثمار بقيمة 1600 مليار 60 بالمائة منها في مجال الصناعة في 2018    ترشيح 10 مشاريع جزائرية لنهائي مسابقة جوائز القمة العالمية لمجتمع المعلومات    في حفل نظم أمس بحضور وزير الثقافة    الطماطم ب140 دينار..و«القرعة» ب150 دينار و«اللوبيا» ب280 دينار!    للمخرج مقران آيت سعادة    الرئيس السوداني‮ ‬عمر البشير‮:‬    غليزان    في‮ ‬قمة الاقتصاد العربية    بعد عشرة سنوات من‮ ‬غلقها    البرلمان الأوروبي‮ ‬يتواطأ مع المغرب    وزارة الصحة تؤكد استمرار انتشار البوحمرون    خرائط غوغل لا مشاكل بعد اليوم مع رادارات السرعة    للفراسة رجالها    مواجهة الشهوات    من وصايا الرسول الكريم    عاصفة شتوية تلغي رحلات جوية في الولايات المتحدة    ريال مدريد يثأر من إشبيلية    محاضرة تبرز تمسك الجزائر باللغة الأمازيغية    400 تلميذ يحضرون حصص القبة السماوية    وزارة الصحة تذكّر بضرورة تلقيح الأطفال ضد الحصبة    رحلة إلى المشتهى    مسألة العراء و تاريخنا الوطني    قطاع البريد بحاجة إلى مكاتب جديدة    الشيخ شمس الدين “الإسلام شرع العتق”    تقتل صديقها ب"سيلفي"!    يفرض غرامة مالية على شرطة المرور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تنظيم أيام علمية حول الظواهر المحتملة بجامعة تيزي وزو
نشر في المواطن يوم 31 - 05 - 2009


ينظم مخبر التحليل و تكييف الظواهر المحتملة لمعهد الهندسة الكهربائية و المعلوماتية (لامبا) لجامعة تيزي وزو أياما علمية أولى حول "الظواهر المحتملة" بحضور عدد من مخابر البحث التابعة لجامعات جزائرية و فرنسية. كما يشارك ممثلون عن الديوان الوطني للأرصاد الجوية في هذه التظاهرة التي تهدف حسب البروفيسور عمار سلطان مدير المخبر المنظم إلى " التعرف على آخر التقنيات في مجال معالجة الصور و الإشارات الخاصة بالظواهر المحتملة (من زلازل و فيضانات و تغيرات مناخية)إلى جانب تقديم نماذج لتحليل المعطيات و تبادل الخبرات و التجارب في مجال التنقيب عن إمكانيات التعاون ما بين المشاركين" . كما يرمي المنظمون من خلال هذه الأيام العلمية إلى "محاولة تحديد معالم إستراتجية جديدة للبحث في ميادين معالجة صور الأقمار الصناعية و إيجاد صيغ لتحليل الظواهر المحتملة و التغيرات المناخية" حسب نفس الباحث الذي أشار الى أن "التقنيات المعنية بالبحث سيتم الاستفادة منها بوجه خاص في مجالات البيئة و الطاقات المتجددة و الفلاحة و التغيرات المناخية و معالجة المعطيات الطبية سيما فيما يتعلق بمرض السرطان". كما أبرز المتحدث في سياق أهمية هذا النوع من الأبحاث أن "الاستعمال المناسب للمعطيات المحصل عليها عن طريق الأقمار الصناعية و الرادار و أجهزة القياس الأرضية سيساهم بطريقة محسوسة في التنبؤ بالأمطار و في متابعة التطورات المناخية" . و قال البروفيسور سلطان أن النتائج المحصل عليها في هذا البحث ستوجه لفائدة قطاعات اجتماعية و اقتصادية عدة على غرار الديوان الوطني للأرصاد الجوية و الوكالة الفضائية الجزائرية و المركز الوطني المكلف بمتابعة المناخ و قطاع الفلاحة و وزارة البيئة و المراكز الاستشفائية الجامعية . ويشمل برنامج هذين اليومين الدراسيين تنشيط مائدة مستديرة حول فيضانات باب الواد (الجزائر العاصمة) عام 2001 إلى جانب إلقاء أكثر من 30 محاضرة حول جوانب مختلفة متعلقة بالمناخ و كل التقنيات المعتمدة من طرف مخبر "لامبا" في نشاطاته العملية. وتتمحور المواضيع المطروحة للنقاش خلال هذه التظاهرة حول 4 محاور أساسية خاصة بمعالجة الصور و الآلات و القياسات و التحليل و التكييف و معالجة الإشارة. كما أوضح المتحدث أن ميادين تطبيق هذه الأبحاث متعلقة عموما بالأرصاد الجوية و علم الأحياء و علم المياه و تصميم الخرائط و الاستكشاف عن بعد و الطاقات المتجددة و التغيرات المناخية. للإشارة فانه تم إنشاء مخبر التحليل و تكييف الظواهر المحتملة عام 2001 بجامعة تيزي وزوو هو يضم أكثر من 30 باحثا دائما حسب ما أفاد به سلطان الذي أضاف أن هؤلاء مهيكلين ضمن 4 فرق بحث تهتم بالتنبؤ بالمعطيات الجوية من خلال معالجة صور الأقمار الصناعية و استعمال معطيات المناخ و تكييفها و التقنيات المتقدمة لمعالجة الإشارة و تحليل الصور.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.