رفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمّة علي طالبي أحمد أوراغي    تركيا توافق على تعليق عمليتها العسكرية في سوريا    محكمة سيدي أمحمد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع بهاء الدين طليبة الحبس المؤقت    استئناف نشاط مصنع "رونو" الجزائر سنة 2020    آخر أجل لإيداع ملفات الترشح يوم 26 أكتوبر    المحليون يصلون المغرب تأهبا للقاء الإياب    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق بشأن بريكسيت    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    الجيش تنتشل جثة مواطن جرفته مياه الوادي في الأغواط    زطشي يطشف عن تطورات كثيرة حول ودية الجزائر - فرنسا    عطال وبوداوي يضيعان مباراة “البياسجي”    دفتر شروط جديد لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية    "يوم الهجرة: الثلاثاء الأسود لمجازر 17 أكتوبر 1961" عنوان معرض بوهران    العراق: اغتيال صحفي وزوجته وابنهما في كردستان    وفاق سطيف يصرف النظر عن المدرب التونسي الزلفاني    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين (العودة) المغرب - الجزائر: التشكيلة الوطنية تتنقل الى المغرب    الكشف عن ورشة لإعداد الأسلحة التقليدية في تبسة    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    وهران: تصدير 30 ألف طن من الحديد المسلح إلى كندا    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    وهران‮ ‬    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    شيخوخة الحيطان    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    مجموعة شتتها سوء التسيير    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"النتائج ستكون محسومة مسبقا لصالح مرشح السلطة في حال تدخل الإدارة"
رئيس الكتلة البرلمانية للتكتل الأخضر يوسف خبابة" ل "المستقبل العربي":
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

"ليس لدي أي رغبة في الترشح لمنصب الأمين العام في النهضة"
كشف رئيس الكتلة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء النائب يوسف خبابة في اتصال مع "المستقبل العربي" أنه ليس لديه أي رغبة في الترشح لمنصب الأمين العام خلال المؤتمر الخامس لحركة النهضة المزمع عقده يومي 13 و14 سبتمبر القادم بالقاعة البيضاوية بالجزائر العاصمة لانتخاب قيادة الحركة وتحديد الرؤية المستقبلية للتشكيلة ل 05 سنوات مقبلة في ظل كلام عن احتمال عدم ترشح الأمين العام الحالي فاتح ربيعي لهذا الرهان، والسبب في ذلك – يؤكد النائب- هو امتلاك الحركة لاطارات سامية اعتبرها خبابة الأجدر والأكفأ لتولي المنصب "الذي يحتاج إلى حنكة سياسية وصفات معينة تسمح لصاحبها بممارسة هاته المهام". وفيما يتعلق بالرئاسيات القادمة وعن موقفهم ككتلة برلمانية منها والتحضير لها، قال محدثنا أنه قبل الحديث عن هذا الموعد الهام والحساس ومن سيترشح أو من سيمثل؟ يجب التركيز على مجموعة من المعطيات "التي لابد أن تتوفر قبل الوصول إلى الانتخابات في حد ذاتها، ألا وهي ضمانات السلطة لتحقيق الديمقراطية والشفافية التامة خلال عملية التصويت وإزاحة سلطة الادارة كليا حتى تكون أصوات المواطنين في أمان ولا يتم التلاعب بها على غرار ما حدث سابقا، إذ كان تدخلها في العملية الانتخابية دائما سببا مباشرا في حسم النتائج النهائية لصالح مرشح السلطة وعلى حساب باقي المترشحين". موضحا في هذا الاطار أنه إذا تم توفير المناخ المناسب ستكون الاستحقاقات القادمة منبرا للنزاهة وجدارا واقيا من أي مخاطر محتملة. كما أنها ستمثل فرصة حقيقية للبلاد من أجل خروجها من الأزمة الحالية وإعادة الثقة للشعب بعدما فقدها.
*"النهضة تقترح مرشحا للمعارضة وتفتح الباب لجميع التيارات"
أما عن مقترحات التكتل الأخضر في هذا الاطار أكد النائب يوسف خبابة أنها تنقسم لقسمين رئيسيين وهما مقترح "مرشح الوفاق الوطني" التي تقدمت به حركة مجتمع السلم وستعرضه على مجموعة من الأحزاب السياسية الاسلامية منها والوطنية، إذ أكدت حمس أنه ليس هناك أي إشكال حول ايديلوجية مرشح هذا التحالف وباعتبار أن التكتل هو عبارة عن مؤسسات تنسق فيما بينها فإن المقترح لا يزال قيد الدراسة في انتظار نتائجها. أما عن مقترح الحزب المنتمي إليه وهو حركة النهضة فقد أفاد رئيس الكتلة البرلمانية أنه قريب جدا من المقترح الأول ويتمثل في تقديم "مرشح للمعارضة" لا يشترط فيه أيضا شرط الانتماء الاسلامي بل تم فتح الباب للجميع بمن فيهم التشكيلات ذات البعد الوطني وحتى صاحبة المنهج الديمقراطي وذلك من أجل التوصل لاتفاق جماعي وأرضية موحدة لبلوغ الهدف الأسمى المتجسد في الخروج من الأزمة الحالية ولمواجهة مرشح السلطة، وهي الآن –يضيف المتحدث- قيد النقاش كذلك، حيث سيتم الاعلان عنها لاحقا بعد الوصول إلى رؤية محددة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.