الفريق أحمد قايد صالح يُنهي زيارته إلى دولة الإمارات العربية المتحدة    إضرابنا شرعي.. والتهديد ب”زبر” الرواتب لا يخيفنا    طلبة الطب بالعاصمة يطالبون بتخصيص إقامة جامعية خاصة    بدوي: يا شباب الجزائر لا تكونوا معاويل لهدم ما تم إنجازه وبناؤه    طمار: الدولة تدفع 400 مليون عن كل مستفيد من مسكن!    أكبر محطة لإنتاج الطاقة الشمسية بإفريقيا في بشار    شباب قسنطينة :الفريق يسافر اليوم إلى مصر ولافان مطالب بإيجاد الحلول    غياب براهيمي لن يطول    نحو ثاني لقب لمحرز مع السيتي    رياح قوية مصحوبة بزوابع رملية تحجب الرؤية على الجنوب    بالصور.. مجمع سيفيتال يشارك في معرض الخليج للتغذية بدبي    بالصور..إقبال جماهيري ضعيف على داربي بلوزداد والنصرية    سيارة محرز من نوع "Bentley" تتسبب له في مشكل مع الشرطة    عيسى يعطي إشارة الشطر الثاني من الأشغال و يكشف: المسجد القطب بالمسيلة سيكون تابعا للجامع الأعظم    نحو فتح مقرات أمنية بسيدي عبد العزيز و الميلية    توزيع 1700 سكن اجتماعي بقسنطينة يوم 19 مارس    تألقه يريح بلماضي: فغولي يصنع الحدث في تركيا    وفاة أمير سعودي بسبب حريق شب في منزله وإصابة زوجته    معاقبة رئيس جمعية عين مليلة بثلاثة أشهر    مدير مديرية تسيير المشاتل، وليد شناف، ل«الجزائر الجديدة":مشتلة الحمادية بالبرج ستصبح مقصدا للسياحة العلمية والايكولوجية    السيد عثماني يؤكد تطابق منتوجات رويبة للمعايير الدولية    تفكيك شبكة تنشط على المستويين الوطني و الدولي تحترف سرقة و تهريب السيارات و تزوير وثائقها    64- تفسير سورة التغابن عدد آياتها 18 ( آية 1-18 ) وهي مكية    السيد مساهل يستقبل الوزير الكوبي للتجارة الخارجية و الاستثمار الأجنبي و الشراكة    «كيكي»!    ملتقى جهوي حول السياحة والتنمية في ولاية تيسمسيلت بدءا من الأربعاء    استلام الشاطئ الاصطناعي لمدينة وهران في الصائفة القادمة    وزارة الدفاع : كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة قرب الشريط الحدودي الجنوبي بتنمراست    مقتل 16 “مسلحاً” برصاص الأمن شمال سيناء    إحياء اليوم الوطني للشهيد لأول مرة بفرنسا    بدوي يعد سكان عين وسارة بإدراجها كولاية منتدبة ويؤكد    إمّا دعم غوايدو وإلا خسارة كل شيء    "روش" تتوج بجائزة أفضل شركة موظفة في الجزائر    إطلاق شبكة اتصالية وطنية لربط لأطباء الأخصائيين وسد العجز بالمستشفيات    بيان السياسة العامة للحكومة يؤكد: الرئيس نفّذ كل التزاماته    حرب المعلومات    البنوك الجزائرية لديها قدرة على مواكبة الاحتياجات التمويلية    فيما أكد سلال حاجة البلاد إليه حتى يستكمل برنامجه    مشروع لتأسيس الأوركسترا السيمفونية الأمازيغية    أزمة أسعار البترول "لم توقف وتيرة اعادة بناء الجزائر"    16 ولاية أمريكية تقاضي الرئيس ترامب بسبب قرار إعلان الطوارئ    الجزائر تشارك في الطبعة ال 42 للمعرض الدولي للسفر بالمجر    ميهوبي: تحويل شهادات المجاهدين إلى أعمال ثقافية وفنية    “الفرنسيون” مُقتنعون.. “عوّار سيلعب مع فرنسا”!    «6 آلاف فلاح رفضوا تسوية وضعيتهم وتخلوا عن 34 ألف هكتار»    في ضيافة ملائكة الخشبة ...    بيتر فايس..أب المسرح التجريبي    خطط لغدك قبل نومك في عشر دقائق!    رسالة إلى من يشعر أن الله لا يستجيب له    أخطاء شائعة عند الاستعمال : مسكنات الألم ...ضرورة قصوى ولكن    مطية نحو واقع الجزائريين في نهاية القرن 19    صندوق الزكاة يحقق نحو مليار و200 مليون سنتيم    "النار بلا دخان".. إنتاج جديد    "أليتا، ملاك المعركة" يتصدر الإيرادات    النوم يحسن من الحالة الصحية للمرضى ويعزز من فعالية محاربة الأمراض    الأنفلونزا الموسمية تقتل 3 جزائريين    لِمَا يُحْيِيكُمْ    هذه أنواع النفس اللوامة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فوضى مع بداية صلاة التراويح أبطالها "سلفيون"
منعوا مقرين من أداة صلاة التراويح بأحد مساجد بومرداس
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

أحدث فوضى في شهد مسجد النور (قيد الإنجاز) ببلدية بني عمران بولاية بومرداس، فوضى ليلة أول أمس، بعدما منع مجموعة من السلفيين مقرئيين من إمامة المصلّين في صلاة التراويح احتجاجا على ما أسموه "محاولة اللجنة الدينية تسريح إمام مسجد (يزاول دراسته حاليا وليس خريج معاهد الإمامة التابعة لوزارة الشؤون الدينية) الأمر الذي أثار حفيظتهم حيث أعادت الحادثة سنوات الفتنة لأذهان المصلّين".
وأمام تلك الوضعية، قالت مصادر محلية، أن اللجنة الدينية عملت على تهدئة السلفيين الذين ينحدرون معظمهم من القرى والمداشر المتواجدة بإقليم البلدية والحفاظ على حرمة المسجد إلا أن إصرارهم على أداء أمام المسجد صلاة التراويح سرعان ما تحوّل إلى مناوشات بين المصلين وأعضاء اللجنة الدينية، الخلاف يعود حسب اللجنة الدينية إلى تقاعس الإمام عن أداء واجباته المتفق عليها أثناء استقدامه والغياب اللامبرر عن صلاة الفجر والعشاء ورفضه إقامة ما يعرف ب"الفاتحة" والإشراف على الجنازة والتقاعس عن تعليم الأطفال القرآن الكريم.
أما الإمام الذي يشتغل بصيغة ما عقد ما قبل التشغيل فيرى أن اللجنة الدينية "غير قانونية" باعتبار أن مدتها انتهت وبالتالي لن يتعامل معها، بينما ردّت اللجنة الدينية أن المسجد يتواجد في ورشة وقانون الجمعيات يسمح لها بمواصلة مهامها إلى غاية انتهاء الأشغال وتسليمه لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف، مشيرة "كيف يعقل لإمام يدّعي بطلان اللجنة واللجنة تدفع له الراتب وأجّرت له مسكنا واقتنت له التجهيزات الضرورية".
وكان وزير الشؤون الدينية غلام الله قد حذّر مرارا وتكرارا من التيار السلفي المتشدد والأفكار التي يحملها، داعيا إلى اتباع الوسطية والاعتدال باعتبارها انجع طريقة لضمان السكينة وإطفاء الفتنة بين المسلمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.