مداهمات وضبطيات متعددة    ميناء وهران: تصدير زهاء 30 ألف طن من الحديد المسلح نحو كندا    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    آخر أجل لإيداع ملفات الترشح    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    البرلمان يتسلم مشروع قانون المحروقات ومناقشته لن تكون قبل الرئاسيات !    محمد شرفي: هناك صعوبات وجب التعامل معها بحكمة    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق حول "البريكست"    مواجهة الجزائر المغرب تلعب بشبابيك مغلقة    ترامب في رسالة إلى أردوغان: "لا تكن متصلبا.. لا تكن أحمق"    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    دبابات "تي-72" للجيش الشعبي الوطني تجدد جاهزيتها القتالية    المؤرخ الفرنسي جيل مانسيرون: على فرنسا ان تكف على وضع العراقيل في طريق الديمقراطية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    إسألوا «السين»    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    وهران‮ ‬    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    توقعات بنمو أفضل في الجزائر خلال 2019 و2020    الاستدانة الخارجية حل جزئي لتقليص عجز الميزانية    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    «لا نستحق البداية المتعثرة»    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    بلدية مرجة سيدي عابد تستأنف النشاط    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    مجموعة شتتها سوء التسيير    ‘'الهيدروجيولوجيا والبيئة" في صميم نقاش علمي    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    إيبو ترتقي بمركز واحد    "سونلغاز" تهدد بقطع الكهرباء عن بلديتي وهران والسانيا    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    سلوك مواطنة قبل أن يكون واجبا مهنيا    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العديد من العائلات القاطنة في الأحياء الشعبية بالعاصمة تنتظر الترحيل
بيوتهم مصنفة في الخانة الحمراء
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


يطرح العديد من قاطني الأحياء الشعبية العريقة بالعاصمة سؤالا مفاده، هل العاصمة هي الواجهة فقط أم الجوهر كذلك ؟، و عل هذا الأساس علق بعض السكان أن مئات العائلات في أحياء متفرقة من باب الوادي بالعاصمة لا تزال تنتظر عملية إعادة الإسكان التي وعدوا بها من طرف السلطات المحلية، على مر الفترة الماضية، فلقد وعدوا بالحل القريب ، إلا أنهم إلى غاية الساعة لا يزالون يعانون من خلال العيش في بيوت آيلة للسقوط في أية لحظة، وهذا ما لاحظناه في إحدى العمارات والتي تصنف في الخانة الحمراء، فالعائلات تملك تقارير حررت من طرف الحماية المدنية تؤكد وتوضح الوضعية الخطيرة لهذه البناية والتي باتت خطرا حقيقيا يطارد 9 عائلات تسكن بها، والتي لم تجد مأوى آخر بعيدا عن هذا الخطر، والأسوأ هو ما تعايشه أثناء فصل الشتاء، أين يصبح أعوان الحماية المدنية من أفراد هذه العائلات، ولهذا فهي تناشد السلطات المحلية تنفيذ وعودها قبل حلول فصل الشتاء أي قبل حدوث الفاجعة في هذه البناية، وللإشارة فإن 180 عمارة موضوعة في الخانة البرتقالية من عملية إعادة الترميم خلال الأيام القليلة المقبلة في منطقة باب الوادي، بالإضافة إلى تواجد سكان 5 عمارات مهددة بالانهيار في الخط الأحمر، أي ما يعادل 400 عائلة تعيش الخطر الحقيقي في باب الوادي التي تعتبر من بين النقاط السوداء في العاصمة بالنظر إلى البنايات الهشة التي تحويها.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.