قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية في الولاية.. بولخراص:    لتعويض المتضررين من زلزال ميلة الاخير    ضمن مساع لتشكيل مجلس رئاسي موحد    تصنيف الفيفا الخاص بشهر سبتمبر:    عنتر يحيى يؤكد:    رئيس نادي شبيبة الساورة:    فيما حثهم على الالتزام بمبادئ الوطنية وروح المسؤولية    منذ الفاتح جوان الماضي إلى يومنا ببومرداس    دراسة جديدة تكشف    أكد أن الحكومة لن تتدخل في النقاش حول الدستور..بلحيمر:    رزيق يبحث كيفية ترقية صادرات الخدمات    يهدف لإعطاء دفع جديد للمجال    للحائزين الجدد على البكالوريا هذه السنة    تبون يشدد في تعليمة لأعضاء الحكومة ومسؤولي الأمن:    حادثة البوعزيزي تتكرار بتونس    الحجاب يزعج نواب فرنسيون؟!    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    عبّاس يضبط التعداد ويضع اسماء للجدد    مستغانم و عين تموشنت تحت الصدمة    العجز يخيم على أسواق النفط العالمية    أسعار الذهب تواصل الانتعاش    انكماش فائض المعاملات الجارية    الكورنيش بدون ماء منذ 11 يوما    المياه القذرة تتدفق بمقبرة بلدية مزاورو    التنمية على مسالك القرى        صعوبة في مادة الفلسفة للشعب العلمية وتباين في اللغات الأجنبية    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    تمديد عقود الركائز وتسريح أربعة لاعبين    الحلقة الأولى... المسكوت عنه في الشعر الجزائري المعاصر    الحنين إلى الخشبة .. !!    تتويج رواية "القصر سيرة دفتر منسي" ليوسف العيشي    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا    "وضعية بلايلي وبلعمري لا تسمح لهما بالتواجد في قائمة بلماضي "    البطالة.. هاجس آخر في زمن كورونا    الإصابات بكورونا تنخفض إلى 4 حالات يوميا    تخفيضات في الأسعار إلى الجنوب لتعويض خسائر "كورونا"    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجبهة الاجتماعية تريد تلبية مطالبها يا بوتفليقة"
نقابات الصحة ،التربية والتعليم العالي تبارك للرئيس وتشدد

طالب رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية الياس مرابط رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الى اعادة النظر في المنظومة الصحية بتحسين ظروف العمل في القطاع العمومية في إشارة منه الى ان الكثير من الامور يجب ان تراعى لاسيما منها التي تخص المواطن الجزائري الذي دوما ينتظر خدمة صحية في احسن مستوى.
حارف. أ
كما لفت مرابط الياس في اتصال هاتفي الى اهم مطالب عمال قطاع الصحة و التي يتقدمها حسب المتحدث اعادة النظر و مراجعة القانون الاساسي الذي تلح عليه النقابات منذ اكثر من خمس سنوات دون اي جدية في الامر من طرف الوصاية مشيرا الى ان اخر اجابات وزارة الصحة المتعلقة بالقانون الاساسي هي " ننتظر الضوء الاخضر من الجهات العليا " مضيفا ان النقابات تأمل بعد تجديد الثقة في رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة التكفل بهذا الملف شخصيا الذي يوجد على طاولة الوظيف العمومي منذ 2011
و اضاف المتحدث كما ننتظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة اعطاء قرارات بتعديل اليات التدرج في الرتب 2 و 3 مشيرا الى ان اكثر من 5 الاف طبيب ينتظر تدرجه في الرتبة 2 و اكثر من 7 ينتظر الرتبة 3 اضافة الى تسوية وضعية جراحي الاسنان و الصيادلة من خلال معادلة الشهادات كون وجود نوعين منها الاولى دبلوم و الاخرى دكتورا.
نقابة اساتذة التعليم العالي من أجل عهدة الحوار
من جهته الاستاذ رحماني عبد المالك رئيس نقابة اساتذة التعليم العالي اكد ان الجبهة الاجتماعية تنتظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في عهدته الرابعة على التوالي تجسيد الحوار الوطني على ان يكون اكثر قوة بين كل شرائح المجتمع دون اي اقصاء مثل ما يحدث في الثلاثية و الثنائية

و في السياق ذاته اشار رحماني عبد المالك ان التعريف المتعارف عليه حول النقابات المستقلة انها دوما معارضة مؤكدا ان جل النقابات خلال الانتخابات الرئاسية الاخيرة لم تخرج عن اطارها النقابي و ذلك حسبه لتمسكها بإطارها النقابي البحت كي لا تستخدم للأغراض السياسوية و المعارضة
كما الح المتحدث على ضرورة تجسيد الحوار الاجتماعي لكن ليس مع المركزية النقابية فقط دون الانكار انها نقابة محترمة لها رجالها و افكارها يقول المتحدث مضيفا " لكن ننتظر توسيع الحقل النقابي بمنحه اكثر الامكانيات لكن طبعا مع النقابات التي تكون مستعدة للعمل في اطار القانون لا السياسوية و الحزبية "
اما فيما يخص قضية تعديل الدستور المعلن عنها قال رحماني " نامل ان يكون به تجسيد للحريات النقابية اكثر فاكثر " في اشارة منه الى ان بناء الاقتصاد الوطني لن يكون بأطراف محددة لكن بمشاركة كل الاطراف بمشروع وطني بعيد عن كل الجهوية و الحزبية.
" الكناباست " : ننظر من بوتفليقة تحسين الجانب التربوي و الجانب النقابي
قال المكلف بالإعلام على مستوى المجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي و التقني – الكناباست – مسعود بوديبة ان نقابات التربية تنظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في عهدته الرابعة تحسين الجانب التربوي و الجانب النقابي على حد سواء
اما فيما يخص الجانب النقابي اكد مسعود بوديبة في اتصال هاتفي على ضرورة رفع كل العراقيل التي تمس العمل النقابي بالإضافة الى وضع قرارات لعدم المساس بالمعاهدات الدولية و الالتزام بها بما يضمن حرية العمل النقابي و ممارسته مضيفا انه يجب فتح المجال للنقابات المستقلة لتكون لها دور في جميع المسائل الاقتصادية و الاجتماعية لوضع الاقتراحات مما سيجعلها في خضم كل ما يخص واقع العمال و الموظفين على غرار حضور الثلاثية و الثنائية لتكون قطب فعال
اما فيما يخص الجانب التربوي قال المكلف بالإعلام على مستوى الكناباست ان الاخيرة ترى انه يجب فتح نقاش موسع لتقييم واقع التربية و المدرسة الجزائرية في اشارة الى ضرورة اعطاء الاهمية الكبيرة للتعليم المهني بحيث يصبح له علاقة مباشرة مع قطاع التربية الوطنية لأجل محاربة ظاهرة التسرب المدرسي .
و اكد المكلف بالأعلام على مستوى المجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي و التقني على ان الاستاذ هو محور المدرسة الجزائرية ما يتطلب حسبه منحة الاهمية المعنوية و الاجتماعية التي ستساهم في تدارك المؤسسات التعليمية الجزائرية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.