سلال يلتقي إتحاد الفلاحين الجزائريين لجمع توقيعات دعم المترشح بوتفليقة    “السترات الصفراء” تتظاهر للسبت ال14 ومقاضاة أحد رموزها    “غوارديولا” يعترف :”محرز مُذهل ومُتحسر لقسوتي عليه”    “المُلاكمة الجزائرية” تفرض منطقها في البطولة العربية ب”مصر”    تلقيح ومنح الحجاج الدفتر الصحي الأسبوع القادم    الخارجية الإيرانية تفتح النار على المشاركين في‮ ‬المؤتمر‮ ‬    عمار بهلول عضو المكتب الفدرالي‮ ‬للاتحادية الجزائرية    بسبب رمي‮ ‬المقذوفات    اللقاء‮ ‬يجرى‮ ‬يوم‮ ‬25‮ ‬فيفري‮ ‬الحالي    تشهده مؤسسات أوروبا الحديثة    خلال السنوات القادمة    غارة جوية مجهولة تستهدف عدة مناطق وواشنطن تنفي‮ ‬أي‮ ‬علاقة بها‮ ‬    بدوي‮ ‬ينصب المدير الجديد للأمن الوطني‮ ‬ويؤكد‮: ‬    ‮ ‬معا لنبني‮ ‬مستشفى سرطان الأطفال‮ .. ‬يصنع الحدث‮ ‬    ضد طاعون المجترات الصغيرة    نحو الولايات المتحدة الأمريكية    سيارات للمجاهدين وذوي‮ ‬الحقوق    بدوي‮ ‬وقارة‮ ‬يعزيان عائلة قلور    مديرة في‮ ‬الصحة العالمية عند أويحيى    بوتفليقة بجانب شباب‮ ‬أونساج‮ ‬    وزير خارجية فنزويلا: الحصار الأمريكي كلفنا 30 مليار دولار    منح الإدارة صلاحية حل النزاعات بين المرقي والمكتتب    اقتراحات هادفة لتطوير العمل في مجال التعمير والتخطيط العمراني    مرافقة بطالين لإنشاء مؤسسات مصغرة بتلمسان    إضراب جديد في المدارس والثانويات    شباب اليوم لن يكون أقل وطنية من شباب الأمس    زياني يضع خدماته تحت تصرف بلماضي    لعمامرة مستشار دبلوماسي لرئيس الجمهورية    حنون: اللجنة المركزية ستفصل في موقفنا من الرئاسيات    هذه أهم قرارات قمة سوتشي    الحملات التحسيسية قلَصت من فوضى البيع بالتخفيض    رصد 66 مليار سنتيم لقطاعي الأشغال العمومية والتهيئة العمرانية بتيبازة    دعم وتمكين المرأة من مواجهة الصعوبات    توقيف المتورطَين في 20 قضية متعلقة بسرقة الهواتف بسيدي الهواري    إحصاء 105 امرأة ريفية    استلام مشروع المكتبة الرئيسية للمطالعة بسكيكدة    لعبة العروش العثور على السيف الحقيقي بأغرب مكان    عين على مشاكل الشباب و حالُ الفنان    عندما يصطدم الوهم بجدار الواقع ... !!    نبي الله إلياس الذي دعا الله أن يقبضه إليه    الاستغفار بركات الدين والدنيا    اللهم أنت ربّي لا إله إلا أنت خلَقتني وأنا عبدك    توتر جديد بين الهند وباكستان    تكسن الذيقث نلخذمت مامك يولا الحال يحلا    قانون 04 - 18 في صيغته النهائية قريبا    نجحنا بفضل كسر الطابوهات ويجب توفير فضاءات أكثر للعرض    الأخوّة وتحاشي حساسية المعتقدات بمنظور مسرحيّ    ارتفاع الصادرات خارج قطاع المحروقات    على شرف الراحل مجوبي    الأسطور أوكوشا يعلن إسلامه    قطوف من عناقيد الكلم الموزون    مليون طن من البطاطا يهددها التلف    عرامة ينتقد "جهنمية" رزنامة فريقه    المسيرون مهتمون بآفاق النادي    أم البواقي تحتضن المهرجان الوطني الثامن للشباب هواة علوم الفلك وتقنيات الفضاء    رئيس نقابة الأطباء الأخصائيين: غياب التحفيزات أدى إلى نقص الأطباء الأخصائيين في المؤسسات العمومية    أرقام مخيفة لانتشار مرض الحصبة في أوروبا    إنطلاق عملية الفحص الطبي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجبهة الاجتماعية تريد تلبية مطالبها يا بوتفليقة"
نقابات الصحة ،التربية والتعليم العالي تبارك للرئيس وتشدد

طالب رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية الياس مرابط رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة الى اعادة النظر في المنظومة الصحية بتحسين ظروف العمل في القطاع العمومية في إشارة منه الى ان الكثير من الامور يجب ان تراعى لاسيما منها التي تخص المواطن الجزائري الذي دوما ينتظر خدمة صحية في احسن مستوى.
حارف. أ
كما لفت مرابط الياس في اتصال هاتفي الى اهم مطالب عمال قطاع الصحة و التي يتقدمها حسب المتحدث اعادة النظر و مراجعة القانون الاساسي الذي تلح عليه النقابات منذ اكثر من خمس سنوات دون اي جدية في الامر من طرف الوصاية مشيرا الى ان اخر اجابات وزارة الصحة المتعلقة بالقانون الاساسي هي " ننتظر الضوء الاخضر من الجهات العليا " مضيفا ان النقابات تأمل بعد تجديد الثقة في رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة التكفل بهذا الملف شخصيا الذي يوجد على طاولة الوظيف العمومي منذ 2011
و اضاف المتحدث كما ننتظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة اعطاء قرارات بتعديل اليات التدرج في الرتب 2 و 3 مشيرا الى ان اكثر من 5 الاف طبيب ينتظر تدرجه في الرتبة 2 و اكثر من 7 ينتظر الرتبة 3 اضافة الى تسوية وضعية جراحي الاسنان و الصيادلة من خلال معادلة الشهادات كون وجود نوعين منها الاولى دبلوم و الاخرى دكتورا.
نقابة اساتذة التعليم العالي من أجل عهدة الحوار
من جهته الاستاذ رحماني عبد المالك رئيس نقابة اساتذة التعليم العالي اكد ان الجبهة الاجتماعية تنتظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في عهدته الرابعة على التوالي تجسيد الحوار الوطني على ان يكون اكثر قوة بين كل شرائح المجتمع دون اي اقصاء مثل ما يحدث في الثلاثية و الثنائية

و في السياق ذاته اشار رحماني عبد المالك ان التعريف المتعارف عليه حول النقابات المستقلة انها دوما معارضة مؤكدا ان جل النقابات خلال الانتخابات الرئاسية الاخيرة لم تخرج عن اطارها النقابي و ذلك حسبه لتمسكها بإطارها النقابي البحت كي لا تستخدم للأغراض السياسوية و المعارضة
كما الح المتحدث على ضرورة تجسيد الحوار الاجتماعي لكن ليس مع المركزية النقابية فقط دون الانكار انها نقابة محترمة لها رجالها و افكارها يقول المتحدث مضيفا " لكن ننتظر توسيع الحقل النقابي بمنحه اكثر الامكانيات لكن طبعا مع النقابات التي تكون مستعدة للعمل في اطار القانون لا السياسوية و الحزبية "
اما فيما يخص قضية تعديل الدستور المعلن عنها قال رحماني " نامل ان يكون به تجسيد للحريات النقابية اكثر فاكثر " في اشارة منه الى ان بناء الاقتصاد الوطني لن يكون بأطراف محددة لكن بمشاركة كل الاطراف بمشروع وطني بعيد عن كل الجهوية و الحزبية.
" الكناباست " : ننظر من بوتفليقة تحسين الجانب التربوي و الجانب النقابي
قال المكلف بالإعلام على مستوى المجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي و التقني – الكناباست – مسعود بوديبة ان نقابات التربية تنظر من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في عهدته الرابعة تحسين الجانب التربوي و الجانب النقابي على حد سواء
اما فيما يخص الجانب النقابي اكد مسعود بوديبة في اتصال هاتفي على ضرورة رفع كل العراقيل التي تمس العمل النقابي بالإضافة الى وضع قرارات لعدم المساس بالمعاهدات الدولية و الالتزام بها بما يضمن حرية العمل النقابي و ممارسته مضيفا انه يجب فتح المجال للنقابات المستقلة لتكون لها دور في جميع المسائل الاقتصادية و الاجتماعية لوضع الاقتراحات مما سيجعلها في خضم كل ما يخص واقع العمال و الموظفين على غرار حضور الثلاثية و الثنائية لتكون قطب فعال
اما فيما يخص الجانب التربوي قال المكلف بالإعلام على مستوى الكناباست ان الاخيرة ترى انه يجب فتح نقاش موسع لتقييم واقع التربية و المدرسة الجزائرية في اشارة الى ضرورة اعطاء الاهمية الكبيرة للتعليم المهني بحيث يصبح له علاقة مباشرة مع قطاع التربية الوطنية لأجل محاربة ظاهرة التسرب المدرسي .
و اكد المكلف بالأعلام على مستوى المجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي و التقني على ان الاستاذ هو محور المدرسة الجزائرية ما يتطلب حسبه منحة الاهمية المعنوية و الاجتماعية التي ستساهم في تدارك المؤسسات التعليمية الجزائرية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.