مفرزة للحيش الوطني الشعبي تقضي على ارهابي خطير بتيسمسيلت    إدارة سوسطارة تطعن في قرار الرابطة    حكام ماليون لمباراة المغرب - الجزائر    31 جريحا بسبب حوادث المرور بالطرقات    أطباء بسعيدة يحسسون من أجل الوقاية من سرطان الثدي    قافلة شبانية تجوب أهم المناطق السياحية بولاية تلمسان    جمال قرمي في لجنة تحكيم مهرجان المسرح الموريتاني    الإشاعة لا تطفئها إلا الحقيقة...؟!    تنظيم مباراة ودية بين الجزائر-فرنسا    شنين: “الجزائريون يتظاهرون منذ 7 أشهر دون أي قطرة دم “    طلبة في الهندسة المعمارية من شتوتغارت ينهون رحلة علمية بولاية غرداية    انطلاق المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية بالعاصمة    وتيرة بطيئة جدّا في دراسة الملفات    الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر "أنجام"    VFS Global يستأنف نشاطه    “الأفلان” يحسم موقفه من مشروعي قانوني المالية والمحروقات يوم الأربعاء    الانتخابات الرئاسية في تونس: فوز قيس سعيد ب 72.71 بالمائة من الأصوات    أمطار رعدية غدا الثلاثاء في عدة ولايات بشرق الوطن    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    راضون بما حقّقناه خلال الموعد القارّي    خاليدو كوليبالي لا يفكّر في مغادرة «الكالتشيو»    بوقدوم يتحادث مع كاتب الدولة الاسباني للشؤون الخارجية    مناقشة مشروع إعادة النظر في تسيير الخدمات الجامعية على مستوى الحكومة قريبا    الجيش السوري ينتشر في مناطق حدودية شمال البلاد    «الخضر» يطمحون لتحقيق الانتصار أمام منتخب قوي    “عدة فئات” تتهرب من الضريبة في الجزائر    سيدي بلعباس: عناصر الأمن تواصل محاصرة الشرطي المتورط في مقتل أربعة أشخاص    فلاحة: الجزائر لن تستورد القمح الصلب و الشعير هذا العام    آلاف السكنات ستوزع عبر الوطن بمناسبة إحياء الفاتح من نوفمبر 1954 "    وزير الطاقة: قانون المحروقات ثمرة خبرات وطنية مائة بالمائة وليس هناك أي تخوف    رفعوا شعار “إصلاح التعليم”.. أستاذة المدارس الابتدائية يحتجون في الشارع    رفع الدعم عن الوقود والكهرباء ليس من اختصاص قانون المحروقات        المهرجان الوطني للموسيقى العصرية: الطبعة ال18 بوهران ما بين 25 و30 ديسمبر    شنين : لازال المواطنين يتظاهرون منذ سبعة أشهر دون أي قطرة دم أو صدام مع قوات الامن.    مانشيستر سيتي: محرز أحسن لاعب في شهر سبتمبر    منح3 علماء جائزة نوبل للاقتصاد    البطولة الوطنية العسكرية للكاراتي دو: انطلاق المنافسة بمشاركة 20 وفدا رياضيا    بمشاركة فنانين عالمين … افتتاح معرض جماعي “لقاء هنا وهناك”بقصر رياس البحر    هزة أرضية بقوة 3 بولاية بجاية    غلام الله يشارك في أشغال المؤتمر العالمي لدور وهيئات الإفتاء في العالم بالقاهرة    توزيع 623 وحدة سكنية من مختلف الصيغ بجيجل    أسعار النفط في منحى تنازلي    رفع التجميد عن مشاريع الجنوب والهضاب العليا    ‭ ‬الأفسيو‮ ‬يدعم مراجعة قاعدة‮ ‬51‮/‬49‮ ‬    انطلاق أول رحلة للقطار الجديد بين تقرت والعاصمة    دورة دولية لرسم الخرائط المتعلقة بالأمراض المنقولة بالحشرات    وزير الداخلية والجماعات المحلية ، صلاح الدين دحمون    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    «الفايبر» يقود أم ل5 أطفال وصديقها إلى الزنزانة بتهمة الزنا بالمحقن    العرب .. جسد بلا رأس ولا أطراف    النحل يعيق إقلاع طائرة لساعات    حلمت بابتلاع خاتمها فاكتشفت المفاجأة الكبرى    في رحاب آية    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    أحاديث قدسية    أدوية محظورة أوروبيا مروّجة وطنيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الصونا" تحل محل الحمامات المعدنية
نشر في النهار الجديد يوم 05 - 12 - 2007

أسعار دخولها تتراوح بين 150 و 1000 دج تنتشر بالعاصمة العديد من الحمامات و التي تعرف إقبالا واسعا من قبل الناس من الجنسين كل أيام الأسبوع لأسباب عدة منها ضيق الحمامات المنزلية و انقطاع المياه بالأحياء الشعبية، وانعدام وسائل التدفئة لتسخين المياه
وبين هذه العوائق و أخرى وجد أصحاب هذه الحمامات فرصة لجلب اكبر عدد ممكن من الزبائن.
"الصونا" أو ما يعرف بحمامات البخار تقنية صينية الابتكار تستعمل في الحمامات الحديثة و ذلك توفيرا لتعب السفر و التنقل إلى الحمامات و المركبات المعدنية المتواجدة عبر مختلف ولايات الوطن، كحمام بوحجر بعين تموشنت و حمام ريغة بعين الدفلة ، و يقصد الحمامات المجهزة بالصونا العديد ممن يعانون من مشكل البدانة و داء المفاصل و الروماتيزم و هذا ما أكدته السيدة "العالية" من العاصمة التي تذهب إلى حمام الصونا لأنها تعاني من داء المفاصل لذ ا تقصد هذا النوع من الحمامات للتخفيف من الآلام، من جهة أخرى تضيف العجوز "نوارة" أنها كانت تذهب إلى الحمامات المعدنية التي تكلفها مشقة السفر و مصاريفه لكن -تضيف- بظهور حمامات الصونا لم تعد تذهب إليها لان الاستحمام على البخار له تقريبا نفس فوائد الحمامات المعدنية.
أما عن الأسعار في حمامات الصونا فهي تعرف ارتفاعا كبيرا مقارنة بالحمامات التقليدية الأخرى بحيث تتراوح بين 150دج و 1000دج، هذا ما أكده صاحب حمام السلام ببرج الكيفان السيد "عمار" الذي أوضح أن الإقبال على الحمام كبير خاصة من طرف الشباب أو الأشخاص المصابين بأمراض تحتاج إلى مثل حرارة الصونا حيث ارجع نفس المتحدث في رده على سؤالنا أن سبب ارتفاع الأسعار يعود بالدرجة الأولى إلى نوعية الخدمات المقدمة و التي تختلف حسب طلب الزبائن، نفس الحالة وقفت عليها "النهار" بحمامات البليدة المعروفة بانتشار واسع لهذا النوع من الحمامات حيث يعزف المواطن على قطع المسافات الطويلة للوصول إلى الحمامات المعدنية، مفضلين الصونا و هو حال الحاج "إبراهيم" 65 سنة المداوم على الذهاب إلى حمام "السبيل" بموزاية باعتباره يعاني من الروماتيزم و هو بحاجة إلى حرارة تخفف عنه الآلام، حيث يقول "عوض الذهاب إلى الحمامات المعدنية و قطع مسافات طويلة أفضل الذهاب إلى حمام الصونا توفيرا للتعب و المال الذي سأصرفه في المواصلات" من جهة أخرى أكد صاحب الحمام الذي فتح أبوابه سنة 2000 أن الإقبال عليه في البداية كان ضعيفا لكن مع مرور الوقت ارتفع عدد الزبائن ليقارب 25 زبونا في اليوم، وعن الأسعار أوضح ذات المتحدث انهها تتراوح بين 250 و 500 دج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.