بن قرينة: نرفض كل محاولات فرض الوصاية على الجزائريين    مضاعفة سرعة تدفق الأنترنت لما يقارب مليوني مشترك    الجزائر تواجه كرواتيا وديا قريبا !    "عطال" يتعافى وعودته منتظرة في مواجهة "رين"    محرز يخسر 240 مليار سنتيم في 6 شهور    لافان يريد مهاجما ومتوسط ميدان للذهاب بعيدا في كأس "الكاف"    300 مغترب يدعمون المستشفيات ب 5200 جهاز تنفس    "طائرة محملة بلقاح مضاد لكورونا ستحل بالجزائر اليوم"    الفريق شنڨريحة يحذر من "محاولات خبيثة" لضرب الاستقرار    الوادي: توقيف مروجي مؤثرات عقلية وحجز 3420 قرص    "الطلابي الحر" يحتج على تواريخ مسابقات الدكتوراه!    القضاء التونسي يطلق سراح نبيل القروي ويبقيه على ذمّة التحقيق    وزارة الصحة: 182 إصابة جديدة و 3 وفيات بكورونا خلال 24 ساعة    محكمة الجنايات تؤجل قضية تفجيرات قصر الحكومة إلى الدورة الجنائية القادمة    المفارغ العشوائية تستوطن التجمعات والأحياء بمغنية    وزيرة الثقافة تزور قلعة الجزائر للقصبة وتكرم عمال النظافة    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    جراد: سنتابع كل المسؤولين الذين كانوا سببا في الفساد    أسعار النفط ترتفع مجددا    نص رسالة رئيس الجمهورية بمناسبة الذكرى المزدوجة لتأسيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين وتأميم المحروقات    مواجهة نارية بين بن سبعيني ومحرز الليلة في رابطة الأبطال    قوجيل: "الديمقراطية الحقيقية تعد مناعة للجزائر"    الوزير الأول يشرف على تدشين مشروع "بوستينغ 3" بحاسي الرمل    أميناتو حيدر: لن نتراجع عن تحرير الوطن مهما كان الثمن    "الفاف" تكشف عن موعد الاجتماع الشهري للمكتب الفيدرالي    الجيش الوطني الشعبي: تنفيذ عديد العمليات في مجال مكافحة الارهاب والجريمة والهجرة غير الشرعية خلال أسبوع    الجيدو: تحديد موعد الجمعية العامة الانتخابية    القصبة..عروس بني مزغنة ولؤلؤة المتوسط تستغيث    جدل كبير في نابولي حول وضعية غولام    حادث دهس بالقطار    الإفراج عن المحامي المتواجد رهن الحبس المؤقت    أمن قالمة تحجز أزيد من 01 كغ من الزئبق الأبيض وتوقف شخصين    استمرار الاضطرابات في برنامج الرحلات الداخلية من وإلى مطارات الجنوب الشرقي للبلاد    رياح قوية تصل إلى 80 كلم/سا ورداءة في الرؤية على هذه الولايات!    هذه رحلة "ماروكو" و"سالي" الجزائرية في عالم الدبلجة!    والي سطيف: تشكيل خلية أزمة.. وتسخير 50 سكنا بصالح باي في حال الضرورة    نقل الفنان "يوسف شعبان" إلى المستشفى في حالة حرجة بعد إصابته بفيروس كورونا    "فتنة " على مواقع التواصل الإجتماعي بسبب خبر كاذب !!!    جراد في زيارة إلى حاسي الرمل    الشروع في عملية الادماج المكثف للشباب المتعاقد قريبا    169 مستخدما طبيا يتلقون الجرعة الثانية    النيجر: فوز مرشح الحزب الحاكم بالانتخابات الرئاسية    الغنوشي: قيس سعيد لم يتجاوب مع مبادرة الحوار    الجزائريون مدعوون للانخراط في المسار السياسي    مؤرخون ونشطاء يفضحون جرائم فرنسا الاستعمارية في الجزائر    تنديد بالتضييق على الحريات الدينية.. فرنسا نموذجا    أصوات قادمة من المريخ    إكرام بوزغيبة تظهر "ندوب معصية"    محمد جعفر يصدر "كزجاجة في البحر"    تخصيص 70 مليار للتهيئة الخارجية    دراسة إعادة تأهيل وترميم 32 معلما تاريخيا    توقيف سارقي دراجة نارية    المتورطان بين يدي العدالة    إقبال كبير على ورشات التكوين بغابة المنزه    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    التهكم عند محمد الصالح رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المؤرخ الفرنسي بنجامين ستورا: "على فرنسا الإعتراف باغتيال المحامي على بومنجل"
نشر في النهار الجديد يوم 22 - 01 - 2021

قدم المؤرخ الفرنسي بنجامين ستورا صاحب التقرير "الذاكرة"، جملة من التبريرات المرتكز عليها في تجاهل فرنسا مطلب الجزائر بالإعتذار.
موأكد ستورا أنه ليس ضد فكرة الاعتذار لأن هناك مواضيع جوهرية أخرى أكثر أهمية.،كما يجب العمل مطولا حول الذاكرة الاستعمارية والثورة الجزائرية.
وقال ستورا في حوار لتلفزيون "الحدث" أنه عمل لسنوات طويلة في بذاكرة حرب الجزائر مع فرنسا وقال :"أطلنا كثيرا لإثارة هذا الموضوع بطريقة موضوعية و ملموسة".
وأضاف: " التطرق لهذا الموضوع يتطلب عملا لسنوات طويلة مع أشخاص مختصين من مؤرخين و إداريين".
وتابع: "يجب أن يجتمعوا بصفة دائمة لدراسة كل الملفات المطروحة بين الجزائر وفرنسا منذ 1962، لهذا اقترحت تكوين لجنة وليس تقديم خطاب فقط كما جرت العادة".
وقال أيضا:" لماذا تقديس كلمة الاعتذار؟.. إذا أردنا اعتذارا لما لا، أنا لا اهتم بذلك، في فرنسا هي كلمة من بين كلمات أخرى، أنا لست ضد هذا أنا اهتماماتي لا تصب هنا ".
وأضاف ستورا:" اعمل على هذا الملف منذ 40 سنة، ألفت العديد من الكتب في فرنسا كما في الجزائر هناك منظمات وأشخاص يختبؤون خلف مساأة الاعتذار لكي لا يعالجوا المسائل المهمة".
وعن التقرير الذي أعده ستورا للرئيس الفرنسي، قال:" اوردت في تقريري أشياء ملموسة مثل مسألة المختفين، أحصينا عدد المختفين والذين تعرضوا للاغتيالات خلال الثورة الجزائرية".
وتابع: "بالنسبة لي هذا ملف مهم، على سبيل المثال ينبغي على فرنسا الإعتراف باغتيال المحامي على بومنجل الذي قتل في مارس 1957″.
ويضيف:"و كل ما يتعلق بالارشيف، ماذا نفعل؟ ما الذي يجب ان تستعيده الجزائر؟ أثرت مسألة المقابر كذلك هذه ذكريات مؤلمة جدا، أن التركيز على مسائل اديولوجية مجردة يجعلنا نتجاهل قضايا جوهرية".
كما أكد المؤرح أن مسالة الذاكرة مهمة خاصة بالنسبة للشباب لذا اقترح انجاز قناة مغاربية تهتم بمسالة الأرشيف والتاريخ.
و في الاخير،اكد بنجامين ستوار على ضرورة الاهتمام بموضوع الذاكرة:" اليوم نحن في 2021 إذا كنا نريد أن لا تكون الذاكرة عبئا علينا ثقيلا، يجب أن نعمل على معالجة هذه المسالة".
وختم:" المطلوب من منطقة البحر المتوسط هو رفع التحديات التذكارية والسياسية وحتى الثقافية."


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.