بلماضي: “أتطلع لقيادة الجزائر لمونديال 2022”    الطلبة في المسيرة 18 ويطالبون بانتخابات من دون «الباءات»    أسئلة المحاسبة صعبة.. والفلسفة والعلوم الطبيعية معقّدة!    “البوشي” وسائق اللواء هامل..وجها لوجه أمام قاضي التحقيق    قضية 2 مليون أورو قريبا أمام القضاء    الخضر يصلون غلى القاهرة وزطشي يؤكد جاهزيتهم لدخول المنافسة    مقتل 41 شخصا على الأقل في هجومين مسلحين في مالي    حفاظا على سلامة المنتوج والمستهلك    يفوق ال420‮ ‬ألف قنطار‮ ‬    بالنسبة لحاملي‮ ‬شهادة البكالوريا‮ ‬2019    مصر أعلنت حالة الإستنفار القصوى بعد الواقعة    ضبط الاستهلاك وتحقيق 45 مليار دولار سنويا    المطالبة بتغيير النظام ومواصلة محاسبة رؤوس الفساد    الجزائر ليست لقمة سائغة لهواة المغامرات    رهان على مضاعفة الإنتاج الوطني وتحسين نوعيته    في‮ ‬إطار مكافحة التصحر    بسبب المحرقة الجهوية للنفايات الطبية    فيما تم تسجيل‮ ‬29‮ ‬ألف حالة حصبة‮ ‬    وزير السكن‮ ‬يوجه إنذاراً‮ ‬شديداً‮ ‬للمقاولين‮ ‬    الشرطة الفرنسية تستجوب بلاتيني    اجتماعات لأوبك في جويلية لمواجهة تراجع الأسعار    البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج    موظفون أمميون تستروا على جرائم الجيش البرماني    فيما تم توقيف‮ ‬19‮ ‬مشتبه فيهم‮ ‬    تفكيك عصابة تزوّر الوثائق الرسمية    تقديم 17 متورطا وتحويل ملفات وزراء سابقين إلى مجلس قضاء الجزائر    بعد‮ ‬48‮ ‬ساعة من انطلاق العملية‮ ‬    شمس الدين‮ ‬يطالب بمحاسبة تومي    المرزوقي‮ ‬ينهار بالبكاء على مرسي    دعت لعقد ندوة جامعة لحل الأزمة‮ ‬    متابعة لجميع المتورطين دون تمييز    وضع لا يبعث على الارتياح    لجنة التنظيم تفتح ملف التسويق والرعاية    عار في «السبيطار»    «المقاولون و «أوبيجيي لا ينفذون تعليمات اللجنة الولائية    مرشح فوق العادة للتتويج    « سلوكيات الجزائريين بالشواطئ في برنامج صيفي جديد »    « أستوحي قصائدي الشعبية من واقعنا الاجتماعي »    «انتظروني في عمل سينمائي جديد حول الحراك وأثبتنا للعالم أننا شعب متحضر ومسالم»    جاب الله ينعي محمد مرسي    شفافية القضاء ..الطريق المعبّد نحو ثقة الشعب    تأخر انطلاق الحصة الأخيرة لسكنات عدل بمسرغين تثير قلق المكتتبين    قافلة الحجاج تحط رحالها بمسجد طارق بن زياد    الأمراض المتنقلة عبر الحيوان تهدّد قاصدي مستشفى غليزان    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    سنن يوم الجمعة    علينا تصحيح بعض الأمور    الجزائر تلتقي بالسنغال مجددا، كينيا وتنزانيا لخلط الأوراق    فضائل سور وآيات    معرض صور فنانين ببشير منتوري    الكمبيوتر، القهوة والشكولاطة الأكثر شعبية في الجزائر    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    الإنشاد في الجزائر يحتاج إلى ثورة فنية لإثبات وجوده    افتتاح متحف نجيب محفوظ بالقاهرة    900معوز يخيّمون بالطارف    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    التأريخ يتحرّر من العباءة الرسمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملفات ثقيلة وقنابل موقوتة على مكتب بن غبريط
نشر في أخبار اليوم يوم 07 - 05 - 2014

شهد التعديل الوزاري الأخير، انضمام العديد من الوجوه الجديدة إلى تشكيل الحكومة على غرار وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط رمعون، التي تسلمت الحقيبة التي تعتبر من أكبر القطاعات الحساسة في الجزائر، وينتظر الوزيرة الكثير من العمل للنهوض بالقطاع الذي يعاني الكثير في الآونة الأخيرة، كما يعلق الأساتذة والتلاميذ آمالا كبيرة بعد سلسلة الإضرابات والاحتجاجات التي مسّت القطاع.
وتنتظر وزيرة التربية الجديدة مسؤولية كبيرة وجهدا مضاعفا للوصول إلى حلول شاملة ترضي جميع الأطراف، فهل ستكون وزيرة التربية في مستوى المسؤولية التي أوكلت إليها بعد سلسلة المشاكل والفشل في الوصول إلى حلول تُرضي جميع أطراف المعادلة التربوية؟
مسؤولو نقابات التربية فضلوا في تصريحات ل(أخبار اليوم) تفادي التسرع في الحكم على الوزيرة الجديدة نورية بن غبريط رمعون، ودعوا الوزيرة الجديدة إلى حل النزاعات والمشاكل التي يعاني منها القطاع حتى الآن.
الإينباف: "ستنجح الوزيرة إذا تمكنت من تحقيق أربعة شروط"
قال مسعود عمراوي الناطق باسم التنظيم النقابي اتحاد عمال التربية (الإينباف) إن الوزيرة ستقدم إضافة إلى قطاع التربية إذا تمكنت من تحقيق أربعة شروط أساسية، معتبرا أنهم الأنسب لحل المشكل الذي يتخبط فيه القطاع والمتمثلة في فتح حوار جاد ومسؤول ومباشر مع الشركاء الاجتماعيين والفاعلين بدون أي وساطة.
وانتقد ذات النقابي سياسة الوزير السابق الذي لم يشرك النقابات بل يستمع إلى الممثلين القطاع، داعيا الوزيرة أن تحيط القطاع بإطارت ذات كفاءة حقيقية من موظفين وما أكثرهم وذلك من أجل أن يضعوا الوزيرة في الصورة الحقيقية والمشاكل التي يتخبط فيها القطاع.
كما أكد مسعود العمراوي أن القطاع لن يتمكن من الخروج من مشاكله تكاتفت الجهود وتمتلك الوزيرة الإرادة الصادقة والرغبة الملحة في التغيير الإيجابي للقطاع، متمنيا من الوزيرة أن توفي بوعودها بالأفعال لا بالأقوال وتصدر قرارات في زمنها المحدد.
السناباست تدعو الوزيرة إلى التكفل بالملفات العالقة
دعا مزيان مريان رئيس النقابة المستقلة لأستاذة التعليم الثانوي "السناباست" الوزيرة إلى التكفل بالملفات العالقة في عهد الوزير السابق بابا أحمد، وضرورة وجود مفاوضات مستمرة دائما ليس في الاحتجاج، مؤكدا على ملف الاصلاح التربوي لكي يتخلص القطاع تماما من المشاكل البيداغوجية التي لا تخدم مستقبل التلميذ.
كما شدد ذات النقابي على ضرورة محاربة الفساد المنتشرة على مستوى المطاعم والتدفئة في الأقسام في كامل التراب الوطني، متطرقا إلى مشكل الاكتظاط في الأقسام في كل سنة يتزايد عدد التلاميذ الذي أرجع النقابي السبب إلى الفساد.
كما استبشر مزيان مريان بالوزيرة الجديدة خيرا نظرا للسيرة الذاتية التي تمتلكها، متمنيا في ذات الوقت أن يكون ممثلي الذين يحيطون بها ويرافقونها في مهامها أن يكونوا في المستوى الذي يحتاجه قطاع التربية.
جمعية أولياء التلاميذ تُطالب بتشبيب القطاع
يعلق خالد أحم رئيس جمعية أولياء التلاميذ آمالا كبيرة على وزيرة التربية الجديدة في تعطي دفع ونفس جديدين للقطاع الذي يعاني من ركود ومشاكل وذلك لا يتأى إلا بتوافق جميع الجهات من نقابات المعتمدة وجمعية أولياء التلاميذ الشرعية، معتبرا أن غياب هذه الجهات لن تستطيع الوزارة لوحدها تلبية طموحات المدرسة الجزائرية لقول الرسول {صلى الله عليه وسلم} (وشاورهم بالأمر).
أكد ذات المتحدث أن الوزيرة إذا أرادت التوفيق في مهامها أن تتحلى بسلوك التشاور والتفاهم والتماثل لآراء كل الشركاء الأساسيين في العملية التربوية دون إقصاء أو تهميش، كما طالب خالد أحم الوزيرة نورية شمعون بالتغيير الجذري وتشبيب المسؤولين على مستوى القطاع وتغيير الأشخاص الذين أكل عليهم الدهر وشرب -حسب- رئيس الجمعية بغض النظر عن كبار السن الذين يتمتعمون بإرادة ونية فهؤلاء نستنجد بهم في أمور أخرى وحان الوقت للشباب ليستلم زمام الأمور على -حد قوله-.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.