غلام الله: يحل إشكالية تجاوز العقبات النفسية والاجتماعية    خلال جلسة العمل التي ترأسها الرئيس تبون    منع حركة المرور من وإلى ولاية وهران لمدة أسبوع بداية من الغد    إجراءات جديدة لإبقاء وضع كورونا في الجزائر تحت السيطرة    قراران يهمّان محرز وبودبوز    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من نظيره الفرنسي    اعتماد مجلس الأمن الدولي رسالة للرئيس غالي كوثيقة رسمية من وثائقه "يثر حفيظة النظام المغربي"    اتفق الطرفان على مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين    مقاطعة بئر توتة تمنع بيع الأضاحي في الأماكن العمومية    كرة القدم/استئناف المنافسة: رئيس شبيبة القبائل يدعو الفاف الى اتخاذ قرار نهائي    سجلت خلال ال 24 ساعة الماضية    حجر منزلي جزئي على 10 بلديات بتيبازة    بلحيمر يهنأ الشركة الناشئة "ليغال دوكترين" لإطلاق منصتها الموجه للبلدان الإفريقية    وزارة الشباب والرياضة تسمح باستئناف تدريبات الرياضيين المعنيين بالأولمبياد    كوفيد -19 : حجر منزلي جزئي على 10 بلديات بتيبازة ابتداء من هذا الجمعة    وزير الخارجية يزور إيطاليا ويتحادث مع "لويجي دي مايو" اليوم    توقيف 5 أشخاص وحجز 4390 قارورة خمر بأم البواقي    وزير الأشغال العمومية "يحذّر" SAPTA بخصوص جسر الحمدانية-المدية    308 إصابات جديدة بفيروس كورونا ولا وفيات في المغرب    أحزاب سياسية تستنكر تصريحات مارين لوبان الممجدة للماضي الاستعماري لبلادها    الرئيس تبون يعين اللواء عمر تلمساني قائدا للناحية العسكرية الرابعة    عطال: "تعلمت كثيرا من إصابتي الأخيرة التي كانت الأخطر في مشواري"    سكن ترقوي عمومي: سحب شهادات التخصيص لموقع 2.000 وحدة بسيدي عبد الله بداية من الأحد المقبل    جمعية العلماء المسلمين تنفي إصدار فتوى حول إلغاء الأضحية    قوجيل يتهم "الفيس" بتكسير قبور الشهداء    الحكومة ستفرج عن دفتر الشروط الخاص بتركيب السيارات الاسبوع القادم    اتصالات فلسطينية مكثفة لعقد اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة من أجل تشكيل ائتلاف دولي مناهض لخطة الضم الإسرائيلية    بلمهدي يعلن انطلاق المدرسة القرآنية الصيفية الالكترونية    الألعاب المتوسطية وهران-2022: إنشاء لجنة متخصصة لمراقبة مطابقة المنشآت الرياضية مع المقاييس الدولية    الأرندي : "تصريحات لوبان تقطر حقدا وضغينة ضد الجزائر "    غلق جميع أسواق ونقاط بيع المواشي للحد من انتشار كورونا    مجلس الأمة يختتم دورته البرلمانية 2019-2020    إنطلاق أشغال الترميم بملعب عمر حمادي ببولوغين    تراجع طفيف لأسعار النفط    حوادث المرور: وفاة 5 أشخاص واصابة 172 آخرين بجروح خلال ال24 ساعة الاخيرة    الرئيس تبون يعزي في وفاة أربعة أطباء بفيروس كورونا    موجة الحر على الولايات الغربية والوسطى    ارتفاع ضحايا كورونا إلى نحو 550 ألف وفاة وأكثر من 12 مليون مصاب حول العالم    مُهمة جديدة ل "بن ناصر" مع "ميلان" !    وزارة الصحة تقرر مضاعفة عدد الأسرة بالمؤسسات الإستشفائية للتكفل بالمصابين بفيروس كورونا    الجزائر تبدي قلقها بشأن "الترحيل القسري"    نحو إعادة النظر في القانون الداخلي لضمان الشفافية في معايير دعم الأعمال    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    ندوة دولية حول التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نالها الجزائريون أربع مرات ويحتكرها المصريون
نشر في أخبار اليوم يوم 19 - 11 - 2012

فجر الأهلي المصري واحدة من أكبر مفاجأة دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم، بانتزاعه اللقب الغالي من قلب العاصمة التونسية، بفوزه على الترجي الرياضي بهدفين لواحد في إطار إياب الدور النهائي على الملعب الأولمبي برادس في العاصمة التونسية.
بن عبد القادر
قدم الأهلي مواجهة من طراز عالمي نجح من خلالها في فرض سيطرته التامة على جميع مناطق الملعب، في وقت لم يحضر فيه الترجي هذه المواجهة بعدما قدم فريق باب سويقة واحدة من أسوأ مبارياته في أرضه على مدار تاريخه الطويل وفاجأ الجميع بمستوى متواضع للغاية.
فرض النقص العددي في صفوف الترجي على معلول بغياب الثلاثي الدربالي والتراوي وأفول، إجراء العديد من التغييرات في اللقاء الذي خاضه بطريقة 4-2-3-1 من خلال الدفع بشاكر الزواغي في مركز الظهير الأيمن إلى جانب قلبي الدفاع بن منصور والهيشري والقائد شمام الظهير الأيسر، وإعتمد على المويلهي والراقد كمحوري إرتكاز أمامه الثلاثي الهجومي العواضي وبوعزي ومفاجأة اللقاء المساكني ،مع الدفع بنيانغ كرأس حربة وحيد.
الأهلي تحت قيادة البدري دخل اللقاء بنفس الطريقة بإعتماده على قلبي الدفاع نجيب وجمعة وفتحي في الجانب الأيمن مع الدفع بأحمد شديد كظهير أيسر ، وأشرك الثنائي عاشور وغالي في الإرتكاز مع تكليف الثلاثي جدو وسليمان والسعيد بمهام هجومية تحت رأس الحربة السيد حمدي.
في سيناريو مشابه لبداية لقاء الذهاب، نجح الأهلي في إمتلاك منطقة الوسط من خلال الضغط على لاعبي الترجي في مناطقهم الدفاعية، وشكلت الجبهة اليسرى في الفريق الأحمر مفتاحاً هجومياً خطيراً بفضل تحركات سليمان وجدو وحمدي الذين تناوبوا الإختراق من هذه الجبهة ومن خلفهم شديد قناوي في محاولة لإستغلال غياب الدربالي وأفول.
الأهلي يمثل إفريقيا في مونديال الأندية
فوز الأهلي بالقب القاري السابع في تاريخه، مهد له الطريق من انتزاع اللقب الغالي من بين أيدي الترجي، وبذلك سيمثلون القارة الإفريقية في مونديال الأندية منتصف الشهر المقبل بالعاصمة اليابانية طوكيو.
افتتح الأهلي التسجيل عبر مهاجمه محمد ناجي جدّو في آخر دقيقة من المرحلة الأولى، قبل أن يدعّم زميله وليد سليمان النتيجة في الدقيقة ال17 من المرحلة الثانية، في حين سجّل الكاميروني جوزيف يانيك نيانغ هدف تضليل الفارق للترجي قبل ستة دقائق من صافرة النهائية، هذه الكأس هي السابعة في تاريخ الأهلي صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بالمسابقة، وبالتالي يخلف شقيقه الترجي على زعامة القارة بعدما رفعها الأخير في الموسم الماضي أمام الوداد البيضاوي المغربي.
الأهلي يكسب عاشر صدام عربي في دوري الأبطال
الصدام العربي هذا العام، في أغلى الكؤوس الأفريقية بين الترجي والأهلي، هو العاشر من نوعه لحساب تاريخ المسابقة من بينها 5 مواجهات جمعت الأندية التونسية والمصرية على محك خط النهاية، افتتحها الترجي والزمالك عام 1994 (0-0 في القاهرة و3-1 في تونس) والأهلي والنجم الساحلي عامي 2005 (0-0 في سوسة و3-0 في القاهرة) و2007 (0-0 في سوسة و1-3 في القاهرة) والأهلي الصفاقسي عام 2006 (0-0 في القاهرة و1-0 في رادس).
أول فوز للأهلي على الترجي في تونس
يعد هذا هو الفوز الأول للأهلي على الترجي في تونس في تاريخ لقاءات الفريقين ، كما يعد هذا هو الفوز الإفريقي الأول لحسام البدري مع الأهلي خارج مصر، كما أن هذه هي المرة الثانية التي يحرز فيها الأهلي اللقب بنفس المعلب بعدما أحرزه في المرة الأولى على حساب الصفاقسي عام 2006.
أول مواجهات الفريقين الأهلي والترجي على السطح القاري مندرجة ضمن الدور ثمن النهائي لمسابقة بطولة أفريقيا للأندية البطلة بالمسمى القديم (دوري أبطال أفريقيا حالياً) عام 1990 حيث تعادلا ذهاباً وإياباً وفاز الترجي بركلات الترجيح ليكمل مشواره بنجاح آنذاك، فيما التقى الفريقان للمرّة الأخيرة العام الماضي في دور المجموعات، ففاز الترجي 1-صفر ذهاباً في تونس، وتعادلا 1-1 إياباً في القاهرة، ليتأهل عريق الكرة التونسية إلى دور الأربعة ثم النهائي، حيث تُوّج باللقب على حساب شقيقه الوداد كما سبق ذكرنا آنفاً.
الأهلي.. التتويج الغالي
يأتي تتويج الأهلي المصري باللقب الغالي في ظل توقف منافسات كرة القدم المحلية في مصر بعد (مذبحة) ملعب بورسعيد وتعين على الأهلي خوض مبارياته في دوري أبطال إفريقيا - التي بدأها أمام البن الإثيوبي في مارس - بدون جمهور لأسباب أمنية، ورغم غياب الجماهير، إلا أن لاعبي الأهلي تمكنوا في نهاية المطاف من الصعود فوق منصة التتويج وفي تونس أمام العملاق الترجي.
قالوا بعد اللقاء
حسام البدري (مدرب الأهلي):
"الحمد لله حققت أغلى أمنية في حياتي"
(المباراة تليق بالنهائي الإفريقي ومباراة اليوم تمثل بالنسبة لي أشياء كثيرة جدا أولها أننا واجهنا صعوبات كبيرة وكنت أتمنى الفوز بها لأهديها لأرواح الشهداء).
وأضاف (كنت أتمنى أن يكون النهائي في تونس وأفوز به وهي أمنية تحققت أيضا).
وأضاف البدري (كنت أتمنى الفوز بالبطولة لكي أهديها للاعبين الكبار مثل وائل جمعة ومحمد أبو تريكة ومحمد بركات وحسام غالي كان رائعا وقاد الفريق بشكل رائع).
وتابع (هاجمتني وسائل الإعلام كثيرا وقالت صحيفة مصرية إنني مدرب لا يفوز خارج أرضه لكن الحمد لله هذه خامس بطولة أحصل عليها في دوري أبطال إفريقيا).
نبيل معلول (مدرب الترجي):
"الأهلي استحق الفوز"
(بدون أدنى شك الترجي لم يكن في يومه وبعض اللاعبين المهمين لم يكونوا في يومهم. يوسف المساكني مشكور وأصر على المشاركة رغم الإصابة).
وأضاف (دخلنا المباراة متأخرين وعند الدخول سجل الأهلي هدفا من هجمة مرتدة. الأهلي لم يسرق الفوز بل كان الأفضل).
وتابع (الترجي كان خارج نطاق الخدمة. النتيجة والتألق في برج العرب في مباراة الذهاب تسببا في ارتكابنا أخطاء في الاياب، جاءت لنا ثلاث فرص فقط في المباراة أمام جماهيرنا والأهلي استحق الفوز).
أبو تريكة ينفي اعتزاله ويؤكد: "
شهداء بورسعيد وراء الفوز باللقب"
أكد مهاجم الأهلي المصري محمد أبو تريكة أن ناديه كان الأجدر بالفوز بلقب دوري أبطال أفريقيا، حيث سيطر على مباراة الذهاب والإياب وأثبت أنه يبقى دوما من الفرق الكبرى التي تلعب فقط من أجل الألقاب.
وقال أبو تريكة لإذاعة موزاييك التونسية: (قد يتساءل البعض عن سر قوة الأهلي المصري وهنا أجيب أن أحداث بورسعيد منحتنا إصرارا كبيرا على الوصول إلى أعلى القمة. أما عن خبر اعتزالي فأنا أفند هذا الخبر وأقول ليس هذا وقته لأني أطمح إلى التواجد مع المنتخب المصري في مونديال البرازيل إن شاء الله).
وائل جمعة:
"انتظرونا في مونديال اليابان"
أبدى مدافع الأهلي المصري وائل جمعة سعادته بتتويج فريقه بلقب دوري أبطال أفريقيا وأكد وائل جمعة أن الأهلي كان الأحق بالفوز باللقب القاري مقارنة بالسيطرة التي فرضها في مباراة الذهاب ومباراة الإياب.
وتابع يقول: تعاهدنا على إهداء اللقب إلى أرواح الشهداء في بورسعيد وشهداء أسيوط، والحمد لله أننا نجحنا في إنجاز الوعد، الأهلي لن يقف عند هذا الحد وانتظرونا إن شاء الله في مونديال الأندية باليابان.
وجدي بوعزي:
"الغيابات أثّرت على الترجي"
اعترف مهاجم الترجي التونسي وجدي بوعزي بأن نادي الأهلي استحق الفوز بهذه البطولة وبأن الترجي أثرت عليه الغيابات والإصابات وأن الحظ أدار ظهره اليوم للترجي
وقال بوعزي: نحن نشعر بمرارة الهزيمة لأننا كنا نمني النفس بالفوز بهذا اللقب وإهدائه إلى جماهير الترجي لكن لكرة القدم أحكامها، وفي قوانينها يوجد الربح والتعادل والخسارة.. علينا طيّ صفحة النهائي والعودة إلى العمل الجدي حتى نعود مجددا إلى الانتصارات وإلى الفوز بالألقاب.
العمود
دوري أبطال إفريقيا
نالها الجزائريون أربع مرات ويحتكرها المصريون
قبل سنة 1997 كانت منافسة دوري رابطة أبطال أفريقيا، تعرف باسم بطولة أفريقيا للأندية الأبطال، ينظم البطولة الإتحاد الإفريقى لكرة القدم، وهي البطولة الأقوى على مستوى الأندية الإفريقية، و تؤهل بطلها لخوض مباراة السوبر الإفريقية مع بطل كأس الاتحاد الكونفدرالي الأفريقي لكرة القدم للأندية، وتحفل البطولة بالإثارة والمتعة، وتتخطى شعبيتها حدود القارة السمراء إلى أوروبا والأمريكتين وجميع أنحاء العالم، حيث يتأهل بطلها إلى بطولة كأس العالم للأندية، وتضم الأندية أبطال الدوري في البلدان الأفريقية بالإضافة إلى وصيف الدوري العام من أفضل 12 دولة في تصنيف الأندية الإفريقية.
انطلقت البطولة عام 1964 تحت مسمى بطولة أفريقيا للأندية الأبطال، وكانت تقام بنظام الذهاب والإياب في جميع أدوارها، وأصبحت تؤهل بطلها إلى مباراة كأس السوبر الأفريقي التي بدأت عام 1993، وفي نسختها عام 1999 أصبحت تؤهل بطلها إلى بطولة كأس العالم للأندية.
في نسختها عام 1997 تحول دور الثمانية حيث تقسم الأندية إلى مجموعتين يصعد بطل كل مجموعة إلى المباراتين النهائيتين وألغى الدور قبل النهائي وبقيت البطولة حتى عام 2000م يتأهل بطل كل مجموعة للدور النهائي مباشرة.
مع بداية موسم 2001 عاد تطبيق نظام المربع الذهبي بصعود بطل ووصيف كل مجموعة إلى قبل النهائي بحيث يلتقي بطل كل مجموعة مع وصيف الأخرى على أن يقام لقائى إياب قبل النهائي على ملعبي بطلي المجموعتين ولا زال هذا النظام ساري في نسختها الحالية.
ومن التعديلات أيضا في نسختها عام 2004 أصبحت تضم وصيف الدوري من أفضل 12 دولة في تصنيف الأندية الإفريقية إلى جانب أبطال الدوري العام في البلدان الإفريقية.
توج بالكأس القارية ثلاث فرق جزائرية وهي مولودية الجزائر، ووفاق سطيف وشبيبة القبائل مرتين، فيما خسر النهائي مولودية وهران، فيما تبقى ألكاس حكرا على الأندية المصرية حيث توج بها المصريون 16 مرة والغلبة لنادي الأهلي بسبع مرات.
لعبت البطولة على كأس جديدة بداية من عام 1978 حملت اسم الرئيس الغينى الراحل أحمد سيكو توري تلك التي إحتفظ بها الزمالك المصري عام 1993 لأسبقية حصولة عليها للمرة الثالثة وكان قد فاز بالبطولة عامي 1984، 1986.
كما لعبت البطولة على كأس جديده بداية من عام 1994 وحتى احتفظ بها النادي الأهلي المصري عام 2006 هي الأخرى عقب فوزه على الصفاقسي التونسي وكان قد فاز بالبطولة عامي 2001، 2005، ومن منذ عام 2007 تلعب البطولة على كأس جديدة.
جوائز دوري أبطال إفريقيا
* يحصل البطل على مليون دولار أمريكي فيما يحصل وصيفة على 750,000 دولار أمريكي.
* يحصل الفريق الخاسر في الدور نصف النهائي على 400,000 دولار أمريكي.
* يحصل الفريق صاحب المركز الثالث في مجموعة دوري الثمانية على 250,000 دولار أمريكي.
* يحصل الفريق صاحب المركز الرابع في مجموعة دوري الثمانية على 150,000 دولار أمريكي.
* يحصل اللاعب الذي يحرز هدفا ابتداء من دوري ربع النهائي على ألف دولار أمريكي.
الأندية المتوجة باللقب:
السنة
1964
1966
1967
1968
1969
1970
1971
1972
1973
1974
1975
1976
1977
1978
1978
1979
1980
1981
1982
1983
1984
1985
1986
1987
1988
1989
1990
1991
1992
1993
1994
1995
1996
1997
1998
1999
2000
2001
2002
2003
2004
2005
2006
2007
2008
2009
2010
2011
2012
البطل
اوريكس دوالا الكاميروني
ملعب ابيدجان الايفواري
انجلبير الطوغولي
انجلبير الطوغولي
الاسماعيلي المصري
كوتوكو الغاني
كانو ياوندي الكاميروني
حافيا كوناكري الغيني
فيتا كلوب الكونغولي
كارا برازافيل الكونغولي
حافيا كوناكري الغيني
مولودية الجزائر
حافيا كوناكري الغيني
كانو ياوندي الكاميروني
اتحاد دوالا الكاميروني
كانو ياوندي الكاميروني
شبيبة القبائل
الأهلي المصري
كوتوكو الغاني
الزمالك المصري
الجيش الملكي المغربي
الزمالك المصري
الأهلي المصري
وفاق سطيف
الرجاء البيضاوي المغربي
شبيبة القبائل
الإفريقي التونسي
الوداد البيضاوي التونسي
الزمالك المصري
الترجي التونسي
اورلاندو الجنوب افريقي
الزمالك المصري
الرجاء البيضاوي المغربي
اسيك ميموزا الايفواري
الرجاء البيضاوي المغربي
هارتس الغاني
الأهلي المصري
الزمالك لامصري
انيمبا التنزاني
انيمبا التنزاني
الأهلي المصري
الأهلي المصري
النجم الساحلي التونسي
الأهلي المصري
مازامبي الكونغولي
مازامبي الكونغولي
الترجي التونسي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.