أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    التقييد الدستوري يبقي للسلطة الانتقالية واسع الصلاحيات    «العدالة فوق الجميع»    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    بكاء ولد قدور    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    وزير التربية خارج الوطن    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    مصنع طوسيالي يتوقف عن الإنتاج مجددا    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصين تقرض الجزائر 3.3 مليار دولار لإنجاز اكبر ميناء
بعد الانهيار الكبير الذي سجلته أسعار النفط
نشر في الفجر يوم 23 - 01 - 2016

فازت شركتين صينيتين بعقد إنجاز أكبر ميناء في الجزائر بتكلفة تقدر ب 3,3 مليار دولار أمريكي في إطار قرض صيني على المدى الطويل.
قال أستاذ الإقتصاد في جامعة تيزي وزو بالجزائر محمد عاشير لوكالة أنباء الصينية ”شينخوا”، ”إن المشروع الجديد للميناء التجاري في منطقة الحمدانية (112 كلم شمال غرب العاصمة الجزائر) يعتبر مشروعا طموحا، وهو يشكل توجها آخر لنمط تمويل المشروع الذي هو تمويل صيني 100 بالمائة”.
وسيتم تمويل هذا المشروع الذي تقدر تكلفته 3.3 مليار دولار في إطار قرض صيني على المدى الطويل، حسب مدير الموانئ بوزارة النقل محمد بن بوسحاقي.
وأكد عاشير أن ”هذا النوع من التمويل في الجزائر جديد (التمويل الأجنبي) وطويل المدى ومبني على قاعدة 51/49 (النسبة الأكبر للجانب الجزائري)، وهو فرصة للجزائر التي تواجه وضعية مالية صعبة جدا بسبب تراجع عائداتها النفطية بسبب انهيار أسعار النفط في الأسواق العالمية.
وقال ”إن هذه الشراكة إيجابية للطرف الجزائري من حيث كسب المهارة بالنظر إلى التجربة الصينية في تسيير المشاريع الكبيرة”.
وأوضح أن هذا المشروع ”هو قاعدة لوجستية دولية تتربع على منطقة صناعية من ألفي هكتار، وهو ما سيسمح بجلب الإستثمارات وتوطين المشاريع الصناعية التي ستوجه حتما نحو الصادرات”.
وتوقع عاشير أن الميناء الكبير ”سيشكل محطة لا يمكن الاستغناء عنها في الملاحة الإقليمية والدولية التي تتعامل مع جنوب آسيا وإفريقيا”.
وينتظر أن ينجز ميناء الحمدانية في غضون 7 سنوات، ولكن سيدخل حيز الخدمة تدريجيا في غضون 4 سنوات مع دخول شركة صينية ”موانئ شنغهاي” التي ستضمن استغلال الميناء، حسب الوزير.
من جهته، قال أستاذ الاقتصاد في جامعة بجاية بالجزائر، محمد أمقران زوريلي، ل(شينخوا)، ”إن الظرف الحالي للعولمة حيث اشتداد المنافسة وارتفاع المبادلات تشير إلى أن هذا المشروع التجاري الكبير ستكون له تداعيات إيجابية على الجزائر”.
وقال ”إن الجزائر حاليا أمام تحدي تنويع اقتصادها للخروج تدريجيا من التبعية للنفط وهو ما يشكل عاملا هاما في خيارات الجزائر المستقبلية”.
وأضاف ”هذا الميناء سيكون حتما من بين الموانئ الأكثر تنافسية في حوض المتوسط وسيساهم في تجسيد مكانة الجزائر الجيوسياسية والاستراتيجية”.
وحسبما نشرته وكالة ”رويترز” الاخبارية ستمول البنوك الصينية مشروع ميناء شرشال شرقي الجزائر العاصمة، والذي قال مصدر بوزارة النقل إنه سيكون قادرا على مناولة 26 مليون طن من البضائع سنويا، مؤكدا أن ”الصين ستمول الميناء”. وأوضح المصدر نفسه أن مجموعة موانئ شنغهاي الصينية ستدير المشروع، وهو ما أكده مصدر آخر في وزارة التجارة الجزائرية.
يذكر أن سفير الصيني في الجزائر، يانغ غوانغيو، قال الأسبوع الماضي ”نحن نعي أن الجزائر تمر بوقت حرج وشرعت في مسار التنويع الاقتصادي، الصين حققت بنجاح انتقالها إلى التصنيع، تعلمنا عدة دروس ونحن على استعداد لتقاسمها مع أصدقائنا الجزائريين”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.