علي ذراع: العدالة بالمرصاد لمن يعتدي على المترشحين أو صندوق الاقتراع    الوادي.. الإطاحة بمروجين للمخدرات والمؤثرات العقلية    القضاء على 3 إرهابيين وتحديد هوية مجرمين اثنين منهم    مشروع قانون المحروقات من أجل تحسين ظروف الاستثمار    خط حديدي جديد بين تبسة والجزائر    ميهوبي يعد بعصرنة قطاع الفلاحة    50 بالمئة نسبة تراجع النشاط التجاري بسبب الحراك    غوتيريش يأسف للقرار الأمريكي إزاء المستوطنات    انطلاق الأشغال بملعب 5 جويلية    الفريق ڤايد صالح: نعتز بالهبة الشعبية من أجل الرئاسيات    أمراض تفتك بعمال المصانع والبناء والنظافة    رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    حملة تشخيص داء السكري وارتفاع ضغط الدم بخنشلة    18شهرا حبسا نافذا ضد 4 أشخاص وشهران غير نافذين ل 14موقوفا    مواقف المترشحين من المال العام والفساد    زيمبابوي تفاجأ زامبيا بعقر ميدانها وتشدد الخناق على "الخضر"    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    منتخب مدغشقر يضرب بقوة في تصفيات "الكان"    ديون الجزائر الجبائية بلغت 12 ألف مليار دينار    عمروش يرد مجددا على بلماضي    نائب برلماني عن حمس يراسل بدوي حول مطالب أستاذة التعليم الابتدائي    تمديد فترة المشاركة في جائزة «إيكروم»    الكيان الصهيوني يواصل تصفية الفلسطينيين بغزة    التجربة التونسية أنموذج سياسي في عالم عربي غير مستقر    بن قرينة يتعهد بالقضاء على الفساد والظلم وضمان الحريات والحقوق    الإعتماد على الحوار المباشر مع الزبائن    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد    بن قرينة: هذا مافعلته العصابة لأمير خليجي أراد الإستثمار في الجزائر    العثور على جثة شاب عشريني ملقاة في قارعة الطريق بتبسة    لجنة الصحة والنظافة في ورقلة تستعجل تدارك الوضع الصحي    تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة المقضى عليهم بتيبازة (وزارة الدفاع)    تواصل أشغال الاجتماع 13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب    صادرات الجزائر من الإسمنت ستبلغ 400 مليون دولار آفاق 2020    طيلة مسيرتها،السيد صلاح الدين دحمون    يندرج في‮ ‬إطار تدوين ذاكرة الكرة الجزائرية    أهمها تنظيم المهرجان الدولي‮ ‬للسينما    «نأمل في أن تشكل الرئاسيات تغييرا حقيقيا لاقلاع اقتصادي»    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    إثر مواجهات اندلعت الأحد    قائد الجيش‮ ‬يحذّر من‮ ‬غلق الطرق    مطلع‮ ‬2020    سيعقد في‮ ‬العاصمة الكازاخية نور سلطان    العميد‮ ‬يتصدر الترتيب مجدداً    دعوة لتعليق عضوية المغرب في الاتحاد الإفريقي    لا عودة قبل رحيل رئيس المصلحة    «علينا طي صفحة الكأس والتفكير في مواجهة بجاية»    مباهج سيمون    .. فنان بمواهب متعددة    6 سنوات سجنا لأربعيني احتجز فتاة و اغتصبها    حملة واسعة لجمع الكتب وإنشاء أكبر مكتبة خيرية    نحتاج أماكن جديدة لغرس ثقافة مسرح الطفل    نسيمة بن عبد الله تصدر مجموعتين قصصيتين    بن موسى يعد بالمزيد    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجوق القسنطيني يؤدي لحن الوفاء تكريما للراحل محمد الطاهر الفرڤاني
اختتام الطبعة العاشرة من المهرجان الثقافي الدولي للمالوف
نشر في الفجر يوم 10 - 12 - 2017

تم، نهاية الأسبوع في السهرة الختامية للطبعة العاشرة من المهرجان الثقافي الدولي للمالوف، تكريم أحد قامات الفن الجزائري محمد الطاهر الفرڤاني (1928-2016) بالمسرح الجهوي لقسنطينة، الذي أصبح يحمل اسمه، أدى خلالها الجوق القسنطيني للمالوف بمناسبة حلول الذكرى السنوية الأولى لرحيله "لحن الوفاء" لفنان مبدع رحل بجسده لكن ذكراه ستبقى خالدة.
واجتمع أكثر من 20 فنانا بين مطربين وعازفين تحت قيادة المايسترو سمير بوكريديرة، ليكرموا عميد أغنية المالوف الراحل على طريقتهم، من خلال تناوبهم على تقديم أشهر أغانيه خلال سهرة حملت اسم "صوت المنيار"، دلالة على دار التسجيلات التي كانت شاهدة على ميلاد أهم الأعمال الفنية في مشوار الحاج الطويل.
وبعد تقديم بإشراف في طبع الذيل، حظي الفنان الشاب عدلان فرڤاني "محبوب جده الحاج" بشرف افتتاح الوصلة الموسيقية "التكريمية" مستخدما "لأول مرة" الكمان الخاص بمحمد الطاهر الفرڤاني، ودندن بالأغنية الأقرب إلى قلب المطرب الراحل "يا ناس ما تعذروني" برهن من خلالها بأنه "خير خلف لخير سلف."
وفسح المجال بعدها للفنان فوزي عبد النور الذي أجاد في أداء أغنية "مولات الخانة"، ثم المطرب الكبير ذيب العياشي الذي قدم خصيصا من عنابة للمشاركة في تكريم أحد أعمدة الفن الجزائري، فغنى "من فراق غزالي" وسط تجاوب كبير من الجمهور.
وحافظ الشاب الشريف بن راشي، صاحب الخامة الصوتية المميزة الذي لم تمنعه إقامته في ديار الغربة من السعي للتعريف بالرسالة الفنية للمالوف داخل وخارج الوطن على نفس الإيقاعات، حيث قدم مقتطفات من إحدى الأغنيات التي صنعت شهرة الحاج "ڤالوا العرب ڤالوا"، ليقدم دليلا آخر على أن "طابع المالوف في أياد أمينة."
وتوالت الأجواء الطربية مع الفنان العربي غزال الملقب ب"بلبل قسنطينة"، والذي أدى باحترافية كبيرة أغنية "حكمك وحكم الباي" انتزع من خلالها تصفيقات الجمهور الذي غص به المسرح الجهوي محمد الطاهر الفرڤاني، فيما كان مسك ختام الوصلة الموسيقية من نصيب نجل الفنان الراحل سليم الفرڤاني الذي أبدع كعادته في أداء أغنية "قلبي مكوي بالجمر".
وفضل مراد الابن الثاني للحاج محمد الطاهر الفرڤاني الغناء في مستهل السهرة منفردا، حيث عزف بكل تأثر على القيثارة وقدم أغنية "نبكي بدموع قوية" التي كتب كلماتها ولحنها بنفسه وأهداها لروح والده الراحل، علاوة على أغنيتي "فارقوني يا تراهم يرجعون" و"حلو ومر حتى تفنى العمر."
وفي تصريح للصحافة، أوضح عدلان بأنه يعتبر الطبعة العاشرة من المهرجان الدولي للمالوف عرسا مزدوجا أولهما إطلاق اسم جده على أحد أهم المنشآت الثقافية بمدينة الصخر العتيق، مثلما كان يتمنى الراحل وثانيهما إصرار المنظمين على تنظيم هذه الفعالية رغم نقص الإمكانات"، مردفا بأنه "سيبذل أقصى جهوده لتحقيق أمنية جده الساكن في وجدانه بتحقيق أكبر النجاحات في الحقل الفني".
وهو نفس ما ذهب إليه مراد الفرڤاني الذي اعترف بأن "العائلة تعول كثيرا على عدلان لمواصلة المشوار وستوظف خبرة أفرادها من أجل مرافقته وتأطيره لوضعه على السكة الصحيحة"، مشيدا في ذات الصدد بالتكريم الذي تم تخصيصه للوالد مردفا بأنه "حتى وإن كانت المسارح ستفتقد طلة الحاج إلا أن جاذبيته وبريقه لن ينطفئا كونه ترك إرثا فنيا لا يستهان به."
يشار إلى أنه في بداية الحفل تم تكريم الفنان الراحل من طرف محافظة المهرجان الثقافي الدولي للمالوف، وكذا جمعية أنصار فريق شباب قسنطينة وذلك وسط تأثر كبير من طرف أفراد أسرته.
جدير بالذكر أنه على مدار 4 أيام من عمر هذا المهرجان تم الاحتفاء بطابع فني متجذر بمدينة الصخر العتيق هو "المالوف"، مع تكريم عديد الوجوه الفنية الراحلة التي تشبعت من ينابيع الموسيقى التقليدية لكن الموت اختطفها ومنعها من مواصلة مسيرة الحفاظ على إرث ثقافي منحوت في صخور سيرتا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.