ملتقى حول سرطان البلعوم الأنفي بالبليدة    رئيس بلدية سيدي عامر بالمسيلة وسلفه تحت الرقابة القضائية    بن حبيليس: انتعاش مداخيل الصندوق وخدمات جديدة للجنوب    انطلاق أشغال اللجنة الولائية لمطابقة المشاريع    صفقة القرن: ردود أفعال وتصريحات    الجيش الوطني الشعبي أنقذ الوطن من ويلات سقوط الدولة الوطنية    لباطشة: أوفياء لمبادئ ومواقف الشّهيد الرّمز    الإطاحة بشبكة السطو على المنازل بالعاصمة وإسترجاع ما يقارب 2.5 مليار    الرئيس تبون يأمر بإجلاء فوري لأبناء الجالية من ووهان الصينية    المشاورات لا تتعلّق بتقاسم سلطة ولا هي مفاوضات    بطل المنتخب الجزائري للكيك بوكسينغ إسماعيل محي الدين في ذمّة الله    50665 غرامة جزافية عزّزت الخزينة ب10.939 مليار سنتيم    تبنّي نمط اقتصادي جديد خارج المحروقات    مؤتمر برلين مفتاح الحل؟..    كمال رزيق: “الجزائر مستعدة لإيصال منتوجاتها إلى الأشقاء الليبيين”    موزعو الحليب في وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية التجارة وهران    إحالة 2000 عامل في "كوندور" على البطالة التقنية    وزير المجاهدين يرد على الرئيس الفرنسي بخصوص ملف الذاكرة الوطنية    ترسيم حركة التحويلات التي أجراها زغماتي في سلك القضاء    هذه الفئات التي أعفتها السلطات الفرنسية من تحديد مواعيد طلب التأشيرة    شريف الوزاني يدعو المناصرين إلى إفشال مخططات تدمير الفريق    الجزائر في مهمة وساطة بين الإمارات وتركيا    محرز أفضل لاعب في أوروبا لشهر جانفي !    قوات حكومة الوفاق الليبية تعلن إسقاط “طائرة مسيرة إماراتية”    الجيش التركي يهدد دمشق عاجل    “سوسبانس” في البرلمان    النجم الساحلي يحسم صفقة جزائرية ثانية    إيمان زيتوني ترفع التحدي بنجاح وتنال جائزة أحسن سباحة    إرهاب الطرقات يودي بحياة 35 شخصا في ظرف أسبوع    غرداية :خمسون سنة في خدمة حماية تراث ميزاب    طبعة ثانية للأيام الوطنية للعزف المنفرد : نظم من 15 إلى 19 فيفري بالبليدة    بعد دخولها مصلحة الإنعاش إثر ولادة قيصرية مبكرة: لفنانة حورية زاوش تستعيد وعيها    تعيين التونسي يامن الزلفاني مدربا جديدا لشبيبة القبائل    العثور على رضيعة اختفت من منزلها العائلي بمدينة عين مليلة    انجاز أكثر من 2000 سكن عمومي إيجاري بتمنراست    استمرار الاحتجاجات وإدانة دولية “للقوة المفرطة” في العراق    بريد الجزائر يطلق خدمة جديدة    البويرة: غلق جزئي لنفق الجباحية    فيروس كورونا.. تنصيب خلية لليقظة الصحية على مستوى الحدود البحرية بمستغانم    أسعار النفط تنخفض وسط مخاوف إزاء الطلب    اربع أفلام في مسابقة الفيلم المصري بمهرجان أسوان لسينما المرأة    كوت ديفوار تعلن أول إصابة بفيروس " كورونا"    أردوغان يتحدث مجددا عن الجزائر: "لها دور هام في العملية السياسية في ليبيا"    هذه هي الاجراءات التي اتخذتها دول عربية لاجلاء رعاياها من الصين    بلجود يطلب من بريمي التكفل فورا بالقضايا المستعجلة    مدوار يرد على دزيري: ليس لديك 27 نقطة !    ربط الفعل بالمشيئة    من آداب وأحكام المساجد    الجوية الجزائرية : لم نلغ أي رحلة بسبب فيروس كورونا    شؤون الجالية الجزائرية في صلب النقاش    للمرة السابعة في‮ ‬تاريخها    « طموحي التألق عربيا وتمثيل بلادي إعلاميا »    وادي سوف تستقبل المهرجان الدولي للمنودراما النسائي    تثمين علمي للكتب والموسوعات    أتطلع لأكون الورقة الجغرافية للمناطق السياحية في العالم الافتراضي    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الصحة يؤكد: أكثر من نصف مليون طفل تم تلقيحهم ضد البوحمرون
نشر في ألجيريا برس أونلاين يوم 14 - 04 - 2018

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، مختار حسبلاوي،بالجزائر العاصمة، أن أكثر من 500.000 طفل تم تلقيحهم ضد داء البوحمرون في ال20 يوما الأخيرة عبر الوطن، مشيرا إلى أن عدد حالات الإصابة بهذا المرض المعدي تراجع مؤخرا في ولايات الواد ورقلة و تمنراست.
وأوضح السيد حسبلاوي في جلسة علنية بمجلس الامة، أنه في اطار الخطة التي اعتمدها القطاع هذه السنة للحد من انتشار داء البوحمرون "استفاد أكثر من 500.000 طفل من التلقيح في ال20 يوما الأخيرة" سيما في المناطق والمجموعات التي تعرضت لهذا الوباء وهذا اضافة إلى تنظيم حملات تحسيسية حول كيفية الوقاية منه.
وبعد أن ذكر الوزير بأنه تم تسجيل هذه السنة 7000 حالة إصابة بداء البوحمرون أدت إلى 10 وفيات بسبب الانتشار الواسع للوباء في بعض المناطق، أوضح أن حالات الاصابة "تراجعت إلى أقل من 60 حالة في الولايات التي سجلت فيها أكبر عدد من الإصابات وهي الواد، ورقلة و تمنراست".
وأرجع الوزير أسباب انتشار الإصابة بداء البوحمرون إلى "عزوف العائلات عن تلقيح أبنائهم" الذين تتراوح أعمارهم ما بين 11 و18 شهر حسب البرنامج الوطني للتطعيم، بسبب انتشار الاشاعات بخصوص جودة اللقاح، مشيرا بهذا الخصوص إلى أن "اللقاح المتوفر بالمؤسسات الاستشفائية تم اقتنائه بعد التأكد من تطابقه مع المواصفات التي توصي بها المنظمة العالمية للصحة، وكذلك بعد عرضه للمراقبة النوعية بمعهد باستور قبل استعماله".
وفند الوزير في سياق متصل وجود علاقة بين انتشار وباء البوحمرون وتواجد اللاجئين الأفارقة بالجزائر، موضحا أنه "لا يوجد أي مؤشر على ذلك".
كما أوضح في نفس الإطار أنه "لم يتم التعامل مع اللاجئين الأفارقة بصفة خاصة في إطار مكافحة الوباء وأنهم يستفيدون من حملات تلقيح في مناطق تواجدهم".
وفي إجابته عن سؤال متعلق بتأخر انجاز مدرسة لتكوين أعوان شبه الطبي بولاية الواد، أكد وزير الصحة أن استفادة القطاع من رفع التجميد، بفضل قرار رئيس الجمهورية، عن بعض المشاريع ذات الأولوية سمح ببرمجة هذا المشروع والشروع في انجازه خلال "السداسي الثاني من السنة الجارية".
أما بخصوص انتهاء صلاحية الهياكل الصحية التي انجزت على شكل بنايات جاهزة بولاية الشلف (بعد زلزال أكتوبر 1980) أكد السيد حسبلاوي أن هذا النوع من البنائيات موجودة عبر كافة التراب الوطني مشيرا إلى أن الدراسة التي قامت بها مصالحه على مستوى 48 مؤسسة استشفائية تؤكد أن "بنايات الشلف لا تزال صالحة وتحتاج فقط إلى اعادة تهيئة".
وأضاف أنه سيتم استبدالها تدريجيا حسب احتياجات الخارطة الصحية للولاية التي استفادت من 3 مؤسسات صحية جديدة متخصصة في مرض السرطان، الاستعجالات الطبية الجراحية اضافة إلى عيادة للامومة والطفولة وهي كلها مشاريع تجاوزت نسبة الانجاز 90 بالمائة حسب وزير الصحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.