بونجاح:"فوز السد ضد العين أهم من أهدافي"    الشلف.. إصابة طفل بجروح في حادث إنحراف دراجته الهوائية بعين أمران        رئيس الجمهورية يدعو كل شخص يحوز معلومات حول الفساد للتقرب إلى السلطات المؤهلة    قال إنه ينتظر رد نادي الأهلي.. والد بلايلي:"يوسف معي في وهران وبعض الإعلاميين المصريين كذابين!"    الفيفا يمنح اللاعبين تحت 21 عاما حق تغيير جنسياتهم الرياضية    الفيفا تُلغي عقوبتها ضد اتحاد العاصمة    عطار يؤكّد أهمية بلوغ نسبة مطابقة 100 % لاتفاق أوبيب +    تحذير… أمطار رعدية غزيرة على 16 ولاية    تنمية مناطق الظل تمر عبر ترقية مواطنيها    وزيرة الثقافة تعلن عن مشروع لإنشاء متحف خاص باللباس التقليدي    توزيع عدد الإصابات حسب الولايات    الرئيس يعزّي عائلة البروفسور الراحل عبد المجيد مرداسي    التحصيل الضريبي يتعدى 80 بالمائة    هل يتنازل الجنرال حفتر؟    بن زيان يوقع منشورا وزاريا    نقص أطباء التوليد «مشكل وطني»    المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية بداية من غد    «بجاية أرض الأنوار».. التاريخ بالصور    عبد المجيد مرداسي يرحل وذكراه خالدة بين الكتب والصحف    بكالوريا: صدور احكام جديدة ضد عدة اشخاص متورطين في عمليات الغش    أرضية ملعب وهران الجديد تستعيد اخضرارها    «القصر سيرة دفتر منسي» للمؤلّف العيشي تتألّق أدبيا        إطلاق أرضية رقمية لمعالجة طلبات تصنيع واستيراد السيارات    اللاّعبون الجدد والجهاز الفني يصلون غدا    نحو وضع أجهزة لقياس السرعة بالمركبات لوقف مجازر الطرقات    من الأفضل تأجيل العودة للتدريبات...    219 إصابة بفيروس كورونا و 5 وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    مستشفياتنا عاجزة عن التكفل بالحوامل    الرئيس تبون يعيّن 5 سفراء جدد في أوروبا وإفريقيا    ليبيا: حفتر يقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط    روسيا.. دواء جديد لعلاج مرض فيروس كورونا أصبح متاحا في الصيدليات    نواب فرنسيون يغادرون اجتماع البرلمان لوجود طالبة محجبة    مستغانم: إفشال عدة محاولات للهجرة غير الشرعية وتوقيف 21 شخصا    جراد: الدراسات الإستراتيجية دعامة لتحقيق الالتزامات والأهداف المسطرة لبناء الجزائر الجديدة    والي مستغانم يعزي في وفاة 8 أشخاص بينهم أطفال خلال انقلاب قارب "حراقة"            فلسطين: الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى ويدعون لمناهضة اتفاقيات التطبيع    المسرح الروماني هيبون جاهز لاستقبال الزوار والسياح    الجزائر تعدل بنود مناقصاتها الدولية لشراء القمح        جائزة "سوتيغي أواردز 2020".. الجزائرية "سليمة عبادة" تنافس المصرية "حنان مطاوع"    معهد "ايسماس" يشرع في تكوين 60 منشطًا تلفزيونيًا بداية من أكتوبر الداخل    30 مليون شخص في العالم مهددون بالموت جوعا    أستون فيلا في طريق مفتوح لخطف "بن رحمة" !    "موجز حياة" أول اصدار لي والكتابة حق أصيل لأي إنسان    هدنة لازمة بين أميركا والصين في الحرب التقنية الباردة    متى تنتصر الرفات على السجان؟ "مقابر الأرقام"الصندوق الأسود لجرائم العدو الصهيوني ضد الفلسطينيين والعرب    البيت الأبيض: 5 دول أخرى في الشرق الأوسط وخارجه تدرس التطبيع    وفاة "محمد زيات" بعد عودته من لندن وتحقيق أمنيته بلقاء والدته    شركات التأمين تقدم هبة للصيدلية المركزية للمستشفيات    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    بالعدل تستقيم الحياة    نعمة القلب الليّن    " كورونا " والعَّرافُ ....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مدير الشركة‮ ‬يرد ويعد بضبطها نهاية السداسي‮ ‬الأول من سنة‮ ‬2019
تدني‮ ‬خدمات القطارات‮.. ‬كوشمار‮ ‬يؤرق المسافرين
نشر في المشوار السياسي يوم 10 - 01 - 2019


‭-‬‮ ‬تسجيل‮ ‬330‮ ‬حالة رشق للقطارات سنة‮ ‬2018
تشكّل خطوط قطارات الضواحي‮ ‬بالجزائر العاصمة العصب الأساسي‮ ‬في‮ ‬الحركية اليومية لتنقل المسافرين،‮ ‬التي‮ ‬تسجلها الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية،‮ ‬بتعداد‮ ‬فاق ال32‮ ‬مليون شخص خلال سنة‮ ‬2018،‮ ‬وهو ما‮ ‬يشكل تحدّيا متواصلا لإرضاء زبائنها التي‮ ‬تتقاسم مع مسافريها أمل الوصول إلى رحلات بمواعيد أكثر انضباطا في‮ ‬آفاق السنة الجارية‮. ‬يتقاسم آلاف الأشخاص الذين‮ ‬ينتقلون من وإلى العاصمة‮ ‬يوميا معاناة تأخر رحلات القطار،‮ ‬والتي‮ ‬ازدادت حدتها خلال السنة المنصرمة،‮ ‬حسب انطباعات العديد منهم،‮ ‬بغض النظر عن حادث انحراف قطار بمحطة‮ ‬آغا‮ ‬جانفي‮ ‬2018،‮ ‬أو سقوط الكوابل الكهربائية للسكة الحديدية بين محطتي‮ ‬بئر توتة وبوفاريك بولاية البليدة شهري‮ ‬جويلية او نوفمبر المنصرمين وحوادث أخرى تسببت في‮ ‬تعطل حركة‮ ‬القطارات لعدة ساعات في‮ ‬حينها‮. ‬وأرجع المدير العام للشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية،‮ ‬ياسين بن جاب الله،‮ ‬واقع التأخر المتواصل لمواعيد رحلات قطارات الضواحي‮ ‬إلى مشروع تجديد السكة الحديدية على امتداد‮ ‬يقارب ال200‮ ‬كلم،‮ ‬والذي‮ ‬أصبح خلال‮ ‬السنوات القليلة الماضية‮ (‬التجديد والعصرنة‮) ‬ضرورة لا بد منها،‮ ‬لمسايرة الطلب الكبير على تلك الخطوط‮. ‬وقال بن جاب الله ان شبكة الضواحي‮ ‬اصبحت محل طلب متزايد من قبل المسافرين بالنظر الى ظهور تجمعات سكانية وعمرانية جديدة بالعاصمة،‮ ‬ما‮ ‬يعني‮ ‬حركية اكبر لتنقل المواطنين عبر القطارات،‮ ‬ففي‮ ‬وقت سابق كانت الشركة تعمد إلى تخفيض عدد الرحلات مع نهاية الاسبوع،‮ ‬إلا أنها الآن تتجه نحو تدعيمها برحلات إضافية‮. ‬وشرعت الشركة منذ نهاية سنة‮ ‬2017‮ ‬في‮ ‬اشغال تجديد شبكة السكة الحديدية وتسببت الاشغال في‮ ‬الغاء عديد الرحلات عبر خطوط الضواحي‮ ‬وهو ما احس به المسافرون‮ ‬يقول بن جاب الله،‮ ‬الذي‮ ‬اكد انتهاء الاشغال على مستوى الخطين‮ ‬1‮ ‬و2‮ ‬انطلاقا من محطتي‮ ‬ساحة الشهداء و آغا‮ ‬،‮ ‬مبرزا ان مواعيد الرحلات ستضبط‮ ‬بصفة اكبر مع نهاية السداسي‮ ‬الاول من سنة‮ ‬2019‮. ‬وأكد انه بانتهاء هذه الاشغال التي‮ ‬تأتي‮ ‬لمواكبة نوعية القاطرات والتجهيزات الحديثة التي‮ ‬تدعمت بها الشركة خلال السنوات القليلة الماضية،‮ ‬ستعرف رحلات الضواحي‮ ‬نقلة نوعية على ان تتدعم قريبا شبكة الضواحي‮ ‬ايضا بالخط الجديد الرابط بين مطار الجزائر الدولي‮ ‬هواري‮ ‬بومدين ومحطة باب الزوار على امت داد‮ ‬8ر2‮ ‬كلم منها‮ ‬6ر1‮ ‬عبر نفق منجز تحت المحول الجنوبي‮ ‬على الطريق السريع الرابط بين الدار البيضاء وبن عكنون‮. ‬
الرشق بالحجارة‮.. ‬سبب آخر لتأخر الرحلات ‭ ‬ تبقى ظاهرة التعدي‮ ‬على القطارات بالرشق بالحجارة من ابرز الأسباب التي‮ ‬تؤدي‮ ‬إلى تأخر الرحلات،‮ ‬حسب ما أكده‮ ‬ينتران حكيم،‮ ‬المدير المنتدب لأمن سير‮ ‬القطارات لدى الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية،‮ ‬والذي‮ ‬كشف عن تسجيل خلال سنة‮ ‬2018‮ ‬لأزيد من‮ ‬330‮ ‬حالة رشق على القطارات من بينها‮ ‬159‮ ‬حالة بخطوط الضواحي‮ ‬العاصمية‮. ‬وقال المعني‮ ‬ان مصالحه سجلت تزايدا ملحوظا ومقلقا لهذه الظاهرة‮. ‬فبعد تسجيل‮ ‬125‮ ‬حالة خلال سنة‮ ‬2017،‮ ‬انتقل الرقم الى‮ ‬329‮ ‬حالة رشق خلال سنة‮ ‬018،‮ ‬ما تسبب في‮ ‬إصابة‮ ‬15‮ ‬عاملا لدى المؤسسة و12‮ ‬مسافرا بجروح متفاوتة الخطورة من بينهم‮ ‬5‮ ‬عمال و7‮ ‬مسافرين على مستوى خطوط الضواحي‮ ‬العاصمية‮. ‬ويتطلب إصلاح القاطرات التي‮ ‬يتم رشقها فترة من‮ ‬يومين الى ثلاثة ايام،‮ ‬وهو ما‮ ‬يعني‮ ‬سحبها من الخدمة،‮ ‬وبالتالي،‮ ‬إلغاء الرحلات المقررة،‮ ‬كما تتسبب ظاهرة منع إغلاق أبواب القاطرات في‮ ‬تعطل الرحلات وينعكس الوقت الضائع بسبب تلك التصرفات التي‮ ‬غالبا ما‮ ‬يكون وراءها شباب طائش على المدة التي‮ ‬تقتضيها الرحلة والرحلة الموالية لها،‮ ‬يقول‮ ‬ينتران‮.‬
خط بئر توتة‮ - ‬زرالدة‮.. ‬1‭.‬5‮ ‬مليون مسافر خلال سنة‮ ‬2018
‭ ‬ يعتبر خط السكة الحديدية الرابط بين بئر توتة وزرالدة،‮ ‬والذي‮ ‬تم تدشينه أواخر سنة‮ ‬2016،‭ ‬مثالا ملفتا عن أهمية خطوط الضواحي‮ ‬فهذا المشروع شكل محورا هاما لفك الخناق عن حركة المرور في‮ ‬الضاحية الغربية من الجزائر العاصمة‮. ‬وقد عرف هذه السنة وثبة في‮ ‬تعداد مرتاديه،‮ ‬حسب ما اكده قاموري‮ ‬ياسين،‮ ‬مدير النقل والمسافرين لدى الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية‮. ‬وارتفع عدد المسافرين عبر هذا الخط من‮ ‬1‭.‬3‮ ‬مليون مسافر خلال سنة‮ ‬2017‮ ‬ليصل إلى‮ ‬1‭.‬5‮ ‬مليون مسافر خلال سنة‮ ‬2018،‮ ‬كما قال‮. ‬وارتفع أيضا رقم الأعمال‮ ‬الخاص بالشركة عبر هذا الخط من‮ ‬46‮ ‬مليون دج في‮ ‬سنته الأولى الى‮ ‬52‮ ‬مليون دج في‮ ‬سنته الثانية أي‮ ‬عام‮ ‬2018‮. ‬ويتوقع ان‮ ‬يرتفع عدد المتنقلين عبر هذا الخط الممتد على مسافة‮ ‬21‮ ‬كلم،‮ ‬بدخول القطب الجامعي‮ ‬بالمدينة الجديدة بسيدي‮ ‬عبد الله حيز الخدمة‮. ‬وبمقابل الاهمية التي‮ ‬يمثلها هذا المحور،‮ ‬إلا ان مرتاديه عبّروا عن مشكل لم‮ ‬يجد بعد طريقه للحل الى‮ ‬يومنا هذا،‮ ‬آملين في‮ ‬ان تتغير الأمور بحلول سنة‮ ‬2019،‮ ‬وهو استحداث حظيرة اكبر للمركبات بمحيط محطة زرالدة والمزيد من الحافلات نحو وسط المدينة‮. ‬واكد الكثيرون ان الحضيرة الحالية للمحطة والتي‮ ‬لا تتجاوز سعتها ال150‮ ‬مركبة‮ ‬غير كافية بالنسبة للراغبين في‮ ‬التنقل عبر القطار مع ترك مركباتهم في‮ ‬امان بمحيط المحطة‮. ‬وفي‮ ‬انتظار استلام مشروع باب الزوار‮ - ‬مطار‮ ‬هوراي‮ ‬بومدين‮ ‬وإتمام اشغال تهيئة السكة الحديدية،‮ ‬سيضطر زبائن الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية الى التأقلم مع مواقيت الرحلات الحالية،‮ ‬والتي‮ ‬تبقى لآلاف المسافرين افضل بكثير من زحمة طرقات العاصمة ومداخلها الجنوبية والشرقية لا سيما في‮ ‬اوقات‮ ‬الذروة‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.