فتح الأرضية الرقمية للتوظيف بعد نتائج "البكالوريا"    " سونطراك " تبدي جاهزيتها لمرافقة المحتوى المحلي في قطاع النفط والغاز    حقق نصرا ساحقا... مترشح يفوز في الإنتخابات بعد اسبوعين من وفاته    منظمة العفو الدولية: آلاف المحتجين في فرنسا تعرضوا ل"حملة قمع مشددة"    طالتنا أزمة مالية وزوجي بدأ ينفد صبره..كيف الخلاص؟    رياح قوية مرتقبة في السواحل    حتى لو كنت في الستين سأكون لك السند والمعين    جمعية العلماء المسلمين وإحياءُ قلوب الغافلين    الاستفتاء على تعديل الدستور: إنطلاق الحملة الانتخابية يوم 7 أكتوبر المقبل    سحب البنزين الممتاز بالرصاص ابتداء من 2021    «خطاب الرئيس تبون أمام الجمعية العامة الأممية ينسجم مع مواقف الشعب الجزائري»    بحث الشراكة الثنائية والوضع الإقليمي    توقيف منتحل شخصية إطار برئاسة الجمهورية متورط في الابتزاز و النصب    تخصيص طائرتي شحن عسكرية لنقل مساعدات انسانية للشعب النيجري    ضرورة تحقيق «صفر حالة» بالجزائر    15 ملفا قضائيا من مجلس المحاسبة    قضاة جزائريون يشاركون في ورشة دولية    بعد تصريحاته الأخيرة أمام الجمعية العامة    لقاءات تحسيسية لرفع المردودية    خلال الثلاثي الثاني ل2020    الخبير في مجال الدستوري عبد الكريم سويرة يتحدث عن المادة 185من الدستور:    لفائدة التلاميذ بتبسة    معارض خاصة بالمرأة الريفية وأخرى بالحرفي    أكد على ضرورة لعمل القطاعي المشترك..بن بوزيد:    دراسة حول المياه المستعمَلة    الألعاب المتوسطية وهران - 2022    بسبب مخاوف تفشي فيروس كورونا المستجد    عقده يمتد لسنة واحدة    تجارة الأعشاب والعلاج البديل ينتعشان خلال زمن "كورونا"    جاهزية منتخب كرة اليد من أولويات "ألان بورت"    الجيش الجزائري يتضامن مع الشعب النيجيري    تعليمات عرقاب؟    الطاسيلي تنفي سقوط احدى طائراتها    عودة قوية للجزائر و''هيومان" يدخل المنافسة    جسر لنقل ثقافة التاريخ وتعزيز أبعاد الهوية    تخص مختلف المجالات    الدّين حُسن المعاملة    لحسن حموش مدربا جديدا لساحل تازمالت    شراكة يعيّن بن زرقة مدربا مساعدا لجبور    لوحات لفنانين يمثلون 23 دولة في حفل إفتتاح المعرض الدولي للفن التشكيلي بخنشلة    الدستور الجديد يعزز استقلالية وصلاحيات مجلس المحاسبة    ضحايا فيروس "كورونا" يتعدون عتبة مليون شخص    تدشين أول وحدة وطنية لإنتاج البدائل الحيوية بالجزائر    أشتية يتعهد بإنجاح الانتخابات الفلسطينية    ساسي سمير يوقع في" السيارتي "    مشاريع استثمار على الورق منذ 2015    صاحب رائعة "راني خليتها لكم أمانة" ... مازال حاضرا في قلوب الشباب    خواطر أدبية تخص في كينونة النفس البشرية    مساع للحفاظ على التراث المحلي بعد سنوات من النسيان    5 اجراءات احترازية فى المسجد الحرام لحماية المعتمرين من "كورونا"    مركز "الهجين "عملي بداية من 2021    إحياء ذكرى اغتيال 11 معلمة ومعلم بعين آدن ببلعباس    كازوني يشرع في غربلة التعداد ويجلب لاعبين إفريقيين    فريفر : "المنافسة لا تخيفني وسأفرض نفسي في الفريق "    9 إلى 10 حالات يوميا و3 في العناية المركزة    أمسك عليك لسانك    أسلوب المجادلة بالتي هي أحسن في الدعوة    كاتبتان تخصصان عائدات كتاب جامع «عاق أم بار» لدار العجزة والمسنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسجيل 521 إصابة جديدة و9 وفيات
الحصيلة اليومية لكورونا تتراجع
نشر في المشوار السياسي يوم 10 - 08 - 2020

البروفيسور بلحسين: لا يمكن السيطرة على الوباء دون تدابير وقاية
أعلنت وزارة الصحة، أمس عن تسجيل 521 إصابة بفيروس كورونا المستجد و9 وفيات، خلال 24 ساعة الماضية.
وحسب ما كشف عنه رئيس لجنة متابعة ورصد فيروس كورونا، جمال فورار، فإن عدد الإصابات ارتفع إلى 35214 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا. أما فيما يخص الوفيات، فقد ارتفع الإجمالي إلى 1302 حالة وفاة، بعد تسجيل 9 وفيات خلال 24 ساعة الأخيرة. ما هو الموقف الذي يجب اتخاذه بعد إعلان السلطات العامة التخفيف من إجراءات الحجر من اجل وقف انتشار وباء فيروس كورونا في الجزائر، خاصة في الأماكن التي يرتادها جمهور كبير؟ بالنسبة لرئيس الخلية المكلفة بالتحقيقات الوبائية وأخصائي الوبائيات البروفيسور محمد بلحسين، فإن أي حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد 19 تكشف عن الانتشار النشط للفيروس في بلدنا ، مما يشجعنا على توخي الحذر الشديد . مشيرا في تصريحات اذاعية أمس إلى أن الوضع الصحي يكشف أن هذا الفيروس ينتشر بشكل نشط، وأنه يؤثر الآن على البلاد بأكملها. من ناحية أخرى، لفت بلحسين إلى أن الوباء الذي انتشر بداية في وسط البلاد ، أثبت أن له قدرة توسع سريعة للغاية ، حيث انتقل شرقا ، ثم ، في المرحلة الثانية ، توجه نحو الولايات الجنوبية لكن بدرجة أقل انتشارا
من جهة أخرى أوضح بلحسين أن احتمالية الإصابة بواسطة الفيروس مرتبط بالاحتكاك مع إنسان آخر. مضيفا أن هذا هو السبب في أن الحجر والتباعد الجسدي تعتبر من الإجراءات الوقائية ضد الاصابة به. وفي أعقاب قرار السلطات بتخفيف الحجر في أماكن معينة يرتادها عامة الناس عادة، مثل المساجد أو الشواطئ، يرى الأستاذ بلحسين أنهم يعتمدون على تدابير الوقاية التي بدونها، من الصعب تخيل أنه يمكننا احتواء هذا الوباء حسب رأيه.
وفي هذا الصدد، يرى بلحسين أن هناك العديد من الأشخاص الذين يرتدون الآن أقنعة لحماية أنفسهم من العدوى المحتملة، لكن رغم ذلك لا يزال يتعين بذل الكثير من الجهود ، لا سيما فيما يتعلق بإجراءات التباعد الجسدي ، معلناً ، في هذا الصدد ، الاعتماد على الانضباط والوعي لدى المواطنين. بالنسبة لأخصائي الوبائيات فإن حجر مريض مصاب هو الحل الأكثر فعالية لكسر سلسلة انتقال العدوى في مجتمع أصيب بفيروس كورونا. من جهة أخرى يعتقد بلحسين الذي ساهم في مكافحة مرض الإيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية، فإن زيادة قدرة الفحص سيساعد في معرفة من هو مصاب ومن غير مصاب. لكنه يشير إلى أن هناك عددًا قليلاً جدًا من البلدان التي نجحت في مواجهة هذا التحدي. لافتا إلى أن أدوات الفحص المستخدمة في الجزائر لها مزايا وعيوب. وقصد إجراء فحص شامل ومكثف، قال بلحسين إن الأمر يتطلب جيشًا من البشر، بالإضافة إلى كمية من المعدات لا يستطيع سوى عدد قليل من البلدان توفيرها.
+إجلاء الجزائريين العالقين في لبنان وسوريا وبلدان أخرى
تم أمس إجلاء الجزائريين العالقين بكل من سوريا ولبنان الذين سيتم تجميعهم في مطار بيروت الدولي أين ستحط طائرة الخطوط الجوية الجزائرية التي تأتي من تركيا بعد إجلائها لجزائريين هناك.
ووفق لبيان وزارة الشؤون الخارجية، الصادر الخميس الماضي، فإنه برمجت رحلة جوية من إسطنبول (تركيا) نحو مطار قسنطينة يوم 9 أوت لإجلاء مواطنين عالقين بتركيا وبلدان أخرى، إضافة إلى المواطنين العالقين في سوريا ولبنان الذين سيتم تجميعهم في مطار بيروت الدولي أين ستحط هذه الرحلة لإجلائهم . كما سيتواصل برنامج المرحلة الثالثة من عملية إجلاء المواطنين الجزائريين العالقين في الخارج الذي انطلق بتاريخ 4 أوت الماضي، حيث من المنتظر أن يتم أيضا، إجلاء الجزائريين العالقين في السعودية وفي فرنسا وبريطانيا. وفيما يلي برنامج الرحلات الجوية المبرمجة خلال الأيام المقبلة، لإجلاء الجزائريين العالقين في مختلف الدول:
- رحلة جوية من مونتريال (كندا) نحو مطار الجزائر العاصمة يوم 10 أوت؛ - رحلة جوية من دبي (الإمارات العربية المتحدة) نحو مطار الجزائر يوم 10 أوت؛ - رحلة جوية من نواقشوط (موريتانيا) مرورا بداكار (السنغال) نحو مطار الوادي يوم 10 أوت؛ - رحلة جوية من الدوحة (قطر) نحو مطار عنابة يوم 11 أوت تخصص لإجلاء المواطنين الجزائريين العالقين في العراق وعددهم 84 مواطنا إضافة إلى مواطنين آخرين عالقين في بلدان أخرى؛ - رحلة جوية من إسطنبول (تركيا) إلى مطار وهران يوم 13 أوت؛ - رحلة جوية من العاصمة واشنطن (الولايات المتحدة الأمريكية) نحو مطار وهران يوم 13 أوت؛ - رحلة جوية من دبي (الإمارات العربية المتحدة) نحو مطار قسنطينة بتاريخ 16 أوت؛ تجدر الإشارة إلى أنه من المحتمل أن تطرأ على هذا البرنامج تغييرات بسبب التصاريح الإدارية والصحية وتراخيص إدارات الطيران لمختلف البلدان وإجراءات فتح وغلق المجال الجوي المرتبطة بانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد التي تتخذها بعض الدول التي سيتم إجلاء مواطنينا من مطاراتها، حسب ما ذكره ذات البيان.
+الخارجية الأمريكية تصدر بيانا عن عمليات إجلاء الجزائريين
أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن سعادتها بالتعاون الوثيق مع السلطات الجزائرية في تنظيم رحلة ثانية لإعادة مئات المواطنين الجزائريين العالقين الى أرض الوطن. وجاء في منشور السفارة الأمريكية لدى الجزائر أعربت وزارة الخارجية الأمريكية عن سعادتها بالتعاون الوثيق مع السلطات الجزائرية في تنظيم رحلة ثانية لإعادة مئات المواطنين الجزائريين العالقين الى أرض الوطن. وقد عاد الركاب بمن فيهم المشاركون الاربعة في برنامج فولبرايت إلى الجزائر يوم الجمعة 7 اوت".
+صدور العدد الأول من المجلة الطبية للأمن الوطني صدر العدد 01 من المجلة الطبية للمديرية العامة للأمن الوطني، تضمن مقالات علمية وبحوث تتعلق بالمجال الطبي، ما يشكل فضاء لتبادل الخبرات والتجارب بين الأطباء المختصين والباحثين والطلبة الجامعيين في المجال العلمي الطبي. الإصدار بحسب بيان للمديرية العامة للآمن الوطني أمس يشكل مرجعا علميا للطلبة والمختصين في المجال النظري والمهني الخاص بمجال الطب. و يمكن للقراء تصفح و تحميل هذا العدد الجديد النصف سنوي عبر الموقع الإلكتروني ركن إصدارات للمديرية العامة للأمن الوطني على الرابط www.algeriepolice.dz.
+100 يوم دون أي إصابة بكورونا في هذا البلد بلغت نيوزيلندا أمس، عتبة ال 100 يوم دون تسجيل أي حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا. رغم هذا الإنجاز الكبير في عالم موبوء، قررت السلطات المحلية عدم تخفيف الإجراءات الوقائية، وقال مدير الصحة في البلاد، آشلي بلوفيلد ما تم تحقيقه ممتاز لكن لا يحق لنا التراخي ، وأضاف شاهدنا بأي سرعة يمكن للفيروس إعادة الانتشار ويتواجد حاليا في نيوزيلندا 23 مصابا بالفيروس في الحجر وكلهم عادوا من الخارج. للإشارة نيوزيلندا بها 5 ملايين نسمة، أحصت منذ بداية الجائحة 1219 حالة إصابة ووفاة 22 شخصا وتم تشخيص آخر حالة يوم الفاتح ماي الماضي. وقامت بغلق حدودها يوم 19 مارس، واستعاد السكان حياة شبه عادية.
+الولايات المتحدة تتخطى عتبة ال 5 ملايين إصابة بكورونا تجاوزت حصيلة الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة عتبة الخمسة ملايين، حسب إحصاءات وكالة رويترز . ولفتت الوكالة إلى أن هذه الحصيلة تعني إصابة واحد من كل 66 مقيما على الأقل في الولايات المتحدة بالعدوى التي تسبب مرض كوفيد-19 . وسجل في البلاد حتى اليوم أكثر من 160 ألف وفاة ناجمة عن الوباء، أي نحو 25% من حصيلة الوفيات جراء الجائحة على مستوى العالم. وبعد مرور 198 يوما من تسجيل أول إصابة ب كوفيد-19 في أراضيها، تحتفظ الولايات المتحدة بالصدارة بفارق هائل في قائمة الدول الأكثر تضررا بالوباء على مستوى العالم. وألحقت الجائحة ضربة موجعة بالاقتصاد الأمريكي، حيث شهد معدل البطالة الذي كان عند مستوى 3.5% في فبراير قفزة حادة إلى 14.7% في أفريل (أي مستوى غير مسبوق) ثم تراجع حتى الآن إلى 10.2%. ووقع ترامب أمرا تنفيذيا يقضي بخفض المساعدات الإضافية المخصصة إلى عشرات ملايين الأمريكيين الذين فقدوا وظائفهم على خلفية الجائحة من 600 إلى 400 دولار أسبوعيا، وذلك بعد فشل البيت الأبيض والكونغرس في التوصل إلى اتفاق بشأن الموضوع. ويعتقد ترامب وحلفاؤه الجمهوريون أن هذا الإجراء سيدفع العاطلين عن العمل إلى البحث عن وظائف جديدة، لكن هذا الموقف يشكل موضع جدل في البلاد ويستدعي معارضة شديدة من قبل خصوم ترامب الديمقراطيين وبعض الخبراء والمسؤولين المعنيين بالمسائل المالية والاقتصادية. وتعرض ترامب لانتقادات شديدة اللهجة بسبب تقليله من خطورة الوباء على مدى أسابيع في المرحلة المبكرة من الجائحة. وانتقل البيت الأبيض لاحقا إلى استراتيجية متمثلة بإلقاء اللوم على حكومة بكين في تفشي الفيروس الذي بدأ انتشاره في العالم من مدينة ووهان الصينية أواخر العام الماضي.
+روسيا تسجل 77 وفاة جديدة بكورونا سجلت روسيا أمس 5189 إصابة و77 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال آخر 24 ساعة مقابل 5212 إصابة و129 وفاة السبت، لتبلغ الحصيلة 887536 حالة، منها 14931 حالة وفاة. أفاد بذلك مركز العمليات الروسي لمكافحة فيروس كورونا في تقريره اليومي، الذي أضاف أن 26,6% من المصابين الجدد لم تظهر لديهم أعراض المرض. وحسب التقرير، فإن إجمالي المتعافين من كوفيد-19 ارتفع إلى 693422 بعد تسجيل 3215 حالة شفاء جديدة خلال اليوم الماضي، لتبقى هناك 179183 حالة نشطة. وحافظ الوضع الوبائي في العاصمة موسكو على استقراره مع رصد 689 إصابة و12 وفاة جديدة خلال ال 24 ساعة الماضية مقابل 691 إصابة و14 وفاة في الإحصائية السابقة، لتصل حصيلة الحالات إلى 246845 إصابة و4560 وفاة. وبتسجيل 1278 حالة شفاء جديدة ارتفع مجموع المتعافين في المدينة إلى 188854 شخصا.
+لليوم الثاني.. السعودية تسجل أقل من 1500 ألف إصابة شهدت حصيلة الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد في السعودية انخفاضا لليوم الثاني على التوالي، بتسجيل السلطات الصحية أكثر من 1.4 ألف إصابة جديدة بالعدوى خلال آخر 24 ساعة. وأعلنت وزارة الصحة السعودية أمس في تقريرها اليومي بشأن مستجدات تفشي الفيروس التاجي الذي يسبب مرض كوفيد-19 ، عن تسجيل 1428 حالة جديدة للوباء خلال الساعات ال 24 الماضية، مقابل 1469 حالة السبت و1567 حالة الجمعة. وأصبح بذلك إجمالي عدد الإصابات التي سجلت في البلاد منذ بداية الجائحة 288690 بما في ذلك 33484 حالة نشطة منها 1816 مريضا في حالة حرجة. ورصدت الوزارة لليوم الثاني على التوالي 37 وفاة جديدة ناجمة عن كوفيد-19 خلال 24 ساعة، ما يرفع حصيلة ضحايا الوباء في المملكة إلى 3167 حالة وفاة. وتماثل 1599 مريضا للشفاء من العدوى منذ أمس في المملكة، ليصل إجمالي عدد المتعافين إلى 252039 شخصا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.