هزة أرضية ثالثة في باتنة بشدّة 3.4 درجات    تحديد قيمة هدايا التشريفات ومنع تبادل الهدايا بين المسؤولين الجزائريين    الفقيد محمد خداد مقاتل شجاع ودبلوماسي محنك لا ينسى    1171 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 105 وفيات    العاصمة: أزيد من 140 شخصا يغادرون الحجر الصحي غدا بفندق دار الضياف ببوشاوي    جراد يدعو المواطنين إلى الالتزام بالحجر الصحي    “دروس متلفزة”.. وزارة التربية تلجأ لخطة طوارىء بسبب كورونا    مجمع «جفابرو» يخرج مخزون البصل لتموين الأسواق    جواز التعجيل بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول    ألغام مضادة للأفراد: 7300 ضحية في الجزائر بسبب الغام تعود لحرب التحرير الوطني    الجزائر تضاعف طلبيتها على القمح    تدابير جديدة لدفع أجور مستخدمي الوظيف العمومي    الأنشطة الثقافية وتجاوز الملل في الحجر    وزير التعليم العالي يأمر رؤساء مؤسساته بترشيد النفقات وتخفيض الاعتمادات    حماية الإنسان أولى من المنافسة والألقاب    نشاط “نفطال” يتراجع بنسبة 50 بالمائة بسبب فيروس “كورونا”    451 عائلة تستفيد من مواد غذائية بورڤلة    المئات يغادرون الحجر بالفنادق والمركبات السياحية بالعاصمة وبومرداس    تفكيك شبكة وطنية مختصة في ترويج المهلوسات بعين تموشنت    توقيف 2508 مضارب عبر الوطن في ظرف أسبوع    "خفض أوبك+ للإنتاج لن يكفي "    وهران: قتيل وثلاثة جرحى في حادث مرور ببلدية بئر الجير    “الكلوروكين” فعال مع المصابين بفيروس “كورونا” في الجزائر    دولور ينضم لقائمة اللاعبين المناهضين للطبيب الفرنسي العنصري    حجز 50 قنطار من المخدرات خلال الثلاثي الأول ل2020    الفرقة الجنائية بأمن ولاية الأغواط تطيح بسارقي السيارات    عنتر يحيى مناجرا في إتحاد العاصمة الموسم المقبل    الجزائر (فيروس كورونا) الحساب الخاص للتضامن: رابطة كرة القدم المحترفة تتبرع ب 10 مليون دج    انفانتينو: لا أحد يعرف متى يمكن استئناف مسابقات كرة القدم    التوعية بخطر الألغام: حقول الموت المغربية تواصل حصد أرواح الصحراويين العزل    أمل حجازي تدعو للطواف حول بيوت الفقراء    دار الثقافة “مالك حدد” تطلق الدورة الثانية من مسابقة الصحفي الصغير    مهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد في موعده أكتوبر المقبل    مساعدات مالية للفنانين    وزيرة الثقافة تعين الناقد محمد بوكراس مديرا للمعهد العالي لمهن فنون العرض    تنصيب الدكتور مختار مزراق مديرا جديدا لجامعة الجزائر 3    ألغام مضادة للأفراد: 7300 ضحية في الجزائر بسبب الغام تعود لحرب التحرير الوطني    جمع أزيد من 100 كيس من الدم بتبسة    تسجيل 1169 وفاة بفيروس كورونا خلال 24ساعة في الولايات المتحدة الامريكية    ارتفاع فى اسعار النفط الى 31 دولار للبرميل    الرئيس تبون يسقط “الرشوة” من قاموس الهدايا بين المسؤولين    “كريستيانو رونالدو” اول ملياردير في عالم كرة القدم قريبا    المحبة من شروط لا إله إلا الله    “السياربي” تتبرع باجهزة متطورة لمكافحة فيروس كورونا    ممنوع تبادل الهدايا بين المسؤولين الجزائريين    الحكومة الفلسطينية تطالب إسرائيل بالإفراج الفوري عن وزير شؤون القدس    صور مضيئة من تاريخ العرب المجيد    هذا خلق الله (وقفة مع فيروس كورونا)    علماء الجزائر: لا تستهينوا بالحجر المنزلي    وزير التعليم العالي يامر بترشيد النفقات و تخفيض الاعتمادات    جوائز مالية قيمة في السعودية للباقين في منازلهم    الارصاد الجوية:امطار رعدية على المناطق الوسطى و الشرقية    ايطاليا تعجز عن حرق العدد الهاهل لجثامين وباء كورونا    بيولوجيا طبية: ضرورة انشاء شبكة وطنية للمخابر المعتمدة    السعوديون ينتقدون بلايلي: “لم يظهر بثلث مستواه مع الأهلي” !    رئيس الوزراء التونسي: نحن في الطريق الصحيح في مواجهة وباء كورونا    الإتحاد الأوروبي يعتذر لإيطاليا!    وزارة الشؤون الدينية: “جواز التعجيل” بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول للمساعدة على تجاوز صعوبات الحجر الصحي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعتبر متنفس الزوالية وآلية لتحرير النشاط التجاري من المضاربة
أسواق الرحمة... مرافق تجارية لإطفاء لهيب الأسعار
نشر في المشوار السياسي يوم 14 - 05 - 2018


مواد غذائية.. خضر.. فواكه ولحوم بأثمان تنافسية
باشرت السلطات المحلية عبر جل ولايات الوطن باسْتحداث أسواق تضامنية لبيع الخضر والفواكه ومختلف المواد الغذائية الأساسية في محاولة لتحرير النشاط التجاري من قبضة التجار المضاربين والتحكم في ارتفاع الأسعار، وهو الأمر الذي أثار تثمين واستحسان الجزائريين خاصة منهم (الزوالية) الذين وككل سنة تصبح أسواق الرحمة وجهتهم وقبلتهم الوحيدة نظرا لتوافق أسعارها ومستواهم المعيشي. ستعرف الجزائر العاصمة فتح أسواق جوارية تضامنية تختص في بيع مختلف المنتوجات الواسعة الاستهلاك، على غرار اللحوم الحمراء والبيضاء والخضر والفواكه والمواد الغذائية المختلفة بأسعار وأثمان الجملة، وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل. وما أثار استحسان العاصميين هو أنه ولأول مرة سيتم إنشاء 7 أسواق فيما كان عددها لا يتجاوز 3 أسواق في الأعوام السابقة، تتبنى أسعار الجملة وأسعار المصنع في بيع منتوجاتها المختلفة هو القضاء على المضاربة لضمان عدم ارتفاع الأسعار. وحسب المصالح المحلية فإنه سيتم فتح السوق الأول على مستوى ساحة أول ماي ببهو بناية الاتحاد العام للعمال الجزائريين والسوق الثاني سيكون على مستوى ساحة الكيتاني بباب الوادي (300 مشارك)، في حين ستعرف بلدية براقي هي الأخرى السوق الثالث ب80 مشارك، والسوق الرابع على مستوى بلدية باب الزوار ب50 مشارك، أما السوق الخامس فيتواجد على مستوى بلدية بئر توتة (40 مشارك)، والسوق السادس على مستوى بلدية عين البنيان (100 مشارك) فيما سيفتح السوق السابع على مستوى بلدية الحراش وتحديدا بالحي السكني الجديد كوريفة) ب50 مشارك.
5 نقاط جديدة لبيع المنتجات الغذائية بقالمة تم بقالمة وضع حيز الخدمة ل5 نقاط لبيع المنتجات الغذائية في شهر رمضان المبارك عبر 4 بلديات بالولاية لمكافحة الاحتكار وتوفير المنتجات الغذائية للمواطنين من مصدر إنتاجها أو استيرادها، حسبما علم من المديرة المحلية للتجارة، كريمة مباركي. وأوضحت نفس المسؤولة بأنه تم في إطار ما يعرف ب(أسواق الرحمة) لرمضان 2018، تحديد نقطة لبيع المنتجات الغذائية بكل أنواعها بسوق الفلاح سابقا الذي يضم 34 محلا تجاريا ببلدية عين مخلوف أقصى الجهة الجنوبية الغربية للولاية، مضيفة بأن هيكل مماثل يضم 15 محلا تجاريا تم وضعه حيز الخدمة ببلدية حمام النبائل (45 كلم شرق قالمة). وأضافت المتحدثة بأنه تم في نفس السياق تخصيص نقطتين لبيع المواد الاستهلاكية بمختلف أنواعها على مستوى مركزين تجاريين كبيرين ببلدية قالمة إضافة إلى نقطة أخرى بفضاء تجاري كبير ببلدية بلخير. واستنادا لمباركي، فإن فتح هذه الفضاءات يندرج في إطار تنفيذ تعليمات الجهات الوصية مركزيا وكذا السلطات المحلية من أجل المحافظة على استقرار الأسعار وضمان تموين السوق المحلية بالمواد الغذائية التي تحتاجها العائلات خلال فترة الصيام من لحوم وخضر وفواكه ومستلزمات أخرى، مبرزة بأن العملية تعرف مشاركة هامة من المتعاملين الاقتصاديين والتجار. وأكدت ذات المسؤولة بأنه تم اتخاذ جميع الإجراءات المطلوبة لضمان تموين هذه النقاط بالمواد الضرورية إضافة إلى تهيئة كل الظروف الملائمة للحفاظ على سلامة المواد الغذائية ونظافة أماكن العرض والبيع.
سكان سيدي بلعباس على موعد مع 5 أسواق تضامنية ينتظر فتح خمسة أسواق تجارية جديدة خاصة برمضان وذلك عبر الدوائر الكبرى لولاية سيدي بلعباس، حسبما علم لدى مدير التجارة، وأوضح محمد بن يدي، أنه سيتم في هذا الإطار فتح أول سوق خاص برمضان بمدينة سيدي بلعباس ابتداء من أول أمس حيث سيكون فضاء ملائما للممارسات التجارية ويسهل على المواطنين اقتناء السلع بأسعار معقولة. وأضاف ذات المصدر أنه سيتم كذلك فتح أسواق جديدة مماثلة خلال شهر رمضان عبر دوائر بن باديس وتلاغ وسفيزف ورأس الماء، وذلك بحضور المنتجين للمواد الغذائية العامة والمواد الواسعة الاستهلاك. وينتظر أن تشهد الأسواق الخاصة برمضان حضورا قويا للمتعاملين الاقتصاديين، خاصة بعد دعوتهم من طرف الاتحاد الولائي للتجار والحرفيين الجزائريين الذي حث من جهة أخرى التجار على التعامل التجاري القانوني والشرعي والحسن بعيدا عن أساليب الاحتكار ورفع الأسعار. ودعا في هذا السياق الأمين الولائي للاتحاد، مبارك قوري، المستهلكين إلى ضرورة العقلنة في التسوق قبل وطيلة أيام رمضان.
فتح سوقان جواريان بأدرار وتيميمون تم أول أمس، فتح سوقين جواريين بكل من مدينة أدرار والولاية المنتدبة تيميمون (220 كلم شمال عاصمة الولاية) لبيع الخضر والفواكه ومختلف المواد ذات الإستهلاك الواسع، وذلك عشية حلول شهر رمضان المعظم وجرى فتح سوق (الرحمة) بحي المدينة الجديدة الشيخ سيدي محمد بلكبير غرب مدينة أدرار بحضور السلطات المحلية ومختلف الفعاليات الجمعوية الناشطة في مجال حماية المستهلك. وتهدف هذه المبادرة التي لقيت ترحيبا واسعا في أوساط السكان إلى إيجاد مرفق تجاري لعرض وبيع مختلف المنتجات ذات الإستهلاك الواسع من طرف التجار والفلاحين طيلة الشهر الفضيل بأسعار تكون في متناول الفئات المحدودة الدخل، حسبما أشار إليه مدير التجارة، الهادي أحمد. وفي سياق متصل، أطلقت مصالح التجارة بالتنسيق مع جمعيات حماية المستهلك حملة تحسيسية لترشيد الإستهلاك والتي تجوب مختلف بلديات الولاية. وتهدف هذه المبادرة التي تنظم بالتنسيق مع مصالح الأمن والشؤون الدينية والأوقاف إلى توعية المواطنين بأهمية تجنب التبذير و التحلي بالوعي الوقائي في اقتناء السلع الإستهلاكية تفاديا لأي مضاعفات صحية، حسبما أشير إليه.
5 أسواق جوارية للخضر والفواكه تدخل الخدمة بالمسيلة سيتم في القريب العاجل فتح خمسة أسواق جوارية للخضر والفواكه عبر ولاية المسيلة، حسبما أعلنه الوالي حاج مقداد. وتتوزع هذه الأسواق التي اختير لها شعار (من المنتج إلى المستهلك) على كل من عاصمة الولاية وبلديات بوسعادة (سوقين) وسيدي عيسى ومقرة، حسبما أوضحه نفس المسؤول، مشيرا إلى أن هذه الفضاءات التجارية ستعرض بها منتجات غذائية ذات الاستهلاك الواسع. واستنادا لذات المصدر، فإن فتح هذه الأسواق الموجهة لأكثر من 200 ألف ساكن تسمح وفقا للاستراتيجية التي تبنتها السلطات العمومية لحماية المستهلك وقدرته الشرائية من خلال ضمان وفرة المنتجات ذات الاستهلاك الواسع خاصة في شهر رمضان، وسيتم القيام بعمليات مراقبة يومية عبر هذه الأسواق للتصدي لأي حالات غش أو احتكار، حسبما تمت الإشارة إليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.