ولد عباس: اجتماع اللجنة المركزية هذا الثلاثاء وسنستجيب لمطالب الشعب بتغيير الوجوه    بن زعيم: لا يمكن الحكم عليها... وهي مهمة لاستحداث هيئة تنظيم الانتخابات    استقرار عائدات الجزائر الجمركية عند 159.78 مليار دج        بلفوضيل يفرض نفسه على بين هدافي البوندسليغا    الأمازيغية متوفرة قريبا على موقع غوغل للترجمة    اكتشاف مخبأ للأسلحة، الذخيرة ومواد مختلفة    البطولة الوطنية النسوية لكرة القدم    رياض بودبوز يقود سيلتا فيجو لفوز رائع امام جيرونا    الشرطة تطيح بلص عين تموشنت    لجنة الصحة بالبليدة تشدد على التكفل بالمرضى    الانفصام..؟!    في‮ ‬مسابقة حفظ القرآن الكريم    تشخيص مرض القدم السكرية في مراحله الأولى لتجنب بتره    مورينيو ينتقد أداء لاعبي مانشيستر يونايتد    الرائد في تنقل صعب إلى سطيف و«الكناري» أمام فرصة تقليص الفارق    استقبال 49 إماماً جزائرياً ناطقا بالفرنسية    تقرير مولر يضعف ثقة الأمريكيين بترامب ويهبط بشعبيته لأدنى مستوى    المصريون يصوتون في الاستفتاء على التعديلات الدستورية    “الفاف” تصف تصرف محمد روراوة ب”الفضيحة والفعل المنحط”    المنتخب الجزائري يواجه مالي وديا بمدينة أبو ظبي الاماراتية    الصيدليات تعرف نقصا في التموين بالعشرات من الأدوية    النيابة العامة السودانية تفتح تحقيقاً ضد البشير    تأمين التراث الثقافي شعار للاحتفال بشهر التراث    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    جلاب يدعو للتجند لإنجاح التموين خلال رمضان    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    فيما توزع مفاتيح السكن بالقالة وبحيرة الطيور في 5 جويلية: ترحيل قاطني الهش بحي غزة في الطارف قبل رمضان    السيتي يثأر من توتنهام في غياب محرز    فرنسا: ارتفاع شدة الاشتباكات بين السترات الصفراء والشرطة في “السبت الأسود”    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    فعالياته انطلقت أمس بدار الثقافة مالك حداد    بالنظر إلى الظرف الحساس الذي تمر به البلاد: وزير الاتصال يدعو إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة    وزير الطاقة يطمئن بضمان الوفرة: 16 ألف ميغاواط من الكهرباء لتغطية الطلب خلال فصل الصيف    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    الفريق قايد صالح يؤكد: كل محاولات ضرب استقرار و أمن الجزائر فشلت    “جمعة إسقاط الباءات المتبقية” في أسبوعها التاسع بعيون الصحافة العالمية    «محاكمة العصابات أولى من مقاطعة الإنتخابات»    الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    ورشات في فن" التقطير" وحفلات في المالوف والموسيقى الشاوية    صدور العدد الأخير    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أطبّاء يكشفون في ندوة بجامعة الأمير عبد القادر
نشر في النصر يوم 04 - 03 - 2019


تلاميذ في الطور الابتدائي يتعاطون "الكيف" بقسنطينة
كشف أمس، أطباء مختصون في الأمراض العقلية عن تسجيل حالات لتعاطي الكيف من طرف تلاميذ من المرحلة الابتدائية بقسنطينة، حيث دعوا إلى تمديد حملات التحسيس إلى داخل المدارس والمتوسطات.
وأوضحت طبيبة الأمراض العقلية والنفسية الدكتورة مريم هيشور، في تصريح لنا على هامش ندوة انعقدت بجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية للتحسيس بمخاطر التبغ والمخدرات، أن سن تعاطي الكيف والمؤثرات العقلية يبدأ من تسع سنوات على العموم، في حين يقع الإدمان إلى غاية عُمْر 13 سنة.
وأضافت محدثتنا أن المؤسسة الاستشفائية للأمراض العقلية بقسنطينة، تستقبل حالات أطفال يتعاطون القنب الهندي في المدارس الابتدائية، بالإضافة إلى مرحلة المتوسط، التي يشترك فيها الإناث والذكور في تعاطي المخدرات والتدخين، حيث شددت على ضرورة تمديد حملات التحسيس لتمس تلاميذ الطور الابتدائي والمتوسط، وألا تتركز عملية التّوعية على تلاميذ المرحلة الثانوية والجامعية فحسب.
وقالت الدكتورة نسرين لكحل، المختصة هي الأخرى في الأمراض النفسية والعقلية من نفس المؤسسة الاستشفائية، أنّ القنب الهندي المُستهلك من طرف الشّباب الجزائري يمثّل مشكلة صحة عمومية، بالإضافة إلى التهديد الأمني، بسبب التغيّرات في الإدراك التي تصيب مستهلكه، وتجعله سهل الانسياق إلى العنف بسبب العدائية الزائدة والارتياب، فضلا عن الأعراض الذّهانية التي تظهر عليه، مثل الهلوسة والهذيان. وأضافت المحاضرة أنّ استهلاك الحشيش يؤدّي إلى وقوع أضرار على صحّة الجسم، فضلا عن أنّه قد ينسف المسار الدراسي للكثير من الشباب، فهو يؤثر على الملكات الفكرية ويضعف القدرة على التركيز والذاكرة.
ولم تقدّم لنا المحاضِرتان أرقاما عن عدد الأشخاص الذين وقعوا في فخ الإدمان على المخدرات والمؤثرات العقلية، لكنّهما أكّدتا أنّ مُستشفى الأمراض العقلية بجبل الوحش يستقبل يوميا عددا كبيرا من الحالات، فضلا عن مركز معالجة الإدمان بزواغي.
وأضافت الدكتورة هيشور أن الكثير من الأشخاص يلجأون إلى تعاطي المخدرات والمؤثرات العقلية بسبب الخجل الزائد وبعض المشاكل الأخرى المتعلقة باضطرابات في شخصية الفرد، لما تمنحهم هذه المواد من قدرة على الانعتاق من القيود النّفسية، حيث اعتبرت أنّ المشكلة الأساسية تكمن في عدم معالجة المرض الأصلي. وقد نبهت الدكتورة أيضا إلى الحاجز الاجتماعي لدى الكثير من العائلات التي تختار التوجه إلى المشعوذين للتخلص من أمراض عقلية ونفسية يمكن علاجها بالأدوية لدى طبيب مختص.
وشملت الندوة التي تندرج ضمن الأسبوع المغاربي للتحسيس بمخاطر الإدمان في الوسط الجامعي، الحديث عن مضار التدخين أيضا، حيث أوضحت الدكتورة هيشور أن مادة النيكوتين لا تحمل أي تهديد على صحة جسم الإنسان، على عكس المكونات الأخرى التي تحتوي عليها السيجارة، مثل القطران. أما في الفترة المخصصة للنقاش، فقد أفْردَ الحضور من أساتذة وطلبة جزءا كبيرا منها للحديث عن المخدّرات والمؤثرات العقلية ومخاطرها في الوسط الطلابي، بالإضافة إلى دور الأسرة في التنشئة السّليمة للأبناء وحمايتهم من الانحراف والجريمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.