حرّاس السواحل ينقذون 701 شخص خلال أسبوع    بن شيخ يحث على تعزيز التعاون الشرطي الإفريقي    توظيف 4200 دكتور خارج أسوار الجامعة    إحصاء عام جديد للسكان والإسكان في الجزائر    شهادة تحليل بي سي آر سلبي إجبارية لركوب السفينة    بنك بدر يستقطب 1.5 مليون دينار بفضل الصيرفة الإسلامية    نتعامل مع القضية الصحراوية على أنها قضية إنهاء استعمار    الميلان يكافئ بن ناصر    تأجيل محاكمة عبد الغني هامل وعائلته    نصر ساحق للمنتخب الوطني النسوي لكرة القدم ضد نظيره السوداني    رزيق يتباحث مع سفير السويد المسائل ذات الاهتمام المشترك    قطع الطريق أمام أخطبوط الفساد    نقابة ناشري الإعلام تثمّن دعوة الرئيس للحوار    محرز يحطم رقم ماجر في التشامبيونزليغ وينال ثناء الإعلام العالمي    الحياة تعود غدا الى الملاعب الجزائرية    البرلمان العربي يدين تصريحات الرئيس الفرنسي    تسجيل 86 حالة داء سرطان الثدي بورڤلة    وزير الاتصال يُكرَّم في تونس    أجاكس يقسو على دورتموند وإنتر يوقف انتصارات تيراسبول    الجزائر تنهي الحجر المنزلي الجزئي    انطلاق عملية بيع البطاطا المحجوزة وترقّب تراجع أسعارها    بوديبة: تمنّينا عدم تقييد مواعيد الفروض ودعوتنا للإضراب لها مبرّراتها    يوسف بن عبد الرحمان وأيمن قليل يفتكّان الجائزة الأولى    ويل لأمّة كثرت طوائفها    الوفاق وشباب بلوزداد في مهمة صعبة    قسنطينة: انتشال جثة شاب من تحت شجرة بجبل الوحش    قضية جاب الخير سيفصل فيها المجلس الدستوري    الجذور التّاريخية للطّائفية    خبراء يكشفون: الجزائر مقبلة على زيادة "حادة" في الطلب العالمي على الغاز    قطاف من بساتين الشعر العربي    يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار    قواعد السعادة في القرآن الكريم    تسجيل 76 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 61 حالة شفاء    "رئيس الجمهورية حريص على إعطاء الرقمنة الأولوية في جميع القطاعات"    بومرداس: التفكير في تنظيم معرض للعنب بداية من السنة القادمة    يوسفي: رفع الحجر الصحي لا يعني التراخي    هلْ أصْبحَت المُؤسَّسة النَّقدِية العَربيَة «دارَ إفْتَاء»    تسعة نقاط تلقيح ضد كوفيد-19 في مؤسسات التعليم العالي    التخطيط للحياة...ذلك الواجب المنسي    غلام الله يحذر من مخاطر صهينة الإسلام    نهب الثروات الصحراوية يتواصل..    تعزيز العلاقات الثنائية في أجندة اللقاء ...    احتياجات بالقناطير وعرض بالأوقية    قصر الرياضة جاهز للألعاب المتوسطية بنسبة 90 بالمائة    لدينا 10 ملايين جرعة من اللقاح و إنتاجنا الوطني متوفر    الأطباء يثمّنون القرار ويحذرون من الاستهتار    انعقاد أول مؤتمر وزاري دولي بالعاصمة طرابلس    الجزائر بالمرصاد لمحاولات التضليل الممنهج لأبنائها    12 أمرية رئاسية مطروحة أمام النواب بداية من 26 أكتوبر    يوسف وهبي.. الهارب من أجل الفن    جولة ركحية ل"كتاب العجائب"    شرم الشيخ يحتفي ب"سيدة المسرح"    اتفاقية لتكوين ذوي الاحتياجات الخاصة    مشاريع تحققت وأخرى تنتظر التجسيد    المنتخب الوطني في تدريبات مكثفة بالسويدانية    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ليبيا: المنقوش تطلع رئيس المجلس الرئاسي على نتائج اجتماع الجزائر
نشر في النصر يوم 02 - 09 - 2021

التقى رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، أمس الأربعاء، وزيرة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية، السيدة نجلاء المنقوش، التي أطلعته على نتائج اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي، الذي احتضنته الجزائر يومي 30 و31 اوت الماضي.
وذكرت الصفحة الرسمية للمجلس الرئاسي الليبي، على موقع "فايسبوك"، أنه خلال لقاء رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، بوزيرة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية، السيدة نجلاء المنقوش، أطلعته هذه الأخيرة "على نتائج اجتماع دول جوار ليبيا الذي انعقد خلال اليومين الماضيين بالعاصمة الجزائرية، كما وضعته في صورة تفاصيل مبادرة استقرار ليبيا، التي تقدمت بها خلال المؤتمر".
وأضافت أن اللقاء بين المنفي والمنقوش، تناول كذلك "أوضاع العمل الدبلوماسي في الخارج، والإجراءات التي نفذتها الوزارة لتنظيمه"، كما شكل مناسبة أيضا لطرح "ملف ترشيحات الوزارة لتولي سفراء جدد مهامهم في عدد من السفارات الليبية". وكان المجلس الرئاسي الليبي، قد ثمن عقب اختتام اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي "دور الجزائر الداعم لاستقرار ليبيا".
وقالت المتحدثة الرسمية باسم المجلس، نجوى وهيبة، إن "المجلس يثمن الجهود الدبلوماسية الجزائرية، الداعمة للاستقرار الأمني والسياسي في ليبيا، والتي جاءت تتويجا للقاء رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي بالرئيس الجزائري عبد المجيد تبون".
وأوضحت نجوى وهيبة، أن المجلس وفي إطار انعقاد اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي، في الجزائر "يؤكد على ضرورة توحيد الرؤى في الملفات المشتركة، والتنسيق مع دول الجوار المشاركة في الاجتماع من أجل دعم الاستقرار، واستدامة السلام في البلاد، وتنفيذ قرارات مجلس الأمن، وفق مقررات مؤتمري برلين 1 و 2".
وأشارت المتحدثة الى أن "نجاح الجهود الدبلوماسية التي يقودها المجلس الرئاسي، والتي تمثلت أيضا في زيارة عضوا المجلس إلى الجزائر، يونيو الماضي، أثمرت عن هذا الاجتماع الوزاري المهم"، مبرزة أن اجتماع الجزائر هو "تتويج لمشاورات ومباحثات قام بها عضوا المجلس مع جميع الأطراف المحلية والدولية، بهدف العبور بليبيا إلى شاطئ الأمان، وصولا لتحقيق السلام في البلاد".
وأعربت نجوى وهيبة، عن أمل المجلس في دعم كل دول الجوار للمبادرة الليبية، في استضافة مؤتمر دولي، وذلك بهدف "تفعيل مبادرة استقرار ليبيا وفق المقررات الدولية والأممية".
ويشار الى أن الجزائر احتضنت على مدى يومين، اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي، حيث شدد المشاركون في ختام الاشغال، على "ضرورة التنفيذ الفعلي" للأولويات الرئيسية لخارطة الطريق المتفق عليها، وعلى رأسها إجراء الانتخابات في ليبيا في موعدها المقرر، وفقا لقرار مجلس الأمن 2570 ومخرجات مؤتمر برلين 2، وخارطة الطريق المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي، على أن تقوم المؤسسات الليبية المختصة بتمهيد الأرضية القانونية والدستورية لذلك، مؤكدين على ضرورة توحيد المؤسسة العسكرية، وإنجاز المصالحة الوطنية.
و دعا المشاركون، إلى انسحاب كافة القوات الأجنبية والمرتزقة، مشددين على الحاجة إلى إشراك دول الجوار "بشكل كامل" في المحادثات، أو المسارات التي يتم إطلاقها في هذا الصدد.
وأكدوا دعمهم للمبادرة الليبية لاستقرار ليبيا لتنفيذ قرارات مجلس الأمن 2570 و2571 ومخرجات برلين (1و2 ) ، وتنسيق الجهود وعقد اجتماعات تشاورية قبل استحقاقات قادمة يدعو لها الجانب الليبي.
وترأس الاجتماع الذي انعقد بمبادرة من الجزائر، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد رمطان لعمامرة، بمشاركة وزراء خارجية كل من مصر، سامح شكري، وتشاد، شريف محمد زين، والنيجر، حسومي مسعود، والسودان، مريم الصادق المهدي، وتونس، عثمان الجرندي، وليبيا نجلاء المنقوش، والكونغو، جان كلود غاكوسو.
كما حضر أشغال الاجتماع كل من الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، يان كوبيش، ومفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن، بانكول أديوي.
وحظي الوزراء ورؤساء الوفود باستقبال من قبل السيد رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، حيث قدموا له عرضا عن نتائج أشغال هذا الاجتماع الذي تم في أجواء سادتها روح الأخوة والتعاون، وأعربوا له عن تقديرهم البالغ للجهود التي ما فتئت تبذلها الجزائر للمساهمة في إرساء دعائم الحوار بين الأشقاء الليبيين من أجل الوصول إلى حل سياسي يضمن استعادة السلم والأمن والاستقرار في ربوع ليبيا الشقيقة.
من جانبه، أسدى السيد رئيس الجمهورية توجيهاته السامية للمشاركين، وحثهم على ضرورة مواصلة الجهود وتكثيف التنسيق والتعاون، لتجسيد ما تم الاتفاق عليه، قصد إنجاح مسار العملية السياسية الجارية في ليبيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.