مقتل 8 أشخاص في حادث إطلاق نار بألمانيا    كأس العرب لأقل من‮ ‬21‮ ‬سنة    رباعي‮ ‬السعودية‮ ‬يبدع في‮ ‬جولة أبطال آسيا    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    لتطوير التعاون الطاقوي‮ ‬    وفق مرسوم رئاسي‮ ‬صدر في‮ ‬الجريدة الرسمية    ناشدوا رئيس الجمهورية للتكفل بمطالبهم‮ ‬    وهران    بمبادرة فريق طبي‮ ‬من مستشفى‮ ‬مصطفى باشا‮ ‬    مسيرة لأصحاب "العمائم البيضاء" بالعاصمة    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة    الجزائر في حاجة إلى دستور توافقي    تخص المواد الأساسية والأجهزة الكهرومنزلية    أوقفت‮ ‬82‮ ‬عاملاً‮ ‬لم‮ ‬يلتحقوا بمواقع عملهم    التحكم في القروض والضرائب يستدعي تحرير القرار الاقتصادي    شرفة يتعهد بتسريع استدراك النقائص    22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية    الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم    تأجيل محاكمة هامل ورفض الإفراج المؤقت عن غلاي    في‮ ‬المدرسة العليا للصحافة    رقمنة المصالح الصحية وتنظيم الاستعجالات الطبية    إحالة قضيتي‮ ‬سوناطراك‮ ‬2‮ ‬و الطريق السيار‮ ‬على المحكمة العليا    كوت ديفوار تلعب بالنار‮!‬    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    بلمهدي‮ ‬يستنجد بجامعة قسنطينة    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    أصحاب الرفاه اللغوي هم خرّيجو الكتاتيب القرآنية    سداسية تاريخية تضع الأهداف الفنية على المحكّ    حملة لتحرير الأرصفة من التجارة الموازية    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    فرق ميدانية لتحديد مواقع تذبذب الأنترنت    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    من ناد عريق إلى فريق غريق    وفاة المسيرالسابق رشاد مصطفى    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل    تقرير أسود عن شواطئ الكورنيش الغربي    تربص للمنتخب الوطني بالعاصمة    وفد من اللجنة الدولية يقف على التحضيرات    الخبازون يرفضون الأكياس الورقية بسبب هامش الربح    فلاحو بني بوسعيد مستاءون    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصالون الدولي للكتاب بالدار البيضاء: مشاركة الجزائر كانت جد إيجابية

قال محمد ايغرب المسؤول المسير لجناح الجزائر في الصالون الدولي 17 للنشر و الكتاب بالدار البيضاء يوم الأحد أن أن المشاركة الجزائرية في هذا المعرض كانت جد معتبرة و أن حصيلة مبيعات الإصدارات الجزائرية كانت جد إيجابية.
و أوضح ايغرب في تصريح ل (وأج) أن "حصيلة مشاركتنا كانت جد إيجابية بما أننا سجلنا بيع اكثر من 2/3 الكتب المعروضة في جناح الجزائر" مضيفا أن الجناح الوطني قد عرف إقبالا متميزا" سواء من المواطنين أو المؤسسات المغربية. و بخصوص المواضيع التي شهدت نجاحا أكبر أوضح ذات المصدر أن الإصدارات التي تتعلق بعلم الاجتماع و الحقوق و الرواية الجزائرية باللغتين العربية و الفرنسية و كذا الكتاب الخاص بالامازيغية كانت الأكثر طلبا من القراء المغربيين.
و من بين الكتاب الجزائريين الذين يكثر الطلب على أعمالهم أشار ايغرب إلى كل من أحلام مستغانمي و مولود فرعون و واسيني الأعرج و مالك بن نبي و مولود معمري.
كما أكد انه تم القيام باتصالات مع ناشرين بهدف التنازل عن حقوق النشر و كذا مع موزعين بهدف إنشاء شراكة في مجال توزيع الكتاب الجزائري في المغرب. و قد كانت الجزائر حاضرة في هذا الصالون من خلال ثلاثين دار نشر ثلاث منها عمومية (المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية و الوكالة الوطنية للنشر و الإشهار و ديوان المطبوعات الجامعية حيث تقترح مواضيع متنوعة على غرار الأدب و العلوم الاجتماعية و الكتاب الجامعي العلمي و الكتاب الفني و التاريخ و فن الطبخ و كتب الأطفال. كما تم تخصيص حوالي 4000 كتاب يتضمن قرابة 1000عنوان للبيع خلال هذا الصالون المنظم من 11 إلى 20 فبراير تحت شعار "المطالعة أساس مجتمع المعرفة".
أما الهدف فيتمثل في التعريف بالنشر و الكتاب و الكاتب الجزائري لزوار هذه التظاهرة الثقافية و كذا للقارئ المغربي. من جانب آخر تم اغتنام هذه المناسبة لتكريم المفكر و المثقف و الفيلسوف و المؤرخ الإسلامي الجزائري محمد أركون الذي وافته المنية سنة 2010 و ذلك في لقاء تمت برمجته خلال هذا الصالون الذي تحمل اسمه إحدى قاعاته. كما وجهت الدعوة إلى كل من الكاتبين الجزائريين رشيد بوجدرة و واسيني الأعرج إلى جانب مثقفين عرب آخرين من اجل حضور ملتقيات حول الرواية العربية التي تحمل مواضيع من قبيل "مسالة التجربة في الرواية العربية" و "مسالة الثقافة في العالم العربي اليوم".
من جهتها شاركت الشاعرة الجزائرية سميرة نقروش التي دعيت إلى لقاءات حول الترجمة و الشعر بفاس في اللقاء حول "التقاطعات الشعرية". في ذات الصدد شارك مركز البحث في الانثروبولوجيا الاجتماعية و الثقافية بوهران في هذا الموعد الثقافي من اجل إبراز مجموعاته من العناوين التي تم نشرها سيما مجلة "إنسانيات"وبالتالي إقامة شراكة مع هيئات اجنبية مماثلة. و قد ضمت الدورة 17 من الصالون الدولي للنشر والكتاب التي كانت إيطاليا ضيف الشرف زهاء 724 ناشرا و عارضا من 42 بلدا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.