الاستفتاء على تعديل الدستور: إنطلاق الحملة الانتخابية يوم 7 أكتوبر المقبل    بحث الشراكة الثنائية والوضع الإقليمي    «خطاب الرئيس تبون أمام الجمعية العامة الأممية ينسجم مع مواقف الشعب الجزائري»    سحب البنزين الممتاز بالرصاص ابتداء من 2021    تخصيص طائرتي شحن عسكرية لنقل مساعدات انسانية للشعب النيجري    توقيف منتحل شخصية إطار برئاسة الجمهورية متورط في الابتزاز و النصب    ضرورة تحقيق «صفر حالة» بالجزائر    بعد تصريحاته الأخيرة أمام الجمعية العامة    15 ملفا قضائيا من مجلس المحاسبة    قضاة جزائريون يشاركون في ورشة دولية    الخبير في مجال الدستوري عبد الكريم سويرة يتحدث عن المادة 185من الدستور:    قالت ان الجزائر توجد أمام تحديات داخلية وخارجية تفرض علينا التجند.. زرواطي:    لفائدة التلاميذ بتبسة    الألعاب المتوسطية وهران - 2022    عقده يمتد لسنة واحدة    لقاءات تحسيسية لرفع المردودية    معارض خاصة بالمرأة الريفية وأخرى بالحرفي    أكد على ضرورة لعمل القطاعي المشترك..بن بوزيد:    دراسة حول المياه المستعمَلة    في آفاق 2022 بخنشلة    بسبب مخاوف تفشي فيروس كورونا المستجد    خلال الثلاثي الثاني ل2020    تجارة الأعشاب والعلاج البديل ينتعشان خلال زمن "كورونا"    الطاسيلي تنفي سقوط احدى طائراتها    لحسن حموش مدربا جديدا لساحل تازمالت    شراكة يعيّن بن زرقة مدربا مساعدا لجبور    جاهزية منتخب كرة اليد من أولويات "ألان بورت"    عودة قوية للجزائر و''هيومان" يدخل المنافسة    جسر لنقل ثقافة التاريخ وتعزيز أبعاد الهوية    تخص مختلف المجالات    الدّين حُسن المعاملة    الجيش الجزائري يتضامن مع الشعب النيجيري    تعليمات عرقاب؟    210 حاويات لاحتواء النفايات المنزلية    الدستور الجديد يعزز استقلالية وصلاحيات مجلس المحاسبة    لوحات لفنانين يمثلون 23 دولة في حفل إفتتاح المعرض الدولي للفن التشكيلي بخنشلة    وفاة 6 أشخاص وإصابة 161 آخرين خلال يومين    أذربيجان/أرمينيا: التوتر يخيم على إقليم ناغورنو-قرة باغ وسط دعوات دولية للتهدئة    الصحراء الغربية: انتهاكات مغربية خطيرة لحقوق الإنسان في المناطق المحتلة    ضحايا فيروس "كورونا" يتعدون عتبة مليون شخص    تدشين أول وحدة وطنية لإنتاج البدائل الحيوية بالجزائر    أشتية يتعهد بإنجاح الانتخابات الفلسطينية    الأساتذة الاحتياطيون بعين تموشنت بلا مناصب    كازوني يشرع في غربلة التعداد ويجلب لاعبين إفريقيين    فريفر : "المنافسة لا تخيفني وسأفرض نفسي في الفريق "    صاحب رائعة "راني خليتها لكم أمانة" ... مازال حاضرا في قلوب الشباب    خواطر أدبية تخص في كينونة النفس البشرية    ساسي سمير يوقع في" السيارتي "    5 اجراءات احترازية فى المسجد الحرام لحماية المعتمرين من "كورونا"    مساع للحفاظ على التراث المحلي بعد سنوات من النسيان    لابد من التحضير النفسي و الصحّي قبل الدخول المدرسي    مشاريع استثمار على الورق منذ 2015    مركز "الهجين "عملي بداية من 2021    9 إلى 10 حالات يوميا و3 في العناية المركزة    أمسك عليك لسانك    "المرأة الصحراوية" تلقي بظلالها على معرض صور لرفيق زايدي    أسلوب المجادلة بالتي هي أحسن في الدعوة    كاتبتان تخصصان عائدات كتاب جامع «عاق أم بار» لدار العجزة والمسنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاشعاع الثقافي للزوايا في قلب البرنامج الرئاسي

أكد مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالجمعيات الدينية, عيسى بلخضر يوم الخميس بتيزي وزو أن تعزيز دور الزوايا في الاشعاع الثقافي والمعرفة يندرج في صميم برنامج رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون.
ولدى ترأسه لاجتماع مع ممثلي الزوايا والمدارس القرآنية بمقر الولاية, تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية, أشار السيد بلخضر إلى ضرورة أن تستعيد هذه الفضاءات مكانتها الحقيقية كمنابر للمعرفة, قامت بتكوين آلاف العلماء الذين قاموا بدورهم بتكوين أجيال في الجزائر أو في بلدان أخرى.
وأكد المستشار أن دور الزوايا لا يقتصر على التعليم الديني, بل يشمل أيضًا ترسيخ قيم المساعدة المتبادلة والتضامن الأخوي والعيش معا, وهي القيم التي تعتبر أسس المجتمع الجزائري, مضيفا إن الزاوية ليست شيئًا تاريخيًا يجب حفظه أو حصره في تعليم القرآن, بل مؤسسة أنتجت, بفضل التعاليم الدينية, فكرًا حرًا مستنيرًا وحديثًا يصنع الأمم والحضارات, وهذه, كما قال, هي المهمة التي يجب أن تؤديها اليوم.
وأوضح أن استرجاع الزوايا لمكانتها في المجتمع يعد جزءاً من عملية استعادة الذاكرة الوطنية التي تميزت في بداية شهر يوليو الماضي بحدث هام تمثل في استعادة جماجم مقاومين جزائريين إلى الوطن من فرنسا, مشيرا إلى مرافقة الزوايا في سبيل استعادتها لمكانتها ودورها كمراكز لتعليم القيم التي بُني عليها المجتمع الجزائري.
اقرأ أيضا : التيجانية: دور هام في نشر تعاليم الدين الاسلامي السمح واحلال السلم عبر العالم
و ذكر السيد بلخضر أن هذه المؤسسات لعبت دورا هاما في الحفاظ على الهوية الوطنية وقيم المجتمع الجزائري خلال الحقبة الاستعمارية، من خلال المشاركة بشكل نشط في المقاومة والكفاح ضد الاستعمار الفرنسي الذي انتقم منها، من خلال تدمير أماكن العبادة هذه و منارات المعرفة و الاشعاع الثقافي و تأطير المجتمع و حرق رصيدها الوثائقي.
يندرج الاهتمام الذي يوليه رئيس الجمهورية لهذه المؤسسات, من خلال الاصغاء إلى اهتماماتها و تطلعاتها, "في إطار مشروع بناء الجزائر الجديدة القائمة على المصالحة مع الذات و حماية مرجعياتنا وقيم التضامن و العيش سويا التي تشكل هويتنا الوطنية. يتمثل دور الزوايا في غرس هذه القيم لدى الشباب قصد منحهم الأدوات التي تقيهم من موجات التطرف القادمة سواء من الغرب أّو الشرق", يضيف السيد بلخضر.
وخلال هذا اللقاء الذي شهد مشاركة 16 زاوية من مجموع 18 التي تضمهما الولاية فضلا عن تنسيقية الزوايا وأربعة مدارس قرآنية لتيزي وزو، تطرق المتدخلون خلال النقاشات إلى بعض الانشغالات مطالبين بوضع تنظيم مشترك لكافة الزوايا و رد الاعتبار لمهمتها البيداغوجية و ترميم بعض الهياكل.
وفي رده، طمأن السيد بلخضر الحضور بأن انشغالاتهم تندرج في إطار مسعى إعادة تثمين مهام هذه المؤسسات و الذي يرمي الى مرافقتها لاستعادة مكانتها في المجتمع، مضيفا أن الزوايا العتيقة ستستفيد من عمليات ترميم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.